الأخبار
منوعات
نيمار عريسا للكلاسيكو وميسي إكتفى بالمهارة .. أنشيلوتي قتل كريستيانو وجاريث إبن سبعة أشهر
نيمار عريسا للكلاسيكو وميسي إكتفى بالمهارة .. أنشيلوتي قتل كريستيانو وجاريث إبن سبعة أشهر
نيمار عريسا للكلاسيكو وميسي إكتفى بالمهارة .. أنشيلوتي قتل كريستيانو وجاريث إبن سبعة أشهر


المهارة اللاتينية تلاعبت بالقوة والسرعة الأوروبية
10-26-2013 10:34 PM

تلاعبت المهارة اللاتينية بالقوة البدنية والسرعة الأوروبية في كلاسيكو الأرض بين برشلونة والريال ، الذي إنتهى للبارسا 2-1 ، وتفوق الأداء المهاري للأرجنتيني ميسي ، والبرازيلي نيمار على السرعة التي تميز بها الدون البرتغالي كريستيانو ، والفتى الويلزي جاريث بيل ، وقادا البارسا لأداء هجومي متميز كان له الفضل في الإنتصار الكتالوني .


إقتحم الموهوب الجديد نيمار قلوب جماهير البارسا مبكرا ، فرغم أنه ما زال في سنة أولى كلاسيكو إلا أنه كان الأفضل على الإطلاق ، ولم تمر سوى 19 دقيقة فقط حتى قال البرازيلي كلمته ، وأحرز هدفا ينم عن دهاء كروي ، وموهبة عندما سدد تمريرة إنييستا بمهارة وهدوء ، لتمر من بين الأرجل ، وتسكن الزاوية البعيدة للحارس لوبيز .


بعيدا عن الهدف فقد تفوق نيمار في الحوار الخاص بينه وبين كارفاخال وراموس ، حيث تسبب في إنذار لقائد الريال راموس بسبب مهارته في المراوغة ، بينما مر كثيرا من كارفاخال في الجهة اليسرى .. وصنع الهدف الثاني الذي أحرزه التشيلي سانشيز ، لتصبح ليلة لاتينية .


البرغوث الأرجنتيني ميسي كان يبحث عن كتابة تاريخ جديد ، ويصبح الهداف التاريخي للكلاسيكو إذا أحرز هدفا يحطم به الرقم القياسي لمواطنه دي ستيفانو ، ورغم المهارات الفردية لميسي التي أظهرها في أكثر من كرة ، إلا أن حاسته التهديفية لم تسعفه في أوقات كثيرة ، وخاصة أنه لم يلعب سوى مباراة واحدة فقط بعد عودته من الإصابة قبل الكلاسيكو .


رغم أن الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو حاول كثيرا خلال اللقاء ، وأنقذ فالديز حارس برشلونة تسديدتين كما أنه صنع الهدف الوحيد للميرينجي ، إلا أن الإستراتيجية الهجومية التي لعب بها أنشيلوتي ، وعدم وجود عمق هجومي قبل نزول بنزيمة ساعدت على قتل المهارات والخطورة الواضحة لرونالدو ، الذي إعتمد على مهارته الفردية وسرعته وتسديداته المتقنة ، ولكنها لم تشفع له وسط عدم وجود من يساعده في إيصاله لمنطقة الجزاء ، وخاصة في الشوط الأول .


أغلى لاعب في العالم جاريث بيل إنتظره الكثيرون في أول كلاسيكو بالكامب نو ، ولكنه لم يقدم أوراق مهارته التي كانت كفيلة بإعتماده لدى جمهور الملكي ، وحتى خروجه في الدقيقة 61 لم يستطع لعب أي كرة علقت بأذهان الجماهير ، وبات أشبه بإبن سبعة أشهر الذي لم ينضج بعد ولم يعرف طريقه للمرمى .


بعيدا عن الرباعي الأبرز في الريال وبرشلونة ، فقد تألق إنييستا كعادته بالتمريرات البينية ، وصنع الهدف الأول وكذلك البديل أليكسس سانشيز صاحب أحلى لقطات المباراة .. ومن الريال تألق البديل بنزيمة الذي سدد في العارضة بعد نزوله مباشرة ، وسامي خضيرة ، وفاران .

كووورة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3120


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة