الأخبار
أخبار إقليمية
الوزراء الأفارقة يفشلون في التوصل لقرار بالإنسحاب من المحكمة الجنائية
الوزراء الأفارقة يفشلون في التوصل لقرار بالإنسحاب من المحكمة الجنائية
الوزراء الأفارقة يفشلون في التوصل لقرار بالإنسحاب من المحكمة الجنائية


10-12-2013 11:17 AM
ـ أنهى وزراء خارجية دول الاتحاد الأفريقي اجتماعاتهم التحضيرية لقمة الاتحاد الأفريقي ألتي ستنعقد اليوم السبت، من دون التوصل للقرار الذى تطلبه السودان وكينيا، وبات راجحاً أن تتبنى القمة مقترحاً بمخاطبة مجلس الأمن الدولي لإرجاء النظر في الدعاوى المقدمة من المحكمة الجنائية الدولية ضد القادة الأفارقة.

وضربت خلافات إجتماع الوزراء الذي التأم امس الجمعة بالعاصمة الاثيوبية إديس ابابا ، ولم يتوصل طبقاً لمعلومات تحصلت عليها "سودان تربيون" الى صيغة موحدة حتى ساعة متأخرة من الليل.

وتشدد السودان وكينيا بضرورة ان ينص القرار على الإنسحاب من المحكمة بينما تبنت أوغندا وعددا من الدول الأخرى مقترحاً يدعو إلى منح مجلس الأمن الفرصة للتدخل .

واكتملت الترتيبات لانعقاد قمة الاتحاد الأفريقي ومجلس السلم والأمن الأفريقي، ووصل عدد من الزعماء والقادة المشاركين فيها يتقدمهم الرئيس السوداني عمر البشير الملاحق بمذكرتي إعتقال من المحكمة .

وأفادت متابعات "سودان تربيون " من مقر الاجتماعات أن أهم ملامح مشروع القرار المنتظر أن تبت فيه القمة هو اقتراح مخاطبة الاتحاد الأفريقي لمجلس الأمن الدولي لإرجاء النظر في الدعاوى المقدمة من المحكمة الجنائية ضد القادة الأفارقة سابقاً ومستقبلاً، مع الدعوة لتأجيل أي قرار ضد ضدهم طالما كانوا في المناصب الدستورية أو رئاسة الدول.

ووجهت صحيفة نيويورك تايمز انتقادات عنيفة للاجتماع ووصفته بانه اجتماع البحث عن رخصة لقتل الشعوب.

وتابعت الصحيفة أن هؤلاء القادة الذين يعترضون على المحكمة الجنائية الدولية هم يبحثون بشكل فعال عن رخصة لقتل وتشويه وقمع شعوبهم دون محاسبة، كما يريدون الإفلات من القانون وألا يكون للقانون سيادة عليهم.

وأضافت الصحيفة أن المحكمة الجنائية الدولية، التي تأسست في عام 2002 ومقرها لاهاي، نظرت حتى الآن في حالات فقط ضد الأفارقة، ولكن هذا يرجع إلى أن المحاكم المستقلة التي أنشئت لمعالجة القضايا المتعلقة بيوغوسلافيا السابقة وكمبوديا، وبلدان أخرى أدت بطبيعة الحال إلى انخفاض نطاق أنشطة المحكمة.

وحتى الآن، بحسب الصحيفة ذائعة الصيت تم توجيه 32 اتهاما علنيا من قبل المحكمة، مع إدانة واحدة فقط، لتوماس لوبانغا، بتهمة ارتكاب جرائم حرب في جمهورية الكونغو الديمقراطية، ولكن العديد من التحقيقات لم تكن بمبادرة من المحكمة أو هيئة أجنبية، بل أحيلت إلى المحكمة من قبل الحكومات الإفريقية نفسها.

وذكرت الصحيفة أنه لذلك لا ينبغي أن تنظر المحكمة بالتركيز على إفريقيا، فعندما يتم قتل آلاف الأشخاص وتشريد في أي بلد، كما هو الحال في السودان، على سبيل المثال، فإنه لابد من المحاسبة.

وقال سفير السودان بإثيوبيا عبدالرحمن سرالختم، بحسب فضائية الشروق، إن القمة تتناول موضوعين أساسيين، هما تعيين رئيس جديد لمفوضية السلم والأمن الأفريقي والتداول حول علاقة أفريقيا بالمحكمة الجنائية، فيما يتعلق باتهامات المحكمة الجنائية الدولية للزعماء الأفارقة، ووضع معالجات للتعامل معها باتجاه الانسحاب من ميثاق روما.

ودعا وزير خارجية إثيوبيا، تادروس أدهانوم، في كلمته أمام الاجتماع الوزاري، إلى أهمية الخروج بقرار موحد لدول الاتحاد الأفريقي يعيد للقارة كرامتها وسيادتها.

وقال أمام الاجتماع الوزراي :"إن المحكمة الجنائية الدولية ظلت تنتهك سيادة القارة الأفريقية من خلال ملاحقتها للقادة الأفارقة دون غيرهم من بقية قارات العالم".

ويرافق الرئيس السوداني وزير رئاسة الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح، وزير الخارجية علي كرتي، وزير العدل محمد بشارة دوسة، وعدد من المسؤولين في الدولة للمشاركة القمة التي تبدأ يوم السبت.

وتخاطب الجلسة الافتتاحية للقمة مفوضة الاتحاد الأفريقي الدكتورة ديالاميني زوما ورئيس المجلس التنفيذي الدكتور تادروس أودهانوس وزير خارجية إثيوبيا.

وكان المجلس في اجتماعه الحادي والعشرين العادي الذي عقد بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا 26-27- مايو 2012م قد قرر مجموعة من الخطوات في علاقة القارة الأفريقية بالجنائية الدولية بناءً على اجتماع وزراء العدل الأفارقة الذي عقد في 14-15 مايو 2012م.

يشار إلى أن الاتحاد الأفريقي قد طلب من أعضائه عدم التعاون مع المحكمة الجنائية في اتهامها لبعض القادة الأفارقة، وجدد طلبه لمجلس الأمن الدولي بتجميد أي إجراءات ضد قادة كل من كينيا والسودان، وأن يتاح لليبيا محاكمة المتهمين داخل أراضيها، وستكون هذه القمة فرصة للقادة الأفارقة للتداول حول التطورات الأخيرة حول الجنائية الدولية والتقرير بشأنها.
سودانتريبون


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 5031

التعليقات
#800862 [ياسر الامير]
0.00/5 (0 صوت)

10-14-2013 11:22 AM
الشي. الذي لا يعرفه الكثيرين من امة شعب السودان انه تم فصل الجنوب السوداني كرشوة داخل اروقه نيويورك وواشنطون لكي لا تتم ملاحقة الرئيس السوداني جنائيا وذلك بمساعدة الدبلوماسية في نيويورك.
وبكل سذاجه تم بالفعل فصل الجنوب. وصار ايضا ملاحقا من الجنائية الدولية


#799483 [يحي]
5.00/5 (1 صوت)

10-13-2013 12:01 AM
يا اخي هؤلاء الرؤساء الافارقة لانهم الاثكثر غباءا وتورطا في مثل هذه الجرائم . مجرمي الصرب والبوسنه هل كانوا افارقة؟ اليسوا اوروبيين وتمت محاكمتهم ؟ يا حمير شوفوا سبب اخر.هل تعلموا ان الرئيس الكيني ونائبه متورطين في الجرائم بصورة مباشرة.الرئيس استدعي عصابة لقتل المناوئين من القبائل الاخري وهي نفس فكرة عمر البشير عند ما استدعي الجنجويد لقتل الابرياء


#799476 [الجقر]
5.00/5 (1 صوت)

10-12-2013 11:52 PM
بيتخيل لى الأيام الجايات سيذهب الرئيس البشير ويسلم نفسه للمحكمة الجنائية عملا بنصيحة بعض المقربين منه من الكيزان وذلك لسببين الأول : إخلاء الساحة لهم والثنى: سوف لن ينجح الإتحـــاد الأفريقى فى اقناع المحكمة الجنائية أو الانسحاب منها و من المؤكد سيحاكم البشير بواسطة الشعب السودانى وستكون الجنائية ارحم من عود( القذافى)


#799356 [نكتة حلوة]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2013 09:04 PM
هم نتاج خطاياهم فمحاسبة النفس و الضمير الحى يفرض عليهم ان يرجعون كما ولدتنا امهاتنا قبل ان ياتى التبوب الى سواحلنا بمساعدة تجار من بنى جلدتنا فافريقيا ما عادت حكرا لتجار العبيد بعد ان ودعت السخرية الي نفير غنت به بناتنا و شربنا و رفصنا وضربنا طبلونا رغم النخاسين الدعاة و المبشرين و تجار الدين متمسكين بكجورنا الدى علمنا الحياة وسر الخلود


#798988 [ابونضال]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2013 03:02 PM
هذا الاجتماع خذلان للشعوب الافريقية المتكوبة في قياداتها وتكريس للظلم والدكتاتورية والقهر. الشعب السوداني لم يفوض شخص للمطالبة باسمه للخروج على العدالة الدولية ومحاكمة الذين اجرموا في حقه. من ذهب في ذلك الطريق يبحث عن طوق النجاة لنفسه وليس للشعوب الافريقة. ملاحقة الحكام الافارقة ليست لاسباب عرقية كما يدعي الملاحقون وانما لحقيقة ان معظم الانتهاكات ترتكب بواسطة هولاء الحكام والذين كما نعلم جاءوا على ظهور الدبابات . ما من بلد ديمقراطي في العالم تمارس فيه تلك الافعال وهذه حقيقة. من هنا نناشد كل منظمات حقوق الانسان والنشطاء السياسيين والاكادميين الشرفاء ومنظمات المجتمع المدني والنقابات الحرة في السودان والسودانيين بالخارج العامين في المنظمات العالمية وكل من له راي حر ان يسمع الصوت المعارض لشعب السودان لهذا الاجتماع وقراراته ، للهيات والمنظمات الدولية المعنية.


#798956 [جيكجاجو]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2013 02:50 PM
حقيقة لم نسمع ان المحكمة الجنائية قامت بتوقيف بقية المجرمين في العالم لان هناك الالاف من المدنيين قتلوا في العراق وافغانستان وفلسطين ولا سمعنا بتوجيه التهمة لشخص فالمفروض المحكمة ان تكون شاملة ولا يستثني احد مهما كان جنسيته حتي تعمل علي وقف حمامات الدماء , اما فالنسبة للدول الافريقية الذين يريدون الانسحاب من الجنائية لانهم ليعلمون تمام العلم بانهم قتلوا شعوبهم من غير وجه حق فيجب تقديمهم لمحاكمة عادلة .


#798856 [احم غبد العزيز محمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2013 01:41 PM
كرامة وسيادة القارة الأفريقية محفوظة ولكن بعض القادة الأفارقة ليست لهم كرامة لأنهم قتلة لشعوبهم عمر البشير مثالاً


#798787 [زول ساكت]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2013 12:57 PM
"مع الدعوة لتأجيل أي قرار ضدهم طالما كانوا في المناصب الدستورية أو رئاسة الدول"

يعني يشجعوهم على الكنكشة في الحكم زيادة لغاية ما الواحد يموت!!
المجرم مجرم, فمن باب اولى استهدافه كحاكم, لانه في موقع الحكم اقوى و اخطر على الانسانية!


#798778 [اوكامبو]
5.00/5 (1 صوت)

10-12-2013 12:52 PM
يا أخوانا الناس ديل قالوا ما خايفين من المحكمة الجنائية الدولية و كلها تحت جزمة سيادته ..طيب ليه الجلقبة و الجرى و الإجتماعات ؟؟


#798722 [أبوعلي]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2013 12:06 PM
منقــــول: مقترحاً بمخاطبة مجلس الأمن الدولي لإرجاء النظر في الدعاوى


لا أفقه في القوانين ولكن بالمنطق:
إنّ التوصيات (كإرجاء النظر هذا ) لا تصدر من مجلس الأمن
بل تصدر من المحكمة طالما أنّ القضيّة أصبحت معتمدة وبين يديها
ولاّ شنو ياالعارفين بالقانون ؟


#798717 [خالد حسن]
5.00/5 (1 صوت)

10-12-2013 12:01 PM
ياقاتل الروح وين بتروح


#798693 [محكمة الشعب السودانى]
5.00/5 (2 صوت)

10-12-2013 11:41 AM
حتمشى وين من محكمة الشعب السودانى يا بشبش؟؟؟ حتمشى و ين من دعوات امهات الشهداء؟؟؟هل القذافى حاكمته المحكمة الجنائية؟؟؟ حتمشى وين من حكم ربنا الذى تلعب و تكذب باسمه؟؟حتمشى وين من غضب الجوعى فى السودان؟؟؟؟؟؟و الله اذا تم تسلسمك للمحكمة الجنائية عليك بالاحتفال فى لاهاى لان المحكمة الجنائية ارحم لك كثيرا من محكمة الشعب الجائع المقهور و المعذب فى رزقه و حياته.... اركز يا اسد افريقيا المزييف؟؟؟؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة