الأخبار
منوعات
جرعة لقاح واحدة حصنكِ المنيع من سرطان الرحم
جرعة لقاح واحدة حصنكِ المنيع من سرطان الرحم



11-05-2013 09:48 AM



الاكتشاف يسمح بإطلاق حملات تلقيح مبسطة وأقل كلفة، وبودرة التجميل تفاقم خطر سرطان المبيض.


واشنطن - كشفت دراسة أن جرعة واحدة من اللقاح المضاد لفيروس الورم الحليمي البشري، الذي يتسبب بـ70بالمئة من حالات سرطان عنق الرحم، تكفي لتأمين مناعة دائمة من هذا النوع من السرطان.

وأكدت محبوبة صفيان، الباحثة في المعهد الأميركي للسرطان "ان سي آي" في ولاية ماريلاند (شرق الولايات المتحدة) والقيّمة الرئيسية على هذه الأبحاث أن "هذا الاكتشاف جد واعد إذ إنه يسمح بإطلاق حملات تلقيح مبسطة وأقل كلفة تتمتع بحظوظ أوفر للنجاح، لا سيما في البلدان النامية التي تسجل 85 بالمئة من حالات سرطان عنق الرحم".

وأوضحت أن هذه الأبحاث "تضع على المحك التوصيات الحالية التي تدعو إلى إجراء التلقيح المضاد لفيروس الورم الحليمي البشري على عدة جرعات بغية التمتع بمناعة مستدامة".

واستندت هذه الدراسة المنشورة في مجلة "كانسر بريفانشن ريسرتش" الأميركية إلى تجربة سريرية مولها المعهد الأميركي للسرطان لاختبار فعالية لقاح "سيرفاريكس" من إنتاج المختبر البريطاني "غلاكسوسميثكلاين" عند نساء من كوستاريكا.

وفي إطار هذه التجربة، حصلت 20بالمئة من النساء على جرعة واحدة من اللقاح بدلا من الجرعات الثلاث الموصى بها، في حين تلقت أخريات ثلاث جرعات، أما باقي المشتركات في الدراسات فلم يتلقين أي جرعة لقاح.

وقارن الباحثون نسبة الأجسام المضادة للفيروس عند المجموعات الثلاث وتبين لهم أنها أتت متشابهة عند أول مجموعتين، وأعلى بأربع إلى 25 مرة من تلك المسجلة عند النساء اللواتي لم يتلقين أي لقاح.

وبينت دراسة أميركية قديمة نُشرت في دورية "أبحاث الوقاية من السرطان"، أن استخدام النساء لبودرة التالك بالقرب من المنطقة التناسلية بهدف الحفاظ على النضارة والنظافة وتخفيف التعرّق يمكن أن يزيد خطر حدوث سرطان المبيض بمقدار الربع.

وينشأ سرطان المبيض نتيجة لنمو خلايا غير طبيعية في احد المبيضين، او في كليهما. والسرطان الظهاري المبيض، هو النوع الاكثر انتشارا.

في احيان كثيرة، يمكن شفاء سرطان المبيض لدى اكتشافه في مرحلة مبكرة. ولكن في معظم الحالات، عند اكتشاف المرض، يكون السرطان قد انتشر وتفشى.

وتناولت الدراسة مقارنة ما يقارب 9 آلاف امرأة لديها سرطان مبيض مع نفس الرقم تقريباً من النساء اللواتي لا يوجد لديهن هذا المرض، وبالنتيجة أكدت المعلومات المتوافرة وجود ترابط بين استعمال بودرة التالك وسرطان المبيض، حيث كان معدل سرطان المبيض أعلى بمقدار 24بالمئة عند النساء اللواتي استعملن بودرة التالك من بقية النساء.

واظهرت دراسة يابانية قديمة ان النساء اللواتي يتناولن الكثير من القهوة يواجهن مخاطر اقل للاصابة بسرطان عنق الرحم.

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 707


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة