الأخبار
أخبار إقليمية
الاختباء في القبر للنجاة من "الانقاذ " !
الاختباء في القبر للنجاة من "الانقاذ " !
الاختباء في القبر للنجاة من


11-21-2013 11:15 AM
فضيلي جماع

من فضائية "العربية" رفع الأستاذان : حمدان تيمور والتشكيلي السوداني الباقر عثمان صورة على صفحتيهما في موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) ، لم أر طيلة هذا العام – على كثرة ما وقعت عيني على الصور المرعبة - صورة أكثر بلاغة منها في التعبير عن نازية النظام الحاكم في السودان. الصورة كما يبدو لإحدى الأمهات بقرية نمرشاقو بمحلية لقاوة – مجلس ريفي المسيرية ، جنوب كردفان. هرعت الأم بأطفالها الستة ليختبئوا من قنابل طيران عمر البشير في حفرة لا تتسع في الظرف العادي لأكثر من اثنين!! وكأنما شاعر المقاومة الفرنسية إبان حرب النازية كان يعني نظام القتلة في السودان حين قال في قصيدة شهيرة له : العار للذين لا يتأوهون لمرأى السماء الصافية والعار للذين لا يقع سلاحهم أمام الطفولة !

(نظام الاجرام والابادة الجماعية ؛الطيران الحربى لنظام المؤتمر الوطنى يلقى بدانة فى قرية نمرشاقو بمحلية لقاوة بالقرب من مدرسة القرية دون وجود اى قوات للجبهة الثورية بالمنطقة بالتزامن مع مقتل طفلين وقطع يد طفل اخر وتدمير (8) منازل في قصف جوى بالطيران على مدينة البرام بجبال النوبة لابد من حملة قومية لوقف سلاح الطيران فى قتل المواطنيين والابرياء فى جنوب كردفان)
طيران النظام واصل قصفه الجبان للقرى الآمنة في جنوب كردفان بزعم حربه مع قوات الجبهة الثورية التى هربت مليشياته من مواجهتها على ارض المعركة في أكثر من ميدان. وحين قلنا مراراً إن عنصرية هذا النظام أزكم نتنها الأنوف إنما كنا نشير إلى أنّ الحرب القائمة منذ سنوات في دار فور وكردفان وجنوب النيل الأزرق - وسابقاً في جنوب السودان - إنما ألغى القائمون عليها من ضمائرهم– إن كان لهم ضمائر أصلا – علاقة المواطنة. فهم إنما يلقون أطنان القنابل على مواطنين أبرياء كان يجب عليهم إطعامهم من الجوع وتأمينهم من الخوف ! لكن مشكلة جنرالات النظام كلهم تقلدوا الأوسمة ، ليس لأنهم حاربوا دفاعاً عن حدود البلاد ضد أي جيش أجنبي ، وإنما بشن الحروب على مواطنين يشاركونهم عقداً اجتماعيا إسمه الوطن.

الصورة – موضوع المقال كما يرى القاريء– التقطت لسيدة وأطفالها الستة وهم يختبئون من قصف الطيران الحكومي حيث أسقط قنابله جوار مدرسة بالقرية. . بمعنى آخر ليس مهماً أن يموت من يحمل السلاح أو المواطن العادي! فالهامش العريض الذي صار مسرحاً لتجارب الأسلحة الفتاكة المشتراة من عرق جبين هذا المواطن المغلوب على أمره ، لا يثير المذابح وحرب الإبادة فيه اللغط في عرف عمر البشير وعصابته ما دام المجتمع الدولي لا يرفع العصا! وحرب الإبادة في عرفهم يجب أن تستمر ما دام آلاف الشباب قد خرجوا في انتفاضة سبتمبر فأطلقوا عليهم وابل الرصاص ليحصد رصاصهم في اسبوع واحد أكثر من مائتي شهيد وشهيدة كلهم في بواكير شبابهم. .فلم يسقط النظام!
ورأس النظام الذي ذهب إلى الحج هذا العام ظناً منه أنه غسل يديه من دماء الأبرياء في أستار الكعبة ، يمعن في الكذب هو وأركانه للصحف العربية بأن الذين خرجوا في سبتمبر هم حملة السلاح في دار فور !! أي كذب صراح وأي استهتار بعقول الناس! من يقول هذا يجهل أو يتجاهل أنّ عالمنا صار قرية كونية.. يحدث الخبر في نيكاراجوا فيشاهده مواطنو غزالة جاوزت وكجبار وهمشكوريب حياً على الشاشة أمامهم.
أودُّ أن أختتم هذه الخاطرة بالنصح للمثقفين والسياسيين السودانيين أينما كانوا. أقول لكم ما قاله الشاعر الدجاغي الكبير راسول حمزاتوف وهو يلقي قصيدة نثرية في مؤتمر اتحاد كتاب آسيا وأفريقيا في "ألما أتا" في السبعينات – أيام حرب فيتنام- قال للمؤتمرين: أمامكم من الحلول اثنين لا غير: إما أن تكونوا مع قتلة أطفال فيتنام أو أن تكونوا ضد قتلة أطفال فيتنام !!
مضى وقت الحديث الخجول عن فظائع هذا النظام أوالصمت والتغاضي أحياناً. رصاص نظام النازيين الجدد في بلادنا – والذي كان يظنه البعض حتى وقت قريب، بعيدا جدا عنهم – هذا الرصاص الجبان الذي حصد مئات الآلاف وشرد الملايين في الهامش هو نفس الرصاص الذي حصد حياة شبابنا وفتياتنا في عاصمة البلاد وبعض مدن السودان الكبرى في سبتمبر الماضي. رصاص أخرس أعمى ، لا يفرق بين لون وقبيل ودين وعائلة. ليس من حل آخر إذن غير أن يذهب هذا النظام الليلة قبل الغد ..وهذا لن يكون بالأمنيات ولكنه يكون بالعمل المنظم الدءوب داخل وخارج البلاد. هذا العمل بدأ فعلاً لكنه يحتاج إلى الكثير من الجهد لتزيح بلادنا عن صدرها كابوس الانقاذ الجاثم عليه منذ ربع قرن!


http://www.vb.alrakoba.net/t145299.html]
منتديات الراكوبة
[/url]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 6476

التعليقات
#834261 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2013 07:24 PM
ربي انصرنا علي القوم الكفرين الكازبين


#834249 [silk]
5.00/5 (1 صوت)

11-21-2013 07:04 PM
نشكرك على نقارة ..الفزعة.. فكما ذكرك الطيب... (العمل بدأ فعلاً لكنه يحتاج إلى الكثير من الجهد لتزيح بلادنا عن صدرها كابوس الانقاذ الجاثم عليه منذ ربع قرن!).. والمجهود المطلوب عاجلا هو إستعادة منظمات المجتمع المدنى من نقابات وإتحادات..وهى ضمير الشعب النابض والقائد المستدام للانتفاضات.....فلنشعلها أنتفاضة..تنهى عهد الذل والقهر عاجلا أم آجلا..لتلغى القوانبن الجائرة والمعيبة . .وستحل وتكنس .إنشاء الله. أجهرة القمع والجباية من أمن ونيابة ومغترين ووتاخذ أجهزة الشرطة الطابع المدنى بعد غسلها وإعادة تكوينها وتربيتها.... ..وحينها..نتقيد بالآية الكريمة (ولكم فى القصاص حياة...)وعليه يجب القصاص من جميع الهؤلاء...الطريقة السليمة والخطوة الاولى للقصاص وهى كشفهم-بعد اتباع الصدق والدقة -كما يرجى إضافة كل التفاصيل الممكنة -صورهم -أماكن سكنهم -ميلادهم .أسرهم .. ليجهز كل منا سلاحة للقصاص وليجهز كل من عذب أو أضطهد سياطه لمن إضطهده - أسوة بما فعله سيدناالفاروق بن الخطاب( سلم إسمه الاول ) بعمرو بن العاص وولده وقال قولته الشهيرة ( متى إستعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا)... فاليضرب بالكرباج كل أمن وشرطة النظام. وقضاتهم وولاتهم . وعمرالحقير والمشاركون فى سلطته كرابيج فى روؤسهم قبل إرسالهم إلى جهنم مثواهم باعدامهم بصقا واحتقارا وفى اناء شفاف عظة لكل الظالمين ....وثورة حتى الكنس والنصر ..نحن رفاق الشهداء..الصابرون نحن... ..الفقراء نحن...المبشرون نحن..


#834224 [محمد علي]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2013 06:42 PM
الكيزان والجبهه الثوريه لاهم لهم سوى الحكم فقط حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم


#834074 [أب كريك]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2013 03:58 PM
هذا النظام أنتهك كل الأعراف بسياساته الرعناء


#834006 [عبدالرازق]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2013 02:53 PM
لنكن صادقين حتي وان اخطات الحكومات هذه فبركة ولا تحتاج لعمق تفكير لا تضحكوا علي عقول الناس يا ناس


ردود على عبدالرازق
United States [ابوسحر] 11-21-2013 03:53 PM
كيف فبركة في واحد بالنهار يكون داخل قبر
هذا هو الخندق والحكومة مش عندها خنادق لما تحارب؟؟؟؟
يعني واحد حفر الحفرة دي ودخل المراة واولادها كانهم بيمثلوا فيلم سينمائي
الم تر الطائرة وهي تقصف المدنييين في الفيس بوك قبل ثلاثة ايام وفي الراكوبة
والحكومة ذاتها ما بتفبرك الاخبار؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#833982 [didir]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2013 02:35 PM
The criminals will never escape


#833840 [مواطن]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2013 12:55 PM
لاحول ولاقوة الا بالله
استغفر الله العظيم من منظر مؤلم محزن حتى في الافلام منتجي هوليود لم يبتدعوها
الله ينصركم ويحميكم يا غلابة السودان الغبش


#833705 [الكاسر]
0.00/5 (0 صوت)

11-21-2013 11:39 AM
اللهم دمر المتمدين الذين ارهبوا الطفولة البريئة وانصر الجيش عليهم



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة