الأخبار
أخبار إقليمية
أقوال وشتائم نظام الإنقاذ بحق الشعب السودانى والعالم العربى والمجتمع الدولى!!
أقوال وشتائم نظام الإنقاذ بحق الشعب السودانى والعالم العربى والمجتمع الدولى!!



(للتوثيق وحتى لا ننسى،، وللإجابة على تساؤل الراحل الطيب صالح: من أين جاء هؤلاء؟)
12-22-2013 08:03 PM
أحمد حاج أحمد

في الديمقراطيات الحديثة تظل مسألة إحترام الشعب والوطن محل تقدير بل وتقديس كبيرين ولسبب رئيسى هو أنّ الشعب يمثل مصدر التشريعات والدساتير التي تحكم الوطن وهو منبع كل الحكومات والرئاسيّات التي تأتى للحكم محمولة على إرادته، وعلى ذلك فإنّ أيّ محاولة من أي مسؤول منتخب في كافة مستويّات الحكم أو حتى غير منتخب كمديرى الشركات الكبرى والإعلاميين والصحافيين ورجال الدين والأجهزة الأمنيّة وغيرها تجاوز الخطوط الحمراء كإزدراء الشعب أو شتمه، ولو عن طريق الخطأ، فإنّ ذلك يعنى نهاية مستقبل الشخصيّة مهما كان موقعها الدستورى أو غير الدستورى فيعتذرون ويستقيلون طواعيّة،، وقد يمضى الأمر بعيداً بالبعض منهم إلى حد الندم على تجاوز تلك الخطوط والإقدام على الإنتحار للخلاص من النفس اللوّامة الذى يجعل صاحبه يعانى من الإذلال والمهانة إلى نهاية العمر، وكم رأينا كيف أن بعض رؤساء وزارت ووزراء ومسؤولين كبار في بعض دول جنوب شرقى آسيا مثل كوريا واليابان يقدمون على الإنتحار في قضايا هى فى مراحل الإتهام الأوّلى لم تصل بعد إلى نهاياتها أمام منصات القضاء.

في سودان الشريعة والتوجه الحضارى يظل سب وشتم الشعب السودانى هو العادة وليس الإستثناء، ولا يتردد رئيس الجمهوريّة أو الوزراء ومتنفذى حزب المؤتمر الوطنى ورجال الشرطة والجيش وأزلام الأمن والمليشيات من إطلاق أبلغ وأقذع الشتائم، بعضها موغلة في اللا أخلاقيّة، على كل من يحسبونه معارضاً لهم من أبناء الشعب أو طائفة منهم، وقد إمتد ذلك السلوك الصبيانى ليشمل شتم وسباب بعض الدول العربيّة ومحاولة إغتيال قادتها في سوابق دبلوماسيّة لا تقدم عليها أي دولة راشدة تحترم نفسها وتراعى التقاليد والأعراف الدبلوماسيّة السائدة بين الأمم،، وقد طال رشاشها أيضاً بعض الدول الكبرى ومنظمة الأمم المتحدة، بجانب السب العنيف والممنهج ضد المحكمة الجنائيّة الدوليّة يتجاوز حدود المنطق القانوني ويقطع شعرة معاوية في أى تعامل محتمل معها مستقبلاً، وهذا وارد جداً، في موضوع غايّة في الحساسيّة للسودان كوطن ناهيك عن مصير الرئيس نفسه وقادة نظامه.

ولعلّ مرد كل ذلك السلوك العدائى والعدوانى هو شخصيّة البشير نفسه فقد إتصف هذا الرجل بكل صنوف الطيش والحماقة والجهل والجبروت والغرور وسفه القول وزفارة اللسان لا يتورع عن إطلاق لسانه بأقذع الألفاظ وأحط العبارات ضد الآخر من أبناء شعبه دون حياء أو خجل، وللأسف فقد أورث تلك الصفات المنكرات زبانيته وأزلام أمنه فساموا الشعب عذاباً وشتماً وسباً بأقذع الألفاظ التي تؤذي وتخدش حياء الأسر والشخصيّة السودانية المحافظة.

وإذا تعود الشعب السودانى المحافظ والمتسامح على سلوك هؤلاء اللؤماء، فقد علمت الدول التي تعرضت لسيول شتائمهم وبذاءة قولهم ذلك أيضاً لكنها سكتت عن الرد إحتراماً لأنفسهم وإكراماً للشعب السودانى الطيب الذي يعرفونه جيداً فتركوهم في تهورهم و خفة عقولهم يتقلبون في مواضع الذل والمهانة على الصعيد الدولي، لكن من الغرابة والعجب أنّهم لا يتورعون فى اللهث والجرى خلف نفس تلك الدول التى سبوها والإنبطاح لها يطلبون المساعدة والإغاثة فيما صنعت أيديهم من جرائم فإن أعطوهم سكتوا وأن منعوهم زادوا السباب أو حاولوا الإستنصار بمناوئيهم، وإيران خير مثال، وذلك من صفات اللئام والحمقى.

وقد يثير مثل تلك السلوكيات الطائشة كثيراً من الإستغراب في أن تصدر عن أناس يدّعون إمتلاك الحقيقة وحمايّة الدين وتطبيق الشريعة،، حتى إنّ رئيسهم إدّعى بأنّه قد تحصل على درجة الماجستير في الشريعة،،، وإذا كان الأمر كذلك فهل سمع بأحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم بضرورة حفظ اللسان وإحترام الآخر مثل قوله (ليس المؤمن بطعّان ولا لعّان ولا فاحش ولا بذئ)؟،،، وقوله (في الجسد مضغتان اذا صلحت صلح سائر الجسد وهي القلب واللسان)؟،،، وقوله في خطبة حجّة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن؟ من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)؟،،، وقوله سبحانه وتعالى (وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ) [الإسراء:53]؟،، فأىّ شريعة يريد هذا الرجل تطبيقها على خلفيّة سلوكه اللئيم وحاشيته الغشيم؟ بل إنّ ما إتصف به من نكائر لسبب كافى ألاّ يسهل الله عليه فعل ذلك لأنّ الطيب لا يخرج من خبث، وانّه سبحانه وتعالى لا يقبل إلاّ طيباً.

إذاً، هل قرأ هذا الشخص هذه الحكم الربانيّة؟ وإذا قرأها فهل فهمها؟ وإن فهمها فهل طبّقها؟ أم على عقله أقفالاً؟ وماذا عن أزلامه وقوات أمنه؟ هل إنطبق عليهم الآيّة: )فَاسْتَخَفَّ قَوْمَهُ فَأَطَاعُوهُ ۚ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْمًا فَاسِقِينَ(؟ [الزخرف:54]، أم إنطبق عليهم قوله تعالى (وقالو ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلا ۚ ربنا ءاتهم ضعفين من العذاب وألعنهم لعنا كبيرا) [الاحزاب: 67،68].

وحتى نعكس أمثلة من سؤ الأدب وزفارة لسان هؤلاء القوم من أهل ما أسموه زوراً وبهتاناً بثورة الإنقاذ الوطنى نورد رصداً دقيقاً لشتائمهم بحق الشعب السودانى وشعوب العالم لكن نناشد جمهرة القراء ملاحظة ثلاثة أمور تثير القلق بطبيعة هؤلاء القوم هى:

1- سهولة التلويح بالقتل والموت،، مثلاً لثلث أو نصف أو ثلثى الشعب السودانى،، وبرودة النطق بهما دونما أيّما حرج أو مراعاة لأوامر المولى عزّ وعلا، ولا عجب أن طبقوا ذلك فى جنوب السودان ودارفور وما المظاهرات الأخيرة إلاّ خير دليل حين إستقدموا قوات الجنجويد بنيّة قتل الشباب فما قصّروا.
2- النيّة المبيّتة لإهلاك أهل دارفور وتدميرهم لا لشيئ جنوه سوى أنّ الثوار قد خرجوا من بينهم.
3- يقين هؤلاء القوم بسؤ خاتمتهم فى سجون لاهاى إذا ما تنازلوا عن الحكم رغبة أو جبراُ،، وبالتالى فهم يحاولون المستحيل حماية أنفسهم بالحصانات والمؤامرات وتزوير الإنتخابات للبقاء فى الحكم حتى يلاقوا ملك الموت ولو هلك فى ذلك نصف الشعب على حد قناعتهم، وما دروا ما سيلاقونه هناك من العذاب الأكبر حيث ملايين الأرواح تنتظر بارئها سبحانه وتعالى القصاص لها،، ولذلك فليتوقع الشعب المزيد من القتل والأذى.

كما نشير أيضاً ونسبة لضخامة رصد لاقوال وشتائم هذه المجموعة الضالة بأننا سوف نعرضها فى ثلاثة حلقات حتى يأخذ القراء راحتهم فى القراءة والتأمل حول هذه العصابة التى إبتلانا الله بها، ولا شك فى أن القراء سيزيدون عليها بالكثير مما خفى علينا ولا شك.

وسوف نختم هذا الرصد بنبوئتين عن مصير السودان مع هذه الجماعة عبر تساؤلات أديبنا الراحل الطيب صالح فى مقاله التاريخى (من أين جاء هؤلاء؟) وإستشراف الراحل محمود محمد طه على حقيقة مستقبل السودان مع هذه الجماعة الآثمة ثمّ رأى أسامة بن لادن فيهم بعد أن عاش بينهم ردحاً من الزمن.


أقوال وشتائم وتحدى الإنقاذ للشعب السودانى:

1/ [إذهب إلى القصر رئيسا...و سأذهب إلى السجن حبيسا]....!!!! (حسن الترابى للبشير، هذه هى البداية،، كذبة بلقاء لتضليل لشعب السودانى ليلة إنقلاب الإنقاذ المشؤوم 30 يونيو 1989).

2/ [نحن شلنا الحكومة دي بالسلاح...الدايرها اليجي ياخدها بالسلاح]....!!!! (البشير يدعو اللمعارضة لحمل السلاح في بورتسودان وبجواره علي عبد الله صالح الرئيس اليمنى السابق).

3/ [الداير يقابلنا يجينا متحزّم،، ويالنا قاعدين،، الزارعنا الله،، اليجى يقلعنا]....!!!! (البشير يتحدى المعارضة).

4/ [أطلقت يد الجيش لا أريد أسيراً أو جريحاً !! سلمونا دارفور نضيف]....!!!! (البشير فى الفاشر في 13/4/2003 وبجواره الرئيس التشادى إدريس دبّى وهذه أقوى حجة بنى عليها أوكامبو إتهاماته ضد البشير بالإبادة،،، إطلاق يد الجيش يعني منحه الحرية الكاملة في اقتراف جميع الجرائم دون أن تطال أفراده المحاسبة والمساءلة وقد نفذ جنوده ومليشيات الجنجويد تعليماته حرفياً فعاثوا في أهل دارفور قتلاً وتشريداً وحرقاً وإغتصاباً وما يزالون).

5/ [الإحتجاجات الأخيرة دبرها المخربون وقُطاع الطرق لإسقاط النظام بمساندة الإعلام المعادي]....!!!! (البشير عن المظاهرات الأخيرة سبتمبر 2013 بخصوص رفع الدعم).

6/ [الزيادات الأخيرة قدمنا فيها شرحاً وافياً للمواطنين وقلناها عديل وما دسيناها، لكن في ناس افتكروا أن الإنقاذ خلاص انتهت وقاموا صلحوا ملابسهم وربطوا كرفتاتم وجابو الحرامية والعملاء وقالوا إن السلطة في الخرطوم خلاص ولّت لكن الحكومة ما بتروح لأنو حارسها الله وجواها رجال]....!!!! (البشير عن المظاهرات الأخيرة سبتمبر 2013).

7/ [نوجه بضرورة التعامل بحسم مع المتظاهرين حتى لو أدى ذلك إلى قتل ثلث الشعب لينعم الثلثين بالأمن]....!!!! (البشير عن المظاهرات الأخيرة في جلسة مجلس الوزراء بتاريخ 3 أكتوبر2013 تكتم عليها جهاز الأمن خوفا من تسربه للإعلام والمحكمة الجنائية الدوليّة).

8/ [نحن سائرون في تطبيق خيارنا الحضاري حتى إذا قاد ذلك لموت ثلثي الشعب ليحي الثلث الأخير في كرامة]....!!!! (الدكتور الترابي في بداية الإنقاذ).

9/ [أنحنا مستعدين نقبل قتل ثلث الشعب السوداني لينعم الثلثين بالأمن[..!!!! (الزبير محمد صالح في العيد الثانى لإنقلاب الإنقاذ).

10/ [إن ما حدث ليس بكارثة لأن الكارثة بالمعني العلمي هي أن يموت أكثر من نصف السكان]....!!!! (عبدالرحمن الخضر والي الخرطوم أثناء أزمة السيول الأخيرة 2013 التي راح ضحيتها العشرات وفقدت آلاف الأسر مآويهم ولا يعتبر ذلك كارثة).

11/ [إنّ نصف أهل دارفور يموتوا ما مشكلة،،، المشكلة هي أنّ هيبة الدولة لابد أن تقام]....!!!! (عبدالله مسار في مؤتمر أهل دارفور بالفاشر في 2007).

12/ [ديل خلاص أكلوا وشبعو عايزين يحكمو،،، أصابتهم تخمة وشبعوا ففكروا في إستلام السلطة]....!!!! (البشير عن أهل دارفور فى بداية التمرد 2003).

13/ [خونة ومأجورين وعملاء وقطاع طرق يعملون في أيدي جهات أجنبية]....!!!! (البشير عن متمردى دارفور فى بداية التمرد 2003).

14/ [لصوص وخونة وقطاع طرق]....!!!! (على عثمان عن متمردى دارفور 2003).

15/ [عايزنكم يا جماعة تكوين لواء كامل من أبناء المنطقة للقتال إلى جنب الجيش من أجل القضاء على المتمردين]....!!!! (البشير في مخاطبته وفدا يمثل مواطني قبيلة القمر بمنطقة كلبس غرب دارفور في مايو 2004 وقد أوهم نافع القمر بأنهم قبيلة عربية،،، لقد ظل البشير ونافع يشرفان شخصياً على تسليح المليشيات القبلية ومليشيات الجنجويد لكى تقاتل إلى جانب القوات النظامية ومليشيا الدفاع الشعبى، ويدعوان باستمرار إلى تجييش القبائل لتخوض لهم حرباً بالوكالة والدليل الخطة ب التى إعترف بها البشير لقتل الشباب فى المظاهرات الأخيرة).

16/ [يجب قفل مكتب المؤتمر الوطنى في نيامى بالنيجر]....!!!! (طلب قنصل السودان بتشاد من الامن النيجري اغلاق مكتب المؤتمر الوطني في النيجر: "الصحافة 8 أبريل 2012"،،، فقد نشبت أزمة بين قنصل السودان بدولة تشاد آدم ابكر وبين مكتب المؤتمر الوطني في العاصمة النيجرية نيامي بعد ان طلب القنصل اغلاق مكتب الحزب في النيجر وانزال علم السودان من المقر مع الإشارة بأن المكتب لا يتبع لوزارة الخارجية بل لحزب المؤتمر الوطنى، وارسل القنصل خطابا الي الامن النيجري يطلب ذلك ،،، وقد تكشف للقنصل بأنّ هذا المكتب قد نشط وما زال في تفويج قبائل الجنجويد من دول غرب أفريقيا لدارفور،، وقد إلتزم نافع وحزب المؤتمر الوطنى الصمت المطبق تجاه هذا الأمر،، وقد ظهرت نتائج التفويج فى فيالق الجنجويد من غرب أفريقيا التى أعدّها نافع وتم تجميعها فى تندلتى وغرب وجنوب كردفان إستعداداً لتنفيذ وعيد البشير بحسم التمرد فى دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق فى حملات الصيف الحار القادم).

17/ [القضاء على التمرد يأتي في مقدمة أولويات الحكومة]....!!!! (البشير،، ظلّ البشير يردد هذه العبارة بإصرار ولم يؤمن قط بالحل السلمي لقضية دارفور إطلاقاً ولم تذهب حكومته إلى المفاوضات إلا بعد أن تكاثرت عليها الضغوط الدولية).

18/ [نحن أقرب إلي المسيحيين الأثيوبيين من المواطنين الجنوبيين المسلمين]....!!!! (غازي صلاح الدين).

19/ [والله ما بنديهم حقنة بعد الإنفصال]....!!!! (كمال عبيد عن الجنوبيين قبيل الإستفتاء على تقرير المصير).

20/ [الحركة الشعبيه حشرة وسنحرر هجليج خلال ساعات]....!!!! (البشير فى كردفان خلال الإستعدادات لتحرير هجليج من الحركة الشعبية).

21/ [يا جماعة الناس ديل قالوا، أنا قلت الجنوبيين حشرات.. لكن يا جماعة والله أنا ما قلت الكلام دا.. أنا ما قلت حشرات، انا بس غيرت إسم الحركة الشعبية]....!!!! (البشير فى زيارته للجنوب في أبريل 2013).

22/ [ديل ما بنفع معاهم إلا لغة العصا ومش حنتفق معاهم يا هم في الخرطوم أو يانا في جوبا]....!!!! (البشير فى كردفان خلال الإستعدادات لتحرير هجليج من الحركة الشعبية،، ودلالة كلمة العصا معروف للجميع).

23/ [أتحدى لو في زول سمع بالهوت دوغ قبل حكومة الإنقاذ]....!!!! (البشير يتحدى الشعب فى مؤتمر صحفى أعقبه رفع الدعم، سبتمبر 2013).

24/ [شذاذ الآفاق[...!!!! (البشير عن شباب المظاهرات فى يونيو 2012 ضد رفع الدعم).

25/ [الناس ديل ما بشبهونا]....!!!! )الطيب مصطفى عن الجنوبيين).

26/ [الحمد لله الذى أذهب عنا الأذى وعافانا]....!!!! )الطيب مصطفى عن الجنوبيين، هذه العبارة هى دعاء الخروج من الغائط،، بمعنى آخر يقصد الطيب أنّ الجنوبيين خرة).

27/ [وداعاً وحدة الدماء والدموع]....!!!! (الطيب مصطفى صباح إنفصال جنوب السودان،، ذبح ثورا أسود اللون كرمزيّة للتخلص من الجنوبيين السود وإلى الأبد).

28/[الرويبضة]....!!!! )الطيب مصطفى عن ياسر عرمان وقد ظلّ يكرر ذلك بجانب السباب والشتم له ولباقان أموم القيادى بالحركة الشعبيّة).

29/ [شق تمرة لن يذهب للجنوب وأضرب فى المليان shoot to kill ]....!!!! (على عثمان عن قفل الحدود مع جنوب السودان ووقف التجارة عبر الحدود بعد أن أوقفت حكومة الجنوب ضخ النفط عبر خطوط الشمال،، أمر بإطلاق الرصاص بنية القتل على أى شخص يحاول تهريب بضائع).

30/ [نحن أصحاب رسالة في إفريقيا نريد أن نصنع منها مزاج ثقافي وتوجه عقدي مشترك]....!!!! (على عثمان في لقاء بمدينة سنجة، يونيو 2012،، يجب قراءة هذه العبارة على ضؤ النقطة السابقة ويمكن ملاحظة التناقض).

31/ [المعارضة جبانة وهى مجرد أحزاب كرتونية يتصفون ب(قلة الأدب)،،، وأتحداهم الخروج للشارع،،، والخروج للشارع ليس أكل سندوتشات وشراب شاي لأن الذي لديه قضية يدافع عنها يقود الجماهير بنفسه،،، والداير يطلع الشارع خليهو يطلع طبقاً للقانون،،، نحن (ما دايرين لولوة) الدائرينا يجينا عديل،،، أحزاب اليسار أصبحت كالأيتام في موائد اللئام وإرتمت في أحضان الغرب،،، هم عايزين يخوفنا بأوكامبو والجنائية ونحن نقول لهم هذا مفخرة لنا لأن الجنائية آلية يحتمي بها الغرب،،، وجماعة المؤتمر الشعبي إن أرادوا محاسبتنا فنحن جاهزون والبداية من الترابي فهم من شردوا الشيوعيون وسجنوا المهدي والميرغني وأقاموا بيوت الأشباح في السنين العشرة الأولى لحكمهم،،، وأتحداهم إمتلاكهم أى أسرار يريدوا إستخدامها لإذلال المؤتمر الوطنى،،، نحن (نعرف بعضنا كويس) منذ أن كنا في الجبهة الإسلامية،،، وفاروق أبو عيسى هو من نصح الرئيس جعفر نميري بضرب الجزيرة أبا،،، وأنه لم يدخل البرلمان الا بفضل الرئيس عمر البشير لكن (تاني ما يشوفا بعينو)]....!!!! (الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل أمين العلاقات الخارجية بالمؤتمر الوطني مستشار رئيس الجمهورية يفتح النار على أحزاب المعارضة في ندوة مفتوحة نظمتها حركة الطلاب الإسلاميين الوطنين بجامعة النيلين ويصفهم بقلة الأدب،،، جريدة آخر لحظة 9 ديسمبر 2011).

32/ [قبل الإنقاذ كنتم شحاتين وكنتم تشربوا الشاى بالجكة]....!!!! (نشرت صحيفة الشرق الأوسط هذا المقطع ضمن خبر عن لقاء مصطفى عثمان إسماعيل بسودانيين فى الرياض، غير أنّه أنكر ذلك، لكن الصحيفة نشرت نص تلك المخاطبة على اليوتيوب فى موقعها بالإنترنت).

33/ [الما داير يدينا صوته ما يمشي في زلطنا،، وما يولع كهربتنا،، وما يشرب مويتنا]....!!!! (مصطفى عثمان إسماعيل فى الشمالية خلال فترة الانتخابات السودانية الأخيرة،، يعنى أن الخدمات محصورة لمؤيدى حزب المؤتمر الوطنى فقط: أين دولة المواطنة؟).

34/ [من الصعوبة ارجاع المواطنين الى مرحلة ما قبل استخراج البترول..الشعب السوداني تعود على الرخاء ويصعب عليه الفطام منه]....!!!! (مصطفى عثمان إسماعيل عن المظاهرات الأخيرة ضد رفع الدعم، سبتمبر 2013،،، يا ريتنا نرجع لمرحلة ما قبل استخراج البترول).

35/ [بعد دة إرجعوا للعواسة]....!!!! (على محمود عبدالرسول وزير المالية بعد إنفصال الجنوب وتوقع إنهيار الإقتصاد السودانى).

36/ [قبل الإنقاذ كانت البيوت شينة،، وما بتعرفوا أكل البيتزا]....!!!! (على محمود عبدالرسول وزير المالية عن المظاهرات الأخيرة بعد رفع الدعم).

37/ [إن الفرد قبل الإنقاذ لم يكن باستطاعته أن يمتلك قميصين،، الآن كل الدواليب مليااانه]....!!!! (الحاج آدم يوسف نائب الرئيس عن فضل الإنقاذ على الشعب السودانى).

38/ [السودان يقبل التحدي وهو على قدر التحدي ولا يخشى إسرائيل ولا أمريكا... كان ينزلوا لينا تحت في الأرض لحسمناهم بالسواطير... أن ما حدث تم من قبل (كفار) أرادوا أن يقعدوا بالسودان... إن ما قامت به إسرائيل من ضربات جوية على الخرطوم لن تخيف السودان، ولن تغير من قناعة أهله .... إن دولة الكيان قصفت الخرطوم بحجة أن السودان يدعم حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، ونشدد بالقول نقولها بالصوت العالي: (سندعم حماس ونواصل دعمها)...وإن أرادوا تغيير موقفنا من الشريعة فلن يزيدنا ذلك إلا تمسكاً بالدين]....!!!! (الحاج آدم يوسف نائب البشير عن الضربة الإسرائيلية لمصنع اليرموك في نوفمبر 2012).

39/ [ان نشاط اليونميد في دارفور سيتم تقييده وحصره في المهمة المحددة ولن يُسمح لها بتجاوزه قيد اُنملة،، قوات الهجين هذه هى فى الحقيقة قوات من العجين وأن قوات العدل والمساواة قطاع طرق وقتلة]....!!!! (نافع على نافع فى مسيرة جماهيرية بسودرى، شمال كردفان فى7 أكتوبر 2011).

40/ [نحن بقايا الأندلس!]....!!!! (نافع على نافع رداً على الجبهة الثوريّة).

41/ [الحرب الآن بين الأصلاء والدخلاء]....!!!! (نافع على نافع عن الجبهة الثورية عقب الهجوم على أبو كرشولا،، إن لم يكن عقار وعبدالواحد ومينى والحلو وياسر عرمان سودانيين فمن هم السودانيون إذاً؟؟).

42/ [على من يفكر في إسقاط النظام أن يحاول لحس كوعه أولاً]....!!!! (نافع على نافع عن جمعة لحس الكوع 29 يونيو 2012).

43/ [الدايرين يقلعوا النظام أسهل ليهم لحس الكوع]....!!!! (نافع على نافع عن المعارضة).

44/ [يهزوا ضراعهم،، الدايرها يجي يشيلها بي القوة]....!!!! (نافع عن المعارضة).

45/ [الداير سلام غير الدوحة فإن المنطقة مغلقة شمالا وجنوبا،، أما الذين يريدون تغيير النظام عنوة وضحى عليهم ان يلحسوا كوعهم،، والجماعة اللمو ليهم شوية عربات وعايزين يعملوا بيها مظاهرات نقول ليهم لن تصلوا الى الميس فقد استوى سلام دارفور ولا تفاوض مع الحركات المسلحة غير الذي تم في الدوحة]....!!!! (نافع على نافع عن الرافضين لإتفاقية الدوحة، جريدة الصحافة 4 يوليو 2011).

46/ [أمسح، أكسح، قشو، ما تجيبو حي، ما عندنا ليهو مكان، ما عايزين أعباء إدارية]....!!!! (أحمد هارون في كادقلى ضد الجبهة الثوريّة وقد إستضافت قناة الجزيرة أوكامبو للتعليق على ذلك فقال إنّ ما صرّح به أحمد هارون ليس بشيئ جديد وأنّ ذلك يعضد الإتهامات الموجهة إليه من المحكمة الجنائية ويجب جلبه للعدالة،، لكن أحمد هارون أنكر أنه قال "ما تجيبو حى" وأنه قد تم فبركة ذلك إذ أنه قال "جيبو حى!!" لكن هذا لا يستوى مع منطوق العبارة).

47/ [ما تجيبوا حي ... أكلو نَي]....!!!! (من أهازيج مليشيات الدفاع الشعبى).

48/ [أنام ملء جفونى عن شورادها .... ويسهر الخلق جرّاها ويختصم]....!!!! (أحمد هارون في مقابلة مع جريدة الشرق الأوسط عن إتهامات المحكمة الجنائية الدوليّة،، قال إنّه لا يهتم بها وأنشد هذا البيت).

49/ [ونحن البنعرفوا ما بنحاكموا، نحاكموا محاكمتنا اللي نعرفها مع الخوارج، لا في حقوق إنسان لا في جن أحمر، أنت زول خارج ولا ما خارج، خارج بتصقع في راسك طوالي]....!!!! (اللواء السر بشير حسين قائد المنطقة العسكرية بجنوب دارفور يهدد بالتعامل مع من أسماهم المتعاونيين مع الحركات المسلحة كمتمردين، ولوح بإمكانية فتح النار عليهم دون محاكمات وضرب المواطنين المتظاهرين بالذخيرة الحية على رؤوسهم مشدداُ على عدم إعترافه بحقوق الأنسان،،، وقد أخذت منظمات حقوق الإنسان العالمية علماً بذلك).

50/ [الما عاجبو سياساتنا فى الخرطوم يمشى يلقى ليهو بلد آخر يسكن فيهو]....!!!! (عبدالرحمن الخضر).

51/ [قروش البترول بنشترى بيها الزيك دة]....!!!! (عوض الجاز لمبارك الفاضل).

52/ [إن هذا البترول يتفجر رغم أنف العملاء الذين يشاهدون هذا الاحتفال وهم يحتسون البيرة في فنادق اسمرة والقاهرة لانهم منافقون وعبدة للشيطان]....!!!! (البشير فى بورتسودان عند إحتفالات تصدير أول شحنة من البترول فى 30 أغسطس 1999).

53/ [علينا أن نكبر ونهلل لنبعد الشيطان وندعوهم (المعارضة) للتوبة والاستغفار، ولازم المعارضين يستغفروا ويتوبوا ويغتسلوا هنا في هذا البحرالاحمر لضمهم الينا]....!!!! (البشير فى بورتسودان عند إحتفالات تصدير أول شحنة من البترول فى 30 أغسطس 1999).

54/ [صور المعسكرات دى ما من دارفور،،، دى من رواندا]....!!!! (عبد الباسط سبدرات فى لقاء مع قناة الجزيرة حينما عرضوا عليه فيديو من معسكرات النازحين فى دارفور وكان حينها وزيرا للإعلام عام 2004 فأنكر إنها ليست من دارفور بل من رواندا مع إستغراب المذيعة).

55/ [كل من يحاول إدخال يديه لانفاذ مخططاته (المحكمة الجنائية الدولية) سنقطع يده ورأسه وأوصاله لأنها قضية لا مساومة فيها]....!!!! (صلاح قوش بعد توجيه إتهامات المحكمة الجنائية الدولية ضد البشير).

56/ [ان السودان سلح بالفعل القبائل والميليشيات لقتال المتمردين وقصفنا القرى فى دارفور، لكنه لن يرتكب الخطأ نفسه شرق البلاد]....!!!! (صلاح قوش عند حفل تكريمه بواسطة الحركة الشعبيّة بالخرطوم بمناسبة ترقيته لرتبة الفريق أول فى 21 فبراير 2009،، إعتراف نادر وجهير ربما كان السبب الأساسى فى قبول محكمة الموضوع الإتهامات الموجهة للبشير وتندرج تحت جرائم ضد الإنسانية، جرائم حرب وجرائم الإبادة الجماعية).

57/ [كنا إسلاميين متطرفين لكن اعتدلنا ونؤمن بالتعايش والسلام، لكن لن ننكسر وننخذل عن ارادتنا،،، لكن لا محالة لعودتنا الى التطرف لادارة المعركة وما اقدرنا على ذلك،،، نعرف كيف نديرها وكيف نصيب العدو]....!!!! (صلاح قوش عند حفل تكريمه بواسطة الحركة الشعبيّة بالخرطوم بمناسبة ترقيته لرتبة الفريق أول فى 21 فبراير 2009).

58/ [الشعبي عواليق،، والحركة الشعبية عواليق،، والمعاهم يطلع بره،،]....!!!! (صلاح قوش مخاطبا جمعاً من ابناء دائرته ابان الانتخابات الاخيرة).

59/ [نحن فرطنا في سماحة أهل دارفور وسماحة الأعراف، ودماء بعضنا البعض،،، كيف يستجيب الله لدعائنا ونحن نسفك دماء المسلمين ودماء بعضنا البعض،،، ونحن اعلم بأن زوال الكعبة اهون عند الله من قتل النفس،،، هناك ظلماً مخيماً على البلاد تسبب في الجفاف وتأخر نزول الأمطار، فكيف نسأل الرحمة وأيدينا ملطخة بالدماء؟،،، إن الدماء التي اريقت في دارفور أسبابها لا تستحق ذبح الخروف ناهيك عن قتل النفس]....!!!! (الرئيس البشير يقرّ ولأول مرة بقتل أهل دارفور ووجود ظلم بالبلاد وذلك في مائدة رمضانية دعا لها رئيس السلطة الإقليمية لدارفور الدكتور التجاني سيسي بمنزله الفخيم في ضاحية كافوري بالخرطوم بحري في أمسية الأحد 21 يوليو 2013).

60/ [الذين قتلوا في دارفورلا يزيد عن 10000 (عشرة ألاف) فقط]....!!!! (البشير في مؤتمر صحفى عالمى عبر شبكة الفيديو كونفرنس بالأقمار الإصطناعية فى 5 نوفمبر 2006).

61/ [البشير: ادعاءات وقوع اغتصاب في دارفور كاذبة،،، الصراع في دارفور هو صراع قبلي وأن الحكومة تتدخل لوقف هذه الصراعات،،، القوات المسلحة السودانية لم تهاجم المواطنين في أي موقع في الإقليم،،، المحكمة الجنائية مؤامرة لتقسيم السودان،،، قرار هذه المحكمة باصدار امر اعتقال نعتبره بالامر السياسي الصرف،،، المنظمات الانسانية التي طردناها من السودان كانت تفبرك التقارير للمحكمة الدولية،،، بصفتى رئيسا أتحمل كل المسؤولية عما يحدث لمواطنيّ،،، ما يقال انه حصل في دارفور لم يحصل،،، عدد الخسائر البشرية لا يساوي حتى عشر الارقام التي تتردد (300000)،،، التقارير حول السودان في الحقيقة عمل اعلامي عدائي منظم لتشويه صورة الحكومة وجزء من الحرب المعلنة علينا،،، الكثير من الخسائر هي نتائج لقتال القوات المسلحة والمتمردين او قتال القبائل فيما بينها،،، نتحدى من يقول ان الجيش الحكومي قام باي عملية ضد المواطنين،،، القوات الحكومية لا تستهدف الا المتمردين الذي حملوا السلاح لقتال الدولة]....!!!! (هذه مقتطفات من حوار خاص مع الإعلامية زينب البدوي مقدمة برنامج"هارد توك" على الخدمة العالمية لتليفزيون بي بي سي في مايو 2009،،، وهنا يعترف البشير بأنّ عدد قتلى دارفور لا يزيد عن 30 ألف أى بزيادة 20 الف عن آخر اعتراف له فى نوفمبر 2006،، كما أن قوله بأن القوات المسلحة السودانية لم تهاجم المواطنين في أي موقع في الإقليم يتنافى مع إعتراف صلاح قوش فى النقطة 57 أعلاه بأنهم كانوا يقصفون القرى فى دارفور بالطيران وسوف لن يكرروا ذلك فى الشرق).

62/ [يقولون ان ثمة اكثر من 200 الف شخص قتلوا في دارفور، اننا نؤكد ان هذا الرقم غير صحيح وان كل احصاءاتنا حتى الآن في ما يتعلق بعدد الاشخاص الذين قتلوا في المعارك بين الجيش والمتمردين او بين المتمردين والقبائل المختلفة او بين القبائل، تظهر ان رقم القتلى لا يتجاوز 9 آلاف وليس عشرات الآلاف،،، نحن لا نقول انه ليس ثمة مشكلة ولاجئين ونازحين لكن الحديث عن وجود ازمة انسانية ليس صحيحا، الجوع ليس منتشرا في دارفور وليس هناك اوبئة كما إننا نجدد رفضنا الحازم لنشر قوات من الامم المتحدة في دارفور]....!!!! (البشير خلال مؤتمر صحافي في الخرطوم الإثنين 27 نوفمبر 2006).

63/ [عدد الذين ماتوا في دارفور لا يزيدون عن 5000 (خمسة ألاف قتيل) ]....!!!! (وزير الخارجية مصطفي عثمان إسماعيل في تصريح أمام مؤتمر صحفي عقده في القاهرة فى 26 مايو 2007،، هذا الوزير يناقض إعتراف رئيسه وينقص العدد الذى أقرّ به إلى النصف).

64/ [قال جون هولمز وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية فى أبريل 2008 إن العدد التقديري لضحايا العنف في إقليم دارفور خلال السنوات الخمس الماضية "ربما يكون قد ارتفع ليبلغ 300 ألف شخص"، بعد تقدير سابق بلغ 200 ألف،،، وأشار هولمز في خطاب أمام مجلس الأمن أثناء مناقشة الوضع في دارفور إلى أن دراسة ألمحت عام 2006 إلى فقدان مائتي ألف شخص نتيجة للتأثيرات المتضافرة للصراع. وأضاف "لا شك أن هذا الرقم أكثر ارتفاعا الآن، ربما بنسبة 50%"،،، كما قال هولمز إن فرق الإغاثة الدولية كان لها نصيب من أعمال العنف، مشيرا إلى أن قوافلها تعرضت لـ106 عمليات خطف منذ مطلع العام الحالي, بزيادة بلغت 350% عن عام 2007،،، وحمل الحكومة السودانية المسؤولية عن ذلك، وقال إنها لم تبذل الجهود الكافية لحماية فرق الإغاثة، مشيرا إلى وجود دلائل على انتهاكات لحقوق الإنسان بالعديد من مناطق دارفور من بينها ما سماه العنف الجنسي]....!!!! (الجزيرة نت 23 أبريل 2008).

65/ [ديل شذاذ آفاق،، والمحرش ما بكاتل،، ووالله ممكن نجيب المجاهدين بتاعنا عشان يتعاملوا معاهم،، لكن نحن حكومة مسئولة وعشان كدا خلينا سلطات الحكومة تتعامل معهم[...!!!! (البشير عن مظاهرات يونيو 2012 بخصوص رفع الدعم،، لكنه بالفعل أتى بالمجاهدين من فيالق الجنجويد عبر جسر جوى من نيالا تحت الخطة (ب) لحسم مظاهرات سبتمبر 2013 الأخيرة التى أودت بقتل أكثر من 220 شاب وشابة وجرح الآلاف ومعظم القتل كان ضرب بالرصاص على الرأس والصدر).

يتبع........


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 4871

التعليقات
#865097 [كلحية]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2013 03:46 PM
رائع جداً يا أستاذ أحمد . هكذا ترد تماماً علي سؤال الراحل العبقري عليه الرحمة الطيب صالح: من أين جاء هؤلاء بل من هم هؤلاء ؟. في إنتظار الحلقات القادمات حتي يعرف الشعب السوداني كيف صبر علي هؤلاء السفلة .


#864458 [الشاكووش]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2013 12:50 AM
هائل يا أحمد ومنتظرين المزيد فلابد من توثيق شتائم الإنقاذ والمؤتمر الوطنى بحق المواطنين الشرفاء ويجب ألا ننسى فإلى الأمام


#864437 [alkaldmory]
5.00/5 (1 صوت)

12-23-2013 12:14 AM
ah nothing going to stay for ever jest the mountain and NOUBA mountain if you like to save your self go and stay over there for sure


#864305 [ابراهيم1£2]
4.00/5 (1 صوت)

12-22-2013 09:39 PM
هذا جيد جدا ، مبادرة مهمة ارجو مواصلة ذلك
بكري الصائغ له محاولات جيدة أيضاً ، ارجو التعاون فيما بينكم حتى يستفيد الشعب

ارجو رصد كل أقوال حكام السودان فى عهد الانقاذ البذيئة فى حق ال

ما يقوله اللسان يعكس ما بداخل الانسان .. بل الداخل أسوأ


قد بدت الْبَغْضَاءُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ ۚ
فاحش القول منهي عنه
وقد وصف الله ذو اللسان البذئ بالآتي :

عُتُلٍّ بَعْدَ ذَٰلِكَ زَنِيمٍ
الزَّنِيمُ الدعيُّ، وهو الملحق بقومٍ.و الزَّنِيمُ اللئيم المعروف بلؤْمه أو شرِّه
وقد نهي الله عن الحلف الكثير
وَلَا تُطِعْ كُلَّ حَلَّافٍ مَّهِينٍ
فما بال من يحلف بالطلاق كثيرا

نحن السودانين لا نهتم كثيراً بالتوثيق سواء كان إيجابيا او سلبيا
لاستشراق المستقبل لا بد من كتابة التاريخ الحديث هذا ونحن نعيشه
ولمحاسبة كل من أخطا فى حق الشعب لابد من رصد الانتهاكات متمثلة فى أقوال مقترفيها
لا بد من المحاسبة
و حتى العفو لا يتم الا بعد المحاسبة


#864274 [الحقيقة مرة]
0.00/5 (0 صوت)

12-22-2013 08:45 PM
الاضينة دقو واتعضرلو



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة