الأخبار
منوعات سودانية
(الحرس الشخصي) للفنانين.. (تقليعة) أم ضرورة؟!
(الحرس الشخصي) للفنانين.. (تقليعة) أم ضرورة؟!
(الحرس الشخصي) للفنانين.. (تقليعة) أم ضرورة؟!


12-13-2013 12:26 AM

الخرطوم: نهاد أحمد
يعتبر اصطحاب الفنانين الشباب للحراس الشخصيين من الظواهر الجديدة في المجتمع الفني الذي لم يعرف مثل هذه التقليعات إلا مؤخراً وكما يفعل الناس مع كل جديد فإن الظاهرة تثير الكثير من الجدل وأبرزها هو هل الحراس الشخصيين ضرورة فرضتها ظروف موضوعية أم هو مجرد تقليعة مظهرية فرضها التشبه بالفنانين والمشاهير في دول العالم والإقليم الذين يهتمون بتأمين أنفسهم برجال (شداد غلاظ) كما هو الحال في جارتنا الشمالية مصر.
ونعتقد أن كل هذه الأسئلة مشروعة في بلد كان فيه عمالقة الغناء وروادها الأوائل لا يعزلون أنفسهم عن الجماهير بحراس يحولون بينهم وبين الآخرين بالإضافة إلى أن الظاهرة (البودي قارد) أصبحت لافتة للأنظار.
النظام يريد
حتى وإن كانت هنالك دواعي حقيقية للظاهرة فإننا نستطيع أن نقول إنها لا تحظى برضا الجمهور الذي ينظر إلى الحراس الذين دائماً مايكونون من ذوي الأطوال الفارعة والعضلات البارزة وإلى الفنانين بعين غير راضية وقد وجدت الظاهرة بالفعل الكثير من الانتقادات حتى عندما يتعلق الأمر بالسياسيين دعك من الفنانين الذين صنعتهم هذه الجماهير بإقبالها عليهم وحبها لهم وما يقدمونه من إبداع.
ومن أبرز الفنانين الشباب الذين شوهدوا فى حفلاتهم بصحبة (البودقاردات) هم الفنان طه سليمان الذى لم يسلم حتى حفله الأخير الذى أقامه خلال عيد الأضحى من مرافقة البودقاردية فى حين أن نظيريه اللذان تغنيا معه خلال الحفل لم يكن لديهما حرس.
كذلك الفنان احمد البنا الذى علل صحبة البوديقاردية بأنه لحفظ النظام ومنع بعض الممارسات الفجائية التي تحدث أثناء حفلات التخاريج بشكل خاص.
ومن الفنانين أيضاً أحمد الصادق الذي تجاوز حراسته بالمسرح من قبل البودقاردات الى حمله على كرسي فى إحدى الحفلات الى داخل المسرح وقد أثارت تلك التقليعة غير المسبوقة جدلاً واسعاً تجاوز الوسط الفني إلى أوساط أخرى.
تفهم ولكن..!
وعلى مستوى الفنانات وإن كان البعض يجد التبرير لهن في اصطحاب الحرس الخاص نظراً للخصوصية وطبيعة المرأة إلا أنهن لم يسلمن من النقد ومن الذي لحقت بهن سياط النقد بسبب هذه الظاهرة الفنانة ندى القلعة التي ظهرت في عدد من حفلاتها بصحبتهم.
وبالمقابل نجد أن بعض الفنانين فى الحفلات الداخلية لا يستعينون ببودقاردية لكن فى الحفلات التى تقام فى الخارج فالمسرح يكتظ بهم وخاصة حفلات دبي حيث لفتت الفنانة إنصاف مدني الأنظار بالاستعانة بهم خلال حفل لها بدبي مما أثار حفيظة الكثيرين لذلك.
ولعل هنالك كثير من الأسباب التى برر بها بعض الفنانين استخدامهم للبودي قاردات منها ظاهرة الاعتداء على المطربين لأسباب مختلفة، الى جانب اقتحام بعض المعجبين للمسرح ومداهمة الفنان أثناء تأديته وصلته الغنائية، كما ظهرت كذلك ظاهرة تخريب المسارح من بعض المشاغبين، والتى تناولتها الصحف بصورة متكررة فى السابق، بالإضافة لعوامل أخرى ربما استدعت بالبعض للاستعانة ببودي قارد.
رأي مغاير
ويدافع بعض الفنانين أن استخدام البودي قاردات الهدف تأمين النظام وليس من ناحية حماية للفنان حتى لا يحدث هرج بالقرب من المسرح.
الفنان عبدالقادر سالم قال ل"كوكتيل": "قطعا ً الناس بدأت تقلد ما يحدث خارج السودان"، مشيراً الى أن هذا التقليد شيء قديم، مضيفاً أن مسألة الاستعانة بالبوديقارد هذا أمر يخص الفنان وحده، فمن الممكن أن يكون الغرض الاستعانة بهم حماية الفنان خاصة إذا كان صاحب جماهير كثيرة لذلك يستعين بهم للحماية.
أما الناقد الفني الزبير سعيد فقال إن الظاهرة على مستوى العالم فرضتها ظروف موضوعية لذلك ينظر إليها باعتبارها عادية لأن الفنان النجم يكون مستهدفا وحياته أو سلامته دائماً في خطر وأضاف: "فى الغرب يستخدم البودقارد فضلاً عن أن النجوم لا يستطيعون التجول بحرية، أما فى السودان الظاهرة مجرد تقليد ليس لديها قيمة كبيرة لأن نجومية الفنانين الذين يصطحبون البودقاردات متواضعة لكن بعضهم يعاني من وهم النجومية لذلك يحاول أن يخلق لنفسه هالة"، وقال الزبير سعيد: "لو وظف تلك الهالة فى الإبداع كان أفضل للفن والسودان ليستمر مسيرة النجوم الحقيقيين أمثال الراحل محمد وردي، مصطفى سيد احمد وابو عركي وغيرهم بفضل العطاء والوجود الحقيقي فى الساحة لم نسمع بأنهم أحيطوا بهذه الهالة الزائفة وأعتقد أن الفنان الذي يخلق حول نفسه هذه الهالة لا يحب جمهوره لأن الفنان الحقيقي لا يعمل حاجزا بينه وبين جمهوره"، وقال إن الظاهرة فيها نوع من الادعاء الزائف ويجب أن يقلدوا التجويد من الغرب لأنهم يبذلون كل الجهد فى أعمالهم الفنية بدلا من تقليدهم فى أشياء مظهرية، وذكر سعيد أن المجتمع السوداني مجتمع متسامح يحترم الفنان بشرط أن يكون فنانا حقيقيا يحترم مشاعرهم.

السوداني


تعليقات 14 | إهداء 1 | زيارات 5211

التعليقات
#856644 [سامي]
0.00/5 (0 صوت)

12-14-2013 11:23 AM
المصيبة مش في المسخ الي بيسموا انفسهم فنانين ديل المصيبة في المتحلقين حولهم في القاعات وغيرها وكمان تلاقي الواحد فيهم رابط قلادة في رقبتوا زي الجحش الحلق ليهو صاحبوا عشان يبيعوا في السوق وقد ختم الراحل المقيم الفنان الحقيقي مصطفى سيداحمد عليه رحمة الله قد ختم جيل العمالقة وكفى ومش مستعدين نسمع نعيق البوم والغربان وربنا يطول في عمر ابوالامين وعركي ونشوفهم بالمسارح والقاعات عشان القطط دي تغور وتريحنا


#856512 [الجعلي]
0.00/5 (0 صوت)

12-14-2013 07:36 AM
http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=xdZQE2Zwa9A
لتعرف اين الشرطة أخي محمد خير تابع الرابط أعلاه .
وللرد عليك أخي ***** وأمل أن لا تكون كالإسم الذي اخترته فالفن بالسودان اصيل بدأ بالإمين برهان وسرور وعطفاً على الكاشف وعثمان حسين وجيل العمالقة وردي ومحمد امين وذلك العقد الفريد وحتى نصل للجيل الجديد الذي أفردته لنا قناة النيل الإزرق نجوم الغد ’ فلا أحد له بصيرة ينكر ان للسودان فن أصيل له جذور ضاربة في العراقة ، فلا يجرنا وجود ظاهرة البودي قارد إلى الدخول في الإساءة لكل الوسط الفني العريق فسيرة محمود عبد العزيز خير دليل على معادن رجال الفن في بلادي فلك الله يا بلادي فالكل ينال منك حين يجد منبراً لذلك فسبحان الله .
فالبلاد يرفع ذكرها أبنائها ودمت ياسودان ودامت لنا أعلامه من عمالقة الفن والشعروالشعراء ولا تؤثر اي إنتقادات على المسيرة الفنية .
فدمت يا وطني سليما معافاً وبلادي انا بلاد الخير وحتى الطير يجيها جعان من اطراف تقيها شبع وخير بيشع


#856481 [ابو رضا]
5.00/5 (1 صوت)

12-14-2013 02:58 AM
الظاهرة ماهي الا لعكس حالة تلاشي الموهبة ..مجرد زوبعة فجة لسد النقص الهائل في المقومات المعدومة أصلاً..كل شيء في انحدار هل فن الغناء بعيد عن ذلك،فليرحم الله أبناءنا حيث لا تجد آذانهم إلا النشاز ولا تجد تطلعاتهم إلا الوهم والانتكاسات المتتالية.. دعونا نؤكد دورة الفنون لا تنفصل عن دورة الحياة، وفي بلد لا زال النقاش محتدما فيه في تصور صورة الرغيف لن تجد سوى هذا الغثاء..


#856363 [ابو مجمد]
5.00/5 (1 صوت)

12-13-2013 10:30 PM
انصاف مدنى دى يحرسوها ولا تحرس حكم يا زمن


#856326 [الجعلي]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2013 09:09 PM
ضبط الأمن مهم ولا ننسى وفاة المطرب الشاب خوجلي عثمان مطعونا داخل دار الفنانين ولا أقول لوكان كذا لكان كذا بل اقول الإحتياط والحذر واجبين لكل شخص ودمتم في حفظ الله ورعايته


#856323 [Hussein Musa]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2013 08:59 PM
هو وينوا الفن دا البيسوا ليه حرس..قادرالله..مخير الله..


#856305 [ابوالنيل]
5.00/5 (1 صوت)

12-13-2013 08:32 PM
رحم الله عميد الفن الأصيل الحاج محمد أحمد سرور وكروان السودان ( عبد الكريم كرومه ) وعصفور السودان (ابراهيم عبد الجليل ) والأمين برهان وأولاد شمبات وأولاد المورده وميرغنى المامون وأحمد حسن جمعه وكل أساطين الغناء والفن الأصيل وكل من أتى بعدهم ...منهم من غنى فى زمن كان ينظر لهم شذرا وينعتونهم بالصعاليك ..ولكنهم وقفوا ضد تلك المفاهيم المتخلفة فى زمن كانوا هم فيه أحوج أن يصطحبوا معهم (BODY GUARDS ) ..ولكن بقوتهم البدنية وشخوصهم وشخصياتهم المتميزه إستطاعوا أن يحموا أنفسهم من مخربى الحفلات ..ويذكر أن كرومه قد إشتهر بمصاحبة عصاه ( الكريزه ) فى كل محفل يحييه ..وتروى قصص كثيرة ومثيرة عن تصدى سرور لآحد المخربين فأخذه من تلابيبه رافعا إياه بيد واحدة حتى إنتهاء وصلته الغنائية وحتى ألى عهد ليس ببعيد كان هناك من يسمون ب ( مفرتكى الحفلات ) فى بيوت الأفرح والتى كانت تقام لوقت متأخر جدا من الليل إن لم تكن ( صباحى ) ففى تلك الظروف لم يكن الفنان يحتاج لمساندة خارجية ..ولكن نحن الآن فى زمن العجب والعجائب والتى أصبح الغناء فيه مهنة تدر مالا وفيرا بلا عناء أو إجتهاد ..فلا غرو أن تري كل خمسة دقائق يظهر لك شكل أو وجه من الشباب وتروج له إحدى القنوات أو ترى مجموعة ترتدى زيا موحدا (uniform ) شاذا وغير تقليدى ويتحركون يمنة ويسرة حاملين ال ( mouth peice ) ويطلقون على أنفسهم فرقة كذا أو كذا ..ورغم أن زمن الحفل لا يتعدى الحادية عشرة وأن ظاهرة ( مفرتكى الحفلات ) تلك قد إندثرت فلماذا الحوجة إلى (body guard ) ..نحن فى حوجة ماسة إلى لجنة نصوص مهنية تنقح وتفلتر وتوقف كل عبث وغث وكلام هابط من بعض ما يبثه بعض شبابنا وأن لا تفتح أبواب الآستديوهات الفضائية على مصراعيها لكل من هب ودب أن يفرض علينا بدون إجازة صوت أو لجان نصوص أى جهات رقابية .. هذا التقليد الأعمى لكل ما هو دخيل على مجتمعاتنا وقيمنا وثقافاتنا لا يعود علينا بأى فائدة بل يصير مسخا وعارا منفرا لكل ما يجب أن يكون عليه فن الغناء والطرب من بث لمعان وقيم سامية تعكس كل ما هو أصيل وجميل لما يتمتع به شعبنا من تراث وقيم حميدة ..


ردود على ابوالنيل
United States [عبد الحميد البطحاني] 12-13-2013 10:22 PM
رحم الله الموسيقار الفنان وردى


#856254 [ابو فاطنة]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2013 06:49 PM
ليتبعن سنن فيفي عبدو و اخواتها شبر بشبر و زراع بزراع...يلعن ابو اليوم الخلانا نجاور اولاد فوزية


#856217 [ود النوبة]
5.00/5 (1 صوت)

12-13-2013 05:14 PM
لهم الحق في ذلك اذا كان الشعب اغلبه صار من المهوسين بحضور حفلات هؤلاء المنحطين , ويشكلوا حولهم هالات هلامية فكيف لهم لا يطلبون حراسة مشددة شعب مرض, اكل ما قادر يأكل و جاري وراء الفارغات .


#856162 [سجمان]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2013 03:03 PM
هل يوجد فن في السودان حتي نقول الفانين ؟


#856141 [بدون اسم]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2013 02:37 PM
انا طولي 206 سم وزني 130 كيلو اجيد استخدام جميع انواع المسدسات بكلتا اليدين مطلوب تقديم عروض للعمل 0 تخفيض خاص للفنانات حسب الشكل


#856015 [محمد خيرى]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2013 11:28 AM
فى ألغالب فإن ظاهرة ألإستعإنة بألبودى قارد لمايسمون أنفسهم بفنانين وهم فى ألواقع( مقلدون) وللساسيين ماشفناها إلا فى هذا ألزمان وهى(شوفونية)،ونتساءل أين دور ألشرطة فى حفظ النظام فى حماية هؤلاء.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة