الأخبار
أخبار إقليمية
مطالبة بتغيير سياسات الخرطوم المتعلقة بالأزمات
مطالبة بتغيير سياسات الخرطوم المتعلقة بالأزمات
مطالبة بتغيير سياسات الخرطوم المتعلقة بالأزمات
مريم الصادق


12-12-2013 07:29 AM


شدد سياسيون وأكاديميون في السودان على ضرورة تغيير السياسات الحكومية المتعلقة بالأزمات الاقتصادية والأمنية، مشيرين إلى أن تغيير الأشخاص وحده لا يحل المشكلات، ورأى آخرون أن الحل يكمن في تشكيل حكومة قومية تتمثل فيها كل الأحزاب.


وطالبوا الحكومة الجديدة في منتدى إعلامي بالخرطوم، بأن تتولى مسؤوليتها كاملة في الخروج بالبلاد من الأزمات السياسية والأمنية والاقتصادية التي تمر بها حالياً.


وقالت القيادية بحزب الأمة القومي المعارض مريم الصادق المهدي، إن الخروج من الأزمة يتطلب تشكيل حكومة قومية تتمثل فيها كل ألوان الطيف السوداني بمختلف التعددات الحزبية والجهوية وغيرها، لمخاطبة قضايا المجتمع في السلام والتنمية.


من جهته، قال الخبير الاستراتيجي حسن الساعوري، إن الهدف من التغيير يجب أن يكون استجابة لمطلوبات المواطن الداخلية والخارجية، بجانب مخاطبة المشكلات الحقيقية التي يعانيها.


ودعا المشاركون، الوزراء الجدد لتولي مسؤولياتهم كاملة للخروج بالبلاد من أزماتها السياسية والاقتصادية والأمنية الحالية.


شبكة الشروق


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1210

التعليقات
#855051 [aldufar]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2013 11:43 AM
اين دور البروفيسورات والدكاترة بالجامعات السودانية بالداخل وخارج السودان لماذا لا ينصحوا حكومة البشير وتقديم النصائح لها للخروج بالسودان من كبواته المتلاحقة في كل مناحي الحياة ؟


وعلى الحكومة الاخذ برأيهم دائمًا يا حكومة ؟


#855033 [جعفر محمد صالح]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2013 11:33 AM
وهل الحكومه القوميه العريضه في ظل وجود الانقاذين بدون حساب ستحل ازمة السودان


ردود على جعفر محمد صالح
United States [مهاجر] 12-12-2013 02:35 PM
لابد من المحاسبة لكي يكونوا عظة لغيرهم.


#854988 [silk]
5.00/5 (3 صوت)

12-12-2013 11:05 AM
فهمونا!. كيف تقوم الحكومة الحالية بواجباتها! ..وتشكل حكومة من كل الاطراف!...ومن يشكلها؟..يا جماعة وريثة السياسة ونسل أبو الكلام ...سياسية تسبح (كالطرورة)..تمسك (بسنارة) صيد السلطة..مرة معارضة .ومرة متوافقة مع سندكالية(العقد الفريد) التى جعلتكم( تهتدون) وللبلاد (تنقذون) وموحدون كفاحكم مع (توأمة) نضالكم طائفة (أبوهاشم).من حيث الرؤيا ..والتوجه الحضارى.. والمصالح المشتركة..تحقيقا لتقاسم السلطة.. والثروة!..التى أفضت الى الإبتسام.. وجائزته التى غطت على الأحزان.. وعم السلام.. والسلام فيه كلام.. والامام أبو الكلام..بل أضحى أبو الزفت.. فقد عبد طريق السلام حتى الفلبين..وآه..آه آه منك ياسلام...وتعظيم سلام للإنتفاضة المستدامة لتكنس وتزيل( بصمة) الأحزان التى خلفها الإمام..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة