الأخبار
أخبار إقليمية
جهاز امن حزب البشير يمنع المصلين من الوصول الى جامع ود نوباوى
جهاز امن حزب البشير يمنع المصلين من الوصول الى جامع ود نوباوى



09-27-2013 02:20 PM
منع جهاز امن حزب البشير المتمركز فى صينية الازهرى جموع المصلين من المرور الى مسجد الامام عبد الرحمن بود نوباوى


تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 9230

التعليقات
#780168 [ود القبايل]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 06:59 PM
والله حرام عليكم يا حكومة الهوان والزل يا كيزان يل كلاب بالله انت ناس تحكمو السودان البشير الاهبل يسئ الي المملكة العربية السعودية التي نعيش فيها بصورة اكرم من بلادنا ويحترومننا لانهم يعوفون ان الاخوان المسلمين ليس هم الشعب السوداني لكن اذا لم يتخلي الناس عن الخوف لن يذهب الاخوان الجبناء.


#779904 [فني لاسلكي بدرجة صحفي وخال رئاسي كمان]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 03:45 PM
سيفعلون يوم الأحد بإذن الله..لن يبقى الا الانجاس عديمو الوزن السياسي جماعة الدقير وسواقط حزب الامة امثال نهار وبعض المتخاذلين من حركات دارفور


#779903 [3ood Lahay]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 03:42 PM
يا كيزان رفع لدعم عرفنا ـ...اهه الصلاة ذاااااتة دايرين ترفعوها عن 1لعباد
ياهو دا توجهكم الاسلامي


#779887 [Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 03:30 PM
ديل كلهم عواليق ساكت

و قد تجاوزهم الشعب، نحن اليوم بصدد
تكوين و تقديم قيادات جديدة و جسورة
لتصل لهذه الثورة لنهاياتها المنطقية

و ليس ان نعطيها مرة اخرى لهؤلاء الفشلة


#779845 [الصادق صديق الصادقين]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 03:04 PM
بسيطة توجهوا لمسجد الشهيد عل خطبة أئمة السلطان تأجج نار الغضب في نفوسكم وتنقلب عليهم وبالا ... فستسمعوا منهم عجبا اليوم.فسيحرفون الكلم عن مواضعه خدمة لأجندة تنظيمهم كما فعل ذلك إبليسهم الأكبر القرضاوي في خطبة اليوم ، إذ قال عن حكام مصر" يستخدمون البندقية ضذ العزل في ميداني رابعة والنهضة " أما في السودان فذلك مباح بل فرض عين. داهية تخمهم.


#779829 [المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 03:00 PM
قالت حكومة ولاية الخرطوم أن المخربين هم من دفع رجال الشرطة والأمن للقتل بالرصاص الحى ، إلا أن المشاهد أن جميع شهداء ثورة سبتمبر المباركة طلاب ثانويين وجامعيين قتلوا فى قارعة الطريق ولم نشاهد جثة لشهيد داخل متجر يسرق أو يحرق حين قتل
كل الدلائل تشير الى أن من مارسوا النهب والحرق هم محسوبين على الحكومة بدليل أننا لم نشاهد قتيل واحد بينهم
كيف تتركوا من ينهب ويحرق ويخرب دون قتل ورصاصكم يوجه بمهنية عالية لرؤءس وصدور وأعناق شباب فى عمر الزهور لايحملون حتى عصى
الموضوع يجب ألا يمر مرور الكرام
فى عميد فى شرطة ولاية الخرطوم قال ألقينا القبض على معظمهم وإستولينا على أموال ضخمة ومنقولات كثيرة وهؤلاء المخربين الذين حرقوا واتلفوا ونهبوا فى السجون ومن هتف بعبارة يسقط النظام فى مظاهرة سلمية يقتل برصاصة فى الراس أو القلب أو العنق
فى إفادة بتقول أن المواطنين قبضوا على 3 من رجال الأمن يحاولون كسر صرافة بنك الخرطوم بشارع الستين وألقى القبض عليهم وهم عريف امن خالد عبد الباقي النقيش، عريف امن الطاهر سليمان الحساني، جندي ادريس عبد الجبار ادريس، واربع اخرون كانو علي ظهر سيارة فروا هاربين بعد القبض علي المذكورين
لم يصدر بيان من الحكومة أن أمنها هو من يسرق ويحرق وينهب بأمرها حتى يجهض الثورة
صور القتلى من شهداء الثورة شباب صغار السن بملابس المدرسة وقتلوا فى قارعة الطرق لم يقتلوا داخل متجر أو بنك حتى يأتى واحد حقير محسوب على النظام يقول المتظاهرين سرقوا حتى زجاج البارد وقدرة الفول فهذا الشعب نال ما نال من مهانات هذا النظام من شحاتين للبيتزا والهوت دوق ويأتى إخوانى آخر يتهمنا بسرقة قدرة فول
كيف تقبلون بحكم شعب يتصف بهذه الصفات
أنتم من حرق ونهب وسلب وخرب حتى بصاتكم أنتم من حرقتموها لأنها جاءت فاقدة الصلاحية وتريدون إخفاء عيوبها الفنية
وأنتم من قتل وأنتم من سيدفع الثمن
تبا لك ربيع عبد العاطى فى كل كلمة قبيحة قلتها بوجهك القبيح فى حق هذا الشعب الجميل
نريد مسئول أمنى سودانى رفيع أو والى ولاية الخرطوم بصفته مسئول الأمن الأول والحاكم بأمر الله فى ولاية الخرطوم ليبين لأوياء أمر 141 شهيد كيف قتل أبنائهم فى قارعة الطرق ولم يقتل مجرم واحد ممن مارسوا النهب والسرقة والتدمير والخراب الذى يستنكره الجميع
من هم هؤلاء الذين حرقوا وسرقوا ونهبوا ودمروا ولم يقتلوا ولماذا تقتل هذه العصافير الصغيرة البريئة التى تهتف ولا تحمل حتى العصى فى يديها
من هم المدمرون
من أرسلهم
من الذى أستفاد من فعلهم
أم هم جاءوا كضرورة وتبرير للقتل العشوائى
تبا لكم طال الزمن أو قصر ستحاكمون فى لاهاى لأنكم لم تقتلوا عدو أنتم قتلتم شعبكم
ومن يقتل شعبه ولم يقم محاكم عادله لقتلته ستتولى الجنائية دوره
سارعوا لتقديم الخضر وعصابته لمحاكم عادله
اكشفوا لشعبكم حقيقة المخربين وإلا ستطالكم الجنائية التى حرمت رئيسكم من السفر لنيجريا وإيران ونيويورك
فهل من مدكر
ذاكرة الشعوب لا تنسى وكل جريمة موثقة بالصوت والصورة


#779806 [hussein]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 02:48 PM
وصلت الحكومة للدرجة تمنع المصلين من المساجد هذة قمة الدكتاتورية وانا اقول للحكومة صبرنا اكثر من اللازم


#779804 [abusafarouq]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 02:46 PM
يمنع اليهود المصلين الفلسطينين الدخول الى القدس لأداء الصلاة يوم الجمعة ويمنع أخوهم المتأسلم البشير المصلين الى التوجه للمساجد لأداء صلاة الجمعة المفروضة على كل مسلم عاقل بالغ والبشير أصبح حربه مع الله . الذى يمنع الناس لأقامة صلاتهم المفروضة فى المساجد حربه حتما مع الله سبحانه وتعالى لذلك هزيمة جند البشير لقريب جدا مسألة وقت ليس إلا ..الشيبه سوف يهزمون ويهربون كالصراصير والجرزان الى جحورهم بن على تونس أقفل أبواب المساجد وصم مكبرات صوت الاذان من المياضن لكن أخزاه الله وفنح بعد عقدين من الزمان


#779801 [مقبول]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 02:44 PM
لا اله الا الله
الموت حق والحياة باطلة
منعول ابوكم ياكيزان يا انحن يا انتو وحاتشوفوا الليلة البحصل ليكم شنو ؟؟!!


#779800 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 02:44 PM
والله إلا يمنعو الهواء والنفس لكن مافي رجعه يا أمنجية


#779790 [SESE]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 02:39 PM
خليهم يمنعوا الصلاة ويقفلوا المساجد ويصادروا السبح والمصاحف فالثورة لن تتوقف إلا باقتلاعهم ورميهم في مزبلة التاريخ وبعد ذلك إعادة كل شئ الى مكانه الصحيح.........

الثورة المصرية منارة لا زالت منوره لكل من أراد رفع الظلم عن كاهله فكم فعل حسني من اجل ايقافها ولم يستطع وكم فعل مرسي من بعده لمصادرتها ولكنه لم يقدر ونحن سائرون على نفس الطريق ولو استغرقنا الامر سنين عددا.....


#779781 [المعلم]
5.00/5 (2 صوت)

09-27-2013 02:33 PM
الان تمايزت الصفوف اما معهم او مع السودان
على السيد عبدالرحمن الصادق المهدى والسيد جعفر الصادق الميرغنى ووزراء الحزب الاتحادى الديمقراطى والسيد موسى محمد احمد ان يحددوا موقفهم الان وليس غدا او سيتحملون المسئولية كاملة لا مجال لتضييع الوقت


ردود على المعلم
United States [ود المك] 09-27-2013 02:51 PM
مافي سادة خلاص لاميرغني ولا مهدي ديل غواصات وسقطوا من بدري ومافي رجعة تاني فاليذهب السادةالى مزبلة التاريخ



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة