الأخبار
أخبار إقليمية
بـَهَاءْ!: (إلى نلسون مانديلا) ..
بـَهَاءْ!: (إلى نلسون مانديلا) ..



12-07-2013 03:00 PM
كمال الجزولي

سبعٌ وعشرونَ سنةْ
قطرةً
قطرةً
تحلَّبَتْ،
من ضِرعِ أفريقيا،
على
ملايينِ الشفاهِ
الساكِنةْ
سبعٌ وعشرونَ سنةْ!

تفتحُ الكواكِبُ
أكمامَها،
في المجرَّاتِ،
كلَّ يومٍ
ثمَّ تختفى،
ساحِبةً ظلالها الخريفيَّةَ،
كالمجاريفِ
فوقَ
جبينِك
المديدْ،
والخناجِر،
تحتَ المعاطفِ
والقُبُّعاتِ،
تسطعُ،
لحظةً
منْ
بعدِ
لحظةٍ،
لتنطفىْ،
وأنتَ،
وحدُكَ أنتَ،
نشعُ القرنفلِ في..
رئةِ
المدارِ
البعيدْ!

سبعٌ وعشرونَ سنةْ !
فلا الغيومُ
عَتَّمَتْ بهاءكَ،
يا سيِّدَ
البهاءِ،
فى احتقاناتِها الآسِنةْ،
ولا الخناجرُ،
مَرَّةً،
حَزَّتْ..
معابرَ الشهداءِ فيكَ،
من
الوريدِ
إلى
الوريدْ!


سبعٌ وعشرونَ سنةْ!
منذُ الملوكِ فى ..
أقمِطةِ
الطفولةْ،
والجنرالاتِ العُتاةِ،
بعدُ،
في الأسِرَّةِ
المُبَلَّلَةْ،
يوعدونَ بالإماءِ
قبلَ عُتوِّهِم ـ
وبالعبيدِ،
والممالكِ المُزَلَّلَةْ
...............
...............
حينذاكَ كانت البطولةْ،
تقرعُ ،
وحدها،
دونَ
مارشٍ
عسكـرىٍّ
ولا هُتافاتٍ مُجَلْجِلَةْ،
بَوَّابةَ الرُّعبِ، في صمتِهِ
الموحِشِ،
والزَّلْزَلةْ،
راسمةً،
بالقبضةِ
اليُمنى،
على الفضاءِ:
لا،
وناثرةً،
بالقبضةِ
اليُسرى،
رذاذَ الصحوِ..
في
كُلِّ
العيونِ
الذاهِلةْ!


سبعٌ وعشرونَ سنةْ!
من قبلِ أن يصيرَ كلُّ صنمٍ
ملِكاً متوَّجاً،
وكلُّ جنرالٍ تميمةً من النحاسِ ..
والأحزمةِ
المُلوَّنةْ!


سبعٌ وعشرونَ سنةْ!
آهِ ، أيَّتُها الجِباهْ،
ترفَّعىْ
ترفَّعىْ
كفى خُنوعاً راكِعاً ..
وذلَّةً
ومَسْكَنَةْ،
فكم مليكٍ من الشمعِ،
زيَّنَ الذلُّ مجدَهُ الشمعىَّ،
وكم إلهْ ..
شيَّدَ الركوعُ الطويلُ
عَرشَهُ ـ
من العَجْوَة ِـ
فوقَ تماوُجِ الغاباتِ
وفى مصباتِ المياهْ،
وكم جيفةٍ..
ضمَّخها الخنوعُ المُرُّ
بالعطورِ،
حتى
تبخَّرت العطورُ
روحاً
وبدنَا،
فأنْتَنَتْ،
كما في أصلِها
كانـتْ
تفــوحُ
نتنَا!

سبعٌ وعشرونَ سنةْ!
قطرةً
قطرةً
تحلَّبَتْ،
على
ملايينِ الشِّفاهِ
الساكِنةْ!
===
بورتسودان 1990م
kgizouli@gmail.com


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1284

التعليقات
#850465 [ازرق اليمامة]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2013 11:42 AM
سبعٌ وعشرونَ سنةْ!
قطرةً
قطرةً
تحلَّبَتْ،
على
ملايينِ الشِّفاهِ
الساكِنةْ ..

ويبقي مانديلا ... ولا احد يذكر الجلاد
هي اشياء ... لاتشتري
شكرا يااستاذ كمال


#849801 [بشرى الفاضل]
0.00/5 (0 صوت)

12-07-2013 07:18 PM
لا بل وقع عليها سجن بورتسودان يا كمال معتقل بورتسودان، أول سنوات حكم الإنقاذ الفظ معك ومع صحبك الجسورين أيام كتبت قصيدة الاصدقاء.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة