الأخبار
أخبار إقليمية
من مواقع الدفاع إلى وضعية الهجوم
من مواقع الدفاع إلى وضعية الهجوم



09-29-2013 11:08 AM
من مواقع الدفاع إلى وضعية الهجوم

تعديل المطالب والشعارات... تكريب التنظيم والتنسيق... معركة طويلة وقاسية قادمة
المجزرة الاقتصادية منعطف جديد في نضالاتنا وليس مرحلة جديدة ، تعديل الشعارات ودمجها واستنباط مهام جديدة ضروري لاستدامة الحراك الثوري مع الحفاظ على استراتيجيتنا.

حصر الشعارات والخطاب الثوري بقضية الزيادات خط يميني لتعطيل الثورة لا يستوعب عمق الأزمة ويهدف لسرقة نضالات الجماهير.
مجازر النظام في نيالا ومدني وعطبرة تكرار لما يجري بمسارح الحرب في قلب المدن ، استعداد قوى الثورة للتعامل بكل حزم وقوة مع عنف النظام مفتاح نيل ثقة الجماهير وكسب معركة اقتلاع النظام، لن يفلت الجبناء بجرائمهم.

الزملاء والزميلات ، الشعب السوداني البطل:

يستعمل النظام كل الأساليب للحفاظ على سلطته ، من استعمال الرصاص الحي في نيالا ضد المتظاهرين إلى سرقة المواطنين باسم زيادات أسعار السلع و إلغاء مجانية العلاج والتعليم ، وتأجيج النزاعات القبلية ورفضه لنزع سلاح مليشياته ومنع إدخال المساعدات الغذائية إلى النازحين في منطقتي جبال النوبة-جنوب كردفان والنيل الأزرق . ليس هنالك من مستفيد من هذه السياسات سوى رؤوس النظام وأذياله الذين يعملون لتنفيذ أوامر البنك الدولي وصندوق النقد الدولي في تحطيم كامل للسيادة الوطنية ، وفي متاجرة رخيصة بمستقبل البلاد وأبنائها لصالح بقائهم في السلطة حتى و إن كان الثمن إفناء كل الشعب السوداني. إن رفضنا لكل هذه السياسات يتوسع ليشمل منطق التبعية الاقتصادية للبنك الدولي التي جعلت مخرج النظام من أزماته السياسية والاقتصادية في إبادة شعبنا.

الثوريون والثوريات ، شعبنا الثائر :

نجح حراك قوى الثورة في إضعاف أجهزة القمع ، وبدأت الانقسامات تفصل قواعدها الدنيا عن فئة الضباط ، وبقي جهاز الأمن ومليشيات النظام فقط من يتصدى للجماهير بالتعاون مع الربّاطة الذين يرتدون زي القوات الشرطية ، وباستعمال الرصاص الحي مباشرةً وبتعليمات عليا واضحة وصريحة. على الرغم من ذلك نجحت الجماهير في كسر الحاجز المعنوي الكاذب الذي أحاط النظام به نفسه وذلك يزودها بقوة دفع هائلة للسير بمطالب الثورة إلى أقصاها. لقد أصبحت فئات الجنود الفقراء في الجيش والشرطة فعلياً في صف الثورة وما ينقص دمجهم في المجرى العام للحركة الثورية هو الشعارات الملائمة والواجبات الواضحة. إن قضية حماية الحراك الجماهيري لا تأتي إلا بتوسيع نطاقه وتجذيره وسط أضعف الفئات الإجتماعية مع أخذ الترتيبات التكنيكية والفنّية اللازمة لشل أجهزة القمع ، ولا يمكن تحقيق هذه الأهداف من خلال شعارات محصورة في نطاق زيادات الأسعار فقط.

الزميلات والزملاء ، شرفاء الشعب السوداني :

العنف هو أسلوب النظام المفضّل لمواجهة حراكنا ، إن السلمية تضمن سيراً متصاعداً لحراك الجماهير وتعبئةً متصاعدة وجذرية ، ولكن لن يجعلنا ذلك نغفل عن الآثار طويلة الأمد لعنف النظام على معنويات وثقة الجماهير.

نبادر بطرح الخطوات الآتية :

أولاً : مشاركة المعلومات المتعلقة بالضباط المشرفين على العنف ، والربّاطة المشاركين فيه ومواقع إرتكازهم وتوثيق المصابين والشهداء على أوسع نطاق ، بدءاً من الجامعات والمدارس والمعاهد.

ثانياً: عجز النظام عن تنفيذ حزمة الزيادة كاملة ، ورعب النظام من الحراك الثوري دليل على ضعفه ، هذه الزيادة ليست الأخيرة وستتبعها أخر مما يزيد فرص التعبئة ضدها دون حصرها في هذا النطاق الضيق، بل ربطها بقضية الإبادة الجماعية وضلوع كل أفراد النظام فيها.

ثالثاً: النظام ضعيف ولكنه لن يستسلم بسهولة ، وهو يخدم مصالح الكثير من الجهات الدولية التي لها مصلحة في الحفاظ عليه . هذان العاملان يفسران عنف النظام المفرط وسكوت معظم وسائل الإعلام الدولية عن ثورتنا ، حماية حراكنا تأتي من شمول شعاراته لأزمة التبعية الإقتصادية وتوثيق إتصالنا مع الحركات الثورية في العالم أجمع لفضح النظام أمام شعوب العالم.

رابعاً : فتح جبهات معارك جديدة من خلال المطالب الجزئية ليس خطوة إلى الخلف ، بل هو الضمانة الوحيدة لتوسيع حراكنا وتجذيره ونقل الصراع إلى مرحلة أعلى عند إنعطافات الواقع السياسي القادمة ،بالترافق مع التعبئة العامة الثورية للحفاظ على الوعي الجماهيري متقداً وفعّالاً.

خامساً : الخطاب العنصري الداعي للحرب هو مخرج النظام الوحيد من أزمته ، فلنفشل ذلك بتوحيد كل مطالبنا وعملنا اليومي على الأرض.

سادساً : إن كل تدخل من قبل المؤسسة العسكرية في الحراك الراهن ومحاولة إحتوائه من خلال تغيير شكلي في الأفراد على رأس السلطة لن يكون إلاّ إنقلاباً عسكرياً على حركة الشارع ، وهو محاولة لإعادة إنتاج النظام بشكل جديد . حركة الشارع ضد سياسات التبعية الإقتصادية وليست ضد أفراد . لا للإنقلاب العسكري ، نعم للسلطة الثورية .

المجد لشهدائنا ، الخلود لضحايا الإبادة الجماعية والقصف الجوي ، النصر معقود بلواء الجماهير

الجبهة الديمقراطية للطلاب السودانيين
25 سبتمبر 2013 م


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 7843

التعليقات
#782990 [الوجع الخرافي]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2013 02:14 PM
ندااااااااااء وطني عاااااااااجل ...

الإخوة السودانيون الشرفاء ...

المقيمين بالخارج ...

لقد عايشنا ورأينا بأم العين ...

مافعله ويفعله النظام الفاشي ...

بأبنائه من اليُفّع الغرِّ الميامين ...

كذلك شاهدنا عمليات :

التخريب ، النهب ، السرقة والحريق ...

العشوائية التي نظمها ربّاطة المؤتمر الوطني ...

بأسم الثوار الأحرار ...

ونحن بأسم السودان ( الوطن الواحد ) ...

ننادي جميع السودانيين الأحرار ...

المقيمين بالخارج ...

أيها السودانيون الشرفاء ...

الشعب السوداني في الداخل يحتاج دعمكم ...

الوطن يناديكم ...

فلنساهم بقدر مانستطيع ...

من أجل الوطن الغالي ...

من أجل المواطن المسحوق ...

قال تعالى :

( لا يكلف الله نفساً إلا وسعها ) ...

صدق الله العظيم ...

عاش نضال الثوار السودانيين ...

عاش تلاحم قوى الثوار السودانيين ...

عاشت الثورة السسودانية رمزاً للصمود ...

عاش السودان حراً مستقلاً ...


#782936 [الصليحابي]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2013 01:43 PM
أيها الشرفاء الأماجد ، هذه قائمة الشرف التي كتبت بمداد من ذهب ، تضم أسماء شهداء العزة والكرامة، الذين وهبوا أنفسهم في سبيل الله ، من أجلكم ومن أجل السودان ، قتلوهم بلا رحمة وبلا هوادة ، ذنبهم الوحيد أنهم قالوا (لا) لتجار الدين الكذابين المنافقين القتلة العنصريين القبليين السارقين الناهبين الذين فتتوا السودان وأهانوا كرامة الشعب وسرقوا قوته .

شهداء مدينة ودمدني :

- مازن سيد أحمد (23 عام، مدني الدباغة)
- ابراهيم محمد علي ( مدني الدباغه)
- الطيب عبد اودود ( مدني القبه )
- مني عبد الرحمن سليمان ( مدني حي التلفزيون)
- الطفل هاجر عبد العليم ( مدني الدباغه )
- أحمد يوسف محمد عمر (قرقر) ( ودمدني) أحد أبناء قرية (ودالنور الكواهلة)
- والطفل منير احمد
- فرح ايمن محمد ( مدني الدباغه )
- عاصيم هشام ( مدني)
- مجتبي حسن ( مدني)
- يوسيف انور ( مارنجان عووضة)
- امل منزير
- بابكر يوسف ( مدني القبة )
- أحمد محمد علي ( مارنجان عووضة ودمدني

شهداء مدينة نيالا
1) الهادي جابر.
2) محمد اسماعيل حمن.
3) قسم نور.
4) ادم عبدالرحمن.
5) صباحي يعقوب.
6) ادم بريمه.
7) انور وعصام محمد محمود الشريف
8 ابراهيم احمد فضيل.
9) اسامه محمود.
10) عوض محمد جباره.
11) ابراهيم الجلابي.
12) محمد ابوسيل.
13) الفاتح عبدالر حامد سليمان.
14) الشريف النيل.
15) حسب الله احمد حسب الله.
16) ناعم الهادي داؤد.
17) محمد رابح عجب الله.
18) فضل الله عبدالله علي.
19) الدومه ادم علي.
20) حامد الجلابي.
21) المر عيسي.
22) اسماعيل حمد

شهداء ولاية الخرطوم :

- احمد حمد النيل منصور (ام درمان)
- حازم محمد زين ابراهيم (ام درمان الثورة )
- بدوي صلاح 22 عاما ( امدرمان ابوروف)
- بابكر أبشر 16 عاما ( امدرمان ابي سعد)
- محمد بشير سليمان 22 سنة (الكلاكلة صنقعت)
- عصام الدرديري 16 سنة ( الكلاكلة صنقعت)
- وفاء محمد عبد الرحيم عبد الباقى من طيبة الشيخ عبد الباقى.
- هزاع عزالدين جعفر 19 عاما ( شمبات الحلة)
- احمد محمد الطيب طالب ثانوي ( مربع واحد الفتح )
- علي محمد علي ( مربع 23 الفتح)
- الطفل صهيب محمد جبارة بالصف الثامن الابتدائ - السكن الدروشاب محطة 5 .
- الطالب ولي الدين بابكر حسين الجاك .قتلوه في الدروشاب وحملوا جثمانه الى حي مايو
- الطالب بشير عبد الله أحمد المنا ( الدروشاب)
- ايمن يسن ( الحاج يوسف مربع 5 المايقوما )
- حسب الرسول الخليفة محمد الصديق احمد ( محطة الصقعى بالحاج يوسف) )
- اكرم الزبير احمد الزبير ) سائق ركشة) ( قرية الدومة بالقرب من الجنيد) قتل في الخرطوم
- عبدالقادر ربيع عبدالقار ( الحاج يوسف)
- بكري حامد ( شمبات)
- بابكر النور حمد ( شمبات)
- محمد الخاتم ( شمبات)
- اسامة عثمان وداعة 43 عاما ( حلفاية الملوك) صاحب معهد تعليمي بمنطقة بحري
- الطالب بشير موسي ( ام روابه حي الباقر ) .قتل في مظاهرات الكلاكله اليوم
- محمد حسين صادق محمد صالح العمر 22 سنة ( - بحرى الدروشاب)
- بشير عبدالني ( السامراب.)
- عصام الدين محمد احمد حسن
- ابوبكر محمد حسن. ثالث ثانوي مدرسه المشاعل.
- مصطفي محمد. ( دروشاب)
- محمد عثمان شروم
- سليمان لم يتعرف علي اسم كامل
- محمد صديق محمد عثمان العمر 16 سنه (الكدرو )
- سارة عبد الباقي / خريجة/ 35 سنة، تعمل بمستشفى - - على عبدالفتاح.
- صهيب محمد موسى
- شرف محمد محمود.
- بشير عبد الله منقوري
- هيثم قريب
- ولاء بابكر حسين الجاك/ ( السامراب)
- عمران سيد .....قريةالشاوراب/ الحلاوين جامعة السودان /24 عاما —
- وفاء محمد عبدالرحيم)...طالبه في المستوى الثاني الثانوي بالكلاكله .. مدرسه الشفيلاب النموذجيه
- أيمن بجا هبيله ( الخرطوم السلمة)
-عمران السيد.. من ابناء قرية الشاوراب . ولاية الجزيرة
بعد اصابته برصاصة في الصدر في منطقة سعد قشرة ببحري
-علم الدين هارون ... الثوره الحاره 60
- محمد حسين صادق من ابناء حلفا الجديدة من القرية 14
- محمد سفارى الشجرة
- هيثم علي غريب من مدينة الابيض
- بشير موسى بشير - ام روابة
- صلاح مدثر الشيخ السنهوري ( بري)
- أبوبكر النور حمد 23 سنه ( مبادرة نفير بحري


#782877 [abu khaled]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2013 12:55 PM
يقتل منا ثائر والارض تنبت مليون ثائر لدي بعض الملاحظات في مسيرة الثورة الظافرة بإذن الله
1- النظام يردد بإن المظاهرات محدودة ومقدور عليها وتناسى بإن الحياة اصبحت عصية على المواطن البسيط والذي لم يطلع اليوم سوف يطلع غدا لانه سوف يكتشف ان الحياة اصبحت مستحيلة وعلى اقل تقدير يحتاج الى 5 مليون لكي يعيش حياه بسيطة وليس كل المواطنين من منسوبي النطام الفاسد
2- تابعت القنوات الفضائية والجزيرة تؤكد دورها المشبوه لاحس ولاخبر وعن الضيوف في القنوات من مطبلي النظام مثل حقير يدعى مين الزومة رجل كبير في السن كاذب طلع على الفرنسية يتوعد الشعب السوداني واعجبني الضيف من المغرب على ما اعتقد والذي رفض الرد عليه بحجه انه غير سوداني وكذلك الضيف السوداني وكان عندما يذكرون له الحقائق يدعي بأنه لايسمع ويحاول ان يرد على اسئلة غير المطروحة وهو تكتيك ربيع عبدالعاطي والذي ظاهر عليه الارتباك كحال كل سدنة النظام وشعورهم بان ايامهم اصبحت معدودة وكذلك مكي المغربي ذلك المرتزقة أمس في تلفزيون النظام وتبريره لقتل الثوار لحرق مقار الحزب وممتلكاتهم وتناسى بأن دم كل سوداني يساوي كل اللصوص والمرتزقة ودفاعة عن مجرمي الحرب وجزم بأن المحكمة الجنائية ماتت وتناسى بأن هؤلاء يحتموا في الشعب الذي يقتلونه ليل نهارولقد تحملنا ودفعنا الكثير من أجل حمايتهم من مقاطعة اقتصادية وسمعة بلدنا اصبحت في الحضيض من اجل من خيشة وهارون واللمبي الذين ارتكبوا الفظائع بحق اهلنا في دافور وجبال النوبة والنيل الازرق وسوف نحاكمهم نحن عما قريب بإذن الله تعالى .
3- الصادق المهدي كارثه السودان الكبري يطلب من النظام التراجع عن السياسات الاقتصادية وهل هي مشكلة الشعب الوحيد ايه السيد ولا خايف علي عبودي
4- الترابي ذلك الثعلب افتكر ان الشعب السوداني تناسى انه هو سبب مصائبنا لمدة 25 سنة وانه ذهب الى مذبلة التاريخ هو وكل الديناصورات الذين تسببوا في ماسي بلادنا
5- ايه الثوار لاتراجع ولا استسلام والنصر لنا بإذن الله والدور الاعلامي لدينا ضعيف ونحن الان فقدنا اكثر من مائة قتيل بصورة بشعة تنم عن مدى حقد هؤلاء السفلة على شعبنا العظيم يجب توثيق ذلك وايصاله للعالم وعملية القناة الفضائية مهمة جدا ويا أهل الراكوبة الشرفاء جاء دوركم
6- مدير شرطة السودان أكد بأن المتظاهرين من الشماسة والمسجلين خطر وهل سنهوري وشهيدة مدني من الشماسة الذين نفتحر بهم وهم ضحايكم واصبحوا بالملايين نتجية تقتيل ابهائهم وتشرديهم ولقد شاهدنا الشرطة الشريفة وهي تتراجع لعدم الاحتكاك واستعمال السلاح ضد الثوار وعن ماذا يدافع الشرطي وراتبه 500جنيه وانتم تنهبوه ليل نهار ايه المجرمون
7- النظام لديه الة اعلامية مسخرة وهو يستضيف ازلامه ومرتزقته ويصورهم بأنهم الشارع السوداني وهو يعلم ان 99 % من الشعب السوداني يرفضهم ويحكم قبضته على الاعلام العالمي والخارجي لتنفيذ جرائمه
8- النظام يؤكد بأن حقق انتصار في جنيف في حقوق الانسان ايه انسان وهل انتم بشر ومحسوبين على الانسانية لعنكم الله
يا شعبي والله انني اشتم ريحة الحرية فواصل في طلبها وان نصر الله لقريب


#782864 [الرمنتــوج]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2013 12:49 PM
العــار العـــار يا كيزان

أخـــوان إيران ... إخـــوان شــيطان.


#782818 [صالح]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2013 12:23 PM
ياشعبنا يا عزنا يامجدنا يافخرنا
أنت من علمتنا معنى الشموخ في وقت العنا
انت من درستنا معنى الكرامة والشجاعة والرنا
انت من اعطيتنا اسما و قدرا في الدنا
انت من هزم الطغاة ونلت منهم هاهنا
ياشعبنا ياعزنا يامجدنا يافخرنا

(من قصيدة ابو المجتبى القدوي)


#782815 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2013 12:22 PM
بيان تحليلي واضح وقوي

ذكاء وشجاعة ووعي


شكراً الجبهة الديمقراطية


#782743 [سوداني]
1.00/5 (1 صوت)

09-29-2013 11:42 AM
فلنترك العصبية والجهوية السودان يسع الجميع

القتل مرصود بالاقمار الصناعية

اعتمادهم على القوة سيفشل

خلاص الكلب الحار ولع النار

ابشر يا حوش بانقا بملاح الويكاب


ردود على سوداني
United States [Sam] 09-29-2013 01:27 PM
للأسف كنت في جوله بالعربة استمرت ساعتان. داخل احياء الخرطوم. والأوضاع في غاية الهدؤء. ولا اثر للعصيان المدني او المظاهرات


#782732 [مهدي إسماعيل]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2013 11:38 AM
"لا جهوية ولا عرقية، سودانية ميه الميه"



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة