الأخبار
أخبار إقليمية
التغييرات الوزارية الجديدة.. كاريكاتير عمر دفع الله
التغييرات الوزارية الجديدة.. كاريكاتير عمر دفع الله
التغييرات الوزارية الجديدة.. كاريكاتير عمر دفع الله


12-11-2013 05:16 PM
التغييرات الوزارية الجديدة في حزب البشير وقضت بخروج شخصيات إسلاموية قيادية تقف خلفها تيارات مصطرعة داخل القصر الجمهوري، عبّر عنها الفنان التشكيلي عمر دفع الله في هذا الكاريكاتير الجديد.


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 10290

التعليقات
#854547 [kokab]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 09:26 PM
خدعة جديدة لكنها لا تنطلي لا على السودانيين ولا على الغرب ..خدعة اذهبوا انتم الاسلاميون الى بيوتكم وانا الى الثكنة العسكرية كما فعلوا في بداية الانقلاب المشؤم وها هم يكررون نفس السيناريو لكن اللعبة مكشوفة فالانظمة الاسلامية وجميع تجار الدين سيذهبون الى مزبلة التاريخ من الخليج الى المحيط بعد ثبوت فشلهم الذريع في شتى المجالات سياستهم هي الفساد في الارض وسفك دماء كل من يختلف معهم في الراى حتى لو كانوا من بني جلدتهم بغض النظر مسلمين كانوا او غير مسلمين ..الابادة في دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق والجهاد في جنوب السودان والتصفية الجسدية في ما بينهم ..اين الزبير اين شمس الدين اين واين...الخ.


#854520 [خبير]
5.00/5 (3 صوت)

12-11-2013 08:46 PM
عمر دفع الله والقراء الكرام

بعد التحية وبعد...

سأكتب لك مقال موجز

طرد نميري شركة شيفرون الأمريكية في بداية السبعينات لأن إستخباراته العسكرية أكدت له أن الامريكان لم يأتو فقط للتنقيب عن البترول فقط بل كانت لهم اهداف أخرى كانو ينقبون بالإضافة للبترول عن اليورانيوم . بذلك قام نميري بفسخ العقد بينه وبين الامريكان وهذا فعل وطني . وأمريكا كانت ولازالت تعتبر السودان هو المستودع الثاني بعد دول الخليج هذي نقطة سأعود للحديث عنها لاحقاً.

ثانياً عندما أوقفت السعودية النفط عن الولايات المتحدة في عهد الراحل الملك فيصل بحثو عن اقرب المقربين اليه فجندو له إبن اخيه وقامو بغسل مخه لمدة 5 سنوات ثم بعدها عاد للسعودية فقام بقتل الملك فيصل رحمه الله وهذي حقيقة لاينكرها البعض.

نفس السيناريو تكرر في عهد الراحل نميري فأمريكا دوله لاتلعب في مصالحها الاقتصادية بتاتاً كائناً من يكون .

ثالثاً هنالك صلة وثيقة بين الماسونية والأمريكان حيث أن مانسبته 70% من أصل الحركة الماسونية مقيمة في أمريكا باقيها موزع حول العالم بأسم المنظمات والبنوك وغيره.

رابعاً عندما يئست الماسونية عن تحريف المصحف كما فعلت في الاديان السماوية الاخرى إتجهت لتحريف السنة النبوية بإنشاء حركات موازية للإسلام وتسمى بأساميها وذلك لإستقطاب أكبر عدد ممكن من المسلمين ومن ثم تظليلهم.

خامساً لمن لايعلم عن الماسونية وتاريخها بإمكانه مراجعة تاريخ نشأتها وتكوينها وإن إختلفت الروايات حول تاريخ نشأتها لكن الثابت أن لها ألاف السنين وهي منظمة سرية تتحكم في رؤساء الدول والأباطرة والملوك وهي تعتبر عدم الظهور وممارسة الأعمال في الخفاء نوع من التعظيم لها كما أخفى الله ذاته كنوع من التعظيم ، ولكن لها رموز وشعارات كمثال العين الواحدة الموجودة في الدولار الأمريكي .

سادسا : أنشئت الماسونية الأخوان المسلمين بقيادة حسن البنا ولمن لايعلم وكا ذكرت لكم أن الماسونية تترك أثراً ورمز لها فإن ترجمه البنا الحرفية هي MASON ماسون علماً بأن البنا هو لقب لحسن وليس إسمه الثاني . وللمعلومية الماسونية اسمها بالعربي هي منظمة البنائون العظماء حيث يتخذون من الاشكال الهندسية أيضاً شعار لهم كالبرجل والمسطرة وغيره.

سابعاً :نعود لمحور حديثنا في النقطة الأولى بعد أن منع نميري النفط عن الأمريكان أو نقول بالأصح اليهود لأن امريكا تدار بيد الماسونيين اليهود بحثو عن أقرب المقربين للرئيس نميري في عهده كان المستشار الرئاسي له حسن الترابي فقامو بتجنيده ودعمه بالمال والأفكار الطويلة الأمد بمعنى دارجي طبخة على نار هادئة فكان اول ماكان ان قام بإقناع نميري بتطبيق الشريعة وهذا يعتبر بوابة المدخل لأن الدين هو عاطفة الشعب المسلم ، فقامو بدعمه بمليارات الدولارات ليتحكم في إقتصاد الدولة ولمن لايعلم في فترة قليلة أستولت الحركة الإسلامية في عهد الرئيس نميري على إقتصاد الدولة السودانية وكانو يقومون بشراء الزاد من الاسواق كالدقيق والسكر ومن ثم رميه في اخر الليل في النيل لأجل أن يكون هنالك شح في الموارد ومن ثم الأحتكار وترتفع أسعار الغذاء وهذا محفز لخروج الشعب في تظاهرات وإسقاط الرئيس وقد كان بالضبط ماذكرت،

ثامناً كان لابد أن يتم إبعاد الشبهات عن تلك المؤامرة فقامو بعملية غسيل للمؤامرة كما تتم عملية غسل الأموال في الاسواق والشركات فبعد إسقاط الحكومية من يد نميري انتخب الشعب ونصبو الرئيس الصادق المهدي ، وفي تلك الفترة كانت الطبخة الامريكية قد استوت على نصف وجهها وبدأت بتهيأة الترابي والترتيب للإنقلاب المدبر له على ايدي الماسونية، فقامو بالإستيلاء على ماتبقى من مفاصل الدولة المتبقية بالولاءات تارة وبشراء الذمم تارة ومما ساعد على ذلك وجود رئيس هزيل لايفقه في أسس الرئاسة شيئاً ففي عهد الصادق حصل تدهور للعملة ومجاعة شديدة كانت مدبرة بلاشك.
فبالتالي عندما حصل الانقلاب كانت الطبخة مستوية تماما حتى أنه لم تخرج طلقة واحدة من فم بندقية ، ومما يزيد الشكوك ايضاً أن النميري كان مدعو لحضور مؤتمر في أمريكا لحظة حدوث الإنقلاب .

الخلاصة: أمريكا لاتهتم إلا لمصالحها الشخصية واكرر الشخصية فقط وتعلمت الدرس من تجربة الخليج عندما حدث العدوان على فلسطين في الاربعينات من القرن الماضي وقوطع عنها البترول . وما يحدث في السودان الأن هو سيناريو كتبت تفاصيله من منتصف القرن الماضي وما الترابي والبشير إلا اداة من ادوات تنفيذ اجندتهم وأمريكا ليست لديها مشكلة في الطريقة التي تحكم بها شعبك طالما أنك تقوم بتنفيذ مصالحهم ومبتغاهم .

حاشية للشرح : البشير والترابي ليس على خلاف ولكن كما انفت الذكر سابفاً ان الماسونية لها درجات تبدأ بالمرتبة 1 وتنتهي بالمرتبة 34 والترابي كان ترقى درجة أعلى فبالتالي أصبح يدير الأمور خلف الكواليس أو بالأصح أصبح يعطي الأموامر الماسونية التي قام بإستلامها منهم للبشير ومعاونيه من خلف الكواليس ، ومايحدث أمامنا هو مسرحية كبيييرة تدور رحاها من قبل اليهود وللملومية معظم أبناء الحركة الإسلامية يحملون الجنسيات الامريكية والأوربية ويتلقون تعليمهم هناك والحقيقة ان ركزت حواليك ستجد أن البشير قدم للأمريكان مالم يقدمه أخر حاكم سقطت على يده الإمبراطورية العثمانية الإسلامية لليهود وللمعلومية أيضا أن الشركات التي تقوم بالتنقيب عن البترول في الجنوب هي في الأصل أمريكية وكندية تحت غطاء شركات صينية وكل ذلك فصل من فصول خطوات غسيل المؤامرة الماسونية ، السبب ان السودان يحتل مقومات دولة عظمى ويحتل موقع حساس تحده 8 دول كانت فبالتالي هو مؤهل لقيادة قارة افريقيا ان تمت قيادته تحت لواء حاكم محنك يقوم بإستغلال موارده وهذا يتعارض تماماً مع حلم اليهود الذين أتخذو من شعار العلم لهم لونين في الجوانب ونجمة داؤد في المنتصف وهو ما يمثل نهر النيل ونهر دجلة والفرات وبينهم النجمة أي الدولة الإسرائلية.
وسيكون للحديث بقية إن شاء الله .


مع تحيات خبيـــــر


ردود على خبير
European Union [مكاجر السمين] 12-11-2013 11:15 PM
شكرا شكرا كتير سيد خبير

من زمااااااااااان بنقول ليكم الناس ماسونية كبار
نفذو مخططات اليهود واكتر كمان



وكمان يجيك بكري حسن صالح يقو ليك البلد حا تتقسم علي 5 دويلات تخيل انو ده مسؤل !

وفي النهاية والله والله الناس ديل ما مختلفين


#854495 [مهاجر]
4.25/5 (3 صوت)

12-11-2013 08:02 PM
احذروا الكيزان لهم سبة ارواح .زي الكلب


#854494 [ساب البلد]
5.00/5 (2 صوت)

12-11-2013 08:01 PM
***************روعة يا عمر دفع الله************* بس دخاخين البنقو بتاعت الجماعة الطيبين*******


#854478 [عزة]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 07:43 PM
على عثمان كان الحكاية جت ما بخليك يا بشه الشايقى مو حاقد العجب ابو العفين
الباقين اعواد طرور ما تخاف منهم


#854476 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 07:42 PM
لا نفرح ونشمت بخلع جلباب الصعاليك الابيض بل اتنسخ لمسخ مشوة برداء عسكري اسلامي جديد


#854469 [مهاجر]
5.00/5 (1 صوت)

12-11-2013 07:27 PM
هذا الخروج مقصود به مخارجة الاسلاميين عن الانقاذ وهي في سكرات الموت كماحصل في نظام مايو في الايام الاخيرة ..


#854452 [عكر]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 07:04 PM
هي لله هي لله ...!!!


#854440 [يالهووووي]
3.25/5 (4 صوت)

12-11-2013 06:57 PM
قوات البشمرقة الافغانية تحمل نعش الحركة الاسلامية في تابوت لواء النصرة السورية وذلك لمواسات الحركة ال علي عثمانية وذلك بعد مغادرة الغازية النازية بعد الازمة الاقتصادية


#854439 [Musab Tonga]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 06:56 PM
لا تعليق


#854413 [kafoury]
5.00/5 (1 صوت)

12-11-2013 06:34 PM
اذا كانوا الاسلاميين هم راس الفتنة في اشعال الحروب في جميع ربوع السودان ووضعوا العصا في عجلة التنمية ..فهل سيصلح العسكر ما افسده الاسلاميين ام ان الوطنية هي الاخرى ماتت و ستشيع كما شيع العسكر جثمان الاسلاميين المتحلل الى مثواه الاخير ؟؟


#854407 [ابوالحسن الشايقي]
5.00/5 (4 صوت)

12-11-2013 06:25 PM
هذا الكاريكاتور لايعبر عن الحقيقه وانما يعبر عن اخفاء حقيقة ما يحدث في بلادنا هذه الحيله مقصود بها ارسال رساله للعالم الخارجي بان النظام الاسلامي اومايسمي ب الاسلامي قد انتهي ولكن الحقيقه علي عثمان ومن خرجوا معه سيديرون السلطه من وراء ستار لقد فهموا رسالة سقوط الاسلاميين في تونس ومصر وليبيا وعرفوا ان الدور عليهم لامحاله لذلك كانت خدعتهم الجديده والاولي كانت اذهب انت للقصر وساذهب انا للسجن العبو غيرها يا اهل الانقاذ هذه لن تنطلي علي اهل السودان ولا علي مصر والسعوديه ودول الخليج ولا حتي علي الولايات المتحده ودول الغرب


ردود على ابوالحسن الشايقي
European Union [عبد الحميد عبد الله عبد الحميد] 12-12-2013 06:09 AM
زياده علي كده ياابوالحسن الاقتصاد المنهار ده يحلوا مشكلتوا كيف مافي غير دول الخليج ودول الخليج تكره الاسلاميين والمليارات الادفعت للسيسي في مصر مثال . الجماعه حبكوا التمثليه يخرجوا الاسلاميين شويه بره ويقولوا اها نحن عساكر للخليجيين ويلا طردناالاسلاميين امطرونا زي السيسي بالمليارات

United States [Adam Ali] 12-11-2013 10:06 PM
تحليل ابوالحسن الشايقي واقعي وسوف تعرفون صدق تحليله قي الايام القادمة

European Union [عطوى] 12-11-2013 08:04 PM
كلام صح والف صح ... كلها دراما فى دراما ونفس افلامهم المكررة البايخة ...

بس الخطير فى الامر ان اصرار بما يسمى بالحركة الاسلامية بالتزاكى على الناس وسرقة مؤسسات الوطن مثل الجيش والشرطة هو ما سيجعل امام الحركات المعارضة سوى الحرب وفى النهاية سلوكهم هذا سيجعل الناس تكره حتى الجيش وسيت حلة تمام مثلما حصل فى العراق عندما يتم (ادلجة الجيش والشرطةوتكون هى الحركة الاسلامية ؟؟

وكلما فى الامر بانة حتى الان لم ينشق فصيل من الجيش ؟؟ لكن تاكدو بانة فى حال انشق فصيل من الجيش او كتيبة سيعلم الذين تساهلو او ما ذالو يستسهلون اختطاف الجيش وتحويلة لجيش حزبى وحينها سيبكى السودانيين كثيرا لانة ستكون هنااك حرب ضروووووس بين جيش الاسلاميين وكتائبهم المختباة داخل الجيش بممسميات مختلفة مثل الدفاع الشعبى والسائحون ؟؟ ومن جهة الحركات المسلحة من جهة اخرى ؟؟؟ ومع هذه الفوضى بالتاكيد سيجبر الاسلاميين المعارضة المسلحة لانتهاج اساليب اخرى وهذة ستكون مدمرة جدا جدا وهى الحركات المسلحة هى فى الاساس حركات مطلبيةولكنها بعد ان تم تجاهلها والتضييق عليها بدا بوصفها مثل انها حركات عنصرية وووو فى محاولة زكية من الكيزان والاسلاميين ان يعزلو منها الناس او او عدم التعاطف معهم ؟؟؟!

لكن يبقى السؤال مثلما ابتكرت الحركة الشعبية (مصطلح الهامش او التهميش ايضا فى محاولة منها لسحب او كسر كرت الدين الحساس جدا الذى احتكره الكيزان كسلاح ضاارب ضد خصومهم وهو ناجح حتى ابتكرت الحركة الشعبية سلاح التهميش وهو الكرت الرهيب الذى يمس كل قطاعات الشعب السودانى وهو (السر الذى جعل الحركة الاسلامية بقيامها بتاسيس ممبر السلام العادل حتى تتخلص من الجنوب كلة ؟؟؟ يعنى الحركة الاسلامية (اتخلعت) حتى انها قامت ببتر (جزء من السودان ) حتى تقنع نفسها بانها قضت على هذا السلاح الجديد وهو سلاح التهميش وهو فى اعتقادى من اذكى الابتكارات السياسى التى انتجتها المعارضة السودانية ونعنى بها (المعرضة اللبرالية)..

ولو دقق كل من يراقب الوضع السياسى بعقل سيصل لنتيجة حتمية وهى بانة ... توجد حرب حقيقة ولكنها فى طور (حزرة ) بين .. الحركة الاسلامية واجنحتها عامة وبين التنظيمات السودانية الحديثة البيرالية من جهة اخرى ؟؟؟
الحركة الاسلامية تعتمد على تمكنها من الجيش عامة من خلال سيطرتها على الكلية الحربية وغيرها من المؤسسات الوطنية الحساسة ومن بعدها الاعلام اما اخطر اسلحتها وهو بما يسمى باللعب بالنار وهو انتهاج الحركة الاسلامية لسلاح (الفتن + والرشوه+ القبيلة) .. وهو السبب الذى اعاق تحرك الحركات المطلبية المسلحة عامة اذا كانت فى دارفور او الحركة الشعبية ؟؟ وهى حساسية الموقف ...

فلو دققنا يمكننا ان ننصف الحركات المسلحة عامة وهى بانهم قادرون على (الاعمال البربرية تماما) ويمكنهم ان يستخدمو نفس اسلحة الحركة الاسلامية نفسها (القبيلة) ؟؟ وهو اخطر سلاح ؟ لكن
حتى الان لم تلجا الحركات المسلحة لهذا السلاح وهو ما يؤكد بانهم فعلا حركات وطنية بحق ...

ومن يكذب ذلك فاليتخيل احدكم اذا قامت حركات دارفوراو الحركة الشعبية بمخاطبة الجيش والشرطة بلغة قبيلة ؟؟؟
اما الفتنة فهى اسهل الامور على الاطلاق (دعاية+ تنفيز عملية صغيرة يمكنها ان تسبب فتنة لا يعلم عواقبها الا الله ويمكنها ان تفكفك كل الحركة الاسلامية دفعة واحده وبعدها يمكنهكم ان تشاهدو فلم الهوتو والتوتسى فى ابشع صورها ...

وهو ما يجعلنا نحزر الذين يستستهلون الامور ومجرى الاحداث والتهاون مع افاعيل بما يسمى بالحركة الاسلامية ...

وفى اعتقادى بانة ماذالت للسودانيين عااامة بان (يؤكدو لبعضهم احزاب حركات مسلحة احزاب فكة مواكنيين عاديين منميين مفكرين وغيرهم ) بان فرصتهم ماذالت قائئمة بان العدوو واااااااااااااحد فقط لا غير العدو هو ( الحركة الاسلامية بكل مسمياتها)

افضل للسودانيين ان يقاتلو هذا التنظيم العالمى المجرم الذى يستخدم كل اساليب العصابات والجريمة المنظمة من ان ياتى يوما يتقاللون فية فبليا من جهة ومن جهة اخرى جهويا وهذا هو تخطيط هذا التنظيم المجرم (عندما قالو منذ ان استلو على السلطة بانهم سيريقون الدماء او كل الدماء هل نسى السودانيين ؟؟؟؟؟

والنتيجة لو رجعتم للوراء قليلا ستجدون هذا التنظيم ينفز كل ما وعد بة حرفيا .. يا اما ان يحكمو السودان بافكارهم الدخيلة او الوصايية على البشر باسم الله او ان (يشعلوها حروبا؟؟) هل لاحظتم ؟؟؟؟

على كلا الوطنيين الشرفاء ان يدعمو الحركات المسلحة بكل ما يملكون دعم معنوى اقلةاو مالى ..

لانة فقط هذا ما تبقى لو تلاحظوون فد دمروو كل منابركم حتى الاحزاب الطائفيةالوطنية امة اتحادى بعلاتها مثل هلال مريخ تماما قد دمروها وشظوها حتى يبقو هم فقط ومن والنقابات ومن بقى تم شراءة بعد ان جردومهم من كل اسلحتهم ورموهم للفقر ..؟؟؟

كل ما تبقى لكم هؤلاء الذين يحملون السلاح فقط هو ما تبقى لنا ؟؟

لا تسقطو فى الفخ المجرم الذى رسمة الكيزان والحركة الاسلامية المجرمة حتى يعلوكم من قواتكم هى الوحيدة التى لم تبيع نفسها ...

فقط اهمس لكل الذين وقعو ضحية الدعاية القزرة بان الحركات المسلحة حركات عنصرية اووو .....؟؟

سؤال ما الذى يمنع هذة الحركات بالمطالبة بحق تقرير المصير ؟؟؟؟

وما الذى يمنعهم من ان يبيدو كل المناطق التى دخلوها ؟؟؟؟ مثل امروابة وغيرها ؟؟؟ فاذا كانت هذة الحركات فقط مشكلتها الكراهية كما يروج او عنصريتها لماذا تتعب نفسها (بتحالفات متعبة مثل وثيقة الفجر الحديد او الجبهة الثورية ؟؟ وعدم ياسهم من واملهم فى انضمام الاحزاب الكبيرة مثل الامة والاتحادى ؟؟؟؟؟
الا تعتقدون بانهم اذا قامو بامور بربرية هذا على الاقل (سيفرز لهم الكيمان معانا ولا ضدنا ؟؟

وتشتعل الحرب على اصولها ؟؟؟ اليس هم عنصريين وحاقدين كما يروج الاسلاميين من خلال منابرهم ومعهم (غوغاء الامية والفاقد التربوى) ما الذى يمنعهم ؟؟؟

هذة الحركات المسلحة يمكنها فى خلال يموين فقط ان تجعل كل كل قنوات الدنيا والمنظمات الانسانية تتحرك الى السودان ؟؟؟ سهل جدا ان تشاهدو نفس مناظر السوريين هذة ؟؟؟

فقط اتمنى ان يحلل الناس الامور بواقعية وضمير وامانة ....

European Union [Hamid Musa] 12-11-2013 06:46 PM
Ali Osman is finished khalas even when he was in power he has nothing, and this is the actual end there is no ruling from behind


#854403 [سيمو]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2013 06:13 PM
شكرا الأخ الفنان عمر،، والله ضحكت حتى كدت أسقط من على الكرسى،،،

إبداع والله وخيال عريض،،


#854383 [من البداوة إلى الحضور]
5.00/5 (1 صوت)

12-11-2013 05:49 PM
كم أنت رائع ... يا عمر دفع الله ... ؟؟؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة