الأخبار
أخبار إقليمية
البنك المركزي: الدين الخارجي يهدد السودان بالوقوف أمام المطالبات الدولية
البنك المركزي: الدين الخارجي يهدد السودان بالوقوف أمام المطالبات الدولية
البنك المركزي: الدين الخارجي يهدد السودان بالوقوف أمام المطالبات الدولية


12-08-2013 11:44 AM
الخرطوم: فاطمة غزالي
شددت ورشة تنمية تطوير الإيرادات بالولايات التي نظمتها وزارة المالية الاتحادية أمس بمدينة الأبيض حاضرة ولاية شمال كردفان، المالية شددت على ضرورة تنمية الإيرادات لمواجهة الفقر وتحقيق التنمية والسلام والمساهمة في ثبات سعر الصرف، والحد من تصاعد حدة التضخم بالولايات، فيما تناولت الورشة الدين الخارجي على السودان وقالت ممثلة بنك السودان إن قروض السودان بلغت 26 مليار دولار منها 40% للزراعة و1% للصناعة، و2% للنقد، وأكدت أن الديون السودانية بلغت 42 مليار دولار بنهاية العام 2012، وتوقعت أن تتضاعف إلى 1000% إذا لم تغير السياسات تجاه حسم قضية الدين الخارجي، وقالت إنها قد تهدد السودان بالوقوف أمام المطالبات الدولية عبر المحاكم.
فيما قال وزير المالية علي محمود إن الورشة تعتبر الفسيلة الأخيرة قبل التعديل الوزاري وتابع أن أمر الاقتصادي يمهمنا لو كنا وزراء أو مواطنين يترجلون عن المواقع ولكن لن يترجلوا عن الوطن وحيا القوات المسلحة وقال إن مسيرتها طيبة وقال إن أمر الدولة لا يقبل الإجازات والتسكع داعياً لرفع الهمة وقال إن الحكومة حتى في ساعاتها الأخيرة ينبغي أن تعمل، وأشار إلى أن الخبرة المكتسبة لا تتأثر بأي متغيرات، بل حوار حيوي وتوصيات هادفة وقال إنها ستصب في الموازنة الجديدة وقال إن معدل الموازنة يتجه نحو الموجب مشيراً إلى ترشيد الإنفاق الحكومي وزيادة الإيرادات واستقرار سعر الصرف وأن ما تخرج به الورشة سيعين في مشروع الموازنة الجديدة وتم الاتفاق على مؤتمر اقتصادي سنوي على مستوى رئاسة الجمهورية بالولايات للاستفادة من التجارب المتعددة للوزراء في الوازرات الولائية والاتحادية وأن تطوير الإيرادات سينعكس على الضرائب والجمارك ممثلاً للبنك الدولي بالجلابية.
وأكد وزير مالية شمال كردفان حافظ محمود أن هناك جهود لتعفيل إيرادات القطعان حيث استفادت الولاية من البحث العلمي وأعلن تبني الوزارة للتوجيهات الاتحادية بشأن الموازنة لإثراء العمل الولائي بنقل تجارب المركز مشدداً على حرص الولاية على تفعيل مواردها وقال إن الأرقام كشفت عن جهود الولاية في تفعيل مواردها وربط بين تقديم الخدمات الأساسية ومحاربة الفقر وتحقيق التنمية بتفعيل الموارد وحسن استغلالها لتكمل الموارد وضع السياسات وفقاً لطبيعة أية ولاية، وقال: هناك ترابط بين الإيرادات والتنمية للوصول إلى التطوير الاقتصادي. وأشار الى أن مطالب وطموح ولاية شمال كردفان تتمثل في المياه والطرق والعلاج والنهضة وقال إن الآمال تصبح شعراً إذا لم تترجم الى توظيف الموارد مشدداً على أهمية الاستفادة من التجارب.

الجريدة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2695

التعليقات
#851170 [نص صديري]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 02:38 AM
يا مثبت العقول:
كويس انتوا احد الشهر الفات جارين تستدينوا زيادة ما خليتوا بلد ما شحدتوها
حالكم بقى زي مدمن القمار يتدين ويسرق عشاء اولادوا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة