الأخبار
أخبار سياسية
قيادي موريتاني متشدد يفتي بقتل الجيش المصري
قيادي موريتاني متشدد يفتي بقتل الجيش المصري
قيادي موريتاني متشدد يفتي بقتل الجيش المصري


12-26-2013 09:07 AM



أبو المنذر الشنقيطي: أفراد القوات المسلحة 'كفرة' لأنهم ساعون لمحاربة الشريعة ومنع الناس من تحكيمها، بعدما ساهموا في عزل مرسي.


نواكشوط ـ حثّ قيادي متشدد يسمى أبو المنذر الشنقيطي الجهاديين في سيناء إلى حرب مفتوحة مع الجيش المصري، الذي وصفه بأنه "كافر".

وزعم القيادي ذي الأصول الموريتانية والذي قدمته مصادر إعلامية مصرية على أنه "زعيم روحي لتنظيم التوحيد والجهاد في سيناء، وأحد أكبر مفتي السلفية الجهادية في العالم" أن حملة الجيش المصري الأمنية في سيناء تخدم "المشروع الصهيوني"، قائلا إن "الجهاد في سيناء هو الطريق إلى تحرير القدس".

ودعا الشنقيطي في بيان نشرته مواقع توصف بـ"الجهادية" الأربعاء إلى حمل السلاح ومواجهة الشرطة والجيش المصريين، واصفا أفراد القوات المسلحة المصرية بـ"الكفرة" و"الساعين لمحاربتهم شريعة الله ومنعهم الناس من تحكيمها، بعدما ساهموا في عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي".

ودعا الشنقيطي، المنتمين للتيار الإسلامي في مصر، إلى الجهاد ضد الجيش قائلا إن "الظروف اليوم مهيأة والفرصة سانحة لقيام الجهاد فلا تضيعوها، إذا لم تعلنوا الجهاد على هذا الجيش بعد كل ما قام به من بطش وطغيان واعتداء على الحرمات وتدنيس للمقدسات فمتى ستعلنونه ؟"، حسب قوله.

وقال الشنقيطي إن "الجهاديين" في سيناء من خلال حربهم مع الجيش المصري "يقومون بواجب شرعي وفريضة ربانية وإنها الوسيلة الوحيدة للخلاص من هيمنة أعداء الإسلام، حسب وصفه، وأنه يجب على كل مسلم دعمهم ومساندتهم بحسب وسعه واستطاعته، ومن أمكنه النفير إليهم والقتال معهم وتكثير سوادهم فهو واجب متعين عليه، ومن لم يستطع فعليه مساندتهم بالمال والتحريض على القتال، وتجهيز الغزاة، وخلافة المجاهدين في أهلهم وأبنائهم بخير والذب عن أعراضهم".

وزعم أنه لابد للرجل من أن يكون عسكريا متمرسا بفنون الحرب والقتال و"إلا فهو معدود في زمرة من لا ميزان له في المعركة من النساء والأطفال"، قائلا "إن الفكرة التي تم على أساسها تقسيم الناس إلى مدني وعسكري فكرة غربية المنشأ والطبع، لا تلائم المسلمين".

ووجه الشنقيطي نداء إلى زوجات ضباط الجيش المصري بأن "يتركوهم ويطلبون الطلاق منهم إذا لم يتركوا العمل في تلك المؤسسة، وأنهم ليسوا مكرهين على ارتكاب كل هذه الجرائم".

وعلق ناجح إبراهيم مؤسس "الجماعة الإسلامية" في مصر بالقول إن خطاب الشنقيطي يشكل إعادة إنتاج لفكر التكفير التاريخي، الذي يعتبر مؤسسات الدولة كافرة، ومن ثم يكفر من يعمل بها، لأنهم تخلوا عن الشريعة بحسب ما يفهمها تنظيمه، ووفق أدبيات تلك الجماعات يكون قتال من يكفرونه أجدى من قتال المحتل، لأنه في نظرهم مرتد.

وعلق القيادي المتشدد على المظاهرات التي تقوم بها جماعة الإخوان قائلا إنها "لا جدوى منها"، معربا عن أسفه وحزنه لموت بعض المتظاهرين "في سبيل إقامة الديمقراطية لا من أجل تحكيم الشريعة الإسلامية".

وتوجه الشنقيطي إلى من يتفرض أنهم "أنصاره" في مصر قائلا "إخوانكم في العراق والشام يلقون من الأذى كما تلقون، ولكنهم رفعوا الراية الشرعية ونبذوا كل الشعارات الجاهلية، فكان موتهم في سبيل قضية شرعية واضحة لا كمن يموتون في سبيل عودة الديمقراطية وترسيخ القوانين الوضعية".

وطالب المتظاهرين بالدفاع عن أعراضهم، وعدم الزج بالنساء في المظاهرات، "حتى لا يكونوا أهل الجاهلية أشد منكم غيرة على نسائهم، فقد كانوا يشعلون الحروب ويخوضون المعارك ذبا عن الحريم وصونا للنساء"، حسب تعبيره.

وسخر ناجح إبراهيم "الجماعة الإسلامية" في مصر من تنظير الشنقيطي، فهو "رجل موريتاني الجنسية ولم ير في حياته جنديا مصريا، ويحكم بجهل على الناس".

وقال "كل من يدعو للقتل ومحاربة الجيش المؤسسة المتماسكة، وعمود خيمة الدولة، لا يراعي حرمة الدماء، وداعية تخريب، ولا يملك مشروعا سوى الدم".

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 940

التعليقات
#869036 [عبدالرحمن صالح]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2013 09:32 PM
هذة هى اللغة التى يفهمها العالم اليوم. للغة قانون القوة وليس قوة القانون.ويعمل بهذاالدول العظمةفكيفة بالعالم الثالث.اذا كنا نريد ان نعيش فى سلام دائم دون تشدداوتطرف فعلى الدول الكبرى ان تقيم العدل والمساوة بين الدول وان تترك الكيل بمكيالين اومبداء الجزرة والعصاة.هذاهو الحل النهائ لكل مشاكل العالم.فهل من مجيب؟؟


#868141 [دابي الليل]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2013 03:28 PM
من اين اتي هؤلاء ؟؟؟؟؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة