الأخبار
أخبار سياسية
العبد: لا خوف على جامعة الأزهر من "الأخونة"
العبد: لا خوف على جامعة الأزهر من "الأخونة"
العبد: لا خوف على جامعة الأزهر من


10-26-2013 10:35 AM


صرح الدكتور أسامة العبد رئيس جامعة الأزهر في مقابلة خاصة مع الزميلة رنده أبو العزم، أنه لا خوف على جامعة الأزهر من "الأخونة"، وأنه مازال عند رأيه في عدم تعليق الدراسة تحت أي ظرف وأن جامعة الأزهر جامعة تستحق التقدير لأن لها عمقا تاريخيا.

وأكد الدكتور العبد أنه "متفائل، وأنه لا يستطيع أحد تعليق الدراسة على الإطلاق، لأن من يقومون بهذه المظاهرات لا يمثلون أغلبية".

وقال العبد ردا على المظاهرات التي تحدث بشكل يومي، إن أول يوم دراسي كانت المظاهرات قليلة ثم تزايدت الأعداد في اليوم الثاني والثالث إلى أن وصلت حوالي ألفين أو أكثر، ولكن اليوم لا يزيد عدد الطلاب المتظاهرين عن 500 طالب، وهو ما يجعلني أتفاءل بالمستقبل.

وبسؤاله عن حصار مكتبه، نفى العبد حدوث ذلك، وقال إنه "لم يحدث أي تصرف خاطئ ضد مبنى الإدارة، ولكن الطلبة الذين يأتون كل يوم إلى باب الإدارة لساعات معينة يهتفون بهتافات رابعة العدوية، ثم ينصرفون وهم يذهبون إلى عدد من الكليات، ولكن ليست هناك نسبة بين عددهم وعدد من يحضرون المحاضرات بانتظام فمن يحضرون المحاضرات بانتظام أكثر بكثير".

وحول سبب رغبة بعضهم في تعطيل الدراسة، أجاب الدكتور العبد "إنهم يريدون تعطيل الدراسة ليس فقط في جامعة الأزهر وإنما في الجامعات المصرية ككل، ولكن جامعة الأزهر لها أهمية خاصة لقدمها وكثرة عدد طلابها، ولأن بها أكثر من 70 ألف من الطلبة الوافدين، ولقربها من ميدان رابعة العدوية".

كما صرح الدكتور العبد أنه اجتمع مع اتحاد طلبة جامعة الأزهر في مجلس الجامعة قبل بداية الدراسة واستمع لكل أسئلتهم ومطالبهم وأجابهم عليها، وكانت حول قتلاهم وزملائهم الذين تم القبض عليهم، وبناء عليه تقدم بطلب لوزير الداخلية ليفرج عنهم قبل الدراسة وشكلت لجنة قانونية لمتابعة هذا الأمر.
وسطية الأزهر تزعج الإخوان

ونفي الدكتور العبد ما ذكر في بعض التقارير من أن طلاب الإخوان يمثلون 65% من طلبة الأزهر، مؤكدا أن "هذا هو ما يرددونه، لكنهم في الواقع لا يمثلون أكثر من 10% من طلاب الأزهر أو أقل".

كما أكد العبد أن "منهج الأزهر هو منهج وسطي معتدل، وهذا ما جعل الأزهر في خدمة الشريعة الإسلامية لما يفوق الـ1000عام، فلو كان متطرفا مع طرف ضد طرف لما استمر كل هذه المدة، ولذلك إذا خرجت مجموعة عن ذلك فلكل قاعدة شذوذ".

وأضاف أنه "كما يوجد شواذ عن القاعدة في الطلبة، يوجد شواذ عن القاعدة في هيئة التدريس، ولكنهم اقلية أيضا، ومعظم أعضاء هيئة التدريس منتظمون ومعتدلون وينتمون إلى الأزهر بأشكالهم وسلوكهم وأدبهم وأخلاقهم وعلمهم".

وقال رئيس جامعة الأزهر إنه لا ينظر إلى منهج الأساتذة ولا إلى انتمائهم، ولكن كل من سيتغيب عن الحضور والتدريس بالجامعة سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضده وقد تصل العقوبة إلى فصله.
قضية اسمها ميليشيات الإخوان

وحول حالات التسمم الثلاث التي حدثت في جامعة الأزهر هذا العام، وما إذا كانت حقيقية أم مفتعلة، أكد الدكتور العبد أن تقرير وزارة الصحة أكد أنه لا توجد حالة تسمم واحدة، وأن كل من أحيل للتحقيق ثبتت براءته الشهر الماضي، وأنه يترك الحكم للشعب بكل طوائفه.

وبسؤاله عن مطالبة بعض الطلبة أثناء هذه الأحداث بانتخاب رئيس الجامعة بدل تعيينه، أجاب الدكتور العبد أن هذا غير ممكن، لأن ما تنص عليه المادة 103 من قانون الأزهر أن يكون رئيس الجامعة بالتعيين، وهو ما لم يتغير، وأنه عانى الكثير وصبر وتحمل حتى أظهر الله الحق.

كما أكد أن كل ما يعانون منه في الأزهر الآن هو بسبب الوقفة الجادة التي قام بها الدكتور الطيب شيخ الأزهر حاليا عندما كان رئيس جامعة الأزهر في عام 2007 أثناء قضية ميليشيات الأزهر، وهو ما لم ينسه الإخوان حتى الآن.

وعما إذا كان استشعر أي اتجاه لأخونة الأزهر، قال الدكتور العبد إن "الأزهر مؤسسة قوية وتعرف بها مصر، فلماذا لا يرغبون الدخول إليها!!".

كما نفى الدكتور العبد تماما ما ذكر في بعض وسائل الإعلام من دخول قوات الأمن المركزي إلي الحرم الجامعي او استخدام القنابل المسيلة للدموع داخل أسوار الجامعة، وأكد أنه لن يسمح بدخول أي قوات داخل الحوم الجامعي، وأن أمن جامعة الأزهر هم أمن منشآت فقط.

وأنهى رئيس جامعة الأزهر مقابلته بالتأكيد على أنه ضد ممارسة السياسة داخل الجامعات، وقال إن "جامعة الأزهر جامعة عريقة هدفها الأساسي تصحيح الدين وتوصيل الدين الصحيح إلي الناس وهدفها الوسطية والاعتدال وإخراج النور لكافة دول العالم، فأرجو ألا تدخل السياسة وتفسد هذه الأهداف، لأن جامعة الأزهر ليست خاصة بالمصريين فقط ولكنها لكل البلاد الإسلامية".
لعربية


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 511


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة