الأخبار
أخبار إقليمية
الجري حقكم ،، والشعب لا يريدكم!!!
الجري حقكم ،، والشعب لا يريدكم!!!
الجري  حقكم ،، والشعب لا يريدكم!!!


09-27-2013 09:04 AM
أسماء الجنيد

يامن تمسكتم بكراسي السلطة والجاه من اجل المصالح الشخصية ، تصالحتهم مع اسوأ نظام مرا على السودان من اجل ترفكم ورغد معيشتكم وراحة اسركم !
زمن البلد كان بي خيرها تصدرتهم الصفوف تحت عباءة النزاهة والشرف والمصلحة العامة!
وعند الحارة الجري حقكم وإنتو اسيادو، الرجال لا يهربون ولا يتملصون من المسؤولية! الجري ما شبه السوداني الشهم! الجري للجبناء والخزي والعار لمن هم دون المسؤولية!!
كيف ستحكمون البلد وأنتم في أبسط هبة تركضوا خارج حدود الوطن محصنين مؤمنين اوضاعكم ؟
ابسط مظاهرة من جماهير شعبنا الأشاوس ، ترجفوا خوفا وتلبدوا في قصوركم ! متجاهلين قضايا المواطنين ومطنشين همومه ! وعايشين حياتكم بالطول والعرض!! اولادكم واسركم في ماليزيا ولندن!!
لكل الأحزاب التي وقفت مكتوفة الأيدي تتفرج على البسطاء من ابراجها العاجية ! والسودان يمر باسوأ مراحله ، خاصة حزبي الأمة والإتحادي الذين شاركا اللآواطني في حكمه وتسلطه على الشعب الممكون وصابر! لكم جميعا نقول سقطت كل الأقنعة وظهرت العورات للجميع في اقبح الصور !
صمد الشعب وتجرع الأمرين من سياسة نظام لم يمر على الوطن مثله ! حتى الإستعمار الأجنبي كان اشد رحمة ورأفة على الوطن والمواطن من هذا النظام الجائر! الإستعمار الأجنبي نظم وشيد وعمر البلد استفاد منه المواطن وإستفاد هو ! لم يقتل ولم يسحل الأبرياء مثل ما يفعل هذا النظام الفاشي!!
هذا النظام المتسلط الذي قضى على كل جميل وعلى كل الملامح وكل المعالم السمحة في البلد وفي النفوس ! زرع الفتنة بين ابناء البيت الواحد ! وانتم مباركين ومؤيدين كل تصرفاتهم النازية!!
لكم جميعا ايها المختبئين في الجحور والهاربين خارج حدود الوطن ! نقول: لا يريدكم الوطن ولا المواطن، إنها ثورة شعبية حرة، ثورة مظاليم ومقهورين طفح بهم الكيل!
نعم صبروا كثيرا ، لكن لكل اول آخر ولكل بداية نهاية، ولكل بني آدم طاقة محدودة من الصبر!
هبت الجماهير بكل رجولة ووطنية وشهامة ، هبوا بدون زعزعة ولا خوف ولا تردد, لكي يلقنوا الجرذان اقوى درس في تاريخ الثورات، مقتدين بابواتهم البواسل وجدودهم الأبطال.
اعلموا جيدا إنها الحقيقة التي لا تستطيعوا ان تغيروها كما يحلو لكم !
الشعب لا يريدكم ،تخليتهم عنه في اشد الأزمات، بل شاركتهم هذا النظام الجائر ! النظام عدو الوطن والدين والمواطن ووقفتهم معهم ضد البسطاء الكادحين !
استشهد العشرات بسلاح مجرمي النظام الغاشم! وسقط المئات من الجرحى دون إهتمام منكم !!
وما زال نظامكم يتبجح ويهدد ويوعد بإستخدام القانون!! اي قانون واي عدالة التي تتحدثون عنها؟
انتم ابعد ما يكون عن القوانين وعن حفظ حقوق الآخرين! هذه سياسة الضعفاء العاجزين!
تصريحات النائب علي عثمان واضحة كالشمس، قصد بها تهديد المواطنين وترويعهم ، ويمهد لإعتقالات وسجون، لكي يبريء كلاب الأمن من افعالهم وجرائمهم التي وثقها الشرفاء صورة وصوت!!
رغم الظروف القاسية التي تمر بها البلاد ، هربتوا بكل بساطة خارج الحدود خوفا على ارواحكم من غضب المظاليم!! لم تكلفوا انفسكم عناء مؤازرة ومساندة المواطنين حتى ولو بكلمة مجاملة من على البعد!!
لو كان لديكم ولاء لهذا الوطن وشعبه، لما آلت الاوضاع لهذا الدرك السحيق!!
المسؤولين في البلدان الأخرى في المهمات الرسمية خارج بلادهم ، ابسط حدث يهدد أمن بلادهم يتركون كل شيء خلفهم ، ويأتون من أجل مصلحة المواطن وسلامته ،ومصلحة بلادهم التي يضعونها فوق كل شيء.
اما أنتم في عز أزمة البلاد وموت الأبرياء! تفكيركم ما زال في مصالحكم الشخصية و في الخطة القادمة بعد ان يقشرها لكم الشعب البسيط، تأتون مهرولين من كل فج عميق ، لتلتهموها جاهزة دون جهد وعناء !!
لا مجال لكم هذه المرة ، هي ثورة الشعب منه وله ، ضحيتها شباب يانع يافع فدى الوطن بالروح والدم الغالي الطاهر.
شباب لم يختبئوا عند الحارة ولم يجروا كالحريم ! صمدوا وصمدوا وما زالوا صامدين .
لا تحلموا ان تظهروا في نهاية المطاف كعادتكم الدنيئة راكضين خلف كراسي السلطة ! دافعين امامكم اولادكم المختبئين خارج البلاد!! هذه المرة الشعب يعي تماما ولن يترك لكم اي مجال !!


متاوقة
طلابنا وتلاميذنا تربية العيش الحاف والفتريتة ، وقفوا سدا منيعا كالجبال متوكلين على الله الحاكم العادل ، من أجل الوطن وترابه الغالي، لم ولن تهزهم رياح غدركم وظلمكم وجبروتكم وتسلطتكم !
اما انتم واولادكم العايشين على الهوت دوق وفطائر البتيزا ، الجري حقكم والخوف شعاركم لأنكم هشين
وما عندكم بسالة وشجاعة و مروءة ابناء الشعب الكادح وصابر !!
يمهل ولا يهمل
أسماء الجنيد




تعليقات 19 | إهداء 1 | زيارات 3516

التعليقات
#780342 [كمال]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 09:28 PM
لله درك يا بت الجنيد كما عهدناك دوما علينا بهم جميعا الفاشيين والخونة والمتخاذلين حتى نطهر أرضنا منهم ...نهى كمان بتزغرد ليك


#780027 [almour]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 05:05 PM
أقول لكلاب الامن أنتم الان تقتلون أبرياء جياع يطالبون بحقهم الشرعى الذى كفله لهم القانون، من أجل من لصوص وحرامية لاذمة لهم ولاضمير سوف يهربون عندما تحين لحظة الخلاص وهى قريبة وترونها بعيدة
وبعدها ستضيق عليكم الارض ومارحبت وستلقون وتشؤبون من نفس الكاس المر الذى سقيتموه أسر كثيرة وأمهات ثكلى بفلذات اكبادهم ولقد حانت ساعة النصر وما النصر الا من عند الله ولا نامت أعين الجبناء والله أكبر على الكيزان المنافقين الدجالين أشباه الرجال .


#779897 [osama]
4.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 03:38 PM
انت يا استاذة دائما منطقية وشجاعة وتقولي الحقيقة المرة. من فضلك احيانا ننتظر كتاباتك بالصبر. بنات السودان الاحرار والعفيفات.


#779895 [osama]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 03:37 PM
انت يا استاذة دائما منطقية وشجاعة وتقولي الحقيقة المرة. من فضلك احيانا ننتظر كتاباتك بالصبر. بنات السودان الاحرار والعفيفات.


#779717 [انين الصمت]
1.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 01:53 PM
والله كلامك نزل برد وسلا علي قلبي الموجوع من صورالموت والدمار وانا اقول انني شاركت في المظاهرات وزغدت واولاد خالتي اعتقلوهم .....ضريبة ولاذم ندفعها ......ولكن لانريد هذه الاسما مرة اخري العار العار


#779670 [سعاد صالح التني]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 12:55 PM
عفيت منك بتي بت الجنيد الحره....هكذا انتن دوما نساء وبنات بلادى.


#779642 [مقرسم]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 12:32 PM
المشكلةالمشكلة فى اتباع هؤلا الانتهازيين الذين يقبلون ايديهم ويعتبرونهم اشراف وما شاكل ذلك


#779624 [احمد بشري النور سواق]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 12:17 PM
التحية لك استاذة اسماء الجنيد ، لقد اصبت كبد الحقيقة ،، الحكومة سقطت ، والمعرضة ايضا سقطت ، بخنوعها ومسكها العصا من النصف وسكوتها علي الجرائم التي يقترفها النظام في حق ابناءنا الشرفاء الابرياء ،، الكل سيذهب الي مذبلة التاريخ ،، ويبقي شبابنا القابض علي جمر القضية هو صاحب الحق الاصيل في تحديد من يصعد علي كرسي الحكم ،، الا من عرف جوعهم وانينهم ووقف معهم في محنة الوطن وادان بل ونادي بالقصاص ممن ارتكب الجريمة ،، اما الساكتين والقابعين في بروجيهم العاجية ويطلوا من شاشات تلفزون النظام فلا مكان لهم البته ،،،


#779617 [mohd]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 12:08 PM
ديل خلينا منهم تجار ومنتفعين ومنافقين وكلاب

الصادق والمرغني خراء×خراء وانكشفوا للشعب ويشوفوا لهم بلد يقعدوا فيها لكن الوجعة وين

الشرطة ليست هي الشرطة كما قال احد قدمائها من الضباط
طيب وين الشرطة التي تقبل ان تنسب اليها هذه الاعمال القبيحة ؟

الذين يرتدون زي الشرطة الان ليس لهم اي علاقة بالشرطة وهم امنجية كلاب النظام والمستفيدين الوحيدين منه

كيف يرضى شرفاء الشرطة والجيش بان تسلب منهم مهامهم واعمالهم؟

الخزي والعار لاشباه الرجال في الشرطة وما تبقى من الجيش

متى تثورون اصبحتم كالخنازير تقاد زوجته من اماهه ليزنى بها ولا يحرك ساكنا


#779595 [الحقيقه حارة]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 11:52 AM
كلامك نور والله يا اسماء ورب الكعبه ديل ما رجل ولا شافوا الرجوله لكن نسأل دايما اين المعارضة اين هم فال يخرجو ولايسيرو المواطنين فى جمعات ونظام افضل الى جميع المعارضن الشعب يحتاجكم فى حوجه ماسه هذه الايام


#779562 [قنديل]
1.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 11:23 AM
والله يسلم لسانك وقلمك يا بنت الجنيد ( وحفظك الله ورعاك ) يديك الف عافية ، ، ، خطير ،، خطير ،، خطير


#779503 [بابكر]
1.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 10:30 AM
نعم لا مجال لهم هذه المره يااستاذه اسماء هولاء جبناء يعيشون علي وهم انهم اسياد لا والله ليس لنا اسياد الوطن سيدنا ونحن اسياده فاليذهب الميرغني وابنه الخليقه وياليذهب الصادق المهدي وابنه عبدالرحمن فاقد الشخصيه اختي المرحله تتطلب عملا جبارا وهو باختصار العمل علي منع عودتة الاحزاب التقليديه والعقائديه يجب نشر الوعي بين الناس بان ماضي هذه السخصيات سلبي وكان هدام للوطن السودان فالنبدأ البناء كأننا وعام 1956


#779454 [خالد حسن]
1.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 09:41 AM
لامكان للميرغني وحزبه واسرته ولاللصادق المايع واسرته فيما بعد الثوره


#779446 [محمد احمد]
1.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 09:31 AM
نعم بنتي الحبيبه أسماء بدءوا في تهريب عائلاتهم الي قصورهم في دبي وأبوظبي شوهدوا في المطار يلقون حجز الركاب ويهربون نسائهم بجوازات دبلوماسيه ومعهم ما نهبوه من ثروات الشعب الباسل والدي فحرها ثوره عارمه حتي النصر سيحميها من سارقيها أمثال المهدي والميرغني وكانت لاقلامكم بل سلاخكم الماضي الاثر الكبير في تشجيع الحماهير لكسر حاجز الخوف وثوره حتي النصر وسنحاسبهم ونخرجهم من جحورهم بادن الله مع مودتي



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة