الأخبار
منوعات سودانية
المحكمة الدستورية تشطب الطعن المقدم في قاتلي طالب جامعة الرباط
المحكمة الدستورية تشطب الطعن المقدم في قاتلي طالب جامعة الرباط



12-05-2013 12:36 AM
الخرطوم: مي علي آدم:

شطبت المحكمة الدستورية الطعن المقدم من قبل ممثل الدفاع عن المدانين بقتل مهند صلاح الطالب بكلية الصيدلة المستوى الثاني بجامعة الرباط الوطني، وألغت المحكمة الدستورية قرار إيقاف تنفيذ حكم الإعدام الصادر منها قبل عدة أشهر وطالبت إدارة سجن كوبر والمحكمة العليا الخرطوم بتنفيذ حكم الإعدام في مواجهة المدانين، وخلصت المحكمة الدستورية بعد النظر في الطعن الذي رفع إليها من قبل ممثلي الدفاع عن المدانين بعدم وجود مخالفة دستورية في المحاكم بالإضافة إلى أن حكم الإعدام الصادر في حق المدانين سليم من الناحية القانونية والدستورية، ونفت كذلك وجود أي إهدار لحق المتهم الثاني وهو طالب في المرحلة الثانوية بحجة عدم تجاوزه للسن القانونية. وعلمت «آخر لحظة» عن وجود مساعٍ لتسوية القضية مع أسرة المجني عليه مهند صلاح.

وتعود تفاصيل القضية إلى أن المتهم الثاني في القضية وهو طالب بالمرحلة الثانوية، كان يقيم في المملكة العربية السعودية وتعرف على الشاكي في البلاغ، وحدثت خلافات بين أسرة المتهم والشاكي وأن أسرة المتهم الأول استقرت بالسودان وبعد فترة تقابل الشاكي مع المتهم في السوق العربي الخرطوم وأخبره بأنه يحتفظ بصورة فاضحة له في جهاز اللاب توب، وهدد بنشرها على النت وطلب منه الحضور إلى شقته في بري، واتفق المتهم الأول مع المتهم الثاني بأن يذهب معه لشقة الشاكي وهو طالب يدرس بالمستوى الثاني كلية الصيدلة بجامعة الرباط الوطني ويقيم مع المجني عليه في الشقة ببري، وعندما حضر المتهمان إلى الشقة كان بغرض سرقة جهاز اللابتوب الذي يحتوي على الصور الفاضحة للمتهم الأول حسب زعم الشاكي في البلاغ، وعندما جاء المتهمان استغل المتهم الثاني فرصة جلوس المتهم الأول مع الشاكي وتسلل للشقة بقصد السرقة وتفاجأ بوجود المجني عليه مهند وعندما حاول القبض عليه سدد له حوالي «22» طعنة وقام بسرقة عدد من أجهزة الموبايلات وجهاز اللابتوب، وتخلص من السكين أداة الجريمة في مجرى بالقرب من مسرح الحادث، وعقب دخول الشاكي للمنزل عثر على جثة زميله مهند غارقاً في دمائه ليتم الاتصال بالشرطة والتي قامت بالإجراءات اللازمة، وقادت التحريات للقبض على المتهمين، وهما طالبان بالمرحلة الثانوية، وعقب تقديمهما للمحاكمة صدر في حقهما حكم الإعدام وتم تأييده في كافة مراحل التقاضي مما جعل الدفاع يلجأ للدستورية طاعناً في قرار الإعدام ليتم شطبه وإحالة الأوراق لسجن كوبر لتنفيذ حكم الإعدام في مواجهة المدانين والذي بات وشـيكاً.


اخر لحظة


تعليقات 5 | إهداء 1 | زيارات 3245

التعليقات
#854298 [خال مهند]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 04:04 PM
ياسيد حماميزو انت انت ماعارف الحقائق ماتتكلم في الفاضي وتعمل فيها محامي
لم يذهبو للشقة بغرض سرقة كما قلت انما بغرض القتل العمد المخطط له مسبقا وذلك باعتراف جنائي وقد اشتري القاتل السكين من مال المحرض وكذلك بعلمه وباتفاق معه لقتل الشاكي الذي خططا لاستدراجه خارج المنزل لقتله ثم تصادف وجود المجني عليه مهند الذي اصبح هو الضحية لان القاتل كان يريد تنفيذ القتل علي الشاكي وليس مهند

اذا انت ماعارف حاجة ماتتكلم في الفاضي ياسيد hamamizo

وانت ياكاف
لو جا حرامي في بيتك عشان يسرق ةوجد ابنك وقتله ب 15 طعنة في جسده كنت حتقول كلامك دة


#847407 [hmamizo]
0.00/5 (0 صوت)

12-05-2013 10:39 AM
دة شنو دة هسي في واحد فاهم حاجة من القاتل المتهم الاول ام الثاني ولماذا حكم عليهم الاثنان بالقتل العمد هل هناك اتفاق جنائي ام اشتراك جنائ بينهما ؟؟؟؟؟


ردود على hmamizo
United States [ميسو] 12-05-2013 11:52 AM
والله لا في إشتراك جنائي ولا إشتراك جائي لأنهم لم يذهبوا إلي الشقة بغرض القتل وإنما لسرقة جهاز اللابتوب ، والمتهم الأول كان موجود مع الشاكي في البلاغ صديق المجني عليه والمقيم معه بنفس الشقة والقاتل المتهم الثاني ... لماذا يحكم على المتهم الأول بالإعدام .. ولماذا يكون هو المتهم الأول وليس له علاقة بالقتل .. قانون حمار أفندي .. الله يستر عل قضاة الوطن المدمر


#847165 [ساب البلد]
5.00/5 (1 صوت)

12-05-2013 04:12 AM
شي موسف*****ديل طالبان في الثانوي********** ام طالبان افغانستان*********جمهورية السودان سابقا************ دولة المشروع الحضاري حاليا********فلترق كل الدماء*********


#847101 [ك]
5.00/5 (1 صوت)

12-05-2013 01:00 AM
المتهم الثاني طعن المجني علية وقتله اثان وجود المتهم الاول مع الشاكي اذا المتهم الاول لم يشترك في قتل المجني عليه وحتى ذهابه الي شقة الشاكي بغرض السرقةوليس للقتل لماذا حكم علية بالاعدام



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة