الأخبار
أخبار إقليمية
وزارة الداخلية تكشف عن زيادة فى البلاغات الجنائية
وزارة الداخلية تكشف عن زيادة فى البلاغات الجنائية



11-07-2013 06:55 AM


أعلن وزير الداخلية أمس أمام نواب المجلس الوطني عن زيادة الموقف الجنائي بالبلاد بنسبة 1.4% مقارنة بذات الفترة من العام الماضي وأوضح أن الزيادات في بلاغات جرائم النفس والجسم والأموال والمخلة بسير العدالة.

وقال أن بلاغات الجرائم الجنائية الكبرى مثل القتل والجراح والإغتصاب والنهب وغيرها سجلت ارتفاعاً بنسبة 4%. وأشار إلى أن ضحايا التظاهرات الأخيرة في الخرطوم وودمدني بلغ عددهم (85) قتيل و(108) أصابة.

على صعيد اخر أوضح الوزير في سرده على النواب أن على الحكومة تحقيق الإستقرار سلماً أو حرباً في دارفور. والنيل الأزرق وجنوب كردفان هذا العام. وكشف عن طلب أمامه من وزير الطرق بتأمين العمل في طريق الإنقاذ الغربي مبيناً أن التكلفة تبلغ مليار جنيه شهرية وتأمين 100 عربة بيد أنه استدرك بأن ذلك لن يؤمن العمل هناك بنسبة 100%. وقال أن الشرطة تستعين في نيالا والضعين بالعربات المصفحة.

وأعلن أنه لا توجد مشكلة سلاح بالخرطوم سوى قطعة قطعتين. وأبان بأن الإنسان لا قيمة له في دارفور ويمكن أن يقتل من أجل نهبه ساعة يد. وأشار إلى أن عدد القتلى في دارفور (222) شخصاً منهم (123) في جنوب دارفور وحدها، وأن النهب يبلغ (370) حالة في جنوب دارفور (304) حالة. وأوضح أن البلاد مواجهة بمهددات كبيرة مبيناً أن الشرطة كانت تحمي أبان التظاهرات مرافق الكهرباء والمياه وأنها كانت جاهزة وذلك في رده على النواب الذين انتقدوا عدد تحركها منذ اليوم الأول. وحول دعوة النواب لتحسين مرتبات أفراد الشرطة وتبلغ (400) جنيه للفرد قال أن أفراد قوات مكافحة الشغب هم أول من يتساقطون بسبب ضعف المرتبات.

وكان أحد النواب قد أعلن أن البطانة تشهد انفلاتاً أمنياً مشيراً لوقوع حالات نهب مسلح ودعا لدعم الشرطة بالقضارف بالآليات والأموال.

وكان النواب قد كشفوا ان مجموعات كبيرة من أفراد الشرطة تريد تركها بسبب ضعف المرتبات وأن بعضهم من الضباط يطلب الواسطة لكي يعزل من الخدمة. وأوضح أحد النواب أن حالة الطوارئ مفروضة في نيالا منذ السابعة مساء مبيناً أن الشمس حيه في ذلك الوقت الذي يجب أن يعود فيه الناس إلى منازلهم. وشبه أحد النواب ما حدث في الخرطوم أبان الأحداث ببداية أن الصراع في دارفور. وأشار رغم ذلك فان القيادات الأمنية والوزير كان يطمئنون النواب بأن البلاد محروسة، لكن حدث العكس. وأشار لوجود فوارق اجتماعية ودعا في الصدد لمعالجتها وأكد على أن البلاد مهددة بالتمزق. وقال أن هناك تنامي للكراهية.

الميدان


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 955

التعليقات
#820422 [ahmed//]
0.00/5 (0 صوت)

11-07-2013 12:10 PM
هذا التقرير يطرح أمام برلمان مسئول ، ياوزير الدخلية كأنك تسرد تقريرك على أموات هل تعتقد العام القادم سيكون احسن من غيره إذا كان لديك نية اصلاح صادقة لهذا الوطن استقيل بسبب هذا التقرير السىء الصيت ، الا تخجل 4% ارتفاع معدل الجريمة أكيد هذه النسبة تريد تخارج بها نفسك وهى قد تكون اعلى من ذلك بكثير لأن لو كانت نسبة الإرتفاع بهذا القدر فعلا لقلت لا يوجد جريمة اصلا ...



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة