الأخبار
أخبار إقليمية
المشير (الإسلامي).. المتاهة ترحل للتاريخ.. والبركة تتجه شمالاً..!!
المشير (الإسلامي).. المتاهة ترحل للتاريخ.. والبركة تتجه شمالاً..!!
المشير (الإسلامي).. المتاهة ترحل للتاريخ.. والبركة تتجه شمالاً..!!


12-06-2013 09:57 AM
عثمان شبونة

خروج:
* أخشى أن يذهب خيال البعض صوب متاهة يتحاشها القلم إذا قلتُ (رفقاً بالبشير)..!! ها أمضغ القول سراً لحظة تأمل الجموع التي تعبر أمامنا في البلاد وقد (استوى حالها) بعدوى الكائن ذاته..!! أعنى عدوى التجمُّد في انتظار شيء ما.. فالكل الظاهر للعيان ينتظر قدراً لهذا الخرافي.. أما (كيف؟!) فإن الإجابة متاهة عجمية.. والبشير نفسه في متاهة (فريدة) تصلح لأن تدخله متحفاً شمعياً يُخصص للدواهي التي تورُّمت جيناتها الإجرامية..! ولذلك طلبت الرفق به وأنا أكلِّم خيالي؛ رفقاً خالصاً (يدلدل) رقبته في لمح البصر فيريح ويستريح..!! إنه ممكون بعلل روحية هبرت عن إدراك أمثالنا؛ إذ يستحيل علينا إيجادها في كتاب؛ فإن ظفرنا ببعض كشف لحالته سيواجهنا سؤال أثقل من اليوم الذي ولد فيه:

ــ أيّ شخصية من شخصياته نسقط عليها أشعة الخيال لتستوعب مكونات هذا (الطوطم) الغرائبي..؟!!
النص:
* إذا تغافلنا لساناً ما سلم منه الشعب؛ فإن يد البشير الباطشة لم ينجو منها بشر وحجر وشجر... هو في مغزل أوهامه يزيّن له نسيج الجنون الأستثنائي فيتقمص دور "القديسين والرُّسل".. هذا الدور يمليه عليه مجرد (like) كذوب يتلمّسه من حاشية تنفخه فيكاد يطق؛ لا لشيء سوى أن جيوبهم تأبَى العجَف وقد تعودت النُّفاخ؛ فإذا لم تسمن الجيوب سيكون الوطن ليس بخير..!! هذا شأن الحاشية ناهيكم عن تعبئة الغوغاء لجلد المشير..! نتيجة لهذا اللا وعي؛ ونتيجة للمحل الذي تعانيه ضمائر الصغار والكبار حول (الصخرة الصماء) نحيا على حافة مسرح (الطاغية الواحد) وهو (يوحّد الله..!) في الملمات؛ ثم يلملم عدتِه ويتسلل حاملاً نصله للقاصية والدانية..!!!

* أنظروا.. لم يكفه (ترمّم) الحال والتراب والهواء والأنفس إثر مكوثه الطويل... فها هو يجنح لـ(رمرمة) التاريخ في مملكة قري (الإسلامية) ليخاطب جمعها مزهواً ومبطراً وهو الذي سمع بالتاريخ ولم يتعلّم منه، لكن سيرته حتماً ستفيد المستقبل..! لقد أكملت جغرافية المملكة القديمة 500 سنة؛ وظل تمام الزمن ينتظر مهرجان المشير (الإسلامي..!!) وما سلم المسلمون من لسانه ويده وأرجله التي داس بها (أمريكا بنت الكلب..!!).. هذا الطقس الاحتفالي الذي سيخاطبه البشير في سبت شؤمه؛ مناسبة لـ(الرفق به..!!).. فمن منجزاته المرفقة في الأرض والسماء تحقيق (غربة الإسلام) غير منقوصة..!! حقاً لو كان بيننا الأعداء الأوائل (لله والرسول) لحسدوه..!!
* يا إلهي.. أنت (المخيّر) في نجاته من متاهة (الخبر..!).. لكنّا في (المبتدأ) نسألك قيامته..!!

تذكرة:
* أيتها الحاشية (المُتعبَة..!).. أيها الضلاليون المدهنون الذين طردتم (الرائع) إبليس فأوحشنا: إياكم تنسوا الزحف شمالاً من (قرِّي) المفترى عليها بعد تكبيرة المشير الأخيرة في الحفل.. فمن إعجازات هذا العام أن تفتقت (هامَة) أميرالمسلمين في نهر النيل بقانون الرفق بالحيوان.. كمِّلوا جميلكم بافتتاح جمعية للرفاق.. وإياكم أن (تسمُّوا) حين قص الشريط في تلكم الديار..!
أعوذ بالله

[email protected]


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 4936

التعليقات
#848901 [Game over]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 12:47 AM
حديثك طرب ولا تعليق!! لكن ناس الراكوبة الظراف عايزين يحرجونا ويقولوا جروا معانا الدحش من البئر!!!


#848670 [زول ساى(1)]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2013 06:46 PM
والله العظيم دا الحاصل يا(صوت)


#848604 [ساب البلد]
3.00/5 (1 صوت)

12-06-2013 04:53 PM
(( نحيا على حافة مسرح (الطاغية الواحد) وهو (يوحّد الله..!) في الملمات؛ ثم يلملم عدتِه ويتسلل حاملاً نصله للقاصية والدانية..!!!))) لله درك يا فتي!! هذا ابلغ تشبيه يمكن ان نصف به المشير الاعرج...


#848602 [Zolo]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2013 04:51 PM
..:...............:?


#848556 [عبد الحميد السوداني]
4.00/5 (1 صوت)

12-06-2013 03:26 PM
التحية للجميع والحقيقة الناس فس شنوا والصحافيين السودانيون في شنو كاتب المقال ومعظم صحفي السودان سواء كانوا معارضة او حكومة لايدركون مايمر به السودان من مخاطر فنحن الان نواجه الموجة الثانية من الجيل الرابع من الحروب وهي انفصال غرب السودان والله تعبت لما كتبت :ـــــــــ

انتبهوا ايها السادة : ــــــــــ

نشات فكرة الجيل الرابع من الحروب سنة 1989 حيث بدا الحديث عن جيل جديد من الحروب يغني عن الجيوش والطائرات والمدافع ..انه جيل تسخير ارادات الغير في تنفيذ مخططات العدو ..ومع بداية القرن الجديد تحددت ملامح هذا الجيل في البلاد العربية والاسلامية تحت عنوان " مشروع الشرق الاوسط الكبير "الذي بشرت به راس المكر الولايات المتحدة الامريكية لبلاد خير امة اخرجت للناس .
اللعبة الجديدة خطرة وقاتلة ومدمرة ان هي نجحت لا قدر الله وهدف الجيل الرابع من الحروب ''إفشال الدولة''. حالة الدولة الفاشلة هي أساس حروب الجيل الرابع، وهي أسلوب الحرب غير النمطية Asymmetrical Warfare، وهي حروب تهدف إلى استخدام المتضادات، ونقاط الاختلاف، وتوزيع نسب السكان، والأزمات في العلاقات، والإشكالات القائمة داخل الدول بغرض تضخيمها، وتكوين حالة من انعدام التوازن بين الأطراف المختلفة دينياً أو ثقافياً وعرقيا أو سياسياً بما يؤدي إلى فشل الدولةو هي حرب ليس لها شكل معين أو أسلوب منهجي كما في الحروب ،،،
بعد تسريبان رجل السي اي ايه ادور سنودن بعد هروبه وبعد سقوط الرئيس المصري محمد مرسي العياط بعد خروج اكثر من اربعين مليون مصري ضده اتضح ان جماعة الاخوان والمنتشرة في كل العالم ماهي الا صناعة امريكية صهيونية لتحقيق اهداف حروب الجيل الرابع وذلك للاتي:
1/ اقوال قيادات الجماعة المنشقين عنها ارجع في ذلك لكتاب الدكتور ثروة الخرباوي (سر المعبد ) ,وكتاب(ائمة الشر الاخوان والشيعة امة تلعب في الخفاء ) وغيره من القيادات المنشقة .
2/ تباكى الولايات المتحدة والدول الاوربية مطالبين بضرورة رجوع مرسي والاخوان واعلان الحرب الاقتصادية على دولة مصر العربية .
3/ ظهورتنظيم الاخوان كاقوى تنظيم في العالم الثالث على الرغم من قلة افراد التنظيم ومحدودية سقفهم العقلي ومحدودية فكرهم .
4/تنظيم الاخوان قوة اقتصادية ضخمة مما يؤكد وجود ممول قوى .
5/ الغرض من التنظيم تحويل الدول العربية والاسلامية لدويلات صغيرة وطائفية متناحرة حتى يكون وجود اسرائيل منطقيا كدولة طائفية .
6/ التنظيم الاسلامي الوحيد الذي يجيز للمسلم قتل اخاه المسلم .
7/ لم يطلق هذا التنظيم اى رصاصة على اسرائيل ومنذ تاسيسه والذين يطلقون عليها العدو.
8/ كل الدول التي ينشط فيها التنظيم تعاني من ويلات الحروب والاقتتال ، مصر ، السودان ، اليمن ، العراق ، ليبيا ، الصومال ، افغانستان ، ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
9/ من المفارقات معظم قيادات التنظيم درست في امريكا ،،



وعلى السياسين الوطنيين سوا كانوا في الحكومة او المعارضة او مستقلين مسلحين او غير مسلحين لاخيار لنا الابوقف الحرب والعودة لما قبل 1989وكل يشكل حزبة والانتخابات النزيه مثل ماكانت قبل 1989 الحساب لكل واحد للصنائعي والوزير وذلك لتفويت الفرصة على امريكا وعملائها في الحكومة والمعارضة ونحن الان في الموجة الثانية من الجيل الرابع من الحروب ففي الموجة الاولى نجحت امريكا بواسطة عملائها في الحكومة والمعارضة في فصل الجنوب ونحن الان في المرحلة الثانية من حروب الجيل الرابع الا وهي فصل غرب السودان


ردود على عبد الحميد السوداني
European Union [زولة] 12-06-2013 05:56 PM
يا عبدالحميد،،، شبونا اكتر زول نبه لمشكلات دارفور،،،اقرا هذه الفقرة لمقال قديم كتبه شبون قبل زمن:
لندع هجليج الآن، فهي قد سرقت من الشعب ثمناً باهظاً لا تستحقه البتة، إذ سرعان ما انطفأت حالة "السطلة"، ونام الراحلون بغبنهم.. فكل راحل أسعد منا، على الأقل لن يرى ما سيراه الأحياء لاحقاً.. وهو أن السودان سيصل بأسباب تجار الدين والدنيا والدنايا إلى المزيد من تقلصات المساحة الجغرافية "والإنسانية"، وربما قبل حلول 2015، اضطررنا إلى تأشيرة دخول لدارفور، النيل الأزرق، أو جبال النوبة.. لماذا؟

أولاً: إزدياد سطوع المرايا العنصرية في الخرطوم وسط قيادات المؤتمر الوطني، يبرز منهم نافع علي نافع.. ومن حكمة الله في الأرض أنه "نقيض اسمه تماماً".. فهذا الرجل تنبع جرأته على الملأ من عقد يحملها أبد الدهر، بمثلما قال فرانسيس بيكون: "الجرأة وليدة الجهل".. فهو بغير أنه يحمل دكتوراه في الإجرام، نجد أن جذوره العنصرية مدعاة إلى تكميل مفقودات شخصية، أهمها أنه رجل بلا جذور مميزة "اجتماعية ــ دينية ــ ثقافية.. الخ" تشفع له وجوداً مغايراً بالخير، رغم أن المجتمعات الفقيرة هي فاكهة "الفطرة السليمة" إذا لم تلوثها إنحرافات "نادي الهوس والطغيان"، ولذلك فإن ما افتقده هذا الرجل باكراً يعوضه الآن في "أيام الإخوان" بكل ما هو سطحي وبذئ ######يف.. إضافة إلى تمدد رأسي وأفقي في "البناء الحرام".. وتراه دائماً متأثراً بمقولة نفدت مع الزمن: "خير وسيلة للدفاع الهجوم".. إنها درع الجبناء و"المخوخين" واصحاب السوابق والكبائر "والعياذ بالله".. فانظروا ماذا فعل هذا القادم من مظان القحط والظلام؟.. وخير وسيلة لمقابلة أمثال هذا الأفاك هي "عدم الإحترام" مطلقاً..!! دي فقره.
مع السلامة


#848522 [ali]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2013 02:38 PM
يا عثمان
مقالك هذا معقد
وغير مفيد
الرجاء العودة لاسلوبك المبار فهو اجدى
خليك من طريق المثقفاتية دي
الشعب محتاج الابانة و السهولة


ردود على ali
European Union [alx] 12-06-2013 05:16 PM
معليش ياAli دا شعر ما عندك ليه رقبة


#848475 [mahjoom]
4.00/5 (1 صوت)

12-06-2013 01:38 PM
لقد لخصت كل الذي لم نقله..البشير الرعونة علي قدمين


#848369 [لزول الكان سمح]
4.00/5 (1 صوت)

12-06-2013 11:26 AM
ربنا يستر عليك ويغطيك أخى عثمان.. مقالك يوحى بعدم الراحة


#848366 [صبري فخري]
3.00/5 (1 صوت)

12-06-2013 11:24 AM
انتهى الكلام000 لا احد يستطيع ان يقول أكثر من هذا. فلذا أقول وداعا فلا تعليق بعد اليوم 0223652351


#848362 [الصالح]
5.00/5 (1 صوت)

12-06-2013 11:23 AM
اكاد اجزم ان عمر البشير لا عقل له بتاتا يااخي شوف مشاكل البلد ، وخليك وراء هموم الناس بحكم ان مسئول امام الله عز وجل من رعيتك فلتكن مهمتك حل مشاكل البلد التي وصلت لنهايتها وانت الاول والاخير في ما آل اليه حال بلادي من سفك دماء ابرياء وقتل بالبطيء يحوم حول اهلنا في كل شبر من سوداننا ، ايها الرجل الذي اصابه جهل اعمى عينيه عن الحقيقة التي بانت للجميع . هل انت اولى من اهل مكة بالاسلام والمدينة ، اي احتفال بقري بقيام اول دولة اسلامية وماذا تعني فالشعب السوداني من اوعى الشعوب بدينه ودنياه فانت لست وصيا على التاريخ الاسلامي . فبدل الصرف على مثل تلك الاحتفالات لا فائدة منها وهل نحن في اول الاسلام يا اخي اتلهي ورجع لكارك القديم وعقلك إن كان لك عقل تميز به وتعرف ماذا حصل لشعبي المقهور منك ومن ازلامك السفهاء الفاسدين .

دع الافتتاحات التي تقوم بها والتي لن تفيد اهلنا الذين يموتون بالجوع والمرض ، وقم رسالتك امام شعبنا المظلوم ماذا يعني لما تحتفل بشيء مضى آلاف السنين ولسنا في حاجة لتذكير شعبنا بالتاريخ شعبنا بحاجة لرفع الظلم والمرض والحياة التي صعبت على معظم الناس إلا من رحم الله او كان له يد في المؤتمر الوثني الفاسدين .

فعليكم نعل الله والملائكة والناس اجمعين يا بشير وكف عن ما تقوم ، وابحث عن مشاكل البلد وايجاد الحلول لها تلك رسالتك التي سوف يسالك الله منها غدا او بعده .


ردود على الصالح
United States [اسامة الكردي] 12-06-2013 01:09 PM
والله صالح ما شاءالله ، كفيت واوفيت


#848351 [نادر]
4.00/5 (1 صوت)

12-06-2013 11:09 AM
شبونة يجشد الكلمات ويلعب بها ولقد فترنا منه ومن عدم مباشرته في الحكي ومعالجة القضايا التي تهم الناس, أرفق بنفسك يا صاحي


ردود على نادر
European Union [توتو] 12-06-2013 03:45 PM
بل انت ياصاحي محتاج لترفق بنفسك

United States [الصوت] 12-06-2013 02:49 PM
هذا هو الحكي المباشر الذي يهم الناس يا نادر فإذا فترت منه...(( ارفق )) بنفسك وتيمم (( الراكوبة )) فظلها واسع يسع الجميع حتى (( الدجاج )) .....



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة