فضح المفضوح
فضح المفضوح


09-27-2013 04:39 PM
عثمان شبونة

* بانت الحقيقة سافرة الآن إلاّ لمن ينكر ضوء الشمس.. فلا جدال في المذبحة البشعة التي ارتكبتها قوات نظام البشير في العاصمة الخرطوم وفي مدني بقيادة الماسوني الزبير بشير (والبقية تترى).. لا شيء يخفي الجرم العظيم؛ إذ أن منفذي المذابح يجوبون الشوارع الآن وقد انسحبت الشرطة من جل المشهد تاركة للمليشيا (هواية القتل العمد)..!! وهذا لا يعفي الشرطة بإنحيازها للطغيان..! كل الذين تم قتلهم اصطادهم الرصاص وهم يسيرون سلمياً (بلا استثناء).. الحقيقة تهزم السفاحين عمر البشير ونافع وعلي عثمان ووالي الخرطوم وتهزم أولئك المغيبين الذين يرمون الضحايا العُزّل كما (الحمام)... ولكل شهيد قصة قادمة.. فمن قتل وهو يعبر الشارع حاملاً غمّه؛ أو من قتل عند باب مسجد؛ أو من غدرت به الرصاصة وهو لا يدري ما الذي يحدث؛ جميعهم سيتحدثون والسماء الآن تولول لفقدهم بهذه البشاعة التي تدرّب عليها القتلة..!!
* أيها العالم: صدق من قال بإن الإبادة الجماعية تتحول إلى الخرطوم؛ فنحن في قلبها بيننا وبين الموت شعرة.. لا خوف ولا يحزنون.. فقد تقدم الأطفال صفوف الشهداء.. ما الذي تبقى إذن؟؟!!
* أكتب هذه الكلمات بصعوبة (فلا زمن للإنشاء) وأود أن أختمها بمشهد الصحف التي تساعد القتلة على القتل...! فإذا استثنينا البعض المتآمر على الشعب تحت وطأة العصا الأمنية؛ من كان يصدق أن جريدة مثل (الصحافة) بكل تاريخها تفجع الناس لتصف المتظاهرين بالمخربين؟!
* إنها تكتب بخطٍّ سافر: (تبّت يد المخربين)..!! تجاوزت كل الشهداء والدماء التي سالت.. أي أن محطات الوقود والأسمنت والحديد الإنقاذي أكرم من (الروح) لدى الصحافة في عهدها الشمولي الجديد..!! بل تبّت يدك يا رئيس التحرير (العرة) وتبت يد الناشر (العولاق) معك.. وتبت أيادي جميع الذين يزيفون الحقيقة (رغم أن الله كاشفهم)..!!
* لقد تجاوز القتل الإحتمال... فلا تتفرج علينا أيها (الخارج)..! ها هي آلاف العربات المشؤومة تغالط المشير الذي لم تجف كذبته بعد حين نفى أن يكون الصرف على مليشياته (بهذه المبالغة..!!!).. لقد عرف الشعب الآن سر جوعه ومرضه وشقائه بعد ظهور ما لا عين رأت ولا أذن سمعت من (المدججات).. لكن (الحق) لا يخاف... انكسر الحاجز... فويل للقتلة..!!


تعليقات 18 | إهداء 0 | زيارات 9956

التعليقات
#780650 [um hassan]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2013 01:47 AM
الوحش يقتل ثائرا والأرض تنبت ألف ثائر
يا كبرياء الجرح لو متنالحاربت المقابر
لهفي على تلاميذ المدارس يتخبطون في دمائهم بزيهم المدرسي ولهفي على قلب أمه. أدعو الله في كل صلاة أن يذيق كل من فعلها وحرض عليها بأن يحرق الله قلبه كما حرق قلوبنا على صغار السودان مرميون في تراب الأرض صرعى/// أدعو معي يا مسلمين - اللهم أحرق قلبهم - اللهم أذقهم العذاب والهوان - اللهم أفعل فيهم ما فعلته بالظلمة وأرهم كيدك الذي لا يخيب ///// اللهم صبر قلوب أمهاتهم وأرحمهم يام أرحم الراحمين .


#780628 [محمد عثمان ود قنتي]
3.50/5 (2 صوت)

09-28-2013 01:21 AM
من المفترض اطلاق حملة لمقاطعة هذه الصحف التي افتقدت المصداقية والمهنية


#780606 [safi]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2013 12:59 AM
ينبغي إستهداف خنازير المؤتمر الوثني واسرهم في الأحياء سواء كانوا من أفراد جهاز الإغتصاب الوثني أو من منسوبي الشرطة الشعبية أو الدفاع الشعبي أو الخدمة المدنية أو ضمن الوسط والتنظيمات الطلابية فحتما جميعهم معروفين لقاطني الحي الذي يسكنون فيه فينبغي على الثوار في كل حي تنظيم انفسهم وتكوين كتائب سرية لتتبع هؤلاء الخنازير وتصفيتهم والخلاص منهم لأنه لايكفي إسقاط النظام وإنما لكي تندمل جراحات الوطن ويتعافى لابد من القضاء على هذه الفيروسات والميكروبات القاتلة والقضاء عليها ليس بالأمر الصعب كما ينبغي على النشطاء توثيق ونشر على مواقع التواصل معلومات وصور كل خنازير وكلاب ملشيات المؤتمر الوثني الذين تلوثت أياديهم بدماء الشهداء الأحرار أوالذين شاركوا أو ساهموا في تعذيب الثوار ليكونوا معلومين للكافة ويتسنى للجميع معرفتهم والثأر والاقتصاص منهم

يجب أن تشتمل القائمة على قادة الصف الاول (واسرهم) الى السادس ... الا ان ما دون ذالك هم (م ن) مغفلين نافعين لا جاجة الى قتلهم....... هذا و (سوف) قد يدعوا البشير الاحمق (كلدنج ابو صلعة) انصاره للخروج فى مظاهرة تأييد و دعم مع تغطية اعلامية مكثفه...... و عندها سوف نعرف و نرصد من يستحق القتل بلا رحمة.


#780605 [كمال العجمى]
4.00/5 (2 صوت)

09-28-2013 12:59 AM
سلمت يدك يا رجل يا نظيف يا وطنى تبت يد كل صحفى مأجور


#780580 [morgan]
5.00/5 (1 صوت)

09-28-2013 12:48 AM
وسوف يقتلعون من ارض السودان اقتلاعا


#780370 [مهاجر]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 09:52 PM
ربنا يمهل ولا يهمل ولكل ظالم نهايه دوام الحال من المحال لوكان بدوم لاحد لما اتت اليك ايها المرتزقه الجبان


#780285 [hassan]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 08:41 PM
الحمد لله الذي كشف الطغيان ، ولمن لا يريدون الاعتراف بحقيقة اجرام من يدعون الاسلام ها هي الحقيقه تسفر عن وجه السلطه القبيح الذي لا يراعي حدود الله بل لا يعرف الله ولا دينه الذي جعله مطيه ليتسلط به علي عباد الله ، اليوم لا عزر لمن يناصر هؤلاء المنافقين فقد انطبق عليهم قوله تعالي * اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ * ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا فَطُبِعَ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا يَفْقَهُونَ * وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ وَإِنْ يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُسَنَّدَةٌ يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ . ما يمارس الآن لا يفعله الا من لا يعرف الله ولا دين الله ، نسأل الله تعالي ان تدور عليهم الدائره ويجعلهم يتذوقون عذابه في الدنيا والآخره يا رب .


#780186 [الغريب عن وطنو]
4.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 07:17 PM
ما جانا عشقك من فراغ
ولا نحن غنيناك عبط
والليله يا موت يا حياة
وخاتي البيختار الوسط


#780170 [زول جدا]
4.50/5 (2 صوت)

09-27-2013 07:00 PM
يالله يا الله يا الهي .. كم ينفطر القلب من منظر الصغار القتلي بملابس الثانوي .. العين لا تجف من الدمع لرؤيتهم .. و الحزن يكتم علي الصدر لبعدنا عن نصرتهم .. بصدرنا العاري لنستقبل معهم الرصاص الحي .. فالرصاص لن يفنينا .. تبا للظروف التي قذفت بنا الي اقاصي الارض .. اللهم نسألك النصرة لهم يا عزيز يا مقتدر .. اللهم عليك بمن وصفهم بالمخربين و العملاء .. اللهم ارنا فيه قدرتك يا كريم .. اللهم انت تشهد بظلمنا .. اللهم فستجب لدعاءنا .. فدعوة المظلوم ليس بينها و بينك حجاب يا كريم ..
.
.
.
.

لن تستطيعوا قتل الشعب كله يا كيزان ..
لو مات الملايين .. سيظل البقية تنادي بحقهم
التأريخ يسجل خزيكم و عاركم .. يا من تريدون الجلوس علي الكرسي ...
فوق جماجم الشباب ..


#780131 [بت كردفان]
3.75/5 (3 صوت)

09-27-2013 06:16 PM
اتفق تمام مع الاخ المعلف اعلاء اين الجبهه الثوريه واين قيادتها السودان اليوم اكثر حاجه لكم من الماضي اوقفو قتل الشباب بتدخلكم السريع في المدن وخاصه الخرطوم ارجوكم


#780128 [الصادق صديق الصادقين]
2.00/5 (1 صوت)

09-27-2013 06:14 PM
"وحفلة التيس رحلة رائعة وممتعة، توثق لحقبة الديكتاتور الدومنيكاني ( تروخييو) الذي اغتيل عام 1961م، رحلة ممتعة تصور كيفية استغلال موارد الدولة من قبل الحزب وأساليب تجيير الإعلام ومناهج التعليم التعليم لصالح الحلقة الضيقة حول (ترخييو)، وكيف كان يتم تحصيص ميزانية لرشوة الإعلاميين الوطنيين والأجانب وكذلك أعضاء البرلمان الصوري، حتى وصل الأمر بهذه المؤسسات تقديم كل ما يصدر عن(ترخييو)وكأنه صادر عن قوة سماوية إلهية وأن ثروات البلاد تتنزل على العباد بإرادته." مقتبس.


#780115 [البعاتي]
4.00/5 (4 صوت)

09-27-2013 06:02 PM
سلمت يدا الفارس عثمان شبونة ..

وشلت يمين صحفيي الذل والهوان آكلي فتات موائد السلطان، ولعنة الله عليهم وعلماء السوء والأهواء ...


#780114 [ود الفقير]
4.50/5 (3 صوت)

09-27-2013 06:01 PM
سلمت يداك يا شبونة يا رجل يا حر يا ود بلد ، تبا للذين ياكلون على جثث الشهداء من ابناء بلادى والتاريخ لن يرحمهم وسياتى يومهم ، النصر للشعب الحر الابي والموت والخزى والعار لتجار الدين والمنافقين والخونة


#780074 [mohd]
4.88/5 (4 صوت)

09-27-2013 05:33 PM
اين الجبهة الثورية ؟

اين عبد العزيز خالد وعبد ا لواحد و الحلو ، وعقار ومني وعبد الواحد ؟

لماذا لا تتحركون الان وتجتاحون المدن الكبيرة فهي خاويةالان بعد ان ارسل النظام كلابه الى الخرطوم لكبت الناس وقتلهم ؟

انها فرصتكم لكي تزلزلوا الارض تحت اقدامهم وتجتاحوا هذه المدن وتتجهوا الى الخرطوم فعندها لن يصمد النظام ولو ليوم واحد

هذا هو الوقت المناسب استغلوا الثورة وانشغال نظام الفاسدين بقتال العزل

لن يصمدوا ليوم واحد

هيا الى تحرير البلد من الانجاس


#780033 [كدراوي]
2.00/5 (2 صوت)

09-27-2013 05:08 PM
الله الله الله ،هكذا تبني الامال ،تربي الاجيال وتغرس الفضيله بين شتي اصناف البشر.


#780030 [كوكاب]
5.00/5 (2 صوت)

09-27-2013 05:06 PM
كيف يقابل البشير وزمرته الله يوم القيامة؟ في دافور وحدها اكثر من ثلاثمائة الف روح معلقة في رقابكم هذا غير القتلى في النيل الازرق وجبال النوبة الم تحرك كل هذه الارواح ضمائركم ؟اليوم في الخرطوم وكل مدن السودان يسقط الناس موتى كاوراق الشجر الى متى تستمر استباحة الانفس ؟ الشعب قال لكم لا اتروكوه وشاْنه انتم لستم اوصياء عليه ولستم رسل وانبياء مرسلون له ارحلو غير ماسوف عليكم .


#780018 [أبو عبدالله]
5.00/5 (3 صوت)

09-27-2013 05:00 PM
البطل الجسور / عثمان شبونة .... بل تبت يد صحفيي النظام فإنهم كالبالونات سيأتي دورهم قريبا وسيتساقطون كما تتساقط اوراق الشجر في الشتاء و يبقى الأخضر فقط ، لذلك بعثنا برسالة للأمين العام للامم المتحدة تشرح وضعنا وتصف حالنا ... وفوق كل ذلك فلتعلم ان الثورة مستمرة وتجدد كل يوم وان هالك المزيد ثم المزيد .. و سنجعل حياتهم جحيم ..
1- يوجد ما يسمى بكتائب نافع و تعدادها حوالي 35 ألف فرد ، كان يدربهم نافع و يشرف عليهم عندما كان رئيسا لجهاز الأمن بأوامر من " غراب الشؤم " حسن الترابي في عشريتهم الأولى . و استمر يجددهم وهو نائب رئيس الحزب و مساعد البشير و حتى الآن .
وهم مستمرون و يجددون كل فترة و لديهم مقر عمليات يشرف عليها المذعور نافع علي نافع و مجهزة بكافة التجهيزات وهو الآن يتولى إدارة هذه الفرقة . ولذلك هو لا يظهر كثيرا هذه الأيام لأنه مشغول بإدارة عملياتهم .
2- يوجد ما يسمى بكتائب علي عثمان و الجاز و تعدادهم حوالي 25 ألف فرد ، تم تدريبهم و تجهيزهم في عهد الموتور صلاح قوش و يحملون مسدسات و رشاشات و عصي و بمبان . و يركبون سيارات بدون أرقام .
و الاثنان ينشرونهم في هذه الأيام في أواسط المتظاهرين و تحت الأشجار و على سياراتهم و هم من يقومون بإطلاق الرصاص على المتظاهرين بدون فرز ، وهم من قاموا بمسرحية التخريب و الحرق للممتلكات وليس أبناؤنا المتظاهرين من يقوم بذلك .
و صفتونا بالمتشردين و المخربين و نحن نطالب بحقوقنا و كرامتنا و انسانيتنا التي أهدرتموها . وردا على الحاج ساطور الذي توعد و أرغى و أزبد في محاكمة كل شاب حسب حزبه و نؤكد له أن بيننا عدد كبير من شباب المؤتمر الوطني خاصة و شباب الأحزاب الأخرى عامة . فمن تحاكم يا ترى ؟؟
وسنقدم مليون شهيد لعهد جديد وإنها لثورة حتى النصر و عاش السودان حر مستقلا ..


ردود على أبو عبدالله
[سعاد صالح التني] 09-27-2013 06:54 PM
اخي الكريم ابو عبد الله
اطمئن كل الاطمئنان لن يخيف الشباب كل هذه الميشيات المأجوره فالنصر آت لامحاله لسبب بسيط
غائب علي كل الناس لأنشغالهم الشديد بما يحدث في الوطن الا وهو:

حاجز الخوف انكسر خلاس .

موعدنا قريبا اقرب مما تتخيل لنحتفل معنا باقتلاع الكيزان من سوداننا ومن حياتنا الي أبد الأبدين انشاء الله وسترى الرقاص قريبا خلف القبضان في قبضة الشعب هو وكل الكلاب المسعورة التي طالما أهانت ولعنت واحتقرت الشعب السوداني.


#780013 [elsir]
4.75/5 (3 صوت)

09-27-2013 04:54 PM
لهم ان يقولوا ما شاءوا وللاحرار يوما كلمة اتم الله عليك نعمة الحرية والفكاك



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة