الأخبار
أخبار إقليمية
مصادر في الحزب الحاكم تستبعد إعادة ترشيح البشير
مصادر في الحزب الحاكم تستبعد إعادة ترشيح البشير
مصادر في الحزب الحاكم تستبعد إعادة ترشيح البشير


12-11-2013 08:06 AM

الخرطوم – النور أحمد النور


تجدد الجدل في السودان حول اختيار مرشح حزب المؤتمر الوطني الحاكم للانتخابات الرئاسية المقبلة. ولمح نائب الرئيس السابق الحاج آدم يوسف بعد يومين من إقالته إلى أن الرئيس عمر البشير لن يكون هو المرشح في الانتخابات المقبلة، مؤكداً أن الضرورة فقط هي التي أبقت عليه في موقعه إلى حين انتهاء دورته الحالية بعد عام. وقال رئيس القطاع السياسي في الحزب الحاكم الحاج آدم في أول تصريح عقب إقالته من منصبه في قصر الرئاسة إن الحزب الحاكم قادر على اختيار مرشحه لرئاسة الجمهورية في الانتخابات المقبلة المقررة في نيسان (أبريل) 2015.

وتابع: «البشير زاهد في الرئاسة وكان بإمكانه مغادرة منصبه ولكن الواقع حتم بقاءه حتى انتهاء ولايته»، في معرض رده على ناشطين وكوادر في الحزب الحاكم طالبت باتساع التغيير ليشمل رئاسة الجمهورية، وتنحي البشير افساحاً بالمجال أمام مرشح آخر الانتخابات المقبلة. وحث آدم الأحزاب السودانية الأخرى على تبديل قيادتها بقيادات شابة، محذراً إياها من ثورة قواعدها في حال عدم التقاطها مبادرة التغيير. ورأى أن التغيير الذي حصل في الحزب الحاكم أدهش الإصلاحيين. وأكد أن الإصلاحات ستطاول وكلاء الوزارات ومدراء المؤسسات والهيئات والشركات الحكومية ومجالس الإدارات.

على صعيد آخر، رفض الحزب الحاكم مقترحاً بتوحيد طاولة التفاوض بين الحكومة وتحالف «متمردي الجبهة الثورية» والحركات الدارفورية. وأكد الحزب عدم اعترافه بتحالف المتمردين، مشيراً إلى أن منبر الدوحة مفتوح للتفاوض مع الحركات الدارفورية فقط. وقال: «لدينا منبراً يجمع أبناء دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان وآخرين»، لافتاً إلى أن الوسيط الأفريقي ثابو مبيكي عرض مقترحاً للتفاوض حول منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان وفق اتفاق وبروتوكول المنطقتين.

وفي السياق ذاته، حث رئيس البعثة المشتركة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور (يوناميد) محمد بن شمباس، حركات التمرد في دارفور على استكشاف السبل لدفع عملية السلام إلى الأمام. ورأى أن الحل الوحيد لإنهاء الصراع في دارفور يكمن فى تسوية سلمية وتفاوضية.

وقال شمباس لدى مخاطبته وفود حركتي «جيش تحرير السودان « برئاسة مني مناوي و «حركة العدل والمساوة» بزعامة جبريل إبراهيم، خلال ورشة حول السلام والأمن الشاملين في دارفور تستضيفها العاصمة الأثيوبية أديس أبابا، إن الورشة فرصة للخروج بخريطة طريق واضحة للعمل».

دار الحياة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2235

التعليقات
#854229 [مهاجر]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 03:16 PM
لاتجدي الجراحات التجملية لنظام الانقاذ بعد الحالة التي وصلت لها البلد .


#854144 [Huyam]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 02:09 PM
يا للعجب قال الشاويش زاهد في الرئاسة هل يعقل إن كان زاهداً في الرئاسة أن يتنحط في الكرسي لأكثر من ربع قرن من الزمان ... إلى متى تخدعون الناس وتخدعون أنفسكم وكيف إن لم يكن زاهدا هل يتحنط حتى قيام الساعة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#853952 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 11:29 AM
ما قدرت اجد لنفسي اجابة اين رجل الامن/ ربيع عبد العاطي من التشكيل الاخير وهل هو ايضا من ازيح مع جماعتو نافع طه واخرون ............. لا اسكت الله لك صوتا


#853809 [aldufar]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 09:41 AM
يا جماعة الخير لا البشير ولا المؤتمر الزفت الشعب دايره في ستين مليون داهية هو ومن معه من كلاب عليهم مغادرة الحكم الآن واصلا من الذي يريد حكم البشير كفاية ما عمله من دمار للسودان وشعبه حتى اليوم .



ولكن لابد للشعب من محاسبة تلك العصبة الطاغية التي دمرت السودان ويتركوا ساي كدا بعد تدميرهم لاي شيء حتى المشاربع القائمة دمرت تماما .

فلابد من محاسبتهم جميعا واتمنى ان تكون عما قريب .



يا جماعة كدا الكيزان خروجوا من الحكم وبالغنائم التي سرقها بعض منهم واثرى بها اليس هناك حساب لهؤلاء الكلاب يجب محاسبتهم عند وصول اول حكومة تحكم البلد ويجب فتح الملفات من جديد لمحاسبة كل رموز الحكم الذي دمر السودان حزب المؤتمر الوثني الفاسد اهله . وتطبق قانون من اين لك هذا على كل فرد منهم؟ باذن الله


#853748 [abu khaled]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 08:52 AM
يا جماعة ماتصدقوا السفاح الجنائية امامه والشعب خلفه وين اروح حقو انتحر ويريح نفسه ويريحنا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة