الأخبار
أخبار إقليمية
المدينة السعودية : السودان إلى أين؟
المدينة السعودية : السودان إلى أين؟
المدينة السعودية : السودان إلى أين؟


09-30-2013 06:57 AM


يحمل المشهد السوداني الراهن الكثير من مشاعر القلق بسبب حساسية أوضاع هذا البلد العربي الخارج لتوه من عملية بتر مؤلمة لجنوبه، فأي مضاعفات سياسية وأمنية نتيجة المظاهرات والاحتجاجات التي اندلعت الاثنين الماضي وما زالت مستمرة حتى الآن على إثر رفع الدعم عن المحروقات يمكن أن تحمل في طياتها مشروعات انفصالية جديدة، تهدد وحدة أرضه وشعبه وأمنه واستقراره، مع ما يمكن أن ينجم عن ذلك - خاصة في ظل صعود هذه الموجة - من انعكاسات خطيرة على أمن واستقرار المنطقة.
تردي الأوضاع الاقتصادية في السودان الذي يعتبر أحد أهم أسباب اندلاع تلك المظاهرات والاحتجاجات جاء نتيجة طبيعية لضياع ثلاثة أرباع دخل السودان من موارده النفطية بعد انفصال دولة الجنوب قبل نحو عامين ونصف، وعجز الخرطوم عن إيجاد البديل طيلة الفترة الماضية، بالرغم من أن الثروة الحقيقية لهذا البلد العربي المترامي الأطراف هي المياه والموارد البشرية، بما يتطلب التركيز على التنمية الزراعية سواء بالنسبة لاستصلاح الأراضي أو تعبيد الطرق وتحسين وسائل النقل.
استخدام قوات الأمن السودانية القوة لتفريق الاحتجاجات، وسقوط عدد كبير من القتلى والمصابين والمعتقلين أدى إلى إعلان أبرز القوى المعارضة والشبابية والنقابات العمالية وعدد من الأحزاب والمنظمات الأهلية عن تشكيل جبهة معارضة موحدة تحت اسم تنسيقية قوى التغيير السودانية، وهو ما يعني أن الاحتجاجات ستتواصل، وسيتواصل معها العنف والفوضى والاضطرابات الأمنية ما لم تبادر الحكومة السودانية أولاً وقبل أي شيء بالتراجع عن القرارات الاقتصادية ووقف العنف ضد المحتجين.
يبدو من الواضح في ظل تسلسل أحداث العنف في السودان، التي تسببت في سقوط ضحايا وإتلاف وإحراق ممتلكات عامة وخاصة، بأن لا الحكومة ولا الشعب السوداني استفادا من تجارب ثورات الربيع العربي لتفادي المضاعفات والأخطاء التي وقعت فيها تلك الثورات وأدت إلى المزيد من تردي الأوضاع الاقتصادية والأمنية.
السودان في أمس الحاجة الآن لتوخي أقصى درجات الحكمة والتعقل في التعامل مع المظاهرات والمطالب الشعبية، كما يتعين على الشعب السوداني في المقابل الالتزام بالإطار السلمي في مطالبه وعدم استهداف المرافق العامة والخاصة، حفاظا على استقراره ووحدته الوطنية وسلامة ترابه الوطني.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2438

التعليقات
#784256 [محمد طه/مصر]
0.00/5 (0 صوت)

09-30-2013 10:27 AM
.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة