الأخبار
أخبار إقليمية
الإمام الصادق المهدي يعود من الفلبين والمكتب السياسي يعقد اجتماعه بالاثنين
الإمام الصادق المهدي يعود من الفلبين والمكتب السياسي يعقد اجتماعه بالاثنين
الإمام الصادق المهدي يعود من الفلبين والمكتب السياسي يعقد اجتماعه بالاثنين


12-01-2013 12:56 AM
الخرطوم (smc)

عاد إلى البلاد اليوم الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي بعد أن تسلم جائزة قوشي للسلام بالعاصمة الفلبينية مانيلا ضمن (15) شخصية على مستوى العالم.
وقال عبد الحميد الفضل عبد الحميد رئيس اللجنة الإعلامية بالمكتب السياسي للحزب في تصريح لـ(smc) إن الجائزة التي منحت للإمام جاءت تقديراً لدوره في تعزيز السلام والديمقراطية ، وإسهاماته الإقليمية والدولية.
وأوضح عبد الحميد أن المكتب السياسي للحزب سيعقد اجتماعاً بالاثنين القادم على مستوى رؤساء اللجان لتحضير أجندة اجتماع المكتب السياسي الذي يعقد بالأربعاء القادم، مبيناً أن أجهزة ومؤسسات الحزب تسعى لتحقيق التحول الديمقراطي الكامل والسلام الشامل بالحوار مع كافة القوى السياسية للوصول لرؤية موحدة تسهم في حل القضايا الوطنية، موضحاً أن حزب الأمة دائماً ما يبادر بالرأي الراشد والنصح السديد بشتى الوسائل السلمية،÷ لافتاً إلى أن النهج الذي يتبعه البعض ضد حزبه لن يزيدهم إلا قوة وصلابة و رسوخ أرضيتهم بالبلاد.


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 1456

التعليقات
#843968 [جيكجاو]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2013 01:02 AM
السيد الامام مبروك الجائزة ودايرين ما بعد الجائزة كما تعلم في الايام السابقة نشبت مشادة كلامية بينكم والشعبيين بانكم سبب مشكلة دارفور وياريت الجائزة تحل بيهامشاكل السودان وما تعمل نايم كمان


#843436 [ابو يس]
3.00/5 (1 صوت)

12-01-2013 02:49 PM
هل هذه بدايه تلميع من امريكا للقادم فى منظومتها العالميه حاكما للسودان....؟


#843417 [اسد البرارى]
3.00/5 (1 صوت)

12-01-2013 02:23 PM
على قدر اهل العزم تاتى العزائم
وتاتى على قدر الكرام المكارم

تسلم ايها الامام وربان سفينه الشعب السودانى

هذه الجايزه لم تمنح الا لجهابز الامن والسلام فى العالم .

دمتا فخرا يعتز به فى العالم رغم كيد الكايدين وفقك الله


#843169 [elgaily]
1.00/5 (1 صوت)

12-01-2013 10:40 AM
عاد الامام وهو يحمل جائزة سلام دوليه مبروك ياالامام وللانصار والشعب السوداني . فخر عظيم والما عاجبه البحر النيل يودي مصر .


#843092 [صاقعة و هجايم ليل]
1.00/5 (1 صوت)

12-01-2013 09:17 AM
تبعتــــــــــك عن ود قديم عرفته وأعجبني المسعى فبايعت ثانيا
وما كنت مغرورا ولا كنت غافلا ولكنني كنت الحصيف المثاليا
أناصر خلي عـــن يقين بلا هوى واسمو به خلا خليلا وساميا
أجــــــادله صدقا إذا صح عزمه ويشكو وأشكو له كل ما بيا
أروح وأغــدو "للحبيب" ملازما فلا هو يسلوني ولا كنت ساليا
كذا الصادق الصديق كان مجاهدا وما زال يغدو في البلاد مناديا
ألا يا أيها الصحب الكرام تجمعوا ففي الصدر آمال عظام سماويه
هلموا إلى نبع الغدير فأنهلوا لنبني صروح المجد جمعا أياديا
ونمضي مع النور المشع حضارة منادين هيا كل شاد وشادية
نروم المعالي وهي فينا ترومنا كلانا على ود وعهد مصافيا
أضأنا الحنايا بالجهاد وبالتقى فلا الشمس تجفونا ولا النيل جافيا
بذرنا بذور الخير في الناس كلهم فجاءت صفوف الخلق طرا هيا.. هيا
عرفنا دروب العز مدُ كان خافيا على غيرنا يمشي وقد ناح باكيا
شموخا وقفنا فوق هام الدنا كذا كما وقف "المهدي" رمزا وهاديا
حملنا سيوف الحق بيضا نفوسنا مع الصادق الصديق برا وحانيا
جمعنا الأيادي والصفوف تزاحمت على كل رام أن يصيب المراميا
فهيا سويا يا جموع شعارنا فلا كان غافٍ في الصفوف وغافية
يقول فيصغي قوله من شبابنا أسود العرين السمر يحمي بلاديا
إذا هب مثل الريح هبت جموعنا من الغرب من شرق البلاد شماليا
وإن هتف الشادون غنى لصوتهم وإن هم أنشدوا صاح شاديا
يعلمنا من كل جيل رواية فنختال زهونا في ثياب المعاليا
تراث عظيم في ربوعي مجددا فهيا انهلوا من فيض نبع تراثيا
على هديه الآفاق نورا توهجت ورثناه عن أجدادنا عزا وعن آبائيا
ففي الكرم الفطري قد طال باعنا حملنا هموم الجار أحببت جاريا
كسبنا رضاء الوالدين كليهما فلا قال أف من صغير مجافيا
رعينا يتيم القوم قال رسولنا كهاتين مني كافل الطفل كاسيا
جمعنا خصال الكون صدقا وعفة وصغناه للناس درسا وغاليا
فلا خذلتــــــك الأيام يوما بمحفل ولا حملتك الريح روحا وغاديا
أخيرا أقول الصدق إنك صاحبي أبثك شكواي الذي كان خافــــيا
عرفتك صديقا صدوقا صدوقا وصادقا فبايعتك اليوم رمزا ووافيا
فكم تعبت عيناي في الناس باحثا ولما وجدت الحلم بايعت ثانيا
تقدم فإنا عرفناك فكرا ومنهجا ونحن يداك التي تبني فشد الأياديا
ولا تخش مخذولا ولا تخش عاذلا ولا تخش حقدا في الصدور الغوافيا
وبالله باسم الله أفرد شراعنا وغص لجة البحر العميق مناديا
نسطر للتاريخ نبغي جــــــــــذوره بأحلى الحديث العذب صغنا القوافيا
لك المجد في مسعاك دوما إمامنا لــــــــك الصحة الأعلى لك العافية


#843069 [silk]
5.00/5 (5 صوت)

12-01-2013 08:33 AM
عاد الذى لايموت فيها ولايحيا...لم يغرق كالغرقين على شواطى أستراليا فى طريقهم بحثا عن الرزق الحلال. بدون أستنكاح على الشعب..(أمى وأبى وجدى الثائر)..لم يغرق الأمام. بل جاء حازما جائزة (قوشى ..للسلام) .. ويا سلام.. فمن أكبر أنجازات هذا السندكالى إضاعته إنتفاضتى (أكتوبر)و(أبريل) فقد أزعجتا السلام العالمى..حقق الإنجاز الأول بالتأمر مع نسيب آل المهدى سر الختم الخليفةعلى حكومة جبهة الهيئات..ليضحى رئيس وزراء .متوجا أنجازه. بطرده النواب الشيوعيين. ورفضه حكم المحكمة الدستورية مما أدى لانجاح إنقلاب نميرى..وألإنجاز الثانى المستمر حيث أضاع (أبريل) بإستهتاره بمذكرة الجيش ومشكلة الجنوب. وغض النظر عن تأمر نسيبه المسيلمة. عراب أخوان الشيطان. مما أدى الى نجاح إنقلاب البشير(هناك نزاع فى أبوته لم يحسم).. وعند مراجعة سياسته تجاه الإنقاذ نجدها ساعدت فى إستمراريتها.. ولكراهية الناس لعودةبعشوم السياسةونرجاسها. فضلوا عدم بذل الجهد لإسقاطها.. أما جهوده (العسكرية)والتى كانت ستؤثر سلبا على الجائزة.. مثل مشاركته فى الغزو الليبى ضد نمبرى.. وخروجه للإنضمام للتحالف سعيا لمشاركة (أكبر) فى سلطة الانقاذ..فقد جبتها (تهتدون)..ولانه أضحى رجل السلام الآن بشهادة..فلبينية.. من خارج الوطن الفسيح وكسيح ..فاطروحته لإصلاح النظام تستدعى أخراح (تنقذون) سعيا للمصالحة وتوريث إبنته أو أبنه فكليهما خير خلف للسلف وتاكيدا لمبدأ المساواة بين الجنسين كما فى الفلبين..ويا سلام منك انا آه ..يا..إمام..السلام فيه كلام..وأنت أبو الكلام...وكاذب من يناديك بأبو الزفت..فقد عبدت طريق السلام السودانى ..ليمتد حتى الفلبين..وأصبح السودانى فلبينى..وأصبحت شهرتك عالمية لا تسعها حدودالسودان شماله .وجنوبه..وعقبال جائزة( نوبل ..للطب أو الفيزياءأو اى تخصص آخر) فتخصص (السلام) عندك..وأنا آه منك..ياسلام..السلام فيه كلام..وسلام عليك ونسلك يوم تخلد فيها..لاتموت ولا تحيا...وإلى جماهير الإنتفاضةالمستدامة .وشهداء الثورة السودانية. تعظيم سلام...( وأنت ونسلك كما كنت)...


#843054 [صديق حسين عوض]
5.00/5 (1 صوت)

12-01-2013 08:10 AM
ووووووووب الصادق الما صادق رجع ورجعت معاه فوبيا الصمت اي ان عكسها هي الكلام المباح و غيره و ما زال الصادق يتكلم حتى ظننا ان لا قوه ستوقفه و اين هو السلام الي تستحق جائزه عليه؟ هل اوقفت او مجرد حاولتا ايقاف حوادث سبتمبر الاسود وما تلاها من قتل و سحل ؟
وماذا نقول لمراحيم الايام السوداء تلك؟ انو الصادق كيسو فاضي و شبكتو ضلت؟ حسبنا الله فيكم


#843044 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

12-01-2013 07:52 AM
((تسلم جائزة قوشي للسلام بالعاصمة الفلبينية مانيلا))
مسعولين من الخير قوشى ده قريبا لى صلاح قوش


#843024 [عبد الحميد عبد الله عبد الحميد]
5.00/5 (2 صوت)

12-01-2013 05:13 AM
ماكان الصادق يرتاح شويه وياخد ليهو لفه في الفلبين عشان نحنا نرتاح شويه من تصريحاتو الكتيره ومامنها فايده ديا. والمعارضه تعرف تشتغل من غير مايلخبتها ليهم


#842987 [مصطفى سعيد]
5.00/5 (3 صوت)

12-01-2013 02:01 AM
اللــــــــه لا اعـــادك يـــا قــاتــل ثــــورة سبتمبـــر


#842985 [sudani .com]
5.00/5 (1 صوت)

12-01-2013 01:55 AM
I do not understand how somebody like Alsadig given a peace award .?while he spent most of his time running up and down trying to safe himself .
while Madeba Nelson Mandella spent 27 years in jail became a legend .to the whole world .
from now on AL-Imam will sing day and night on an account of this award .like a banana in the hands of little monkey.make you feel sick



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة