الأخبار
أخبار إقليمية
(أها، وبعدين ؟)
(أها، وبعدين ؟)



12-09-2013 09:38 AM
الطاهر ساتي

:: ليس من العدل وصف نتائج فحص مخاض التشكيلات الوزارية والتشريعية والحزبية بانها ( كان حمل كاذب) أو ( ما شاء الله تيمان).. فالمهم للناس والبلد في حدث كهذا هو( النهج والبرنامج)، وليس ( زيد حل محل عبيد)..ومطالب الناس بالتجديد والتغيير، بعد سوء الأحوال السياسية والاقتصادية والأمنية وغيرها في طول البلاد وعرضها، تلك المطالب غير مختزلة فقط في تجديد وتغيير (الشخوص)، بل تشمل أيضا تجديد وتغيير (النهج وطرائق التفكير)..بسلامة النهج تتحق الغايات العامة، وبقبح النهج تتحطم آمال الناس والبلد، وليس بالشخوص..وما لم يصطحب البرنامج السياسي لمجلس وزراء اليوم أهمية تجديد النهج الحاكم وتغيير طرائق التفكير بحيث تستوعب غايات الناس والبلد، سوف يصبح ما حدث البارحة ( تحصيل حاصل) بلغة الأجداد، و( حنك بيش) بلغة الشباب ..!!

:: سادة مجلس الوزراء الجديد يجب أن يكونوا من المؤمنين بأن المدخل الصحيح - والوحيد - لإصلاح الحال الإقتصادي بالبلاد هو (إصلاح الحال السياسي)..والتاريخ الإنساني لم يوثق للناس دولة نهضت إقتصادياً وهي تخوض حرباً أهلية أو مع دولة أخرى، فالأمن والسلام هما البنية التحتية لأية نهضة إقتصادية..وعليه، نسأل : ماذا تحمل أجندة مجلس وزراء اليوم لهذا السلام المنشود بدافور وكردفان والنيل الأزرق؟.. وما البرنامج السياسي المضاد لكل هذه الحروبات السياسية و(القبلية أيضاً) ؟..إن لم تحمل أجندة التشكيلات التنفيذية والتشريعية والتنظيمية - المسماة بالجديدة - غاية السلام والأمن هماً وغماً و( برنامجاً أساسياً)، فلا خير في أفرادها جميعاً، أو هكذا لسان حال الأهل بمناطق العمليات..!!

:: وكذلك، سادة مجلس الوزراء الجديد يجب أن يكونوا من المؤمنين بأن المدخل الصحيح - والمثالي - لإقامة دولة العدل هو إقامة العدل على القوي قبل الضعيف، وعلى الرعاة والولاة قبل الرعية وعامة الناس، وعلى ذوي القربى قبل الغرباء، وعلى أنفسهم قبل الآخرين..وتاريخ الكون لم يوثق للناس دولة نهضت وفيها (العدل معوج)، بحيث يجلد القانون الضعيف حين يخطئ و يكرم الحاكمين والنافذين و يغض الطرف عنهم حين يرتكبوا الكبائر في الحق العام ( مالاً ونفساً)..وعليه، نسأل : ماذا تحمل أجندة مجلس الوزراء الجديد لإقامة هذا العدل المنشود - والمرتجى - بكل أرجاء البلد، بحيث يتساوى الحاكم والمحكوم أمام القانون؟.. إن لم تحمل أجندة التشكيلات التنفيذية والتشريعية والتنظيمية - المسماة بالجديدة - مكافحة الفساد هماً وغماً و( برنامجاً أساسياً)، فلا خير فيها ابداً، أو هكذا لسان حال المظلومين في بلادنا، وما أكثرهم..!!

:: ثم، سادة مجلس وزراء الجديد يجب أن يكونوا من المؤمنين بأن تشكيل اليوم - وزارياً كان أو تشريعياً أو تنظيمياً - يصبح حدثاً خاصاً بالحزب الحاكم - فقط لاغير - إلى حين إستشعار نهج الحزب الحاكم بأن حاجة أهل السودان أصبحت ماسة جدا إلى رصف مضمار المنافسة الشريفة والتداول السلمي للسلطة في مناخ ديمقراطي يوفر للآخر (حق التعبير)، ثم حق المشاركة - بالأصالة، وليست بالوكالة أو بالسكوتي- في صناعة حاضر ومستقبل بلادهم بلا إقصاء أو قهر..نعم، الديمقراطية والحريات العامة والمنافسة الشريفة صارت كما المياه والهواء، ولايمكن الإستغناء عنها والصبر على فقدانها مهما كانت ( وطأة البطش)..وعليه، نسأل : ماذا تحمل أجندة مجلس وزراء الجديد لأحلام الشباب المشروعة في ترسيخ ثقافة الديمقراطية والحرية في الميدان السياسي، بحيث تحل محل العنف والاحتكار والاقصاء؟.. إن لم تخلق أجندة التشكيلات التنفيذية والتشريعية والتنظيمية - المسماة بالجديدة - مناخاً نقياً تتنافس فيه الأفكار والبرامج بلا توجس أو إقصاء، فلا خير فيها مطلقاً..ولذلك، يبقى السؤال ( أها، وبعدين؟) بعد إعلان هذه التشكيلات..والإجابة هي نتائج فحص مخاض ما قبل التشكيلات..( حمل كاذب) أم ( ما شاء الله تيمان) ..؟؟
______
السوداني

[email protected]



تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 6443

التعليقات
#852071 [salah]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 06:56 PM
قبل عدة سنوات وفى استطلاع لجريدة الخرطوم (الباز) عن رأى الشارع فى الانقاذ وسياساتها2002 تقريبا .ذكرت وكنت من ضمن المستطلع رأيهم الاتى:-(التاريخ يحدثنا عن التحالفات السياسية بين مجموعة عسكرية ومدنية فى الحكم تؤدى فى النهاية الى صراع ينهزم فيه الجانب السياسى المدنى ولنا امثلة فى ناصر والاخوان والنميرى والشيوعيين )والان البشير والمؤتمرجية وسيتسأل الناس كما تسأل احمد حمروش عن الحزب الشيوعى السودانى (الحركة الاسلامية نحروها ام انتحرت )


#851677 [adilnugud]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 01:11 PM
اذا كانو سكرتيرات يتلقون الاوامر وينفذوها حرفيا............
ماذا ينتظر منهم.............هذا زر الرماد في العيون......
كما انه انقلاب على الحركة الاسلامية...................


#851647 [شذى]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 12:44 PM
سبحان الله انتا قايل روحك فى انجلترا ولا امريكا ..اصحى يا نائم انت فى بلد الذل والهوان بلد اخوان الشياطين والفاسدين وائمة المساجد الذين يدعون على بشار الاسد وينسون الطاغية الفاسد الرقاص البشير ...الانسان فى دولة الاسلام والشريعة (السودان )يذل من ولادته الى قبره وينهب من ولادته الى قبره بواسطة من يسمون انفسهم بالاخوان المسلمين تف عليهم الانذال


#851607 [abu khaled]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 12:08 PM
التيمان ياعم الطاهر كرتي واللمبي مبروك ياوطن


#851598 [فهيمه]
5.00/5 (1 صوت)

12-09-2013 11:54 AM
يعني معقولة بس الفاتوا قعدوا خمس وعشرين سنه ما عملوا حاجة ديل سنة واحدة حايعملوا شنو يااخوي ديل جابوهم لبرنامج معين ونافع شايل ليهم السوط ينفذوه وبعد سنه ترجع ريمة لعادتها القديمة تغيير شنو البتعمله الانقاذ


#851592 [كروري]
5.00/5 (1 صوت)

12-09-2013 11:51 AM
مشكور أستاذ الطاهر على المقال.

لا يستطيع مجلس الوزراء الجديد الاجابة على الأسئلة التي أثرتها لأنه ببساطة لا يملك سلطة فعلية و انما هم عبارة عن كورس تابعين للفنان الكبير.


ردود على كروري
United States [AburishA] 12-09-2013 07:38 PM
كلامك صاح يا استاذ لا مجلس الوزراء ولا البرلمان يملك صلاحيات وانما مهمتم البصم على القرارات التي تأتيهم من فرعون!!!


#851584 [القعقاع الفي القاع]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 11:45 AM
أيوه كده يالصحافي الهمام. باشر دورك الذي تؤديه بعقلك الباطن و بشر الناس بأن الحمل العنبي للأنقاذ يمكن إعطاؤه فرصة جديدة. لعلمك الحمل العنبي مصطلح طبي لنوع من الأورام سريع الأنتشار و نتايجه في الغالب كارثية إذا لم يستأصل مبكرا و بمهارة نطاس بارع. هيهات ولت الفرصة السانحة لأستئصال شأفة الحمل العنبي للأنقاذ و قد إنتشر لما وراء الفرص السانحة و ها أنت تريد منا أن نعطي الأسلامويين فرصة جديدة!! حمل عنبى يالطاهر ساتي و متأخر كمان. يلا شيل شيلتك و بطل التطبيل اللاواعي و التفاؤل الصبياني الإنت فيهو.


#851565 [daim mitry]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 11:33 AM
شكرا استاذ الطاهر ساتى فما ورد على يراعك تزامن مع ما يدور بخلدى ما ذا بعد هذا التغيير الذى احدثه البشير دون ان نرى فى الافق برنامجا يخرج السودان من وهدته فالنظام المغادر والقادم ليس لديه ما يقدمه دون رؤية جديده تعالج اولا علاقاتنا الخارجية وعلي رأسها علاقاتنا مع الدولة الوليده بجنوب السودان وانا كمواطن سودانى بسيط اشعر باننى محاصر من كل دول العالم دون ذنب اقترفته ولكن بسبب السياسات الخرقاء والعنتريات الزائفة التى خلقت من الاشقاء والاصدقاء اعداء والصادق الامة ليس لديه برنامج غير الديمقراطية ليعتلى الخشبة ويمسك المايكرفون وحسب التجارب السابقة لم يقدم للسودان اى شئ ولم يفعل اى شئ غير الكلام والوطن الاتحادى منتظر رحمة السماء تنزل عليه ليعد البرنامج الرشيد والرأى السديد فهو ساكت طوال الستين عاما السابقة ولم يفعل شئ غير السكوت وهذه احزابنا الكبيره فى الساحة السياسية ليس لديهم غير الكلام والسكوت ولذلك اعجب لهذا السودان الذى يبرع ابناؤه خارج السودان وخير علمهم وتجاربهم لغيرالسودان فاين الذين علمناهم ودربناهم اليس فيهم رجل رشيد يحكم السودان ذلك البلد الذى تأخر عن الركب سنين عددا بينما يرى هذا البلد دولا صغيره لا تكاد ترقى مساحتها ولاية من ولايات السودان وقد علا شأنها وذاع صيتها وظهرت نهضتهاعجبـــــــــــــى........


#851540 [كمال ابو القاسم محمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 11:22 AM
.


#851501 [mohmd]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 10:59 AM
أخي طاهر، لاتغيير في (النهج والبرنامج) هذه الانقاذ 3 وستكون أسوأ من السابق،ولن تستمر كثيرا ان شاء الله.


#851459 [ABU SHAWARIB]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 10:34 AM
اشواقك كبيرة يا الطاهر ساتى
وان كنت منتظرا تحقيق هذه الغايات بنفس الطاقم وعلى رأسه نفس القيادة فهذا يأس وخنوع
والمجرب لا يجرب
جميع المعينين الجدد هم من نالوا رضاء قياداتهم , وهنا يأتى السؤال : كيف نالوا الرضاء ؟ هل بانتهاج سياسات جديدة أم بالطاعة وتنفيذ مايطلب منهم حرفيا؟

لذلك لا فائدة ترجى من هؤلاء ورؤسائهم وتبعهم


#851433 [كاكا]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 10:15 AM
ايقاف التجنيب كحل مؤقت لوقف الفساد المقنن تحت ولاية وزارة المالية وضمن الميزانية بدل زيادة المحروقات والضرائب والقيمة المضافة والجمارك التي حولت حياة الناس لجحيم مع محاكمة المفسدين وتطبيق من اين لك هذا، هو مخرج الحكومة المؤقت لحين كنس هذا النظام ومحاسبة الحرامية والقتلة حساباً عسيراً والقائهم لمزبلة التاريخ،،


#851420 [heema]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 10:04 AM
هو في خير في احمد عشان يجي يكون في خيرحاج احمد



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة