الأخبار
أخبار إقليمية
الاصلاحيون : محاسبتنا على المذكرة خطوة انتقائية هدفها تصفية حسابات سياسية داخل الحزب
الاصلاحيون : محاسبتنا على المذكرة خطوة انتقائية هدفها تصفية حسابات سياسية داخل الحزب



من يستحقون المحاسبة هم المسؤولون عن انفصال جنوب السودان والفساد والتردي الاقتصادي،
10-06-2013 04:17 PM
اقترب حزب «المؤتمر الوطني» الحاكم في السودان من انشطار جديد، بعدما رفض عشرات من قيادات الحزب وكوادره محاسبتهم بسبب رفعهم مذكرة إلى الرئيس عمر البشير تدعو إلى وقف قمع الاحتجاجات الرافضة لزيادة أسعار المحروقات وتحقيق مصالحة وطنية في البلاد. في الوقت نفسه ذُكر أن أجهزة الأمن اعتقلت أمس نقيب الأطباء الدكتور أحمد الشيخ.

وتحدث تقرير نشرته وكالة «فرانس برس» عن أن «الإجراءات القاسية» التي اتخذها النظام لن تكون كافية وأن «الحكومة مهددة بالإفلاس بسبب الأزمة المالية والاقتصادية الخطيرة.

وعلمت «الحياة» أن لجنة شكلها البشير، باعتباره زعيم الحزب الحاكم، تضم رئيس البرلمان أحمد إبراهيم الطاهر ووزير النفط عوض الجاز ووزير الحكم الاتحادي المسؤول السياسي في الحزب حسبو محمد عبد الرحمن، لمحاسبة «الإصلاحيين» استدعت عشرات من الذين وردت أسماؤهم في مذكرة «تيار الإصلاح».

وقال مسؤول التنظيم في «المؤتمر الوطني» حامد صديق، إن لجنة التحقيق سترفع تقريراً إلى رئيس الحزب بعد أسبوع، مشيراً إلى أنه «تم تداول مذكرة الإصلاحيين تم وتوزيعها خارج الأُطر التنظيمية للحزب، الأمر الذي من شأنه العمل على النيل من وحدة الصف وخدمة أجندة المتربصين بالبلاد ويدعم أجندة الساعين إلى إطاحة النظام الحاكم».

لكن المتحدث باسم «الإصلاحيين» في الحزب الحاكم النائب فضل الله أحمد عبد الله قال إنهم رفضوا المحاسبة ورفعوا مذكرة في هذا الشأن، موضحاً أنهم لا يعترفون بلجنة المحاسبة ويرفضون أعضاءها باعتبارهم جزءاً من الأزمة.

واعتبر عبدالله قرار محاسبتهم خطوة انتقائية هدفها تصفية حسابات سياسية داخل الحزب الحاكم، متهماً أحمد إبراهيم الطاهر بأنه جيّر البرلمان لصالح الحزب الحاكم والجهاز التنفيذي، لافتاً إلى أن من يستحقون المحاسبة هم المسؤولون عن انفصال جنوب السودان والفساد والتردي الاقتصادي، لا من سعوا إلى تقديم النصح والمطالبة بإصلاحات في البلاد.

ورفض عبد الله اتهام «الإصلاحيين» بتجاوز مؤسسات الحزب ووصف هذه المؤسسات بأنها معطوبة و «ديكورية» غير فاعلة، مشيراً إلى أنهم رفعوا مذكرتهم إلى البشير باعتباره يملك شرعية، مؤكداً أنهم مستعدون لأسوأ الاحتمالات ولا يبالون بأي قرار يصدر في حقهم، وتعهد بأنهم لن يتوقفوا عن العمل من أجل الإصلاح، لأن أوضاع البلاد لا تحتمل موقفاً سلبياً، مشيراً إلى أن من رفعوا مذكرة للإصلاح في الحزب قبل نحو 14 عاماً لم يحاسبوا بل صعدوا إلى مواقع مهمة في السلطة.

وكان 31 من قيادات الحزب الحاكم وكوادره رفعوا مذكرة إلى البشير في 28 أيلول (سبتمبر) الماضي، ثم ارتفع عدد الموقعين إلى 46 شخصية يتقدمهم مستشار الرئيس الأمين العام السابق للحزب الحاكم غازي صلاح الدين. وتضم اللائحة 10 نواب و11 من كبار الضباط المتقاعدين أبرزهم العميد محمد عبد الجليل إبراهيم (ود إبراهيم) الذي اتهم بقيادة محاولة انقلاب عسكري على البشير قبل محاكمته بالسجن وإطلاقه، و11 من السيدات القياديات.

ويطمح الحراك الإصلاحي إلى خطوات سياسية لوقف الحرب وإقرار الحريات وإنعاش الاقتصاد وتشكيل «جبهة سودانية متحدة» تتصدى لمرحلة البناء خلال فترة انتقالية قبل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقبلة.

ورأى الرئيس السابق لمجلس شورى الحركة الإسلامية الأستاذ الجامعي الطيب زين العابدين أن تيار الإصلاح أدرك أخيراً أن الحكومة غير راغبة وغير قادرة على إصلاح الأوضاع لأن ذلك يعني إعادة هيكلة الدولة وتغيير النظم والسياسات والشخصيات المتنفذة.

وتوقع زين العابدين أن يواجه الإصلاحيون عقوبات غليظة تصل إلى حد فصلهم من الحزب الحاكم أو تجميد عضويتهم، لافتاً إلى أن «شيخ» الحركة الإسلامية وصانع السلطة الحالية حسن الترابي تعرض لمعاملة سيئة في فترة ماضية من رفاقه السابقين في الحكم، في إشارة إلى قرار البشير بإقالة الترابي من رئاسة البرلمان في 1999، ثم إبعاده من قيادة الحزب الحاكم ما دفعه إلى تأسيس حزب المؤتمر الشعبي المعارض.

العربية


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 4795

التعليقات
#792899 [اسسوولو غضروف]
0.00/5 (0 صوت)

10-07-2013 07:44 AM
اهلي الغبش المكافحين من الغرب إلى الشرق، جنوبه وشماله سلام،،،
تخيلوا معي السيناريو الوحيد ده...الناس بتصلي.سلمت وكل زول عيد على الجنبو. طلع المصلين كلهم الشارع حريم على رجال.هتافاتهم تنادي بسلمية مطالبهم وإصرارهم على التغيير........ ياتو كوز يقدر يقيف قدام المد البشري ده ...ياتو خاين وعميل قلبو ماحايقع تحت رجلينو...ياتو منفعجي وسقيم نفس ما حايبول في لباسو...اما شلة ابوالعفين وابو ريالة ديل في دنيا تااااااااانية راجاهم.


#792658 [sabile]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 11:10 PM
حملة مقاطعة صلاة العيد خلف السيدين الصادق والميرغني احتجاجا على مواقفهم الضبابية والجبانة من ثورة 23 سبتمبر


#792641 [عبد الواحد المستغرب جدا جدا!!]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 10:56 PM
صرح لنا مصدر موثوق رفض زكر إسمه أن الشيخ على عثمان طه أن زوجته تغير له البامبرز 3حرات ىوميا وارجع السبب الى شعور طه بأن البشير قد يبيعه فى أقرب لفه وﻻ سيما أن مطالب اﻻصﻻحيين هو عين ما يطالب به المؤتمر الشعبى الذى يتزعمه..غريمه حسن عبد الله الترابى ولعلمه أن البشير لن يتورع من فعل ذلك متى ما وجد الضمانات الكافيه من طرف الشعبى وعدم المساس به وبإسرته التى نهبت البﻻد جهارا نهارا ولتحقيق هذه الرغبه سوف يطلب من الوافد الجديد شرط إبقاء عبد الرحيم محمد حسين فى منصبه وزيرا للدفاع وصرح لنا المصدر نفسه أن هذه الجماعه فاقده للثقه فى بعضها البعض ومثل هذه الخطوات ﻻبد لها من ضمانات كافيه!! والجدير بالذكر أن الذى يدير العمليات داخل المؤتمر الوطنى من وراء الكواليس هو على عثمان طه والبشير ما هو إﻻ كيس الرمل الذى يتلقى الضربات وكما هو معلوم أن الشيخ على هو الذى آتى بالبشير للسلطه وهو نفسه الذى أطاح بشيخه الترابى وجميع المنتسبين للمؤتمر الوطنى يعلمون. أن طه يتمتع بذكاء بعكس البشير ولذا فالجميع يهابه ويخاف منه وﻻ يأمنون شره!!والشخص الوحيد الذى يثق فيه البشير هو وزير دفاعه وطه ﻻ يعباء به ﻻنه واثق من أنه يستطيع اﻻطاحة به وقتما يشاء وهو يعلم أيضا أن وزير الدفاع أقل ذكاء من البشير وعقله على قده كما يقول المصريون للذى فى مثل حالته ويعلم أن البشير يستخدمه فزاعه يخيف به الضباط العظام داخل الجيش وهو يؤدى دوره بنجاح غير متوقع. بوابة قناة الجزيره6/10/2013


#792471 [انا سوداني]
2.00/5 (1 صوت)

10-06-2013 08:45 PM
من 1956 تتبادلوا في حكم السودان ياخ افصلوا الشمالية ونهر النيل من السودان وكونوا الحاكومة العاوزنها كلكم اولاد عم واخوة ، وأكثر من ثلاث ارباع السودان غرباء خلوا الناس في حالها، ولو قعدتوا مائات السنين ما بتحلوا مشكلة السودان لسبب بسيط الانانية وحب النفس متاصلة فيكم غير العقد النفسية وحب التسلط وعدم الاعتراف بالاخر ، اعظم جيش في أفريقيا من الاستقلال وهو يطارد في اهل البلد ويقول عليهم متمردين الشجاعة الخلتكم فصلتوا الجنوب ، اعملوا استفتاء لاهل الشرق والغرب والوسط لتغرير المصير وشوفوا النتيجة شنوا ، انتم مشكلة السودان وصاح مكنتوا نفسكم وسلحتو اولادكم من مال الشعب لكن الدنيا دوارة .


#792427 [ميلاد حسن]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 07:55 PM
ديل دايرين مصلحة شخصية


#792350 [واحد مغلي من الكيزان]
5.00/5 (1 صوت)

10-06-2013 06:31 PM
لا تتعاطفوا مع الاصلاحيين , خلو الكيزان يقتلو بعض زي ما قتلو و شردوا الشعب السوداني . اللهم اجعل كيدهم في نحرهم. فقد حاكوا المصائب للشعب السوداني , و الآن جاء الدور عليهم. الشعب السوداني شعب طيب , لكن هذه المرة مع الكيزان لن نسامحهم حتى و لو (باسو جزمنا) فهم كلهم جزم ما عندهم عهد , دائما مع الاقوى و مع الذي بيده السلطة. ابراهيم الطاهر منافق كبير و سبب دمار العدالة و مؤسساتها. و الجاز حرامي. خلوهم يخلصو من بعض فقد اصابتهم دعوات الامهات. نعم اصابتهم دعوات المظلومين , فسوف يندحرون و يتمزقون كل يوم الى ان يهربوا من السلطة بعدما يحسو بعدم الامان و انقضاء المال من اياديهم, يا جموع الشعب السوداني و يا شبابنا حاصروهم , و لا تتعاطفوا مع الاصلاحيين , خوفوهم كلهم مجرمين , و لا نريد خدعة أخرى كحصان طروادة , و انتبهوا اذا حس اهل الجبهة بان حكمهم سيزول فسوف ينقضون على ثورتكم فهم مجرمين لا يفترون من حياكة و تدبير الخدع فهذا شغلهم الشاغل. لذا انبهكم ان تفتحوا عيونكم كويس.


#792349 [Fato]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 06:30 PM
نحن لا نعترف بأن من شاركوهم ماال أليه السودان الان من ويلات أن يخرجوا علينا بأنهم أصلاحيون.لماذا لم يكن أعتراضكم على فصل الجنوب عاليا فى وقته وحتى لو هددتم بأنسلاخكم لكان سجلتم موقف ولكن تتباكوا الان بعد ماراح الجمل بما حمل,لماذا لم تعترضوا على الكثير من القرارات التى أوصلتنا لهذا الدرك الان فى حينها وهددتم بالأنسلاخ ولماذا الان أردتم الأصلاح بعد أن وقع الفأس فى الرأس,وهل يفيد الذبح بعد الموت.أما أن كان مناداتكم بالأصلاح لمناصب لكى تأخذوا مناصب كما أخذها قبلكم فهذا لن يفيدنا فى شىْ.المركب على الغرق ولن يفيدكم القفز لأنه لا نجاة من الغرق.


#792247 [omer]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 04:56 PM
بلا اصلاحين بلا زفت كلكم سفله مجرمين


ردود على omer
[عباس] 10-06-2013 06:12 PM
من ياتى متاخرا خيرا من ان لا ياتى ظن الخير فى الجماعة .


#792245 [ابوزول]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 04:55 PM
الكلام دخل الحوش
والرماد حيكيل حماد
وتعالوا اتفرجوا يا اولاد
ان الله لطيف بالعباد


#792228 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2013 04:38 PM
هذه افكار نافع التي ستقود البشير الى الهاوية


ردود على ود الحاجة
United States [كروري] 10-06-2013 05:05 PM
هذه نبوة الشهيد محمود محمد طه ( الصراع بين الاسلامين بعد استلام السلطة ). حتى الاسملاميين ما كانوا بيفتكروا أن يصل بهم الحال الى هذا الدرك السحيق من السوء و لكن يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة