الأخبار
أخبار إقليمية
هذا الرجل قال إنهم صبروا علينا !!
هذا الرجل قال إنهم صبروا علينا !!
هذا الرجل قال إنهم صبروا علينا !!


12-07-2013 07:40 AM
عبدالله علقم


زاملت الأستاذ مهدي ابراهيم، الذي تقلب في المناصب العامة في زماننا هذا ما هيأه له إقبال حظه وذهاب حظ غيره، سفيرا ووزيرا ومستشارا،حتى انتهى به المطاف رئيسا لمجلس شورى الحزب الحاكم، زاملته في أيام الطلب في جامعة الخرطوم، وأشهد له بأنه كان سمح التعامل مع الآخرين، بشوشا باسما،يختار دائما الكلمات الجميلة في الخطاب، وكان لا يستثني من خطابه الجميل الذين يختلفون معه في الرأي. كان هذا هو الانطباع الطيب الذي تركه في نفسي رغم أن علاقتي به لم تكن تتجاوز إطار الزمالة البعيدة،لا سيما وأن كلا منا كان يدرس في معارف مختلفة، ولا أذكر أني تشرفت بلقائه عقب سنوات الدراسة إلا مرة أو مرتين. حتى في زمن الانحدار اللفظي وانفلات الخطاب، لم يؤخذ على مهدي ابراهيم في يوم من الأيام أن اجتذبته،مثل آخرين، موجة هذا الانحدار والإنفلات،وظل محتفظا بذات الكلام الجميل والإتزان، ولهذا دهشت حد الدهشة أن يصدر منه التعليق الذي نقلته عنه الوسائط الإعلامية في معرض حديثه عن الرفض الشعبي لرفع الدعم الحكومي على السلع الحياتية وتدني الأحوال المعيشية لعامة الناس، فقد نقل عن مهدي قوله (إن رفع الدعم كان يجب تطبيقه قبل 11 عاما ، ولكننا صبرنا)، ليس ذلك فحسب ولكنه أضاف قائلا(ان اهل السودان نسوا انهم تمتعوا باوضاع جيدة ومعتدلة فى السنوات الماضية ، ونحن آثرنا ان نصبر على ذلك).

لغة،للأسف، تكشف ستر مخزون خفي لا ينضب من التعالي، تعالي على نفس الناس أو على ابنائهم وأحفادهم الذين كفلوا لمهدي،مثلما كفلوا لغيره، وفي مراحل مختلفة من الحياة، مجانية التعليم والداخليات التي توفر السكن والإعاشة، والتي لولاها لكان كثيرون اليوم نسيا منسيا، وكفلوا له فوق ذلك رغد العيش في سويسرا وأمريكا والعودة بأطنان ضخمة من الاثاث الفاخر المحمول في بطون السابحات في الجو، والتعليم باهظ التكلفة لأولاده. والحال كذلك، فإن أقل رد أخلاقي لجميل هؤلاء الناس هو ألا يتعالوا عليهم لا أن(يصبروا عليهم)، بعد أن بدل الله الأحوال من حال إلى حال، ودوام الحال من المحال،فلا دائم إلا وجه الله الكريم.

ولاية الحاكم على شعبة ليست مطلقة بل هى مقيدة، وهناك قاعدة فقهية مشهورة تقول (التصرف على الرعية منوط بالمصلحة)، وهذه القاعدة مستمدة من قول الرسول صلى الله عليه وسلم: (من ولى من أمور أمتى شيئا ثم لم يجتهد ولم ينصح فالجنة عليه حرام).

ويقول الشافعى: (منزلة الإمام من الرعية منزل الولى من اليتيم)، وهذه العبارة فى أصلها مأثورة عن سيدنا عمر بن الخطاب، حيث قال بعد أن تولى خلافة المسلمين: (إنى أنزلت نفسى من مال الله منزلة والى اليتيم إن احتجت أخذت فإذا أيسرت رددته، فإن استغنيت استعففت). ويؤكد الدكتور لطفى عفيفى أنه لا يجوز أن يتصرف الحاكم تبعا لهواه بما يفوت المنفعة لشعبه ورعيته، فهى سلطة مقيدة بالمصلحة وجلب الخير ودرء المفسدة.

لعل الأستاذ مهدي ابراهيم يستلهم،وهو في القرن الحادي والعشرين، قول أبي جعفر المنصور في مكة،رغم اختلاف الزمان والمكان (إنما أنا سلطان الله في أرضه،أسوسكم بتوفيقه وتسديده وتأييده، وحارسه على ماله،أعمل فيه بمشيئته وإرادته وأعطيه بإذنه، فقد جعلني عليه قفلا إذ شاء أن يفتحني فتحني لإعطائكم، وقسم أرزاقكم،وإن شاء أن يقفلني عليها أقفلني،فارقبوا إلى الله واسألوه أن يوفقني للرشاد والصواب وأن يلهمني الرأفة بكم والإحسان إليكم)،أو زياد بن أبيه حينما قال (إنا أصبحنا لكم ساسة وعنكم زاده نسوسكم بسلطان الله الذى أعطانا ونذود عنكم بفيء الله الذى خولنا فلنا عليكم السمع والطاعة …وأيّم الله إن لى فيكم لصرعى كثيرة فليحذر كل امرئ منكم أن يكون من صرعاي).

ولاية السيد مهدي ابراهيم ورهطه على رقاب الناس ليست ولاية مطلقة، يصبرون فيها عليهم، وينعمون عليهم،ويصبون نيران غضبهم عليهم، وقتما وكيفما وأينما شاؤوا،ربما بذات التفويض الإلهي القديم الذي كان لمعاوية ويزيد وعبدالملك والحجاج وزياد والسفاح والمنصور والرشيد والمتوكل، فقد اختلف الزمان والمكان وتبدلت الرؤى والقواعد،وأصبح من حق الرعايا أن يرفضوا ويحتجوا ويختاروا ويشاركوا.

لا شك أن السيد مهدي ابراهيم يعرف بثقافته الواسعة أن نظرية أو تسلسل ابراهام ماسلو الهرمي للإحتياجات الإنسانية تتدرج من أسفل الهرم، بدءا بالحاجات الفسيولوجية الأساسية التي تقوم عليها حياة الإنسان وهي التنفس والطعام والنوم والجنس والتوازن والإخراج، ثم ترتقي لحاجات الأمان وهي السلامة الجسدية والأمن الوظيفي وأمن الموارد والأمن الاسري والأمن الصحي وأمن الممتلكات، ثم يصعد الهرم إلى مرحلة الحاجات الإجتماعية ثم الحاجة للتقدير، حتى تبلغ النظرية قمة الهرم وهي حاجة الإنسان لتحقيق الذات التي تتلخص في الابتكار وحل المشاكل وتقبل الحقائق. يقول بعض العلماء إن الفرد الذي يعاني من عدم إشباع حاجاته الفيسيولوجية الأساسية حسب هرم ماسلو، في مرحلة مبكرة من حياته، غالبا ما يسعى لإشباع هذه الحاجات في المستقبل عندما يصبح قادرا على إشباعها،ولكن يكون هذا الإشباع بإفراط شديد في بعض الأحيان، كأنما هو ثأر من الماضي. بعضهم يظل أسيرا رغما عنه لهذا الشعورالذي قد ينقلب لعدوانية أو حالة من الشر تصيب من حوله. الإنسان السوداني افتقد الحاجات الأساسية التي كانت متاحة له قبل 30يونيو1989م بلا من أو أذى. الإنسان السوداني الذي فقد كثيرا من حاجاته الفيسيولوجية وحاجات الأمان هو الذي صبر في واقع الأمر على النظام، وعلى ما يلقاه من خوف وجوع ونقص في الأنفس والأموال، وليس العكس كما يطرح السيد مهدي ويبدي برمه وضيقه من نكران الناس لجميل النظام وأفضاله عليهم.

تصريح السيد مهدي ابراهيم لا يخلو من روح استبدادية،لا تتوافق مع الإنطباع الطيب الجميل الذي تركه في نفسي في سنوات الطلب، وقد عرف الشيخ حسن الراضي الاستبداد بأنه (التفرد بالشيء وعدم السماح للآخرين بالمشاركة فيما لهم من حقوق شرعية أو إنسانية وأخلاقية)، وقال الشيخ العلامة الراضي أيضا(والاستبداد من أجلى مظاهر الظلم والعدوان واستلاب حقوق الآخرين فردية كانت أو جماعية).
قبل الختام:
قال إمام المتقين كرم الله وجهه: ( قَدْ خَاطَرَ مَنِ اسْتَغْنَى بِرَأْيِه).
(عبدالله علقم)
[email protected]





تعليقات 32 | إهداء 1 | زيارات 7463

التعليقات
#850206 [التمساح]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2013 08:27 AM
جزاك الله خيرا اخي علقم في الرد لكن ما يؤلمني حقا هو تعليق بعض السودانيين الذين ما زالوا يؤمنون بفكر الفوقية والعنصرية والتعالي تعلموا من التاريخ ما في انسان فى الدنيا دي بختار جنسه قبيلته وطنو وانت يا المدعو حسن سليمان لا تكن عنصري ولا قبلي ولا متعالي فكلنا لآدم انا وانت وهو واعز الناس نسبا اخطاء احد ما لا يجوز نحملها لقبيلته ولو النا بفكروا بطريقة كلامك العقيم هذا لما علا بن رباح الكعبة بل كان يكون من هم من بني عبد مناف هداني وهداك الله للصواب


#850090 [محمد الخاتم]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2013 02:28 AM
قبال 4رمضان مامتخيل زول يسمع ليو كلام ختي هو زاتو قال انا بحب العمل خلف الكواليس ... مامنو من العليو عندو شك في مقدراتو ومتعقد ياخ خلو والله دا ماموضوع مهدي شنو جريده الرائد غلبتو


#849900 [um hassan]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 09:27 PM
والله أنا ما عارفة مهدي ابراهيم ده مفلهم على شنو؟ أصلا هو وشو يقطع الخميرة من البيت وعلى العليهو مفنقل نخريهو / الله يكرهك يا عرة الكيزان


ردود على um hassan
United States [شريف محمد احمد] 12-07-2013 10:41 PM
لا نتحدث عن خلق الله هنا فهو احسن خلقناوتصويرنا ركزي على الموضوع يا ام حسن تبارك الله احسن الخالقين


#849888 [قال الزبير محمد صالح]
5.00/5 (1 صوت)

12-07-2013 09:14 PM
يا جماعة نحنا ناس بسِيطِين .. أولاد مزارعين .. لو شفتونا راكبين عربات .. و بنِينا العمارات .. أعرفونا فسدنا


#849860 [جاد كريم]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 08:24 PM
سبحان الله

وقاحة وقلة ادب وسوء تربية فى احط صورها

من اين اتى هؤلاء !!؟؟

رحمة الله علي اديبنا الطيب صالح


#849730 [مالك الحزين]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 06:20 PM
والله كنت احترم الرجل قبل هذا التصريح


#849709 [كاسترو عبدالحميد]
5.00/5 (2 صوت)

12-07-2013 05:51 PM
حسب عـلمى ومن مصادر قوية تعرف اسرار هـذا النظام بأن مهدى ابراهيم هـذا مسؤول عـن أموال هـذا النظام التى سرقها واودعها فى سويسرا وما اخـتياره ليكون سفيرا فيها الا لأداء هـذه المهمة . يعـنى بكل وضـوح هـذا الشخص يملك شفرة و مفاتيح الأموال المنهوبةوالمودعة فى بنوك سويسرا لكى تكون لهم سـند يوم ان تنقلب عـليهم الدائرة . عـليه يجـب الأنتباه يوم يـسـقط هـذا النظام والقبض عـليه حـيا أو بواسطة الأنتربول لمقاضاته واسترداد أموال الشعب المسروقة ومسجلة بأسمه فى سويسرا .


#849695 [كمال]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 05:27 PM
عفيت منك ياابن السودان البار .


#849689 [ودالباشا]
5.00/5 (1 صوت)

12-07-2013 05:19 PM
قلت لى زوجته حلبية ياكاك .....!


ردود على ودالباشا
United States [بربندي] 12-08-2013 02:19 AM
اختلف معه بادب واحترام مثل كاتب هذا المقال قمة الادب والتواضع وماتخرج عن الموضوع زوجته حلبية او هوساوية ده مابيهمنا المهم انه سوداني اخطا وعلينا اصلاحه بالقلم والمنطق ولك شكري استاذي علقم


#849651 [ابو الخير]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 04:33 PM
هؤلاء متغطرسين ومتكبرين ، لأنهم ضمنوا الجنة ونحن في نار جهنم لامحالة
مهدي ولا الترابي ولا غيرهم لم نرى فيهم غير التكبر والتعالي والغطرسة
يا علقم انت في هذا العمر الم تعرف مهدي وجماعته حتى الان.....


#849605 [أبوداؤود]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 03:32 PM
الاستاذ ابراهيم علقم
لك التحية
السرية التمكين التعالى هو ما رايناه من حكمهم لان عقيدتهم مبنية على جاهلية الواقع كما يقول عرابهم . لا تنزعج من تصريحات مهدى ابراهيم فهؤلاء لايفترقون عن الشيعة فى توخى التقية وهى سلمك يساعد على الكذب الخداع واكثر من ذلك هو سلوك ميكافللى يبرر الغاية بالوسيلة . الا ترى ان فقه السترة وهو فقه مكمل لنهج الخداع والتضليل .
لا ارى فائدة من تذكر سلوكهم ابان فترة الدراسة فكل شئ يتغير فى سبيل المخطط الجهنمى للاستيلاء على السلطة والثروة والاعلام كأنهم يتبعون بروتوكولات ال صهيون وهى بالمناسبة شبيهة جدا بالوصايا العشلر لحسن البنا . يجب ان نفهم ان هذه الجماعة مناهضة للوطنية والديقراطية واسوأ من ذلك ان الفكر التكفيرى كله متفرع من هذه الجماعة وقد انكشف غطاؤهم فى مصر حيث تحالف التكفيريون مع الاخوان بتنسيق مع التنظيم الدولى وحماس فى تناغم علنى .
هؤلاء افلسوا ولم تبقى لهم اى حلول خارج الكذب والخداع لكسب الوقت ترقبا لمعجزة الهية لتنقذ الشروع الحضرى من السقوط .


#849597 [ود الفاضل]
5.00/5 (1 صوت)

12-07-2013 03:26 PM
الذي حدث للسودان من ضياع ودمار وتشتت وفقر فى كل شيئ يظل سببه الاول ماعناه كاتب السودان الراحل الطيب صالح يرحمه الله ( من أين اتى هؤلاء) لان الرجل كانت له نظره فاحصة وخيال كاتب عالمي لايشق له غبار .. ولهذا فالعبارات التي تخرج من امثال الطيب صالح ليست كأي عبارة تخرج من عامة الناس .. فاذا دققتم النظر فى كل القطيع الذي حكم السودان منذ 24 عاما ورجعتم لجذورهم والبيئات التي أتو منها ستجدوهم جميعا قد أتو من قاع وخرابات المجتمع ، وهذا هو السبب . وللمصريين مثل شعبي شهير وهو ( على الاصل دور) والامثال الشعبية تصاغ على اثر تجارب عريقة ولا تطلق هكذا عبثا .. لان الانسان ابن الناس الذي تربى فى بيئة تراعى فيها القيم والاعراف والقاليد المتوارثه وفوق ذلك كله التمسك بأهداب الدين العظيم .. لايمكن ان يصدر منه الا الخير .. ولعل المثل العربي القديم ابلغ تعبير على وضع حكامنا الجدد (كل اناء بما فيه ينضح) فنحن قد شبعنا فى الذل والمهانة والفضائح مع هؤلاء ، يأتي حاج ابكر اعلاه ويمتن على السودانيين اهل البلد بأنه صبر عليهم واتاح لهم الرفاهية سنوات طويلة !!! ثم يأتي واحد زي نافع على نافع وهو من خلال الشلوخ التي فى وجهه لايستطيع الانسان ان ينسبه الى اي جهة فى السودان ، لانه موسوم فى خديه بشلوح كل يختلف عن الثاني , واغلب الظن هذا الرجل من قبائل ( الفلاته امبررو) الساحلية التي تجوب صحاري افريقيا بين افريقيا الوسطى والسودان وكينيا يتبعون الابقار ولهم طقوس غريبة فى رعيها لانه يشببهم فى كل شيئ. ثم يأتي مطفى عثمان اسماعيل( هذا الذي مضى عليه ربع قرن ولم يستطيع حتى طي العمامة فى راسه الخالي من الفهم ) وينعت الشعب السوداني بالشحادين , يم يأتي كبير الجماعة اجهل رؤساء العالم على الاطلاق ، ويصرح على الهواء بانهم علموا الشعب اكل ( الهوت دوق) والمقام يطول والجميع يعلم بما جاء به هؤلاء من نكد فى العيش وضياع لقيم البلاد .. ولهذا فنأمل أن يختار الناس فى مستقبل الايام صفوة الرجال لقيادة البلاد وليس كل من هب ودب ، قال الشاعر العربي القديم (إن السلاح جميع الناس تحمله وما كل ذوات المخلب السبع) خلاصة المعنى ماكل حيوان له مخلب يؤدي أداء الاسد فى الشجاعة والاقدام .....
وهذه الايام بدأت عملية التعديل الوزاري وهو لايعدو أن يكون عملية مخارجة للجماعة واحدا تلو الاخر وسوف تتأكدون من ذلك خلال الاشهر القليلة القادمة، اي عندما ينصرف النظام فلا تجدوا من هؤلاء شخص بالخرطوم لتقديمه للمحاكمة عن مااغترفت يداه من جرم فى حق الشعب , وهذا الذي يدعى علي عثمان طه وهو عراب انفصال الجنوب وسبب كل بلاوي السودان سوف يهرب قريبا الى حيث الاموال المودعه هناك ، وكل الجماعة سوف يعمل لهم البشير تغطية وساتر حتى يتخارجوا جميعا .. وكنا نتمنى أن يتم اقتلاعهم بثورة عارمة مثل ثورة المصريين حتى يلقى القبض عليهم جميعا ، ولكن هيهات. فالشعب قد انهكته كثرة الحراح الغائرة ....


#849577 [mutabi3]
5.00/5 (1 صوت)

12-07-2013 03:05 PM
مما لا شك فيه ان جل الإخوة المعلقين يعتصرهم كاهل الغضب والقرف من كل عمائل الانقاذ (الالغاز) التي عرابيها هم الكيزان اولا واخيرا ولهم - اي المعلقين - الف سبب للغضب ولكن يجب ان لا يجرفنا هذا الغضب لشخصنة الأمور ولنا ان نشجب الأفعال والأقوال أولا لأن هذا مل يهمنا. السودان بلد مضياف منذ الأزل جل أهله من المهاجرين والغزاة. صحيح هنالك من المهاجرين للسودان حديثا وخلال القرن الماضي وربما منهم هذا المهدي - اتمني ان يرتقي لهذا الإسم- وهم بين ظهرانينا اليوم وغدا عزيزين مكرمين وهذا ما يميز بلاد السودان عن غيرها.غضبنا جميعا يجب ان لا يعمي بصائرنا عن القضية الاساسية التي هي فساد وارزاء الانقاذ التي على اكتافناوكتمت انفاسنا. مهدي إبراهيم ما هو الا عنصرا واحدا من هذه الشرزمة التي تتطاول على الشعب السوداني وكأن هذا الشعب لم يعش يوماعزيزا كريما وينسون اننا في عهدهم اصبحنا كالعير الجربانة وبسببهم يطرد السوداني من السفارات ويحجز في المطارات ظنا اته مثلهم موغل في ممارسة الإرهاب ورعايته وقتل أبناء جلدته بدم بارد ومتطاول بالسب والإزدراء لملوك وامراء ورؤساء الدول بل يتآمر لقتلهم. إننا الذين صبرنا عليكم يا مهدي يا ود أبراهيم, الذي لايهمني عرقك ولا من اين أتيت - ولكن فعلك وقولك. صبرنانحن عليكم ولكن للصبر حدود وفقط حين ينضب هذا الصبر ستعرف انت وزمرتك من أنتم وعندها عليكم الصبرعلينا لأنكم بفعائلكم قتلتم في دواخلنا كل الصفات الحميدة التي جبلنا عليها من تسامح وعفو جميل وليس أدل علي ما أقول مرجل الغضب الذي في دواخل إخوتي المعلقين والذي حدفهم للتعليق بلغة فيها عنصرية نتنه ولهم العذر فيما ذهبو إليه- رغم ان ذلك غير مقبول- ولكن هذا ما جررتوهم إليه جرا غصبا عنهم,يا مهدي إبراهيم و زمرتك وها أنتم تسقون من نفس كأسطكم فهنيئالك يا مهدي وأخوانك بما كسبتم, وكل نفس بما كسبت رهينه.
هذا المدعو مهدي أبراهيم رجل فاسد شأنه شأن عصبته,شاءت الصدف ان أرى المنزل الذي بناه في شمبات الأراضي وفي خلال هذا الزمان المظلم القاتم الذي اطل علينافي 1989. لزهولي من كبر المنزل ومساحة ووفخامة بناء, سألت محدثي لمن هذا المنزل فقال لي إنه لسفير السودان بامريكافي وقتهاوالذي كان مهدي إبراهيم,لا أدري من أين له كل هذا. لو كان تاجرا او رجل أعمال لما أستغربت ولكن حتى لو كان مهدي إبراهيم موظفا في الخارجية منذ تخرجه والى اليوم, لما ملك مثل هذا المنزل فما بالك وحتى مقدم الانقاذ السيىء كان يمتهن السياسة وليس غيرها ولم نعرف أنه تقلد اي منصب في الحكومة او القطاع الخاص في سابق عهده يدر عليه من المال. هذا مجرد مثال على فساد أهل الإنقاذ المزعوم.


#849575 [إبن السودان البار ***]
5.00/5 (3 صوت)

12-07-2013 03:04 PM
سِر بقاء نظام الإنقاذ ومثل هذا الوصولي المتسلق الحثالة؟؟؟ ا
في هذه العجالة أود أن أضع بعض الحقائق والتي قد لا تعجب الكثيرين وخاصةً الذين يفكرون بطريقة عاطفية وعشائرية ودون تعمق ؟؟؟ هذا النظام الفاسد من الطبيعي والبديهي لا يعارضه الا المتضررين منه ولا يؤيده الا المستفيدين منه داخلياً وخارجياً ؟؟؟ لنري من هم المستفيدين منه داخلياً؟؟؟ الجميع بالطبع يعرف الجهاز الحكومي المترهل بالوزراء وأتباعهم والولاة وأتباعهم وكل من يخدمهم ويحميهم من الأجهزة القمعية من شرطة وأمن وجيش ودبابين وهلم جررر وهؤلاء يستهلكون أكثر من 70% من ميزانية الدولة بالإضافة لفتح الباب لهم علي مصراعيه للتكسب بطرق غير شرعية دون أي مسائلة من الوزير للغفير حتي يضمن ولائهم التام؟؟؟ حرس الحدود وضباطه الميامين بين السودان وإثيوبيا وبين مصر والسودان وبين تشاد والسودان والآن بين الجنوب والشمال ؟؟؟ وهنالك في السوق بضائع بالملايين مهربة وهي تشمل المخدرات والخمور والذهب والسلاح وهلم جررر واللبيب بالإشارة يفهم ؟؟؟ مع ملاحظة الثروة ولأملاك الفجائية التي هبطت عليهم من السماء لهم وكذلك علي تجار الجبهة المهرباتية الكبار؟؟؟ كل هؤلاء وأقاربهم وأصحابهم من الوزير لشرطي المرور كونوا فئة مستهلكة بفحش فئة لا يستهان بها فئة تربطها مصالح مشتركة علي نهج ( حك ظهري أحك ظهرك) أو(شيلني وأشيلك) أوعلي نهج الكيزان ( بارك الله في من نفع وإستنفع )؟؟؟جمهرة اللصوص هذه والمتمركزة في العاصمة والمدن الكبيرة كونت شبكة أو منظومة فاسدة منتفخة الكروش ومستفيدة من هذا الوضع المتعفن وأقل واحد منهم يعيش بمستوي لا يحلم به أجعص مغترب وهي لله هي لله ؟؟؟ هذه المنظومة أو الشبكة الشريرة لتحافظ علي بقائها لأطول مدة ممكنة تعرف من أين تأتيها مخاطر زوالها ؟؟؟ بالطبع من المتضررين منها والمحرومين من أبسط مقومات الحياة فتعاملت معهم حسب تقديرها لخطورتهم ؟؟؟ تتعامل مع الطوائف الدينية والتي يسميها البعض بجهل أحزاب أي طائفة الأنصار المملوكة لآل المهدي وطائفة الختمية المملوكة لآل الميرغني برشوتهم في وضح النهار بالمال وخلق وظائف رفيعة لأبنائهم وترك لهم العمل في تدبير مصالحهم دون أي مضايقات وكذلك تم إسترجاع لهم كل ما صودر منهم وهم الآن مع النظام الفاسد سمن علي عسل والذي لا يري ذلك فعليه مراجعة أقرب طبيب عيون ؟؟؟ وكل ما يظهرونه من معارضة ما هو الا نوع من النفاق والخداع أو نوع من خلاف الأخوان علي الورثة ؟؟؟ أضف علي ذلك هذا النظام الفاسد يساعدهم في توطين الجهل والتخلف ويغييب لهم الكثيرين دينياً مما يطيل في عمرهم وبقائهم أسياد يبوس أيديهم الغفير والوزير ؟؟؟ أما الطلاب والشماسة والعطالة العزل وغيرهم بالشارع عندما تظاهروا سلمياً أرهبتهم هذه الحكومة الفاشية بطريقة فظة دون رحمة وفي عدة ساعات قتلت منهم أكثر من 200 وجرحت منهم أضعاف ذلك العدد علماً بأنهم عزل ولا يشكلون عليهم أي خطورة تذكر ؟؟؟ نأتي الآن للمتضررين فعلياً وأكثرهم تضرراً ؟؟؟ وهم المهمشين في كل أطراف السودان والمحرومين حتي من مياه الشرب النظيفة في القرن ال21 ناهيك عن الغذاء الآدمي والذين الآن يشكلون الخطر الحقيقي لهم ويرعبونهم مما جعلهم يركزون كل جهدهم ويصرفون كل ما ينهبونه للقضاء عليهم بشتي الوسائل حتي بالإستعانة بإيران وغيرها ؟؟؟ ولحسن حظهم هنالك أطراف مهمشة ما زالت خامدة كالشمال الذي تغرب معظم رجاله وأصبح قري للنساء والعجزة والأطفال ؟؟؟ أما الشرق الموبوء بمرض السل والفقر والجهل الآن بدأ يتحرك والغرب يحارب بضراوة ويحقق كل يوم إنتصارات باهرة لأنهم أصحاب حق ولا ينكر ذلك الا عنصري ومكابر ؟؟؟ واليوم الذي يقتنع فيه الشباب المستنير من أن أبناء الهامش هم بشر مثلهم ولهم حق الحياة مثلهم وينفضوا من حول الطوائف الدينية وينضموا ويؤيدوا الثوار ويثور الشمال والشرق فعلي هذه العصابة السلام ؟؟؟ خارجياً من هو المستفيد منهم ؟؟؟ أميركا مستفيدة منهم بالطريقة التي تريدها فشركاتها تحتاج للصمغ السوداني بشدة ولا تستطيع الإستغناء عنه لأنه يدخل في صناعات عملاقة بالمليارات كصناعة المشروبات الغازية والأدوية فتم إستثنائه لهم من المقاطعة ؟؟؟ وشركات المشروبات الغازية التي يحتاجها السودان بشدة ولا يستطيع العيش بدونها تعمل بكل طاقتها بيبسي وكوكا كولا وسفن أب( السودان يدفع سنوياً لهذه المشروبات التي ثبت أنها مضرة بالصحة عملات صعبة لا تقل عن نصف مليار دولار سنوياً ) وأمريكا تمنع كل ما يحتاجه السودان من قطع غيار للطائرات وكذلك بيع طائرات تجارية جديدة للسودان حتي تدمرت سودانير ؟؟؟ مصر مستفيدة من كل ناحية تجارية زراعية سياحية وتمنح الأرض التي تريد وتحتل التي تريد وتدعم لها حكومتنا الرشيدة مبيوعات اللحوم ويتبرع لها ولفرق كورتها رئيسنا الهمام بالسيارات والدولارات والأنعام ؟؟؟ إثيوبيا مستفيدة من إمداد السودان بالبصل واللحوم والسكر والخمور المهربة وكذلك العملات الصعبة التي تجمعها جيوش العاملين بالسودان وما يدخله المستثمرين والمبتهجين السودانيين وكذلك مهربي الذهب الخام وتبرع ريسنا وحارسنا لقبر ريسهم بمليوني دولار وهلم جررر؟؟؟ تشاد مستفيدة من التهريب برئاسة الوالي وباسطناها علي الآخر وكمان عرسنا جميلتنا لرئيسها ؟؟؟ الصين مستفيد من بترولنا وغيره والهند مستفيدة وتصرف فينا الأدوية المزيفة وصناعاتها الرخيصة وبيضها الفاسد وهلم جرر ؟؟؟ وإيران مستفيدة من مشتراياتنا من أسلحتها وغيره ؟؟؟ فرنسا تخم في الذهب بالأطنان بواسطة شركة أرياب ومافي واحد عارفها بتشيل كم وتدينا كم ؟؟؟ الأردن تبيع لينا خضروات وتعالجنا بالعملة الصعبة المتوفرة عندنا وما محتاجين ليها والتي تقدر بمليار دولار سنوياً ؟؟؟ يعني خارجياً ما مزعلين أي حد ؟؟؟ وغير ذلك مشجعين المستثمرين الطفيليين من شوام وأتراك ومصريين وهاك يابيع شقق سكنية مخدرات خمور شاورما باسطة ويخموا العملة الصعبة من السوق السودة بالشولات !!! وريسنا وحارسنا الأسد النتر ماجايب خبر وعاجبه الحاصل دا وما مزعل حد ؟؟؟ نخلص الي أن حكومة الكيزان وشبكتها الجهنمية وإرضائها وإنبطاحها للعالم حولها تعيش الآن في ثبات ونبات والخطر الحقيقي الذي يهددها هو وعي الشباب وإمتلاكه لإرادته بدون عواطف وهوس ديني وتأيده للثوار ؟؟؟ المغتربين يفيدوا هذه العصابة والشبكة الجهنمية بطخهم أكثر من 15 مليار دولار علي أقل تقدير للسوق السودة وهم مجبورين علي ذلك لأنهم لو لم يرسلوا لأهاليهم وأبنائهم لماتوا من المرض والجوع أو فصلو ا من الدراسة أو توقف مشروع بناء منازلهم وهلم جررر ؟؟؟ للمقارنة الفلبينيين يضخون لبلادهم حوالي 27 مليار دولار سنوياً ؟؟؟ أما ما يدفعه المغترب للسفارات كضريبة وتجديد جواز وغيره تؤخذ منه غصباً عنه لأنه لن يتلقي أي خدمة مطلوبة من السفارة إن لم يدفع ولن يتحصل علي فيزة خروج من السودان إن لم يدفع وليس لهم خيار غير إستبدال جنسيتهم؟؟؟ يستفيد السوق بالخرطوم من هذه العملات الصعبة المهولة الهاملة وسايبة في السوق وخاصةً تجار الجبهة الكبار تساعدهم في ذلك البنوك الشخصية الممنوعة حتي في بلاد أصحابها كبنك فيصل الحرامي وصاحبه السعودي الفيصل وبنك صالح الكامل بنك البركة وخبيره اللص الكبير ومدمر إقتصاد السودان المدعو عبد الرحيم حمدي والذي الآن كون بنك خاص به وحق الإمضاء له ولإبنه فقط ( بنك الرواد ) ؟؟؟ وبنك المتعافي الما كيشة(السلام) والبنك اللبناني الخطير بنك بيبلوس ؟؟؟ لقوا الجبانة الهايصة والدولارات الهاملة فإبتهجوا وسط الخونة والمرتشين وبائعي الوطن والبلد الماعندها وجيع فهنيئاً لهم ؟؟؟ للمقارنة جارتنا إثيوبيا تمنع البنوك الأجنبية وتشجع وتدعم البنوك الوطنية وبالتالي تسيطر علي العملات الصعبة وتحارب بضراوة السوق السودة الضعيفة جداً ؟؟؟ ولا يوجد فرق بين سعر الدولار في البنوك الوطنية أو السوق السودة من ما لا يشجع السواح والمستثمرين الذين يتوافدون عليها بكثرة لأنعدام الفساد ووجود القوانين الواضحة علي المخاطرة في هذه التجارة الغير قانونية ومدمرة للإقتصاد وإثيوبيا تحتاج للعملات الصعبة لأنها تنهض بسرعة كبيرة وتعد من أكثر دول العالم الثالث تطوراً ونمواً حيث تنموا بما يعادل 12.5% والسودان يتدحرج بما يعادل ناقص -3.5% وبعد إتمام بناء سد النهضة سيكون لها شأن آخر حيث ستبيع الكهربا لعدد 5 دول من ضمنهم السودان شمالاً وجنوباً ؟؟؟ أرجو أن أكون ضربت في المليان بدون عواطف وتحفظ ؟؟؟ والثورة في الطريق إن شاء الله ؟؟


ردود على إبن السودان البار ***
United States [IBN ALKHARTUM] 12-08-2013 02:32 AM
كلامك صاح مية المية وبذكرني بكلام كيرل ماركس عندما تحدث عن الرأسمالية, والحلول التي تقدم بها كانت غير موضوعية و بآئت بالفشل, حتي قال, طالما توجد الرأسمالية لا مجال للشيوعية الآن, ولحدي ما تنهار الرأسمالية بدل تسمية الشيوعية نسميها الأشتراكية. و قال بطبع الرأسمالي الجشع يعطي العمالة بسيط ويأخذ هو الكثير لحدي ما هو يستحوذ علي جميع الأموال وتنهار الرأسمالية. وهذا حال الغرب الأن وحال السودان , الرأسمالية في الغرب والحرامية في السودان. للأسف توجد طوابير طويلة من الشباب السوداني تحاول الألتحاق بلاحزاب الكبري, لغرض المنفعة الخاصة ولا يوجد أحد في طابور السودان.


#849557 [AburishA]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 02:44 PM
شكرا علقم.. كلام بمنتهي الموضوعية.. ونصائح غالية لم يلقي السمع!!!
ان هؤلاء القوم استحدثوا أدباً جديدا ليضاعف سوءآتهم.. الا وهو أدب استفزاز الشعب السوداني!!
لقد بدأوا يظهروا ما يبطنون حقيقة! وكل من تحسبه فيهم كموسى... تجده فرعونا !!!!


#849546 [رامى البشير]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 02:29 PM
النفس تمنع ان تكون فقيرةً والفقرُ خيرٌ من غنناً يخذيها
وغنى النفوس هو الكفافُ فإن أبت فجميعُ مافى الارض لا يكفيها!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#849544 [جنرال زمان]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 02:28 PM
يا أخوانا ما تنسوا أنه الراجل!! دا ما قصر معاكم ووجه بإلغاء الضريبة اللي فرضها والي جنوب كردفان علي حطب الطلح قبل شهرين كدا. عارفين ليه؟ لأنه حضرته بيحب الدخان
وكدا ولازم يتدخن يومي ما أصل حضرته كوز أصيل وكمان مع التقدم في العمر لازم جرعة الدخان تزيد ولا شنو؟ لعنة الله علي الجبهجية


#849529 [حسان]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 02:04 PM
وضيع اعطته الدنيا فوق قدره


#849526 [أحمد الزاكى]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 02:02 PM
نسال مهدي إبراهيم هل تقلد الوظائف و منها السفير بمنافسة حرة و الى هنا من الذي يمن علي الآخر الشعب السودانى ام انت ثم اذكرك بان من بسكنون فى منازل يملكونها في أحياء الدرجة الاولى لا يزيدون عن اصابع اليد اليوم حتى صغاركم فى هذه الأحياء و كذلك انعدام الأرصدة و لم تكن الظروف الاقتصادية كما هو الحال الآن لمات معظمكم جوعا و الدولار زاد اكثر من الفين مرة و افيدك انه علاقتك مع الشعب علاقة حاكم و محكوم وليس سيد و عبد حتي تقول هذا الكلام وانت المستفيد دون ان تقدم ما يفيد حتى دون الوفاء بالعهد و خليها مستورة و احسن تمشي جنب الحيطة وما تجدع بالحجارة وهل السودان افضل اليوم ام قبل الانقاذ و بكل المعايير


#849479 [ابو مزنة]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 01:25 PM
وما الله غافل عما يعملون ،، صبرا فكل ليل سوف تشرف بعده فجر جديد ،،، لقد وفيت الاستاذ علقم متعك الله بالصحة والعافية ،،


#849433 [علاء سيداحمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 01:02 PM
كلهم نعال يتطابقون .. لاخير فيهم جميعاً


#849352 [عبد الواحد الميت من الاستغراب ولا معين!!]
5.00/5 (2 صوت)

12-07-2013 12:05 PM
أشهد الله بأنى كنت شاهد عيان على موقف كان بطله مهدى إبراهيم وكان ذلك فى منتصف ثمانينات القرن الماضى،المكان الناحيه الجنوبيه لبوابة حديقة القرشى بالخرطوم جنوب حيث كان وربما مازال هناك دكان لبيع الادوات الكهربائيه ومتعلقاتها ومهدى كان يبحث عن (أدابتر..محول كهربائى) ووجده فى هذا الدكان وسأل عن السعر وأجابه البائع بأن سعره (ثلاثة جنيهات) وأذكر أن مهدى إنتفض ثم هاج وماج على البائع وكاد أن يفتك بالبائع المسكين لولا تدخلنا ب( كده يا أخوانا صلوا على النبى .. كده باركوها..) والبائع يردد المأثور (يا أخوانا بين البائع والمشترى يفتح الله) هذا ما كان من أمر (مهدى إبراهيم الثمانينات) فكم ياترى من الناس تركهم خلفه ما زالوا يتفاصلون ويتقاتلون هدف الرأفة بهم وهم يشترون أخص إحتياجاتهم الضروريه وليست الكماليه كما كان يبحث مهدى ابراهيم؟!!.
حاشيه: اليوم سعر الادابتر الذى كاد أن يفتك بسببه مهدى ابراهيم ويريق فيها دم البائع المسكين (110جنيه)او بمعنى أدق (110الف جنيه)!! ويا شباب مهدى ابراهيم صبر عليكم حتى فاض كيله ويسألكم إذا كان فى إمكانكم الصبر عليه لعل صبركم عليه يهدىء من روعه ويجعله مطمئنا ليكمل مشواره فالرجل أفكاره صارت مضطربه ولم يعد يركز ولا يعلم من الذى صبر على الآخر؟!!.


#849254 [kalifa ahmed]
5.00/5 (1 صوت)

12-07-2013 11:09 AM
دكتور علقم .... لقد بذلت جهد كبير في صياغة هذا المقال الرزين الملئ بالأسانيد والمواعظ....ولكن أضعت وقتك الثمين في الرد على من لايستحق ..... مهدي ابراهيم من مرتزقي الحركة الاسلاموية الذين يجيدون رص وتنميق الكلمات ولكن الداخل ملئ بالحقد الأسود والدونية وهو من عرابي العنف والتمكين ولكن يطريقة النواعم ومن خلف الستائر ولقد ثبت ذلك في أحد الندوات بالخلبج في 2005 تقريبا عندما كان في جولة من جولانه المخملية حين سأل احد الحضور عن قانونية أو شرعية أعدام الشهيد مجدي بسبب دولارات هي من مال الأسرة الخاص ولم تكن مطروحة للبيع أوخلافة.. رد مهدي إبراهيم وهو منتفخ الأوداج بأن الانقاذ في أيامها الأولي لم تجد سواء 100 ألف دولار بخزائن الدولة وكانت في حاجة ماسة لدفع قيمة بواخر القمح والبترول الواقفه أمام ميناء بورتسودان ولابد لهم من ارهاب من يملكون دولار لتسليمه للحكومة !!!!!!!! منطق معوج خالي من الشريعة السماوية ومن القوانين الوضعية !!!!!!!!! هذا هو زميل دراستك د.علقم مع تحياتي


#849253 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 11:09 AM
تعالي على نفس الناس أو على ابنائهم وأحفادهم الذين كفلوا لمهدي،مثلما كفلوا لغيره، وفي مراحل مختلفة من الحياة، مجانية التعليم والداخليات التي توفر السكن والإعاشة، والتي لولاها لكان كثيرون اليوم نسيا منسيا، وكفلوا له فوق ذلك رغد العيش في سويسرا وأمريكا والعودة بأطنان ضخمة من الاثاث الفاخر المحمول في بطون السابحات في الجو، والتعليم باهظ التكلفة لأولاده. والحال كذلك، فإن أقل رد أخلاقي لجميل هؤلاء الناس هو ألا يتعالوا عليهم لا أن(يصبروا عليهم)، بعد أن بدل الله الأحوال من حال إلى حال، ودوام الحال من المحال،فلا دائم إلا وجه الله الكريم.

لو لا مجانية التعليم لكان فكي او دجال في بقعة من بقع السودان ؟؟؟؟؟؟؟


ردود على خالد
[AburishA] 12-07-2013 11:14 PM
مع التحية خالد: تعليق ممتاز .. يحمل في طياته الحقيقة.. الا أنني أعتب عليكم في الفقرة الاخيرة من تعليقكم والتي قام بالتعقيب عليها (عبدالحليم) برؤيا موضوعية حيث يجب التركيز على الافعال والافكار بغض النظر عن العنصر ولو جاءت الاشارة اليه ايحاءا.. وشكرا لكما....

European Union [عبد الحليم] 12-07-2013 01:26 PM
"لو لا مجانية التعليم لكان فكي او دجال في بقعة من بقع السودان ؟؟؟؟؟؟؟ "

هذا الكلام لا يخلو من عنصرية واضحة لمن ينتمي لهم مهدي ابراهيم. خلونا في مهدي والمجموعة الفكرية التي ينتمي لها ودعونا من العنصر الذي ينتمي لهفكل اهل السودان محترمون


#849228 [Husham Suliman]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 10:50 AM
هذا هو اخر جزاء اهل السودان وجزء يسير مما اقترفه حزب الامة فى حق الشعب فلقد منح الفلاتة الجنسية السودانية , وهاهو سليل الفولانى فى النيجر ومالى وبوركينا فاسو يقول لاحفاد عمارة دنقس وعبدالله جماع ولاحفاد ترهاقا وبادى ابوشلوخ واحفاد المقدوم مسلم , لقد صبرنا عليكم , الفلاتى صبر على اهل البلد


ردود على Husham Suliman
United States [فركتو] 12-07-2013 08:47 PM
اسكت يا عنصري قبح الله وجهك انت شكلك من ملة الخال الرئاسى

European Union [عبد الحليم] 12-07-2013 06:02 PM
يا أخي هذا الكلام غير لائق. الفلاتة جزء من سكان السودان ولا أحد ينكر ذلك. ليس من المهم أن نؤرخ لقدومهم للسودان. يا أخي في ناس أخدو الجنسية الأمريكية السنة دي بس ولو أي واحد من الأنقوساكسون الساكنين أمريكا من زمان قال ليهم زي كلامك ده القانونيحاسبهم بتهمة العنصرية.
كما ان الفلاتة قبيلة أفيقية عريقة ذات حضارة وهم أهل علم
مثل هذا الكلام أقل ما يقال عنه أنه عنصري ولا يصح قانونا.


#849223 [habbani]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 10:44 AM
يا علقم تسلم ويسلم ناس المسلمية ولكنى أقول إن نقدك فيه شىء من الرقة ..مهدى الذى لا تعرفه جيدا قد وضع مسدسا على رأس زوج إبنته المقيم فى فرنسا ومن المنظمين فى الحركة الإسلامية وكان رئيس إتحاد طلاب جامعة القاهرة فرع الخرطوم ومن أسرة عريقة فى النيل الأبيض ...
تعرف لماذا وضع المسدس على رأس رفيقه فى الحركة الإسلامية وزوج إبنته ؟ ليرغمه على طلاق إبنته
لأنه تزوج إمرأة أخرى ..
ترى هل نائب أمين الحركة الإسلامية المزعومة يطلب تنفيذ أبغض الحلال لأن الرجل أتى بفعل حلال ومشروع بل وتشجع عليه الحركة الإسلامية التى هو أمينها .
مهدى كان يسكن جارا لى لا يعرفنى ولا أعرفه لأنها جيرة غير لصيقة وساعتها كان يسكن فى منزل إيجار
هذا الكلام حتى عام 97م وفى نفس العام بنى قصره الحالى فى إمتداد الصافية مربع تسعة .. عاش نكرة وذهب حسب روايته إلى الجزيرة أبا ليقاتل النميرى مع الإمام الهادى مع قائد الحركة الإسلامية محمد صالح عمر فإستشهد الإمام واستشهد محمد صالح عمر وفر هو جلده وعاش بشهرة المعية لا بفضيحة الفرار والتولى يوم الذحف .


ردود على habbani
United States [كاك] 12-07-2013 02:41 PM
لماذا لاتصبر يامهدي لقد صبر عليك جيرانك في الصافية من ازعاج الديك الرومي والطاوس الذي كنت تربيه في قصرك والله سمعت قصة صياج الطيور المذكورة من عضمة لسان زوجته الحلبية في صالة منزل بالصافية مربع 5 لاداعي لذكر صاحب المنزل

European Union [عبد الحليم] 12-07-2013 01:21 PM
قطعا لم يكن مهدي ابراهيم نكرة للذين عاصروهوه في الجامعة فالرجل كان معروفا من قيادات الاخوان وخطبائهم في ذلك العهد. أما "هروبه" من الجزيرة أبا فقد خرج كثيرون بعد حصار الجزيرة ومنهم الامام نفسه رحمه الله ولم يشتشهد الامام في قتال وانما كان متسللا ليخرج من السودان. لا امام يلام على تسلله لخارج السودان ولا مهدي ابراهيم الذي فعل نفس الشئ ولو قبض على مهدي لكان شهيدا مثله مثل الامام. المعركة يا صديقي أصبحت خاسرة والبقاء في ساحة المعركة لم يكن مفيدا.


#849178 [ابو ريم]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 10:16 AM
استاد عبد الله ديل ناس حاقدين على الشعب السوداني ادكر ايام الديمقراطية احدهم يقول لي ان مشكلة

الشعب السوداني امراة الغفير تلبس مثل امراة الوزير. يعني لابد من التمايز بين الناس فقراء

واغنياءوان لم يوجد لا بد من ايجاده بافقار الشعب السوداني ويكونوا هم الاغنياء.


#849168 [خجاج الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 10:09 AM
اشكرك الاستاذ عبد الله علقم على هذا السرد الجميل لك كل الود والتقدير. هذا الرجل فعلا مستبد وكل هذه الطقمة على شاكته. اصلا اولاد فقراء وجعانين قبل الانقاذ.مافيهم واحد ود عز من رقاصهم حتى مطلبليهم . كلهم حسالة المجتمع السودانى الاصيل. نصبر عليهم وليهم يوم انشاء الله . بس انشاء اركزو واثبتو ذى الرجال ما افنجطو واجرو


ردود على خجاج الكيزان
European Union [عبد الحليم] 12-07-2013 06:13 PM
طيب يا حبيب يعني الما ود عز ليس له أن يحلم بالمناصب العليا؟هل فقر الوالد سبة ووصمة عار تلحق بالواحد وتلحق باحفاده؟ يا جماعة انتو موديين السودان ده لي وين؟ كدي خلينا من مهدي وغيرو ونتكلم بي عقل. نحن أولاد الفقراء كتب علينا أن نعيش عبيدا لأولاد العز؟


#849146 [julgam]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 09:53 AM
بالله فكونا من هذا الطرطبه ..لا خلقه ولا أخلاق ..الواحد فيهم سليل المحقوبين على ظهور الأمهات مثل إسبير الموتر الفسبا ..نحن نستاهل أكثر من كده.!!


ردود على julgam
European Union [عبد الحليم] 12-07-2013 06:06 PM
لا حول ولا قوة الا بالله. قلنا الحكومة دي عنصرية وفتت السودان بس الكلام ده يفتت جبل يعني لا خير في ناس الانقاذ ولا خير في غيرهم.
نحن من ملة المحمولين على الظهور زي الفيسبا لا مكان لنا مع الكل.


#849111 [صالح عام]
5.00/5 (1 صوت)

12-07-2013 09:26 AM
يا دكتور علقم ( هذا بوكو حرام )


ردود على صالح عام
European Union [julgam] 12-08-2013 07:03 AM
ياعبد الحليم إنها ليست عنصريه ولكن كان من الأولى ألا يفقع مرارتنا بوكو حرام هذا ..كنا نتوقع أن يحترم غربته ويكون أديبآ..ولكن من بالله يستطيع أن يتطاول على هذا الشعب الأبى ..ياخى ديل حيقتلونا زعل.


#849107 [المشروع]
5.00/5 (1 صوت)

12-07-2013 09:23 AM
الاخ/ عبد الله علقم اشكرك على هذه اللغة الرقيقة جداً والتعامل الراقي جداً مع ما قاله مهدي ابراهيم ولكن انت نسيت حاجة ان الكيزان ملة واحدة وان تصنع او تطبع او كان طبه الرقة في الكلام فطالما انه كوز يؤمن بالفكر الاخواني فإن ذلك يعنى تلقائيا:
1- الاستعلاء على الأخرين بالدين
2- اقصاء الآخرين والنظر اليه بتفضل وتكرم بحجة انهم مع الدين وأن الأخرين ليس مع الدين وإن صلى وصام الأخر .
3- التميز والمتاجرة بالدين لأغراض دنيوية او بالاحرى لأغراض التمسك بالسلطة والقبض عليها والعض عليها بالنواجذ وقهر كل من تحاول نفسه الاقتراب من السلطة لأنه يرونها انها حقا مكتسبا لهم طالماانه يرفعون الدين كشعار وليس دثار يتثرون به.
4- ليس هناك من فساد اكثر من ان تدعى انك تتميز على الأخرين بالدين والتحدث بأسم الاله وان الحاكم ومن تبعه هم سلطان الله في الارض.
5-ان عمر بن الخطاب نهى احد التابعين من التفسير وتعليم الناس لأنه رأي فيه ميلاً الى العجب بعلمه والتعالى عليهم بالعلم وقال يا بنى رأيتك تعجبك نفسك بما فتح الله عليه واخشى ان تتعالى عليهم فيجعلك الله تحت اقدامهم يوم القيامة (يعنى نصيحة له ونهي عند عدم التعالى)
6- ان الكيزان يا علقم لو تعلموا الدين فهو للسلطة ويودون لوان كل الناس جهالاً لا يقرأون ولا يعرفون شيئا.
7- سابعا واخيراً انهم يلبسون لباس شهرة وهي التسمي بالاخوان المسلمين والحركة الاسلامية والمصلحون والمجددون واطلاق الاسماء على كوادرهم مثل مفكر وخبير ووزير ورئيس مجلس شورى ورئيس الحركة الاسلامية وهي اسماء ما انزل الله بها من سلطان.

خاتمة:
لو فعلا في الاسلام في مسميات كهذه لكان اولى بها ابوبكر الصديق فلم يُعين امينا للحركة الاسلامية وهو يحمل افضل الشهادات من رسول الله صلى الله عليه وسلم منها:
شهادة التبشير بالجنة
شهادة ان يدخل الجنة من كل ابوابها
شهادة انه من يجوز الصراح كالبرق او لمحة البصر (لا اذكر)
شهادةان ايمانه يزن ايمان الامة بعلمائها وشهدائها وصحابتها وتابعيها
والكثير والكثير ومع ذلك كان عضوا في جيش اسامة بن زيد ذو الثمانية عشر عاما وقيل ما بين 16-18 عاماً ولم يكن رئيس لمجلس الشورى او عضو المكتب السياسي او التنفيذي لذلك فالذي يرضى بتأطير الاسلام (خنقه في اطر وكونسيبتس وفريمز) فهو لا يعمل من اجل الدين البسيط دين الاميين دين امي وامك الدين البسيط ...
كسرة
عشان كدا قلنا للكيزان احكموا زي ما دايرين وخذوا من هذه الدنيا ما تشاءون واكلوا واشربوا وتمتعون وسافروا الى بلاد الله الجميلة وتزوجوا مثنى وثلاث ورباع بس اتركوا لنا ديننا الذي هو عصمة امرنا
والله الهادي الى سواء السبيل


#849085 [معاويــــــــــــــــــــــــــــــــــة]
4.79/5 (6 صوت)

12-07-2013 09:06 AM
مهدى ابراهم يقول انه صبر على اهل السودان
رحم الله الشاعر حميد حينما قال . انقلع الموتد
وهنا اعنى بالموتد هو صاحب الحق فنهدى ابراهيم
من الذين اتو الى السودان محمولين على ظهور امهاتهم
واستقر بهم المقام فى ولاية الجزيره عاصمة السودان الزراعيه
وحيث كان تستجلب العماله من شتى دول الجوار والتى اتى منها
هذا المهدى الذى احترمه السودانيون وكرموه وادخلوه المدارس جمبا الى جمب
مع ابنائهم ولم يفرقوا يوما بينهم وبين اهله حتى اكمل تعليمه واكرموه
ومنحوه الجواز السودانى وكثير من اقاربه لايحمولون اى وثيقه حتى اليوم
فهل جزاء كل هذا ان يخرج علينا هذا المهدى ويسب اهل السودان ويدعى بانه
صبر عليهم كثيرا هذه اخرت الاواخر يامهدى لكنها سجلت وستتلى عليك فى مستبل اتى وقريب
وستكون هى البينه المقرونه لك وبسببها ستسحب منك الجنسية السودانية ويتم انزالك
على الحدود الغربيه لجمهورية السودان وتحمل من هناك الى من حيث اتيت بعد العقوبة التى ستطبق عليك ان شاء الله فلاتى كلب تفو عليك وعلى تربيتك يا حرامى .....


ردود على معاويــــــــــــــــــــــــــــــــــة
United States [العادل] 12-07-2013 11:50 PM
تعليقك أجوف يا معاوية ... هل الإنتساب إلى الفلاتة جريمة؟ وبأي حق تتكلم عن الفلاتة بهذا الشكل؟ الإنسان لا يختار قبيلته أو وطنه ... لأنو لو كان كذلك لما اخترت أنت أن تكون سوداني ، كان إخترت أن تكون جنسيتك غير السودانية ، لأن مثل هذا الحديث لا يدل إلا على عنصريتك وخوائك الفكري .. الفلاتة هم أكبر قبيلة في السودان ونظارتهم في دارفور عمرها أكثر من 300 سنة... مشكلتك أنك لا تعرف قبائل السودان ... وفي ذهنك أن قبائل دارفور أجنبية ! أصحى يا نايم وأسأل نفسك من أين أتيت أنت؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة