الأخبار
أخبار إقليمية
الغابات بشمال دارفور -
الغابات بشمال دارفور -
الغابات بشمال دارفور -


10-25-2013 07:50 AM
صلاح محمدى

على خلفية الحريق الذي امتدت ألسنة النيران فيه إلى مساحات شاسعة من الغابات والمراعى بمنطقة أبو كتكوت التابعة لمحلية الطويشة بولاية شمال دارفور التى واعلن الاستاذ عيسى محمد عبد الله وزير الزراعة من موقع الحريق حيث كان برفقة والى شمال دارفور فى زيارته للطويشة (بان الحريق قضي على مساحة بلغت (15) كيلومترامن المراعى والغابات كما تسبب الحريق في نفوق أعداد كبيرة من الماشية, و واهاب بالمواطنين ورجال الادارة الاهلية بفتح خطوط النار دوما في الموعد المتعارف عليه وذلك بالتعاون والتنسيق مع وزارة الزراعة بالولاية لتنجنب مثل هكذا حرائق).
ولربط هذا الحريق مع الازالة المستمرة للغابات بفعل قطع الاشجار لاستخدامها فى الحطب والفحم بجانب الاخشاب باستخداماتها المتعددة فتوجهنا - فريق جريدة التغيير- صوب ادارة الغابات بالفاشر وبسؤال عن حجم الاضرار التى حدثت للغابات حول مدينة الفاشر اجاب انور حسن خليفة مدير الغابات بشمال دارفور قائلا (كان هناك حزام غابى من اشجار الهشاب من الناحية الشمالية الغربية للفاشر مساحتها 300 فدان تم ازالتها نتيجة لاقامة مقر لليوناميد.,كما وان غابة سويلقنا الواقعة شمال شرق الفاشر مساحتها 631 فدان وهى غابة مسجلة منذ عام 1957 تم ازالتها تدريجيا بواسطة النازحين فى معسكرى ابوشوك وابوجا وتم استخدامها كحطب للوقود وعيدانها في اقامة المساكن , والان الغابة لا اثر لها و حل محلها حى المستقبل وحى الذاكرين واصبحت جزء من مدينة الفاشر, وهاتين الغابتين كانتا تعملان كمصدات للريح وتمنع الزحف الصحراوى وتحافظ على البيئة وبعد ازالة حزام الفاشر وغابة سويلنقا نتج عنها اثار سالبة على البيئة بمدينة الفاشر) .


هذا و فى سؤال للتغيير عن حجم الاضرار التى حدثت للغابات حول مدينة الفاشر فاجاب انور حسن خليفة مدير الغابات بشمال دارفور قائلا (كان هناك حزام غابى من اشجار الهشاب من الناحية الشمالية الغربية للفاشر مساحتها 300 فدان تم ازالتها نتيجة لاقامة مقر لليوناميد.,كما وان غابة سويلقنا الواقعة شمال شرق الفاشر مساحتها 631 فدان وهى غابة مسجلة منذ عام 1957 تم ازالتها تدريجيا بواسطة النازحين فى معسكرى ابوشوك وابوجا وتم استخدامها كحطب للوقود وعيدانها في اقامة المساكن , والان الغابة لا اثر لها و حل محلها حى المستقبل وحى الذاكرين واصبحت جزء من مدينة الفاشر, وهاتين الغابتين كانتا تعملان كمصدات للريح وتمنع الزحف الصحراوى وتحافظ على البيئة وبعد ازالة حزام الفاشر وغابة سويلنقا نتج عنها اثار سالبة على البيئة بمدينة الفاشر .




تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1961

التعليقات
#810347 [sanmka]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2013 04:29 PM
ما قلنا ليكم المسئلة كبيرة ومقصود دارفور لعدد سكانها ، وثرواتها وغاباتها،ومعادنها، ومواشيها،، الله يكضب الشينة


#810089 [جابر جبرالله حمدون]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2013 11:12 AM
عيسى محمد عبدالله وزير زراعة؟ لا تتوقعوا منه شيئ وكان مضحكة للمهندسين عندما كان وزير تخطيط عمراني



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة