الأخبار
أخبار إقليمية
البشير سعى الى تغيير جذري لضرب مراكز القوى في الحزب، وتأليف سلطة تستمد مشروعيتها منه،
البشير سعى الى تغيير جذري لضرب مراكز القوى في الحزب، وتأليف سلطة تستمد مشروعيتها منه،
 البشير سعى الى تغيير جذري لضرب مراكز القوى في الحزب، وتأليف سلطة تستمد مشروعيتها منه،
حسن الرابي وعمر البشير


التغييرات في الحكومة اقتضتها إعادة توازنات داخل الحزب الحاكم،
12-09-2013 07:23 AM
النور احمد النور

رأى مراقبون أن التغييرات في الحكومة اقتضتها إعادة توازنات داخل الحزب الحاكم، وتسوية سباق التنافس بين أجنحته المتصارعة على خلافة البشير في السلطة عقب انتهاء دورته الحالية، وذلك أكثر من كونها استجابة لدواعي التغيير ومشاكل البلاد السياسية والاقتصادية والأمنية.

ويعتقد أن البشير سعى الى تغيير جذري في الحكومة ورئاسة البرلمان والحزب الحاكم، لضرب مراكز القوى في الحزب، وتأليف سلطة تستمد مشروعيتها منه، غير أنها ستكون أقل قدرة على مجابهة الأوضاع المأزومة في البلاد لضعف خبرات مسؤوليها وقدراتهم السياسية. ولم تترافق التعيينات الجديدة، مع تغيير في سياسة الحكومة ونهجها لإدارة الدولة.

وقالت مصادر سياسية مطلعة لـ «الحياة» أن البشير اختار إلى جواره بكري صالح، وهو موضع ثقته وظل مرافقاً له منذ عملهما معاً في سلاح المظلات في الجيش. كما انه عضو مجلس «ثورة الإنقاذ الوطني» الوحيد المتبقي من الأعضاء الـ 15 للمجلس الذي تسلم السلطة في انقلاب عسكري العام 1989، ما يرجّح كون البشير يعد صالح لخلافته في الرئاسة.

وأوضح نائب رئيس الحزب الحاكم نافع علي نافع ان «التغييرات الكبيرة» استندت الى تقديم شباب خضعوا للتجربة، موضحاً ان الوزارات التي يشغلها شركاء من أحزاب أخرى لم يتم البت فيها وهي متروكة لتقدير تلك الأحزاب في تغيير وزرائها أو الإبقاء عليهم.

دار الحياة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 3533

التعليقات
#851616 [abu khaled]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 12:17 PM
المحيرني كثرة وزير دولة وحتي اذا وزراء من أحزاب الفكة يكونوا فقط مجرد ديكور وكلام الخال الرئاسي لاول مرة صح قال دة حكم لايمكن اصلاحة والبتر هو العلاج


#851381 [مهاجر]
3.00/5 (2 صوت)

12-09-2013 09:44 AM
جلابية الرئاسةاكبر من السيد الرئيس ونقول له ماقصرت اجتهدت ولكن جاء الوقت لنقول لك ورينا عرض اكتافك .


#851312 [نبض التعب]
5.00/5 (1 صوت)

12-09-2013 09:08 AM
الحقير البشير بتعديله الوزاري الذي قام به أراد القول بأن قيادات العصابة التأريخية هي سبب الأزمات والفشل السياسي والإقتصادي والأمني والأخلاقي متعمداً تجاوز نفسه والسمو بها لعالم الملائكة والأطهار الأبرار مع أن راعي الضأن في الخلا يعلم أن الحقير نفسه هو مرتكز الفشل ومحوره ، ولن يستقيم ِظِلْ السودان طالما ظلّ عود البشير معوجاً و"مكجولاً"! .. وعبثية التعديلات الوزارية لن تنطلي على دهاقنة الشعب السوداني الذين يعرفون التمييز بين الحق والباطل والصواب والخطأ ، وهؤلاء علموا وخبروا أن بنيان الإنقاذ خاطئ منذ وضع لبنته الأولي في ليلة 30 يونيو 89 ولا سبيل لإصلاحه خلاف هدمه وتكسيره وتسويته بالأرض لتفادي خطره طالما هو قائمة أركانه التي بتصدعها تهدد حياة إنسان السودان المُستظِلُ بها رغماً عن أنفه!.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة