الأخبار
منوعات
استخدام التكنولوجيا لتحسين فرص الحصول على خدمات الرعاية الصحية
استخدام التكنولوجيا لتحسين فرص الحصول على خدمات الرعاية الصحية
استخدام التكنولوجيا لتحسين فرص الحصول على خدمات الرعاية الصحية


في مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (ويش)
12-25-2013 04:37 PM
* تعزيز العلوم الصحية المعتمدة على البيانات الضخمة ودعم البحوث الطبية

*تعزيز العلوم الصحية المعتمدة على البيانات الضخمة ودعم البحوث الطبية

* تسليط الضوء على أمثلة نجاح نشر الابتكار في الرعاية الصحية

الدوحة: اخلاص نمر

مدخل

في مركز قطر الوطني للمؤتمرات اخذ الجميع اماكنهم بهدوء في القاعة الواسعة التي زينت جدرانها شاشة عريضة كانت كافية لرؤية ادق التفاصيل، جاء الترحيب بالحضور ناعما ونديا من صاحبة السمو الشيخة موزة رئيس مجلس ادارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع والتي اكدت في كلمتها الترحيبية الثرة ان مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية >ويش< World Innvoation Summit for Health ينطلق من ارضية صلبة اثر النجاح الذي احرزته القمة العالمية لسياسات الرعاية الصحية التي انعقدت في لندن في العام 2012م وامّنت الشيخة موزة ان القمة المنطلقة من قطر تهدف الى تعزيز فكرة بناء شبكة عالمية تتألف من قادة بارزين من مختلف المؤسسات الحكومية والشركات وقطاع الرعاية الصحية لمجابهة التحديات الصحية·

ويش ··· تحديات صحية:

ارتكز برنامج مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية على ثمانية محاور تعد من اكثر التحديات الصحية العالمية الحاحا وخطورة والتي تواجه الحكومات والنظم الصحية والسكان في كل العالم اذ جاء بين دفتي الملفات مقاومة مضادات الميكروبات، البيانات الضخمة والرعاية الصحية، رعاية المرضى في مرحلة الاحتضار، الصحة النفسية، والسمنة، اشراك وتمكين المرضى واصابات حوادث السير ·

ضجت غرف النقاش بالبحث في عمق كل هذه التحديات فكان استعراض الدراسات والبحوث السابقة من اهم الادلة التي صاحبت عرض كل موضوع بجانب فرق الخبراء من الصناعيين والاكاديميين وصناع السياسات الصحية وقد تصدرت خيارات معالجة هذه القضايا حلقات النقاش داخل الغرف الصغيرة الى جانب تسليط الضوء على الحلول التي اثبتت نجاعتها وتم تطبيقها في بعض البلدان·

القاسم المشترك:

ضجت جلسات النقاش بحثا عن حلول تضافرية تشكل جبهة عمل قادمة

ولقد كانت التوعية قاسما مشتركا خاصة في منتدى مقاومة ميكروبات المضادات اذ المح المتحدثون الى ضرورة ادراك خطورة تهديد مقاومة مضادات الميكروبات، واهمية التوعية في كل مرة يستعمل فيها مضاد حيوي على نحو غير صحيح، وقد جاء التقرير النهائي يبشر بضرورة الاصحاح والمحافظة على الصحة العامة والوقاية من العدوى والسيطرة عليها والحد من استعمال المضادات الحيوية دون وصفة طبية واستخدامها لتعزيز نمو حيوانات المزارع مع التنبيه على طريقة الاستعمال الصحيح لها· جاء الاهتمام من قبل المتحدثين والمشاركين بضرورة رفع مستوى الوعي والفهم اذ انه وبدون وعي كاف من طرف السياسيين والعلماء ومديري المستشفيات والعاملين في الرعاية الصحية والمنتجين الزراعيين والمجتمع لا يمكن معالجة مقاومة مضادات الميكروبات علي نحو فعّال· فاتفق الجميع على ذلك بتأمين مقولة >كلما ازداد استعمال المضادات الحيوية ازداد احتمال ظهور مقاومة لها< ولكن ربما لا يحرك ذلك ساكنا لان تغيير السلوك ليس بالامر السهل والممكن لذلك لا بد من دعم التوعية بقوانين تشجع على تبديل السلوك وهنا يمكن ان يلعب الاعلام دورا مهما في نشر الرسائل التي تحفز على تعديل السلوك من اجل كسب مجتمع خال من الاستخدام الخاطيء للمضادات الحيوية ففي السودان مثلا ينتشر الحصول على المضادات بجميع انواعها بدون هذه الوصفة فالتداوي الذاتي شائع جدا·

الابتكارات في الصحة النفسية :

لكل منتدي وحلقة نقاش فكرة وطرح وحل وقد شهدت قاعة المحاضرات رقم >1< حضورا لافتا في منتدى الابتكارات في الصحة النفسية وتغيير الحياة نحو الافضل وتعزيز المجتمعات وقد جاء في السياق ان عشر سكان العالم تقريبا يعانون من مشكلات نفسية كالاكتئاب والادمان والخرف والفصام، وتعتبر مشكلات الصحة النفسية من بين اكبر خمسة اسباب رئيسية للامراض غير المعدية وتؤدي لعجز كبير· وتكاليف اقتصادية واجتماعية عالية اذ قدرت بنحو >2.5< ترليون دولار في عام 2010م وعلى ذكر المشكلات نجد انه في السودان لا يتلقى كل المرضي الذين يعانون من مشكلات نفسية العلاج، ما يدفعهم الى التمركز في خانة التمييز والوصمة احيانا ما يتطلب كذلك تعزيز حقوق الانسان والاندماج للحد من تأثير تلك المشكلات·

وقد عرض المنتدى الكثير من الابتكارات والتجارب في دول افريقية وآسيوية اضافة الى الولايات المتحدة وكندا وتناول تقرير الصحة النفسية التحديات والنتائج والتوصيات التي من شأنها ان تؤثر على تقديم خدمات الصحة النفسية وذلك من خلال الابتكارات من مختلف انحاء العالم، والامثلة كثيرة على ذلك ولعل ابرزها مبادرة كسر القيود في الصومال، ومشروع كنتامبو في غانا، واسكارف للطب النفسي عن بعد بالهاتف المحمول في الهند، وتيم كير في الولايات المتحدة وكندا·

ونظرة شاملة لهذا المنتدى تؤكد ان الابتكار يمكن الوصول اليها من خلال ما درجت الاتيام على فعله وتلبية حاجة المجتمع له كالتدريب وتوفير العلاج المناسب لكل مريض، والتثقيف النفسي بهدف زيادة الوعي بجانب الارشاد واكثر الابتكارات التي شدتني تماما هي تجربة This way up)) في استراليا وهي عبارة عن نظام تعليمي على الانترنت يقدم للطلاب دورات عن الصحة والسعادة للتخلص من الاكتئاب والقلق والاجهاد·

مكافحة وباء السمنة:

تعددت منابر النقاش داخل القاعات المختلفة وفق البرنامج المرسوم سلفا وكان لمكافحة وباء السمنة حيزاً معقولاً خاصة وان هناك حاجة ملحة الى معالجات تتعامل على نطاق واسع مع البيئة المادية والاقتصادية والاجتماعية وتدعم انتقال السكان نحو سلوكيات صحية اكثر فجزء رئيسي من الحل هو معالجات قطاع خارج النظام الصحي كالغذاء والزراعة والنقل والبيئة الصناعية والعمل والتجارة اذ لا بد من العمل بشكل حاسم على ايجاد بيئات توجه سلوك الافراد في الاكل والنشاط البدني والذي بدوره يؤثر على مستويات المرض وتكاليف الرعاية الصحية· وقد أمّن المشاركون والمتحدثون على ضرورة توسيع مواعين التوعية لمكافحة السمنة ولقد ادرجت امثلة على دراسات حالات مختلفة ناقشها التقرير المختص ومنها حملة قطر النشيطة، الرؤية الصحية لسلطنة عمان 2050، البرنامج المحلي للتغذية المدرسية في البرازيل، وبرنامج تفكير وتمرين وتغذية، وبرنامج أفعل ذلك·

تمكين المرضى:

لم يغفل مؤتمر الابتكار في الرعاية الصحية >ويش< عن اشراك وتمكين المرضى وقد جاءت كذلك بين طياته تثقيف الجمهور والعاملين في مجال الصحة والبحوث والصحة المجتمعية والرعاية المباشرة وغيرهم في اطار الشراكة الصحية الدولية، وقد جرى اختيار مجموعة

دراسات حالات في كل مجال وعلى سبيل المثال التعليم ويختص هذا البند بتثقيف المريض والاسرة بينما يهتم بند البحوث بالنتائج المتمحورة حول المريض· ولان الحراك سمة السكان في كثير من بقاع الارض جاء ضمن المنتديات الثمانية في مؤتمر >ويش< منتدى اصابات حوادث السير التي يموت بيها كل عام اكثر من مليون شخص كما ينجم فيها الكثير من الاعاقات الدائمة، لذلك جعل المنتدى اصابات حوادث السير احدى اهم اهتماماته اذ اتاح >ويش< فرصة كبيرة لتحديد ملامح الاثر الصحي والاجتماعي والاقتصادي لاصابات حوادث السير والابتكارات التي يمكن ان تساعد في تخفيف هذا العبء وقد كان ابتكار الوصول سالما في ولاية فكتوريا، استراليا مثالا حياً لتخفيف حوادث السير بنسبة 40% في مدينة ملبورن·

دقة في الاختيار:

الحديث عن المؤتمر شيق وجميل ومثله مثل العصير الطازج الشهي عندما تتمنى ان يبقى دائماً بقربك لكن الاوراق لا تسع لكتابة كل ما ورد في تلك الاحتفالية الرائعة التي شهدت تنظيما رفيع المستوى ودقة في الاختيار والتخصص، لذلك خرجت في دثار من حرير اهدتنا فيه الجهات المشاركة حلولا وابتكارا وعلما ثرا كما كان المعرض المصاحب للمؤتمر نقلة عملية موازية لبيئة المؤتمر الذي سادته روح الانسجام والمحبة والتبادل المعرفي فجاءت مخرجاته اكبر دليل على الاهداف الرئيسية التي اقيم من اجلها فتسليط الضوء على امثلة نشر الابتكار في الرعاية الصحية كانت بحق سر النجاح الذي لازم المؤتمر طيلة فترة انعقاده· وكنظرة عامة على المؤتمر بمحاوره الثمانية نقف تماما على مشروعات بعض الدول البرازيل، الهند، جنوب افريقيا، استراليا، وغيرها في مجال استيعاب انظمتها الصحية للابتكارات الجديدة لتصبح الهاما لدول اخرى تجتهد في تبني افضل الاساليب والافكار لتحسين الرعاية الصحية للسكان وعلى سبيل المثال لا الحصر ما فعلته تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الهند من تحولات بارزة اصبحت علامة فارغة كبيرة في النظام الصحي الهندي خلال السنوات الخمس الاخيرة كما كان لدور جنوب افريقيا عبر الهاتف الجوال مميزا، مكن العاملين من تحسين حصول المجتمعات النائية على الخدمات الصحية وتعزيز الرعاية والتوعية وفي هذا لعمري قمة الابتكار في التواصل مع المرضى والابقاء على البوابة مشرعة طيلة العام من اجل طفل او مسن او حامل وانها لتجربة جديرة بالتطبيق في كثير دول القارة الافريقية التي تشهد بعض ارجاءها عدم الاستقرار والنزوح المتواصل وتردي الخدمات والرعاية الصحية·

ودعنا الدوحة وفي الفم طعم الهيل والقهوة العربية وفي القلب سرور وانشراح وشكر جزيل للقائمين على مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية >ويش



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 668


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة