الأخبار
أخبار إقليمية
حزب الترابي يحذر من اندلاع «حرب شاملة» ويطالب بحكومة انتقالية
حزب الترابي يحذر من اندلاع «حرب شاملة» ويطالب بحكومة انتقالية
حزب الترابي يحذر من اندلاع «حرب شاملة» ويطالب بحكومة انتقالية


12-08-2013 08:17 AM
الخرطوم: حافظ المصري - عمار محجوب

حذر المؤتمر الشعبي من خطورة اندلاع حرب شاملة تهدد أمن واستقرار البلاد وبقائها موحدة، بسبب استمرار تفاقم الأزمات والحرب في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان، إلى جانب نذر الأزمة التي بدت تلوح في شرق السودان جراء الأحداث المتكررة في المنطقة. وقطع الحزب بأن التشكيل الوزاري القادم لا يعدو كونه مكياجاً لمحاولة تغطية المشكلات والأزمات الطاحنة، مؤكداً أن الخطوة ستنتهي إلى لا شيء في معالجة القضايا الشائكة، مجدداً تمسكة بموقفه الرافض لمبدأ الحوار مع الوطني والمشاركة في السلطة إلا في ظل وضع انتقالي كامل. وطالب الأمين السياسي للحزب كمال عمر عبدالسلام النظام بالقبول بالوضع الانتقالي لأنه المخرج الوحيد لإنقاذ البلاد من شبه الانهيار حسب وصفه، وقال إن محاولات النظام لإيجاد معالجات للمشكلات المعقدة بالمكياج والمسكنات لا تفضي إلى حلول لأن الأزمة أكبر من التشكيل الوزاري وتغيير الوجوه، مشدداً على أهمية أن يكون التغيير شاملاً وكاملاً في النظام والسياسات.وفي الاتجاه ذاته نفى القيادي البارز بالحزب عبدالله حسن أحمد وجود أي مشاورات بين قيادات بالحزب والمؤتمر الوطني للمشاركة في الحكومة الجديدة. وقال للصحيفة إنه لم تجرِ معه أي مفاوضات على المستوى الشخصي بشأن المشاركة، مبيناً أن أي تفاوض شخصي حول الأمر ليس له معنى ولا قيمة، ود حض عبدالله ما يدور في الأوساط بأنه غاضب وبعيد عن مركز القرار بحزبه، وقال هذا حديث لا أساس له من الصحة، وقال إنه راضٍ تماماً عما يدور في الحزب ومشارك، وأنه جزء من النقاش والمشاورات التي تفضي إلى قرارات. من جهة أخرى وصف عبدالله تنحي الأستاذ علي عثمان محمد طه النائب الأول لرئيس الجمهورية من منصبه في القصر بالقرار الشجاع، وقال هذا «علي عثمان» كما عرفناه، مشيراً إلى أن الخطوة تحسب لصالحه وتؤكد أنه رجل لا يتمسك بالمناصب في أي حال من الأحوال. وأضاف أنه أراد من خلال مغادرته أن يعطي الحزب فرصة لإجراء تغييرات في كل المناصب بأجهزة الدولة.

اخر لحظة


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 4105

التعليقات
#850967 [take care]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2013 08:40 PM
فى راى والصاح انه على الاحزاب كخطوة اولا في طريق الاصلاح ومكافحة الفساد الاداري والمالي اولا اعادة تنظيم صفوفها وفق الاليات الديمقراطية بما يضمن الابتعاد عن الفردية وظاهرة الشخصنة او الاعتماد على الشخصيات المطلقة في قياداتها، فضلا عن اعتماد مبدأ الشفافية في الكشف عن حجم ميزانياتها المالية ومصادر التمويل، واخضاعها لمراقبة هيئة النزاهة. وبعدين كل شئ عين لايغير الله مابقوم حتى يغيروا مابنفسهم


#850846 [نزار عوض]
5.00/5 (1 صوت)

12-08-2013 05:43 PM
اهم حاجه في الموضوع ده الاشاده بقرار علي عثمان الشجاع وتنحيه عن منصبه لكن نسى يبارك ليه الترقيه الزول بقى مع الترابي في كرسى واحد يمكن بعد ده الترابي يتنحى ويمسك ابو علوه قيادة المعارضه او رئاسة الشعبي ما تستغربوا ما هم الحكومه وهم المعارضه بلد لما يخمنا


#850766 [ودالباشا]
5.00/5 (1 صوت)

12-08-2013 04:27 PM
كفاية السوويتوا فى البلد دى بعد دا الزم المصلاية والمصحف وصلاة الجماعة وسأل الله المغفرة


#850674 [فتوح]
1.00/5 (1 صوت)

12-08-2013 02:59 PM
حسن الترابى أنت وباقى العجائز فى الأحزاب الطائفية أمسكوا السبح وأكملوا باقى أيامكم فى شىء تنفعكم فى الآخرة كفاكم متاجرة بالشعب ونحن نعلم جيدا أن مصلحة السودانى فى ذيل أهتماماتكم .... المؤتمر الوطنى فى أسوأحالاته وسط الشعب وهو مستمر وسيستمر ما دام أنتم المتربصون مع الجبهة الثورية ... دعونا نجمع رأينا فى الدخول الى الأنتخابات نجعلها نزيهة بالضغط على الحكومة بواسطة المجتمع الدولى وبمراقبةدولية والجميع يتكتل ضد المؤتمر الوطنى ... أقسم بالله لن يجد المؤتمر الوطنى غير أصوات الزبانية وأسرهم


#850673 [مدحت عروة]
1.00/5 (1 صوت)

12-08-2013 02:59 PM
انه عراب 30 يونيو 1989 اقذر يوم فى تاريخ السودان القديم والحديث واللى بعد هذا التاريخ لم يعد السودان هو السودان البنعرفه منذ الاستقلال خريطته اتغيرت واتملا بالجنود الاجانب والحروب فى الشمال واللاجئين من الشمال ايضا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#850455 [أنور النور عبدالرحمن شريف]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2013 11:34 AM
كل الدمار والخراب الذي حل ببلادنا هو من ذلك الترابي الخداع والمراوغة وزرع الدسائس والتخطيط للانقلابات العسكرية وتدمير القوات المسلحة والقضاء عليها وإحلالها بجماعته ورهطه هكذا الفشل بعد 24 عام.


#850437 [رامى البشير]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2013 11:20 AM
دا عيان رسمى يااحكم يا اخرب زول كريه بعدين قالوا سبب مشاكلوا النفسية استاذ درسوا فى حنتوب اسمو ابراهيم عقارب والله واعلم


#850429 [موسى محمد]
3.50/5 (2 صوت)

12-08-2013 11:12 AM
(مشيراً إلى أن الخطوة تحسب لصالحه وتؤكد أنه رجل لا يتمسك بالمناصب في أي حال من الأحوال)
بالله بعد دا كلو ولا يتمسك بالمناصب؟؟؟
ربع قرن من الزمان وهذا الوجه الكالح مصاقر الناس صباح مساء وبرضو لا يتمسك بالمناصب؟؟؟
ربع قرن من الزمان وهذا الصوت الذي يشبه فحيح الثعابين يطن في أذاننا وبرضو لا يتمسك بالمناصب؟؟؟
يبيع شيخه وولي نعمته ويهرول خلف العساكر يتمسح بغبار أبواتهم وبرضو لا يتمسك بالمناصب.
بالله عليكم خبرونا كيف يكون التمسك بالمناصب إن لم يكن هذا؟؟؟


#850414 [Zingar]
0.00/5 (0 صوت)

12-08-2013 11:00 AM
ويطالب بحكومة انتقالية

ونحن نطالب بأنتقالك للدار الآخره لأنك إبن حرام... وبعدك من متطلبات هذا العصر كبعد المشرق من المغرب...لقد سئمنا من هاهاها هذا يجوز وهذا لا يجوز.


ردود على Zingar
[MAHMOUDJADEED] 12-08-2013 07:21 PM
أنت بالتأكيد آثم بقولك هذا ولا يجوز وصف أي بابن الحرام .. هذا الوصف يحسب عليك وليس لك .. والله أنا لست من أنصار التربي لكن كلامك ده سيوردك المهالك يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من أتى الله بقلبٍ سليم وهذه مجرد نصيحة مني لك ... في مليون حاجة يقولوها على الترابي لانه كله عيوب . بس أبعد من الكلام الخطير ده .. هدانا الله وإيّاك .


#850330 [الجمبلق]
4.50/5 (4 صوت)

12-08-2013 10:11 AM
الترابى وحزبه اخر من يتكلم فى الشان السودانى لانهم هم اس البلاوى اللفى السودان الان.


ردود على الجمبلق
United States [ابن آدم] 12-08-2013 11:26 AM
كلام أُستُهلك ومتكرر وينُم عن ضيق أفق

[مهاجر] 12-08-2013 10:46 AM
اوافقك وياليت الراكوبة تتجاهل اخبار هؤلاء.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة