الأخبار
منوعات
اميركية تغني بالعربية في 'آرابز غوت تالنت'.. موهبة أم خدعة؟
اميركية تغني بالعربية في 'آرابز غوت تالنت'.. موهبة أم خدعة؟



12-06-2013 09:47 AM



جنيفر غروت لا تتقن العربية لكنها تنافس اقرانها العرب بآداء أغاني أم كلثوم واسمهان ومحمد عبدالوهاب.



زوق مصبح (لبنان) - تشارك الشابة الاميركية جنيفر غروت في احد اكثر البرامج العربية للهواة شهرة في الشرق الاوسط، رغم انها لا تتكلم سوى الانكليزية، لكنها حفظت من خلال الانترنت اكثر الاغاني الكلاسيكية العربية صعوبة.

فأمام لجنة التحكيم في برنامج "آرابز غوت تالنت" تقف جنيفر غروت (23 عاما) بشعرها الاشقر، تضرب على العود وتؤدي اغنية "بعيد عنك" لأم كلثوم.

وتؤدي جنيفر الأغاني العربية ببراعة عالية ولفظ عربي صحيح واتقان فريد لأرباع الصوت التي تميز موسيقى المشرق الطربية، لكنها تعجز عن فهم أي سؤال يوجه اليها بالعربية حتى وان كان بكل بساطة "ما اسمك"

وستكون جنيفر السبت على موعد مع منافسة حاسمة في الحلقة الاخيرة من البرنامج مع احد عشر مشاركا كلهم، على غرار سائر المشاركين في البرنامج، من العرب.

نشأت جنيفر في عائلة من الموسيقيين في ماساتشوستس، وقد تعلمت العزف على البيانو والكمان وهي ابنة خمس سنوات. وقبل ثلاث سنوات اكتشفت الموسيقى العربية صدفة عندما وقع بيدها مقال عن المغنية اللبنانية فيروز.

وتقول جنيفر ان صوت فيروز "اثار فضولي وشغفي فقررت سبر اغوار الموسيقى العربية".

بعد ذلك تحولت جنيفر الى اغاني أم كلثوم واسمهان ومحمد عبد الوهاب.

وفي برنامج الهواة مثل "آرابز غوت تالنت"، حيث يختار المشاركون اغاني سهلة رائجة، تشكل خيارات جنيفر استثناء على القاعدة.

ولدى سؤالها لماذا تفضل الاغاني الكلاسيكية العربية على الاغاني الرائجة تقول مبتسمة "هذا يشبه سؤال مغنية غربية لماذا تفضلين الاوبرا" على موسيقى البوب.

ولم يكن ممكنا ان تضطلع جنيفر بالرصيد الموسيقي المشرقي العربي لولا الانترنت حيث تتوافر هذه الاغاني.

وتوضح انها تفاعلت مع كلمات الاغاني بفضل الترجمات المتوافرة على الانترنت، وبمساعدة اصدقاء عرب.

وتقول بينما تستعد للتدريب على الحلقة في استوديوهات شبكة ام بي سي في زوق مصبح شمال بيروت "لا بد للمرء من فهم معاني الاغنية التي يؤديها".

وقد تعلمت جنيفر العزف على آلة العود مع عدد من الاساتذة، لترافق صوتها في بعض الاغاني.

وفي حال فازت السبت، وذلك رهن بنتيجة تصويت الجمهور، فانها تأمل في الاستفادة من هذا الزخم الاعلامي الذي يؤمنه البرنامج.

وتقول "في حال فزت، اظن ان الفرص ستتوالى، سيؤمن لي ذلك شهرة تساعدني في الترويج للعروض، وهذا ما ارغب بالقيام به، في حال كان ممكنا، حتى آخر حياتي".

وتحتل جنيفر مساحة من تعليقات مستخدمي الانترنت العرب، ومعظمهم يكيلون لها المديح والتعليقات الايجابية.

لكن البعض الآخر يشكك في ان تكون جنيفر جاهلة فعلا باللغة العربية، ويعتبر ان الامر ينطوي على خدعة من البرنامج لجذب الاعلانات.

لكن جنيفر لا تبدو متأثرة بما يقال، وهي تستذكر اولى لحظاتها امام جمهور "آرابز غوت تالنت" وتقول "عندما اعتليت خشبة المسرح اول مرة كنت اسمع ضحكات بين الجمهور، لكن بعد مرور ثلاثين ثانية ساد الصمت، وانتهى الامر بالتصفيق والتشجيع، لان الناس فعلا اعجبها ما قدمت".

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 720


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة