الأخبار
منوعات
ارشيف الرياضة، العلوم، التكنلولوجيا والصحة، والثقافة والفنون
أخبار رياضية
سداسية تاريخية لمانشستر سيتي تضع صدارة أرسنال في مهب الريح .. وتشعل الصراع على البريمييرليج
سداسية تاريخية لمانشستر سيتي تضع صدارة أرسنال في مهب الريح .. وتشعل الصراع على البريمييرليج
سداسية تاريخية لمانشستر سيتي تضع صدارة أرسنال في مهب الريح .. وتشعل الصراع على البريمييرليج


12-14-2013 09:24 PM

أشعل مانشستر سيتي الصراع على لقب الدوري الإنجليزي بفوز تاريخي على أرسنال المتصدر 6-3 في المواجهة التي جمعت الفريقين مساء اليوم على ملعب الاتحاد ضمن الجولة 16 للبريمييرليج.

أحرز أهداف السيتي أجويرو ق 14 ونيجريدو ق 39 وباولينيو هدفين ق 50و 87 وسيلفا ق 66 و توريه ق 90+5 ،بينما أحرز هدفي أرسنل والكوت ق 31 و 63 وميرتساكر ق 91.

الفوز رفع رصيد السيتي إلى 32 نقطة في المركز الثاني مؤقتاً ،بينما وضع صدارة أرسنال للمسابقة في مهب الريح بعد ان توقف رصيده عند 35.

يعد هذا الفوز هو الأكبر للسيتي على أرسنال في تاريخ لقاءات الفريقين ، بعدما كان أكبر فوز للسيتي 4-0 .

برهن السيتي على كونه صاحب الهجوم الأقوى في الدوري ،في وقت فشل فيه مدفعجية أرسنال التأكيد على أنهم أصحاب الدفاع الأقوي في المسابقة والذي تنازلوا عنه لإيفرتون بعد هذا اللقاء الذي شهد أكبر هزائمهم هذا الموسم.

قدم السيتيزنز مباراة من طراز رائع حرم أرسنال من كل عناصر تميزه وجعل لاعبوه يقفون كالأشباح في الملعب ولم تفلح تغييرات فينجر في إنقاذ الفريق.

دخل كلا الفريقين اللقاء بطريقة واحدة وهي طريقة 4-2-3-1 في ظل رغبة كل فريق في تحقيق الفوز ،وفي نفس الوقت عدم الخسارة والخروج بالتعادل على أقل تقدير.

نجح السيتيزنز في فرض حصار قوي على لاعبي أرسنال في مناطقهم الدفاعية مع بداية اللقاء ،وهو أمر بدا طبيعياً في ظل أقامة اللقاء على ملعب السيتي إضافة إلى كونه مواجهة بين أقوى هجوم في البريمييرليج وبين أقوى دفاع.

لعب الثلاثي نصري وأجويرو وسيلفا دوراً محورياً في هجمات السيتي ومن أمامهم النشيط نيجريدو ،ومن خلفهم المتألق يحيي توريه.

بدأ أرسنال اللقاء متراجعاً بشكل كبير وفشل الخط الأمامي بقيادة أوزيل في نقل الهجمة وفك الحصار الذي فرضه لاعبو السيتي ،في وقت غاب فيه ويلشير وإختفى فيه والكوت ،بينما وقف جيرو معزولاً في الأمام.

في الدقيقة 14 من ضربة ركنية ،قام الأرجنتيني ديميكيليس بتهيئة الكرة برأسه لأجويرو ليقابلها بتسديدة مباشرة وبشكل رائع ويسكنها شباك المدفعجية معلناً عن هدف التقدم وسط حراسة الدفاع الأقوى في المسابقة.

الهدف لم يغير من أداء الفريقين ،حيث واصل السيتي سيطرته ،في وقت لم يكن لأرسنال رد فعل قوي من أجل التعديل وفي ظل تفوق كبير للستيزنز في وسط الملعب من خلال تعاون كبير بين لاعبي الدفاع والوسط الذين نجحوا في تضييق المساحات أمام إنطلاقات لاعبي أرسنال.

وسط حالة من الهدوء النسبي للقاء ،وقع يحيي توريه أحد أفضل نجوم اللقاء في خطأ كارثي ، بعدما قطع رامسي منه الكرة في وسط الملعب ومررها لأوزيل الذي أهداها بدوره لوالكوت على حدود منطقة الجزاء ليسددها في المرمى معلناً عن هدف التعادل وظهوره الأول في اللقاء.

أظهر هدف التعادل رغبة لاعبي السيتي القوية وإصرارهم على تحقيق الفوز لاسيما وأنهم كانوا الأفضل حتى في الوقت الذي خطف فيه أرسنال التعادل.

أهدر نيجريدو فرصة التقدم من جديد في الدقيقة 34 إثر تمريرة رائعة من أجويرو ،لكنه عاد وأهدى فريقه التقدم بهدف رائع ومن جملة أروع بعدما مرر توريه الكرة لزاباليتا المنطلق في الجبهة اليمنى الذي لعبها عرضية لنيجريدو داخل منطقة الجزاء ليحولها مباشرة في المرمى في الدقيقة 39.

إضطر أرسين فينجر لإجراء تغييره الأول في الدقيقة 40 بإشراك فيرمايلين محل كوسيلني ،ولم يسعفه الوقت المتبقي في هذا الشوط لإدراك التعادل.

تعرض السيتي لضربة قوية مع بداية الشوط الثاني بإصابة أجويرو أفضل نجومه ، ليضطر بيللجريني للدفع بخيسوس نافاس.
وفي وقت كان من المفترض أن يستفيق فيه أرسنال ،إرتكب فلاميني خطأ نادراً لتصل الكرة لفيرناندو أمام منطقة الجزاء الذي سدد كرة رائعة فشل تشيزني في التصدي لها لتسكن شباك فريقه في الدقيقة 50.

تحرك أرسنال بشكل أفضل عقب الهدف وبدأ جيرو في الظهور وأهدر عدة فرص كانت كفيلة بالتعديل وسط إرتفاع كبير في إيقاع اللقاء ،في وقت بدأ فيه السيتي في تأمين الفوز.

في الدقيقة 63 مرر رامسي الكرة لوالكوت المنطلق في الجبهة اليسرى ليسدد كرة رائعة فشل الحارس بانتيلمون في التصدي لها لتعلن عن الهدف الثاني للمدفعجية.

لم يهنأ أرسنال كثيراً بالهدف ،حيث إنطلق البديل نافاس في الجبهة اليمنى ولعب كرة عرضية حولها سيلفا بكل سهولة في المرمى محرزاً الهدف الرابع للسيتي في الدقيقة 66.

أجرى بيللجيريني تغييره الثاني بإشراك ميلنر محل سيلفا من أجل تأمين الوسط ،ورد فينجر بتغيير ثاني بإشراك كانبيري محل فلاميني.

بدأ السيتي في اللعب على المساحات الواسعة التي تركها لاعبو أرسنال في دفاعاتهم ،ونظم لاعبوه هجمات مرتدة سريعة هددت مرمى المدفعجية ،وألقى أرسنال بورقته الأخيرة بإشراك بندتنر محل جيرو في محاولة أخيرة لتنشيط الهجوم.

إنهار أرسنال تماماً في الدقائق الأخيرة من اللقاء وسط تألق غير عادي للاعبي السيتي الذين تبادلوا إهدار الفرص السهلة أمام مرمى تشيزني ،حتى نجح باولينيو في إحراز الهدف الخامس في الدقيقة 87 بعدما تلاعب بدفاع أرسنال.

أجرى السيتي تغييره الثالث بإشراك خافي جارسيا محل سمير نصري ،ونجح ميرتساكر في تضييق الفارق بإحراز الهدف الثالث في الدقيقة 91.

رفض السيتي إلا أن تكون له الكلمة الأخيرة في اللقاء ،وتعرض ملنر للعرقلة من تشيزني داخل المنطقة ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء إنبرى لها توريه ونجح في إحراز الهدف السادس منها في الدقيقة 90+5 ليعلن بعدها الحكم صافرة النهاية.

يوروسبورت


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1502


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة