الأخبار
أخبار إقليمية
سلفاكير يتعهد بحماية شعب جنوب السودان من الحرب الدائرة
سلفاكير يتعهد بحماية شعب جنوب السودان من الحرب الدائرة



12-26-2013 12:25 AM

أ ش أ

تعهد رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، بحماية شعبه من تداعيات الحرب الدائرة بين الأطراف المتنازعة على السلطة ببلاده.

وقال سلفاكير- في كلمه له اليوم الأربعاء خلال صلاة عيد الميلاد "بجوبا"، وفقا لراديو" مرايا " بجنوب السودان- إنه يشعر بقلق عميق إزاء تطورات الأحداث الأخيرة في بلاده، داعيًا المواطنين لنبذ ورفض الصراع القبلي، والتوجه نحو الوحدة ونبذ العصبية لتحقيق استقرار الدولة.
واعتبر سلفاكير، الأحداث المؤسفة ببلاده والتي صاحبها قتل للمواطنين الأبرياء، "صراعا على السلطة السياسية"، مشيرًا إلى أن أطرافا كثيرة اتخذت هذا الوضع كذريعة لإشعال الفتن والنزاع، والعمل على استدعاء الطموحات والرغبات القبلية.
ووجه الرئيس الجنوبي سلفا كير، قوات الجيش الشعبي بضرورة الامتناع عن مضايقة أو تهديد أو إساءة معاملة المواطنين، مشددا - في هذا الصدد - على أنه سيتم محاكمة أي شخص "قتل المدنيين" وتقديمه إلى المحاكمة والعدالة.
كما دعا سلفاكير، المواطنين بجنوب السودان وقوات الأمن - على وجه الخصوص- لرفض ونبذ القبلية، والثقة في أن خروج البلاد من أزمتها سيتم بوحدة الشعب.


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2164

التعليقات
#868437 [ابوريدة]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2013 10:39 PM
لا حل الا في الديمقراطية


#867709 [ود برميان]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2013 06:32 AM
القائد سلفا رغم كل هذا و ذاك ورغم الظروف فالرجل رجل المرحلة.... لم يتغير نبرات حديثه منذ الأزمة مع الخرطوم إبان الاستقلال و حتي اليوم حديثه محصور في تحقيق السلام و تجنيب البلاد ويلات الحرب..... سلفا هو البديل الأنسب في تقديري لقيادة جنوب السودان في هذه المرحلة العصيبة و أنا علي يقين انه سيذهب الى بر الأمان بنفس الروح....


#867707 [أبو عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2013 06:24 AM
سعادة الفريق سلفاكير ميارديت
رئيس جمهورية جنوب السودان
لك و لأهلنا في الجنوب ان يحل بينكم الاتفاق و السلام
فارواحكم و دمائكم غالية عندنا و يهمنا امركم في شمال السودان
نحزن لحزنكم و نفرح لفرحكم حتى يعم السلام
فيا سيادة الرئيس عهدناك عسكريا وسياسيا بارعا و صبورا ونحن نعلم ان ما يهمكم هو شعب الجنوب كله و ليس قبيلة دون غيرها فقبائلكم كثيرةً و لا يهمها غير الاستقرار و السلام و كل مكوناتكم
يجب ان تجمعها دون تدخل من احد .. لانكم ادرى بمصالحكم و كيف تصلحون ما بين شعبكم ..
لا تسمحوا لوسيط ... او فارض امر او من يحمل اجندته لكم انتم و حدكم بتراضيكم و اتفاقكم و شعوركم هو من يخدم ويضع الاستقرار في ارضكم
فالزعماء و القادة يذهبون و يبقى الجنوب بكل قبائله و شعبه و ارضه .. فمن يحكم لديكم فهو يحكم بأسم الشعب و للشعب و ليس بقبيلته و اهله او اسرته و انتم ادرى بمشاكلكم و لا تحتاجون لمن يتوسط لديكم لحلها
اما نحن في الشمال كما تعلم اتانا من لايخاف الله و لا يخشاه ...
فمنذ ان اطل علينا غراب الشؤم الترابي و اخوان الشيطان فنحن من كارثة لخاذوق ومن مصيبة لبلوة جديدة ... قالو دكتورا و شيخا و مفكرا و عبقريا .. و انظر ماذا فعلت بنا هذه الالقاب فقد قتل مليونا و نصف من خيرة الشباب من الشمال و الجنوب و مثلهم جرحى و بعضهم مشوهين فجعلوهم شهداء وابطال ولم يتركوا شارعا ما سموه عليهم ، و بعدها زوجوهم الحور العين و دليلهم القرود و الثعابين و عند اختلافهم و اصطفافهم .. اعتبروهم فطائس و ملاعين و نحن لا يهمنا بفكره و تجلياته ان امة المراءة الصلاة دون الرجال او حتى لم تصلي فهذا شيء يهم اهلها او زوجها و ليس غيرها ... و لا يهمنا حديثهم ان كان هناك عذاب في القبر او قبله فهذه لله و حده يعلم امرها .. و لا نحتاج لشيوخ او برفسيرات لشرحها والله سبحانه و تعالى يعلم أمرها ... و كما قال الرسول صلى الله عليه و سلم : ( أنتم أدرى بشؤون دنياكم ) ، و لم يحمل عندها السيطان و العصي أو الخراطيش لضرب الحريم و ذل الرجال ... ولقد تعلمنا من الخلاوي و مررنا بالمدارس و الجامعات و نهلنا منها أخلاقا وتربية و قد علمونا حرفا و أحرف و لم نكن لهم خدما .. فانظر ماذا فعل جماعة هي لله هي لله بالأطفال في الخلاوي و الطالبات في المدارس .. فلا حول و قوة إلا بالله ... و بعد المثنى و الثلاث والرباع فقادتهم و ولاتهم و مفكريهم لا يكتفون أبدا بعدما لهفوا و شبعوا .. فكانت غزواتهم تسابق نزواتهم في الشقق والفنادق و حتى الخيران و تحت الشجر فهل هي لله أو لأنفسهم و حتى أبناءهم و أحفادهم على هداهم سائرون .. و الوزيرة و السفيرة صارت لا تأمن وجودها في عملها دون محرم .. ربنا ارفع عنا هذا البلاء .. أما فاطمة الخسيسة و التي كانت تدور و تدور هداها أمرها أن تصف شهدائنا بالفجور و شاشها المجهول ..
باسم الدين أموال الله سرقوها ..
باسم الدين أوقاف الله باعوها ..
و باسم الدين حقوق الشعب حرموها .. فقد فاقوا الشياطين و قد تحير ابليس منهم في أمره .. فالكوز كوز ولو طالت عمامته أو جهز غرته أو استدارت لحيته أو تيس لحيته و صار مثل مفكرهم و محدثهم أمين حسن عمر يصرح ويصرخ و لايفهم ما يقول أو حتى قياديهم الموهوم ربيع زمانه و لسانه ينثر علينا الدرر بكل هبالة و أما المفجوع فقد لحس كوعه و صفر عداده و لا ندري إن كان باكيا أو شاكيا أو مجعرا مثل غيره .

فيا سيادة الرئيس سلفاكير ..
انت تعلم بانه لا توجد اسرة في الشمال و الشرق و الغرب لا تملك خالا او عما او اخا او اختا او حتى جدة جنوبية .. ولا توجد اسرة في كل الشمال لم يكن لديها من لم يكن يعمل في الجنوب عسكريا او جنديا او موظفا او تاجرا او زائرا لاهله و الاستاذة " استيلا " بارك الله في حلها و ترحالها اسالوها ان كانت تعرف المندكورو او الجلابي او الملكية او العمارات او نادي الهلال او سوق جوبا او عربي جوبا او احياء جوبا الاخرى فهي غريبة بينكم
حالها حال الكثير من الشمال او الجنوب
و ذلك رغم التفلتات و المشاكل هنا و هناك و لكن الجنوب هو الجنوب ..
و الان انتم تواجهون مشكلة و يمكنكم حلها بنفسكم و حدكم و شعبكم
و نسأل الله لكم السلام و أنتم على أبواب أعياد الميلاد المجيدة و رسول المحبة و السلام سيدنا عيسى ابن مريم و قوله : (للدنيا المحبه و على الأرض السلام ) .
التحية لكل شهدائنا الأبرار
التحية لكل المعتقلين و المعتقلات و لهم ومن أجل شعبنا أن الثورة مستمرة حتى ازالة كامل النظام و النصر قادم لا محال فلا نامت أعين الجبناء و كلاب النظام و انها لثورة حتى النصر و مليون شهيد لعهد جديد و عاش كفاح الشعب السوداني


حاشية : فنحن نعلم من لهجة الدينكا الكثير و من النوير القليل و لا نعرف من لهجة الشلك أو الزاندية فلذا نرجو من عمنا شوقي بدري في السويد ترجمة ما هو أعلاه لأهلنا في الجنوب مع شكرنا لأنه مؤهل لذلك و حتى لا نكون منحازين .ِ


#867686 [الممغوص]
5.00/5 (1 صوت)

12-26-2013 03:46 AM
كنت اتالم كثيرا لاحوال الجنوبيين في الشمال قبل الانفصال وكنت الوم اهل الشمال وكان هذا نقضا للذات.اما الان فقلبي يتمزق علي اهل الجنوب ولاكن من الوم.


#867644 [عبد الله]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2013 01:06 AM
كيف يا سلفاكير ...لقد اخترت الطريق الصعب ...اما الديمقراطيه او ؟؟؟؟؟؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة