الأخبار
أخبار إقليمية
منتدى المستهلك: "45 %" من مياه الشرب في البلاد غير صالحة
منتدى المستهلك:


"فضيحتنا كبيرة، مناظر الأوساخ أصبحت مألوفة"
12-29-2013 09:13 PM

الخرطوم – خضر مسعود

كشف خبراء في الإصحاح البيئي عن تراجع نسبة المياه الصالحة للشرب في البلاد إلى (55 %) فقط حسب إحصائيات الأمم المتحدة وأجمع المتحدثون بمنتدى المستهلك الأسبوعي أمس (السبت) على أن التراجع في في مجال البيئة يعود لضعف الإرادة السياسية.

وقال عمر مصطفى أمين عام المجلس الأعلى للبيئة: "فضيحتنا كبيرة، مناظر الأوساخ أصبحت مألوفة"، وأرجع كل أسباب مشاكل دارفور وجنوب كردفان للتدهور البيئي مشيرا إلى أن الأمن مرتبط بالبيئة، ولفت مصطفى إلى أن (63) منظمة من أصل (64) من المنظمات المسجلة في النشاط البيئي غير حقيقية وليست موجودة على أرض الواقع داعيا إلى تضمين الحماية البيئية في الدستور
اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1368

التعليقات
#871550 [الفجري داك]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2013 10:51 AM
"فضيحتنا كبيرة، مناظر الأوساخ أصبحت مألوفة"،و عن تراجع نسبة المياه الصالحة للشرب في البلاد إلى (55 %) فقط حسب إحصائيات الأمم المتحدة وأجمع المتحدثون بمنتدى المستهلك الأسبوعي أمس (السبت) على أن التراجع في في مجال البيئة يعود لضعف الإرادة السياسية.
أصلاً ليس هنالك ساسة مياة الشرب أصبحت تلوثها واجب على الحكومة وعدم تركيب الشبكات ومحطات التحلية وتدمير هيئة مياة المدن لسباب تجارية فىبيع المياه بواسطة شركات خاصة يمتلكها أصحاب العصاء السحرية لتجرع المواطن ويلات العزاب وتملكهم شريان حياته من كل مايعانية اليوم تفشي أمراض الكلى والسرطان وماخفي أعظم .لعنة الله في قادة لم يراعوا صغيراً وكبيراً وشيخاً وحسبي الله .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة