الأخبار
أخبار إقليمية
السيد الرئيس ..رجاء واصل التمكين
السيد الرئيس ..رجاء واصل التمكين
السيد الرئيس ..رجاء واصل التمكين


01-02-2014 01:49 AM
ما فعله أهل الإنقاذ ليس نزوة حاكم ولا رغبة شيخ ولا فكرة متوجس منحرف إنما هي سياسة " ربانية " بحسب فهمهم والتنازل عنها لا يمكن النظر إليه إلا عبر التبريرات الدينية الجاهزة.

بقلم : أبو الحسن الشاعر

"قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم ويخزهم وينصركم عليهم ويشف صدور قوم مؤمنين " قرآن كريم

أعلن الرئيس عن تخلي نظامه عن " سياسة التمكين " التي انتهجها لربع قرن قائلا بأنه لن تكون هناك بعد اليوم سوى معايير الكفاءة (الكفاية) وسرعان ما تلقف حسين خوجلي الخبر " ما عندو موضوع " ، حيث أشاد بخطوة السيد الرئيس رغم أنها جاءت متأخرة على حد قوله ، غير أن ما جهله حسين – وهو الإعلامي - وهو ما فات على الرئيس نفسه أنها ليست المرة الأولى التي يعلن فيها على الملأ تخلي نظامه عن سياسة التمكين !! فقد سبق للرئيس أن أعلن ذلك وبنفس العبارات في خطاب جماهيري قبل ما يقارب عامين! ولكن عند السيد الرئيس والحواريين " كلام الليل يمحوه النهار " ذلك إن لم تمحه الدقائق التي تليه حيث لا صبر حتى يؤذن الفجر !

وفي اعتقادي أن التنازل عن التمكين جاء ضمن " هوشة " المرحلة التي قذفت بالكبار خارج المضمار ضمن لعبة معلمهم الترابي " سامري الإنقاذ " الذي أضلهم حتى أخذوه فغلّوه وهو الذي علمهم سياسة " المداهنة والخداع والانحناء للعاصفة حتى تمر لتعود الإنقاذ " سيرتها الأولى " ولو بعد حين .!!

سبق أن قلنا إن التنازلات الظاهرية التي يقوم بها الإخوان إنما هي خطة محكمة وبتخطيط واتفاق من كل الأطراف وإن كانت توحي بالتغيير أو السير نحوه وهي على أية حال فرضتها ظروف جعلت القائمين على التنظيم يفيقون من غفوتهم وينتبهون للخطر القادم من جماهير الشعب فطفقوا يخصفون على عورات الإنقاذ من ورق القرارات البائسة ولكنهم عجزوا عن مواراة سوءات نظامهم .

والتنازل عن التمكين تنازل يتماهى مع تنازلات حسين خوجلي حيث رأيناه يغير جلده ويلعن زملاءه الذين أضلوه السبيل واستخدموه ليقوم بدور " المغفل النافع " ، ها هو يشبعهم سبّاً كل مساء (ديل صنعناهم نحنا .. لقيناهم ناس ساكت .. الواحد ما يساوي أي حاجة .. ما عارفين أي حاجة ! ) لكن أولئك هم مسئولو وموظفو ومخرجات سياسة التمكين فما الذي كنتم تتوقعونه حين جلبتم المتردية والنطيحة وما أكل الدهر ..؟ ما الذي كنتم تتوقعونه حين سميتم الفصل التعسفي والتخريب العام وهو صالحكم الخاص " بالصالح العام " ؟ ما الذي يمكن أن يحدث في دولة تقصي من جيشها أفضل ضباطه ومن الخدمة المدنية أندر رجال التخطيط ورءوس المعرفة ! ما الذي تركتموه لوطن شردتم معلميه وطاردتم موظفيه وفصلتم قضاته وصفيتم شرطته وجعلتم أطباءه يتسولون الوظيفة بتأشيرة راع في مدن البترول ؟.

لكن ما لا يجب أن يفوت النظر فيه بعين فاحصة هو أن ما فعله أهل الإنقاذ ليس نزوة حاكم ولا رغبة شيخ ولا فكرة متوجس منحرف إنما هي سياسة بحسب فهمهم " ربانية " والتنازل عنها لا يمكن النظر إليه إلا عبر التبريرات الدينية الجاهزة " إلا متحرّفا لقتال " .. فالفكرة عند الإخوان قائمة على الآية الكريمة " الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ " ، وقد حسبوا بنجاح الانقلاب أن الله مكنهم من رقاب السودانيين ومصيرهم وهم من الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا ويحسبون أنهم يحسنون صنعا !.. فما أقاموا الصلاة إلا رياء , وما كانت احتفالاتهم إلا تصدية ومكاء وما أمروا بمعروف ولا تناهوا عن منكر فعلوه !! ولعل تلك الفكرة ، فكرة التمكين هي التي جعلتهم ينظرون لمن ليس على هوى حزبهم بأنه مهدر الدم وحلال المال والوظيفة فزحفوا ناحية الخدمة المدنية والعسكرية واجتثوا عروق شجرتها الوارفة وقطعوا ثمارها الناضجة وأحرقوا فروعها ونزعوا جذورها خشية أن تنبت مع قدوم مطر الربيع .. (June) is the cruelest month يونيو أقسى الشهور ..

ومن ثم فإن التنازل عنها لا يكون عبثا لأن المعيار عندهم لا يسمح بالتنازل عن الثوابت التي شعارها " هي لله " .. ولكن يا سيدي الرئيس سنعتبر أن الإنقاذ تنازلت " من علاها الفوق .. شوف عمايل " الفصل" في بلد محروق " !! بعد ربع قرن ماذا تقولون لأسرة كسرتم عمودها بفصل عائلها فلم يقتصر الضرر عليه حيث تشرد أبناؤه فتركوا المدرسة وساء حاله فأعياه المرض وغلبة الدين ومهانة الموقف حين تمتد له أيادي الأصدقاء وقد كان يوما " يهز ويرز " علما ووظيفة !! هل تريد أن تعرف من حل محلهم ..إليك مثال واحد .. أخوك يا سيادة الرئيس عبد الله اعترف على الملأ بأنه يعمل لدى أربع جهات بخلاف ما تعلمه ويعلمه كل الشعب من شركات وتجارة ووساطة والآلاف ممن كانوا أفضل من كوادركم أبعدتموهم من التعيين في وزارة الخارجية وفي الجيش وفي الشرطة وفي كل وظيفة مرموقة أو حتى تسد الرمق ! إلخ ولم يقتصر الأمر على طرد موظف مسكين أو عامل مدين فقد امتد للسوق فأغلقتم منافذ الهواء على من كانوا أغنياء ..

فهلا سألت عن مصير كبار العائلات التجارية التي كانت تعد على أصابع اليدين أين هي الآن وتلفّت حولك تجد جماعة " زعيط ومعيط " ممن سمقت عماراتهم الشاهقة وقد كانوا من الحفاة وهاهم يتطاولون في البنيان ، تجوّل في المدينة لترى العمارات والعربات الفارهة لدى صبيان الإنقاذ لتعرف إنها من عرق وتعب المغتربين الذين دفعوا الضرائب بشق الأنفس ومن جباية المواطنين الذين طاردتموهم بالسياط في الطرقات وأثقلتم كاهلهم بالضرائب لتصب في جيوب مستحدثي النعمة وأرباب الذمم الخربة فتعلو العمارات وينهار الوطن وتتورم أجساد وتنتفخ أوداج على حساب أهل الحق ..أنظر إلى أبناء الفقراء أين يدرسون بعد أن حولتم التعليم تجارة بضاعتها كاسدة وأهدافها فاسدة وقطع المال الطريق أمام غير القادرين !! لو أن التعليم يا سيادة الرئيس كان على أيام " جماعتكم " كما هو اليوم لما وصل واحد منهم للمدرسة الوسطى .. لكن الدولة كانت تتكفل بالمتفوقين لتحارب الفقر بصنع المستقبل لكنكم بعد ربع قرن تفاخرون بضم مئات الآلاف من الأسر من أبناء الشعب لقائمة الفقراء!!

ماذا أبقيتم سيدي الرئيس ليتمكن منه القادمون الجدد حيث لا وظيفة ترتجى ولا أمل ينتظر .. ماذا أبقيتم وقد تمكنتم خلال ربع قرن من كنز المال وإصلاح الحال فابتعثتم أبناء التنظيم للتعليم بالخارج وافتتحتم باسمهم الشركات فصار عصب الحاضر والمستقبل بأيديهم كيف ينافس خريج جامعة كردفان أو بربر أو أي من جامعات الأكشاك التي تفخرون بها ، خريجي الجامعات الخاصة والقادمين من لندن وكندا وهارفارد وماليزيا ؟ وأين يعمل من سيعمل سوى أن يكون أجيرا لدى مستحدثي النعمة من أصحابكم فالشركات لكم والبنوك لكم والمؤسسات لكم والسوق لكم والأراضي لكم !!

سيدي الرئيس " خليكم في التمكين" لأنه ببساطة لم يبق شيء لنتمكن منه خليهم " مكنكشين " لأن من تعود على التمكين لن يتركه إلا مرغما ولن يسلمه ما لم يُنتزع منه انتزاعا ، وإن موعدهم الصبح .. أليس الصبح بقريب ؟ بلى ، نحن في انتظار الخلاص الأكبر حيث لم يبق الكثير وقد انتظرنا ربع قرن فلا بأس أن ننتظر شهرا أو عاما آخر !! عندها فقط سيقرأ شعب السودان الطيب في كل صلواته "وإذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبّحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفي ذلكم بلاء من ربكم عظيم * وإذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون ).

إلى جاهل على الهواء .. حسين خوجلي :
في حلقة الثلاثاء .. استغرق حسين وقته وجهده في رسالة قال إنه تلقاها من أحد العاملين بسوق الفاكهة بالسوق المركزي وراح ينسج الحكايات الخيالية حولها وأن ذلك هو السبب في تفشي مرض السرطان وراح يستنجد بالمختصين فيما سمعه وللأسف فهي معلومة يعرفها كل من مر على الثانوي " أيام ما قبل مرحلة جامعة الأكشاك " مرور الكرام أو اللئام ولا علاقة لذلك البتة بالسرطان فالمعروف أن غاز " الإيثيلين " يسمى غاز إنضاج الفاكهة وتستخدم الكثير من المواد مثل كربيد الكالسيوم وغيرها دون أن يكون لها أثر سالب بل لذلك فوائد ذلك جمة ترتبط بشكل ولون ومدة تخزين الفاكهة وترحيلها والعامة " يغملون" الفاكهة " فتنضج لتركيز الغاز و " يملحون البلح الرطب " فينضج إلخ.. وحسين الإعلامي لا يتابع معدلات ارتفاع السرطان في العالم فهي ليست مقصورة على السودان فالخليج مثلا معدلاته مرتفعة لدرجة مخيفة وفي الغرب أصبح هو المرض الأول المؤدي للوفاة .. ولكن يا حسين إن معظم الذين يموتون في بلادنا بالسرطان هم ممن لا يعرفون للفاكهة سبيلا .. دعوهم يأكلوها .. وفروها لهم .. وسيبوهم يموتوا بدلا من الموت جوعا .. فقط أوقفوا انتشار سرطان إخوانكم وعندها فقط سيتعافى الوطن والمواطن.

ملحوظة : هناك غاز أكسيد النتروز ويسمى الغاز المضحك وليته يتوفر في كل بيت يشاهد " مع حسين خوجلي " حتى يموت العارفون من الضحك !!
[email protected]


تعليقات 67 | إهداء 0 | زيارات 16190

صفحة 1 من 212>
التعليقات
#876098 [halfaa]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2014 04:21 AM
انا اعتقد فعلا كما ذكر احد الاخوة ان حسين هذا المعتوه كان داير وظيفة زي والي كداا او سفير حتى ولما تركوه ذيل ومغفل نافع اصبح يسب ويلعن وووووووووو الحكاية معروفة


#876068 [عبيد الله]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2014 02:00 AM
يااخوانا في الركوبة ماهو الحل في رايكم ؟ استعمال السلاح ليس اسلوب حضاري لانه يقتل الابريا ء يبقوا الجماعة قاعدين وكمان يسافروا بره احسن حل هو صندوق الانتخابات فقط لاغير .


ردود على عبيد الله
[ابو النيل] 01-04-2014 09:14 AM
يا سيد عبيد الله هل تصدق صناديق إنتخاباتهم هذه ؟؟؟من السذاجة بمكان أن نلدغ من نفس الجحر مرة أو مرتين أو كثر ..يكفى أن أحد أساطينهم قد إعترف بكشف خططهم عن التزوير عندماقال بالحرف :( إن إنتخابات نقابة المحامين هى عبارة عن للأنتخابات الكبيره فى 2015....!!!


#876067 [المتفائلة جدا]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2014 01:54 AM
والله يا أخوانى المحيرنى الدكتوراه العند الكيزان دى ؟؟وأغرب حاجة عندنا واحد بنعرفه حق المعرفة كوز إبن كوز وأبوه كمان تلميذ سيد قطب ..هذا الشاب درس فى القاهرة معهد مش جامعة يعنى معاه دبلوم ورجع السودان ولم نسمع له بأى دراسة بعد تخرجه من هذا المعهد وهو الآن فى أحد المناصب الحكومية وكعادة الكيزان يسبق إسمه حرف الدال وينادى بدكتور ..بس أنا عايزة أعرف دى كيف ؟؟
المصريين عندهم مثل بقول دبلوم صنايع والبخت ضايع ..خلى يجى يشوف دبلوم الصنايع بقدرة قادر بيعمل شنو عند ا إخوان الشيطان فى السودان.. الله يطيرهم طيرة ناس مرسى من الكرسى يارب ..


#876028 [د. محمد عبد الرازق سيد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2014 12:36 AM
شكرا الأخ ابو الحسن الشاعر اذ طالبت البشير بالاستمرار في التمكين لأنه لم يتبقي مايتخلي عنه بدون تمكين ... لكن بدأت تلمس الاستاذ حسين خوجلي ... دون ان تشير بوضوح الي انه أسوأ من
رفقائه صبيان الانقاذ ... في الانتهازية والابتزاز ... والكذب ... في وضح النهار وعبر القنوات
فقط اريد ان اسأله وليكن امينا مع نفسه ... ويحدثنا قليلا عن : وكالة السفر التي كانت في عمارة بنك فيصل .. وانا كنت أحد ضحاياها .. وكانت مملوكة لحسين خوجلي واعلنت عن وظائف في الخليج والسعوديه ووقف شبابنا التعس في صفوف وانا ضمنهم .. كل يسجل اسمه ويتسلم اورنيك بعد ان يدفع مبلغ خمسين جنيه ويقوم بملء الأورنيك ويدبس به صورتين ويحضر للمعاينه بعد اسبوعين
.....وحضر الجميع وانا منهم بعد اسبوعين ووجدنا المكتب مغلق ... والي يومنا هذا ... فيا استاذنا حسين خوجلي لك التحيه والود ... لأن القانون لا يحمي المغفلين .. فكن امينا واحكي لنا حكاية هذه الوكاله .. ام طورت اسلوب الاستغفال ... الي قنوات التلفزيون ... صدقنى مجرد اشوف صورتك قاعد اقفل التلفزيون ...وباعتبرك واحد كذاب ومدعي عن علم وقصد ..وليس عن جهل كما ذكر اخونا المحترم ابو الحسن الشاعر ... ومشكلة السودان يااستاذ حسين في امثالك من طبالين وزمارين الانقاذ .. ولما ما يلاقوا منها اللبن يصفوها بالسوء..فالي متي؟...!!!


#875942 [مغبون]
0.00/5 (0 صوت)

01-03-2014 09:34 PM
سلمت يداك ابوالحسن الشاعر ... كل كلمه في هذا المقال صادقه يتمني اي سوداني ان يقولها للرئيس ...... رجائي لا تحرمنا من مقالاتك


#875587 [احد ضحايا الالغاذ]
0.00/5 (0 صوت)

01-03-2014 09:04 AM
هل يعلم الرئيس ان الذين تم فصلهم من الخدمة المدنية والخدمة العسكرية تعسفيا وسياسيامنذ يوليو1989 وحتي ديسمبر 2013 قد تجاوز ال220000 فرد من ابناء وخيرة هذا الشعب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#875521 [أحمد التوم عبد الله]
0.00/5 (0 صوت)

01-03-2014 05:29 AM
"وإذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبّحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفي ذلكم بلاء من ربكم عظيم * وإذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون ).
Ameeeeeeen


#875504 [بدر نورالدائم]
0.00/5 (0 صوت)

01-03-2014 02:59 AM
الاخ حسين خوجلى ياود االمقنع فى بدايه برنامجك ونسميه ماذا فى الصحف وانا كل ماتزكر تصريحك وانت تضرب الطربيزة بيدك وتتكلم عن تغير الوزراء وقلت بالحرف الواحد اذا فى وزير من الوزراء السابقين عين سوف نطلع الشارع ولكن الظاهر عليك هم طلوعك الشارع وصرت تمدح فى الوزراءوين كلامك الاول ياود خوجلى


#875484 [سعد بركات]
4.00/5 (1 صوت)

01-03-2014 02:01 AM
والله هو لو رئيس دولة بفهم وبحترم شعبه دي ما كلمة يقولها انتهى زمن التمكين يعني انت مقر بأنكم كنتم تنتهجوا سياسة تمكين وكنت تعرف ان التمكين دة سيضر البلد ودي معناه انك بتقر بانكم عصابه كان هدفها نهب وتدمير البلد والله انت رئيس عينة ولس داير الناس يثقوا فيك والله ممكن تلقاها في الشعب السوداني ده يعني بالرقم من اعترافاتك المخجلة دي الشعب لسة بظن فيك خير ومادام كدة احكم يا وهم لحد ما تقوم القيامة


#875473 [salaheldin]
5.00/5 (2 صوت)

01-03-2014 01:29 AM
،،،برز الثعلب يوما فلى ثياب الواعظين ومشى فى الارض يهدى ويثبو الماكرين،،،،،الخ


#875467 [مواطن]
5.00/5 (4 صوت)

01-03-2014 01:17 AM
ما هي أخبار القناة الفضائية المعارضة ؟


#875390 [NjerkissNajrta]
5.00/5 (2 صوت)

01-02-2014 10:47 PM
أذكر أنه بعد كم يوم من أنقلاب البشير و قد كنت حينها أعمل بوزارة أتحادية بقلب الخرطوم أنه قد تمت دعوة العاملين و كذلك جماهير الشعب أن يخرجوا بمسيرة تأيد للنظام الجديد، و للمفاجأة شاهدت أن الكل كان يتأهب للحروج و المشاركة و قد كنت أظن أن مرجع الحماس للخروج هو أن جل الموظفين يريدون أن ينتهزوا الفرصة و أن يرجعوا الي منازلهم كما كنت أنوي أنا، و في خضم الجلبة و الفوضى التي تسبق عادة مناسبة كهذه ممرت بجانب سيده خمسينية كانت تعمل بنفس الأدارة التي أعمل بها فسألتها عن وجهتها بعد أن تخرج من بوابة الادارة؟ فكانت أجابتها و بدون اية تردد أنها سوف تشارك بالمسيرة فقلت لها لماذا تفعل ذلك و هل لديها ما تعتقد أن هذا المدعو عمر سيكون بأفضل من الذي أنتخب بواسطة الشعب؟ فردت قائلة ليس هنالك شيئ يمكن أن تاتي به ضد من يحكم لكن هي تريد أن ترى عسكري بي دبابير على سدة الحكم وأنها ليست وحدها التي تعتقد ذلك!!!
بعد أن غادرت الوزارة مررت بعدة شوارع كانت ممتلئة بكل أصناف و فئات الشعب السوداني و قد سدت الحافلات القادمة من مناطق نعرفها جميعا أرجاء الأفق وعلى أسطحها صبيان أشداء و هم يضربون على الدفوف مما زاد الجو جنونا في جنون ويومها خطر بذهني أن الأزمة ليست في من يحكمنا بل هي في من نحن و ماذا نريد؟!!!


#875328 [ودالخرطوم غرب]
5.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 08:40 PM
حسين خوجلى دفعتى في الجامعة ومن شلتنا وكنا بنسمية المشاطة


#875318 [المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]
5.00/5 (5 صوت)

01-02-2014 08:31 PM
يا جماعة الناس دى كانت بتستهر بالحكم - طالب طب هندسة أو قانون عاوز يزوغ من الإمتحانات يمشى الجنوب أو يخرج فى أى متحرك ولمان يجى ينقل للصف التالى ولو فى النهائى يتم تخريجه ولو فى ثالثة ثانوى يدخلوه الكلية العاوزة ووليدات صغار خرجوهم من الجامعات بدون إمتحانات وسلموهم مناصب حساسة وشردوا أولادنا نحن اللى قضوا عمرهم كله فى تحصيل العلوم
لكن ربنا أكرمنا بالإغتراب والله لولا الله ولطفه وكرمه علينا بدول الخليج دى كانت المغصة كتلتنا
ياريس تواصل التمكين
ماتواصل التمكين
بقى كله عندنا واحد
البلد ضاع وأنت السبب
لو عاوز تحل مشاكل السودان بجد إتخارج أنت بالأول أنت رأس التمكين
ولو فى السودان فى منابر حرية حقيقية كنت سمعت الكلام دا من أكثر من 30 مليون نسمة
الناس خايفة منك ومن أمنك عشان كده لمان يكونوا فى مواجهتك بطبلوا ليك
يسألك الله ورينى حاجة واحدة تخلى شعبك يتمسك بيك
لقيت شىء
مافى شىء


#875316 [جركان فاضى]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 08:30 PM
كلام فى الصميم..شكرا الاستاذ ابو الحسن الشاعر...وبتمادى جماعة الانقاذ فى الكذب والنفاق فقد اعمى الله قلوبهم..فاصبحوا يرون الباطل حقا والحق باطلا الى ان يلاقوا ربهم يوم القيام...فضربت على قلوبهم غشاوة فهم لايؤمنون..والغشاوة هى التى تحجب عن رؤية الحق والعياذ بالله...فهؤلاء سوف يدافعون عن الحق(كما يرون الضلال كذلك) حتى اخر قطرة دم..ويموتوا شهداءحسب مايرونه من خلال غشاوة القلب


#875281 [بت الخرطوم]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 07:36 PM
وما زال مسلسل التعينات لاهل الولاء تتواصل بدون لجان اختيار ولا يحزنون وبدون مراعاة للمداخل الخدمة فنطوط او فنطوطة يتم تغينهم مباشرة بالدرجة السابعة او الخامسة وبرضو الرئيس يقول لا مجال لتمكين قال الكفاءة قال الله يرحم معيار الجدارة والكفاءة وسير سير يا البشير هم جنودك لتمكين


ردود على بت الخرطوم
United States [مؤتمر وطني قال] 01-02-2014 09:19 PM
ده كلامه قالوا اليوم و بكرة ترقية إستثنائية لرتبة فريق لزوجة أخيه أين تذهب من رب العزة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#875259 [كربيش]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 07:12 PM
لك الشكر الاخ ابوالحسن الشاعر كفيت ووفيت واظن انك شرحت وشرحت الحالة الاخوانية العفنة المتأسلمة شرحا يوضح لكل من له عقل وقلب سليم ان يعرف ويتعرف علي هذا التنظيم الشيطاني الذي يدين بالولاء لرسوله حسن البنا مؤسس دينهم المبعوث من لدن عرش ابيلس ربهم الذي يعبدون


#875244 [المشتنهى الكوجه]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 06:50 PM
حسين خوجلى منافق


#875239 [ود الدكيم]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 06:46 PM
عيني عليكم باردة يا الراكوباب
تعليقاتكم وتحليلاتكم في منتهي الموضوعية والبيان والسحر.
أسأل الله أن يكرم كل سوداني بجهاز كمبيوتر ليرى الحقيقة والشمس في رابعة النهار.
أسأله تعالى أن يحفظ هذه الدوحة الظليلة لكل مستجير اكتوى برمضاء الإسلامويين.


#875225 [وحلان طالب النجدة]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 06:27 PM
من اجمل واعمق ما قرأته مؤخرا نعم فالمشألة ومافيها تبيض وجه للقدماء ليعودا بعد عام من خلال صناديق الاقتراع وابلغ دليل على ذلك تلويثهم لسيرة زعيمي الحزبين الامة والاتحادي في اللحظات الاخيرة لكي لا يتبجح اي منهم فيما بعد بنضال نظيف ضد هذه الشبكة المجرمة


#875210 [دصلاح الشايقي]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 06:01 PM
بسم الله الذي تتم به النعم وتحل به جميع المشكل سلام من الله عليكم جميعا اخوتي فلننظر اين الدواء لقد اسنشري الداء وكلنا نعلم اولا الخلاص من هذه الطغمه التي يتبرئ منها الشيطان ولنوسس لقضاء نعم قضاءلايعرف التهاون ويعمل ليل نهار ونبدا المحاسبه العام 89 وترجع حمبع مدخورات الشعب وكلنا نعرف بعض كيف كان امس وماحاله اليوم نعد خطط ودراسات حتي لايضيع ماتبقي من قيمه واخلاق ولنجعل هذا العام عام خلاص من جمع اخوة الشيطان وكل ل منا يبدا باقربائه


#875204 [عبدالله موسى]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 05:55 PM
من نتائج سياسة التمكين (نأكل مما نزرع ونلبس ما نصنع)!!!!!!!!!!!

ولأن الكيزان الخبثاء يفهمون بالمقلوب .. أصبحنا لا نجد ما نزرعه (التقاوى القاسدة!!) وتعرت ضمائرهم الخربة ونفوسهم القذرة .. فأصبح معظم السودانيين جوعى لا يجدون ما يسدون به رمقهم . قاتلهم الله وسلط عليهم ريحا صرصرا تقتلعهم من جذورهم .. ان كانت لهم جذور أصلا ..


#875130 [الزول المنسي]
4.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 04:14 PM
جماعة الجبهة الاسلامية في فترة الديمقراطية اجتمعوا وقرروا مقاطعة الأخوان المسلمين (الصادق عبد الله ورفاقه) في اجتماع لهم وان لا يسلموا عليهم ولا........... وحديث رسول الله ما معناه لا يهجر المسلم اخوه المسلم ثلاثة ليالي و خيرهم الذي يبدا بالسلام
افيدوا هل نعتبرهم مرتدين


#875095 [يوسف الخليفة]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 03:18 PM
شكرا الاستاذ/ ابو الحسن الشاعر على المقال


#875093 [سيد إبراهيم محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 03:17 PM
ليست المرة الأولى التي يصرح بها هذا الكنافق الكذاب الأشر ...!!! هذه هي المرة الثالثة فلا تصدقوهم .


#875091 [سيد إبراهيم محجوب]
5.00/5 (3 صوت)

01-02-2014 03:15 PM
سعادة الفريق عبد الفتاح السيسي ، السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
كما تعلم سيادة الفريق فإن مصر تمر بفترة حرجة سياسية وإقتصادية وإجتماعياً وأمنية ، وقد تفسر هكذا أمور بفشل الدولة أو سقوطها لا سمح الله خاصة ونحن نتابع يوماً المواقف المتأرجحة... والغير واضحة والغير صادقة من بعض دول الغرب خاصة أمريكا وبريطانيا وألمانيا وفرنسا وبعض الدول العربية والإقليمية مثل تركيا وإيران وقطر ولاشك أن مثل هذه الإشارات السالبة من تلك الدول نحو الأوضاع في مصر الحبيبة بالإضافة إلى قناة الخنزيرة الحقيرة وفناة الحوار وبعض القنوات الإسلاموية الإرهابية التي تعكس صورة غير حقيقة للإعلام الخارجي ، فإنها لا بد من سعادتكم تحمل المسؤلوية كاملة وإنقاذ مصر من هذا المأزق المؤقت (( بإذن الله) والشعب والمصري كلفكم بتطهير الوطن من الإرهاب الداخلي والخارجي والشعب بعد الله سبحانه وتعالى معتمد إعتماداً كلياً على شهامة وصدق ونزاهة وإيمان رجل إسمه عبد الفتاح السيسي متثلاً في قوات الشعب المسلحة ورمزاً لخير أجناد الأرض ، عزيزي الفريق تعلم جيداً أن الخيانة هي الإنسحاب من أنقاذ الوطن والشعب كما إنسحب الخائن البرادعي في وقت يموج به الوطن تحت إرهاب الإخوان الشياطين وكما تخاذل بعض النخب الفاشلة ، والشعب أخي الفريق لا يرى منقذ لمصر غير شخصكم الكريم ولن يتخيل الشعب يوماً أن يخونه عبد الفتاح السيسي وينسحب من الساحة ويتركه شعبه ووطنه لكلاب الإرهاب من الإخوان وحزب الله وحماس والقاعدة ومليشيات بيت المقدس وغيرها من المنظمات الإرهبية الدولية والإقليمية والمحلية التي تريد أن تجعل من مصر لا سمح الله دولة مفككة .
لا تنسى سيادة الفريق أن الشعب المصري أجبر الزعيم الراحل عبد الناصر للعودة إلى سدة الحكم وتحمل المسؤولية الكاملة لإنقاذ مصر بعد النكسة المؤلمة في 67 وذلك حباً ووفاً وثقة في الزعيم الذي لا يترك شعبه ووطنه للإداء المتربصين به في الداخل والخارج .
إن الزعيم الذي يغيب عن الساحة ويتأخر في الظهور على المنابر يفقد شعبيته رويداً رويداً حتى ينساه الشعب ، وهذا لعمري ما لا أتمناه لكم سيادة الفريق ، إن الجيش المصري وقف إلى جانب الشعب في ثورة يناير بإرادته أما في ثورة 30 يونيو 2012م فقد أجبر الشعب (( أكرر أجبر الشعب جيشه أن يقف معه) ولم يكن هناك بد للجيش إلا أن يتجاوب مع إرادة الشعب الذي هو منه وإليه ، ونعلم جميعاً أنك أنقذت حتى الإخوان من غضب الشعب فلو ترك الشعب دون تدخل الجيش في 30 يونيو لقضى جموع الشعب على سلة الإخوان المجرمين في بضع أيام ولكن كانت الضحايا ستقدر بمئات الآلاف والحمد لله الذي ألهم جيشكم للتدخل وإنقاذ الموقف كما نحمد الله تعالى عز وجل أن منح فرصة للإخوان الشياطين أن يحكموا مصر لمدة عام كاملة كانت كافية لكشف حقيقته لكافة فئات الشعب المصري البطل والشعب الذي صوت لمرسي العياط هو نفس الشعب الذي قام بعزله . إن مصر في حاجة ماسة لإعادة الأمن بها وتحريرها من الإرهاب وإعادة الحياة لطبيعتها وتطمين الشعب بأنه خلفه وأمامه جيش يحميه وشرطة تسهر على أمنها ،
إنك ترشحك للرئاسة أخي الفريق هو ضمان عودة الطمأنية للشعب وضمان حفاظ مصر من الإنزلاف في هاوية العراق وليبيا وتونس واليمن وسوريا ، ولا يمكن أن تسمح معاليكم بتكرار تلك الكوارث في مصر المحروسة بإذن الله ،
لقد طلبت سيادة الفريق من الشعب أن ينزل في الشارع ويفوضكم بمحاربة الإرهاب ، وقد فعل وقد فعلتم أيضاً بتوفيق من الله تعالى زوجل ونجحتم في التصدي للإرهابيين في سينا وفي داخل القاهرة ولكن كما ترى أخي الفريق فأن مصر في حاجة ماسة إلى وقوفكم وقبولكم المناشدة الشعبية الواسعة للترشح لقيادة البلاد في هذه الفترة الحرجة التي تمر بها مصر ، فالشعب لا يثق في النخب السياسية المرتعشة والجبانة والتي لا يهمها غير الجلوس على الكرسى حتى إن كان على أشلاء الشعب الذي وصفته يوماً بأنه لايجد من يعطف عليه ،
إنك أخي الفريق إن لم تستجب على أمر الشعب وتترشح للرئاسة فقد توصف بالخيانة والخزلان في ترك الشعب لمصيره المجهول في ظل التفجيرات والحرائق والقتل اليومي لرجال الشرطة والجيش والمواطن (((((( اليتيـــــــــــــــــــــــــــــــــم))) الذي يخاف أن يرسل إبنه للدارسة أو للتسوق أو حتى للعمل خوفاً من إختلال الأمن ، وأنا أناشدك في الله والوطن أن تمتثل لأمر الشعب وتترشح للرئاسة حتى ولو لفترة رئاسية واحدة أربع أو خمس سنوات لتنظيف البلاد من الإرهابيين وإعادة الأمن والطمأنينة للشعب الذي يستهال أكثر من ذلك . فالوضع فعلاً في حاجة إلى رجل بمواضفات عبد الفتاح السيسي ليضرب بيد من حديد كل من تشول له نفسه المساس بأمن البلاد والعبادة ، وأنت أعلم العالمين بأن عبد الناصر مات وهو يحاب الإخوان الإرهابيين وسادات قتل بأيادي الإخوان الآثمة بعد أن فتح لهم السجون وأعادهم للحياة السياسية لمواجهةاليسار باليمين المتطرف فكانت النتيجة أن دفع حياته ثمناً لذلك الخطأ الجسيم وحسنى مبارك حتى تنحيحه كان يتعامل مع الإخوان المجرمين بمسك العصاية من النصف ومحاولته شرائهم بالمقاعد البرلمانية والأموال وفي النهاية قام الإخوان بقتل مئات من الشعب المصري في 25 يناير وفي موقعة ماسميت بموقعة الجمل في 28 يناير ليتحمل مبارك كل تلك الجرائم البشعة التي نجح الإخوان في نسبها لمبارك ، أما الآن فالدول على عبد الفتاح السيسي شخصياً في التصدي للإخوان وإنقاذ البلاد والعباد وأنت أخي الفريق على قدر ثقة الشعب بك ومنحك الله حب الشعب وشخصية كاريزمية قل أن توجد في شخص آخر وأنت كما سميناك من قبل ((( عبد الناصر 2 )) . وإلا فسوف تندم إذا تخاذلت وإنسحبت من الساحة السياسية و (((( السيادية)))) والله على ما أقول شهيد .....


ردود على سيد إبراهيم محجوب
European Union [halfaa] 01-04-2014 04:18 AM
يا صايكي دا مش موضوعناااا فهم المقال نص الاجابة ياريت ترد على البوست المطروح مع تحياتي
ولا بقيت تبعهم وداير تغير الموضوع الي اتجاه تاني ههههههههههههه الله يهديك يا غالي

United States [أبو عكف] 01-03-2014 12:56 AM
مالك ومال السيسي ، خليك في بلدك السجم ..


#875081 [مهاجر]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 03:02 PM
ديل غلبوا الطيب والطبيب ربنا ينتقم منهم .


#875070 [Game over]
5.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 02:47 PM
هل تستطيع عطارة حسن خوجلي -إذا جاز أن نسميها عطارة- أن تصلح ما أفسدته سنوات الإنقاذ من قيم وأخلاق وإقتصاد، خوجلي يحاول تجميل مومس شمطاء إسمها الانقاذ غير قادرة على العطاء حتى من جسدها المنتن!!! أحياناً عندما أصادف حلقاته ينتابني إحساس أن هذا الرجل يعجل بالموجة الثانية لثورة سبتمبر التي تخلف عنها الكثيرين لجهلهم بفساد الانقاذ، فهو يقوم بالدور التحريضي على أكمل وجه!!


#875065 [زول وطني غيور]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 02:41 PM
حجم المأساة كبير جدا لقد تعرضت كل القطاعات بالسودان للتشريد، كلها دون إستثناء، القوات المسلحة ، الشرطة ، القضاء، وزارةالخارجية ، الخدمة المدنية بشكل عام حتى أستاذة الجامعات لم يسلموا من ذلك التشريد بل سعوا فيهم فصلا وتشريدا وربما سجنا، إنها مزبحة كبيرة تقشعر لها الأبدان ، إذا أردنا أن نعيد الوضع لحالته الأولى فأن السودان يحتاج إلى فترة طويلة جدا. ولكن قبل أن نفكر في ذلك علينا أن نضع مبادئ ( هي أن الوظيفة العامة هي حق لكل السودانيين )إذا تغيير نظام الحكم أم لم يغيير.


#875048 [علي الله جابو]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 02:21 PM
مشكور يا حسين خوجلي كلك فهم و رأي و خير الكلام ما قل و دل


#875043 [حسكنيت]
4.75/5 (3 صوت)

01-02-2014 02:10 PM
ديل ما بعرفوا إلا غاز كبريتيد الهيدروجين ( Hydrogen sulfide H2s) وهو غاز أثقل من الهواء ورائحته ( زى البيض المعفن) يوجد فى مياه المجارى والمياه الآسنة وقابل للذوبان فى الماء
يخرجونه من أفواههم ومن مؤخراتهم ومن أفعالهم


#875041 [idriss]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 02:06 PM
لعنه الله علي مسوخ التمكين والاقصاء ونساءال الله ان يعجل برحيل الدوله التي يدير اعلامها جهاز الامن اللا وطني ونساءله ان يزيل عنا الدوله التي يقنن برلمنها الفساد اهل التمكين والاقصاء باستطاعتهم ليس تدمير السودان وانسان السودانفقط ولكن سياستهم قادره علي تدمير قارات باكملها ولن ينعدل حال دوله مالم يكن اعلامها وقضاءها حر ومالم تكن المنافسه فيها شريفه والكفاءه هي المعيار كل اسس الدوله التي يتبناها اهل الدمار وليس الانقاذ مدمره للدول ونساءل الله الهدايه والعافيه وان ينقذ السودان وشعب السودان من هؤلا التمكينيين


#875023 [كربيش]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 01:50 PM
ادعو الله ان يزيح غمة طغاة الانقاذ عن كاهل الشعب السوداني المغلوب علي امره. وان تدور الدائرة عليهم وان يعجل الله عقابهم وعذابهم في الدنيا قبل الاخرة ويرينا عجايب قدرته في هولاء المتأسلمين الظلمة . وان يولي علينا من يخشاه ويرحمنا اللهم ااااااااااااامين .امنوا معي اخوتي واكثروا من الدعاء عليهم فان دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب ( واظن ان الشعب السودانى من اكثر الشعوب التي وقع عليها الظلم من الحكام) وتحروا اوقات الاجابة . فلعل الله يجعل تدميرهم في تدبيرهم ...


كثيرا ما اسال نفسي عن هؤلاء الذين يحكمون السودان هل يدينون نفس الدين الذي ندين به ام ان لهم دين اخر غير الاسلام يدينون به .وهل لهم رب غير الله سيحاسبهم يوم القيامة . فان كان دينهم هو الاسلام وربهم الله فكيف بالله عليكم يتغافلون عن شرع الله وتعاليم رسوله ويقتلون ويسرقون وينكلون بالناس ويفعلون كل هذه الافعال التي لا تمت للاسلام بشئ . فالله نسأله السلامة


#874995 [ابوعبدالرحمن]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 01:17 PM
لا فض فوك أخى الكريم وهذا يوضح مدى الضلال الفكرى الذى يعيش فيه بنى كوز حيث يعتبروا أنفسهم خلفاء الله فى ارضه وكأنهم صفوة ونخبة مصطفاة لأنقاذ البشرية جمعاء وليس السودان فحسب فهو تنظيم عالمى خطيير بكل ماتحمل الكلمة من معنى حيث تربوا على كتب وأفكار حسن البنا وسيد قطب وكلا الرجلين ليسوا علماء بشرع ربنا لمن يعرف العلم والعلماء وطريقتهم فى الأصلاح تخالف طريقة الحبيب صلى الله عليه وسلم حيث يعتمدوا على مفاهيم خاطئة نحو(كتل ثم ثقف)و(هذا مغفل نافع )(فى سبيل تحقيق نصرة الدين الغاية تبرر الوسيلة) عندهم فنجدهم يرتكبوا جرائم عظيمةمن تفجيرات وسفك للدماء وعمليات انتحارية تقتل الالاف من المسلمين وعمليات إبادة وجرايم قتل ويسمونها جهاد فلذلك هذا الكيان الأخوانى المهووس لا يمكن إزالته الا بالوعى والاستيغاظ من السبات والتعبيئة على كل المستويات ..ولكن بالركون الى تصديقهم والخوف من الموت والانتفاضات لعمرى هذا يزيدهم استكبارا وعزة ..


#874978 [المهندس سلمان إسماعيل بخيت على]
5.00/5 (2 صوت)

01-02-2014 12:56 PM
الأخ أبو الحسن
" الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ "
والله لو عملوا بهذه الأية ماكنا وصلنا الى ما وصلنا إليه
ولكنهم حرفوا الأية القرأنية فأمروا بالمنكر ونهوا عن المعروف وسرقوا البيوت وأشعلوا الحروب وفصلوا الجنوب وجنبوا الأموال ونهبوا الأموال وأفسدوا الأخلاق
ونحن نشك فى أن ينفذ السيد الرئيس ماصرح به ومايؤكد ذلك قوله ( إن القيادة تعكف على وضع الأسس السليمة لمسار الخدمة المدنية لضمان استقلاليتها ) والقيادة ذاتها سيدى الرئيس من جماعة التمكين فكيف يصلح الجسد برأس متمكن - إتخارجوا سعيكم مشكور - ماقصرتو دمرتوه وماحتقدروا تصلحوه


#874973 [ود ابكر]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 12:53 PM
كتبت فااوفيت مقالك به قوة الاسلوب والرقي والمعرف لك الود


#874971 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 12:52 PM
الحكم العادل :
باقرار السيد الرئيس بوجود تمكين والاقرار سيد الادلة فهذا يعني انه خلال ال24 سنة الماضية قد حصل الكثيرين على مناصب لم ينالوها بالكفاءة والمنافسة الشريفة انما حصلوا عليها بالواسطة والاستخدام الجائر للسلطة في المقابل ظلم الكثيرين من اهل الكفاءة والمؤهلات واصبحوا عاطلين عن العمل مما سبب لهم الكثير من الاضرار ولاسرهم كذلك الذين انفقوا الغالي والنفيس في تعليمهم .. وتعتبر هذه عملية سطو مباشر لحقوق الاخرين وترتب على ذلك انهيار تام للخدمة المدنية وانتشار الرشوة والفساد والمحسوبية مما انعكس على حياة الناس بؤسا وشقاء )
العدالة ـقتضي ان تتم مراجعة دقيقة جدا لكل من حصل على وظيفة خلال ال 24 سنة وحصل على وظيفة بموجب سياسة التمكين هذه وليس عسيرا القيام بذلك ومن ثم يجب اعادة الحق لمستحقيه وعدم الاستمرار في الظلم طالما بان هنالك اقرارا بالظلم واعترافا بان سياسة التمكين قد سادت طوال السنوات الماضية وان المنافسة على الوظائف الحكومية والترقي للمناصب لم يكن على اسس شريفة
ومابني على باطل فهو باطل .. وهذه قاعدة فقهية وقانونية
ومن حق من ظلنموا رفع دعاوي دستورية ضد الحكومة والجهات التي ظلمتهم بموجب سياسة التمكين التي اقر بوجودها السيد رئيس الجمهورية شخصيا وعلى الهواء وعلى مسمع من العالم والسودانيين والمظلومين انفسهم مما سلح المظلومين ببينة لا مجال للجدال حولها يستند اليها قانونيا ..
ولكن تبقى العقبة الكؤود اين هي العدالة التي تنصفهم لان التمكين قدورس حتى في الجهات العدلية
ولكن ليس ذلك يعني سقوط الحقوق فان الله حق لا يستحي من الحق وسيتيح الله لعدالته وقتا معلوما وعضوا بالنواجز على حقوقكم .. سيزول الظلام لا محالة وستشرق الشمس ولن يستطيع كائن من كان ان يمنع الشروق .


#874968 [المستعرب الخلوى]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 12:47 PM
الأخ ابو الحسن ..مقالتك اكثر من رائعة ..حوت كل شىء وكفتنا عن ان نقول اى حاجة تانية ..وياليت سيادة المشير عمر البشير يعود ويقرأ بيانه الأول فى اليوم المشئوم 30 يونيو 1989 ليرى كم هو كاذب فى كل كلمة يقولها الآن .. جميعهم يكذبون ولا يرمش لهم جفن ..وهم من جاءوا رافعين راية الإسلام .. اى إسلام هذا ؟
حسبنا الله ونعم الوكيل ..


#874964 [Awad Sidahmd]
4.00/5 (2 صوت)

01-02-2014 12:44 PM
الأخوة الأعزاء أتدرون من أين جاءنا هذا البند الشرير (التمكين ) ؟؟؟ ربما تجدون يصيص من الضوء فى الرسالة بعده : بسم الله الرحمن الرحيم
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الموضوع : " مآلات تطبيق مبدأ التمكين التلمودى فى دولة الانقاذ "
• " ان أحب الخلق الى الله , امام عادل , وأبغض الخلق الى الله امام جائر . "
( حديث شريف )
• على أصحاب السلطة ومنفذى أنقلاب ( الانقاذ ) الذين أفادو من هذا النظام , وفى ظل تطبيق مبدأ : " التمكين "..... أثرو ثراءا , فاحشا , وتضخمت أرصدتهم المادية , والعقارية , داخليا وخارجيا ,..... عليهم أن يسألوا أنفسهم : " من أين لهم هذا المال , وكيف استحلوه , ومن أفتى لهم بذلك ؟؟؟ "
• ومع ذلك هم لا يزال يتشدقون بأنّهم يحكمون باسم : " الاسلام " ... باسم الرسالة الخالدة التى جاءت أصلا لاسعاد البشرية جمعاء , وقد طبقت ورأينا المثال الحى لها فى الخلافة الراشدة , وقد ثبت للناس كل الناس , وتأكدوا من صلاحيتها , لأنها جاءت أصلا , لبناء مجتمعات انسانية فاضلة , تحكمها قيم انسانية رفيعة ,... فما ذا يعنى هذا المثال المشين , والممعن فى سوءه , وقبحه الذى نراه ماثلا أمام أعيننا : ( مثال الانقاذ ) ..... أليس هذا قبل كل شىء , وبعد كل شىء , لا يعدو كونه يمثل بحق وحقيق , اساءة صارخة , وصريحة , للرسالة الخالدة , وخاتمة الرسالات السماوية , وذلك بعرضها على العالم كله , بهذه الصورة القبيحة , المخالفة , والمغائرة , تماما لحقيقتها ؟؟؟ ... أليس هذا فيه استدعاء , وخلق القابلية لضرب هذه الرسالة فى عقر دارها ؟؟؟... ألا يدرى هولاء , أنهم بتوجههم , وعملهم , وممارساتهم هذه , يقدمون أكبر , وأجل خدمة , لأعداء الحق والدين , وأن ما يقومون به وينفذونه جهارا نهارا , فى حق البلاد والعباد من جراء تطبيق هذا المبدأ – ( ومبدأ آخر صنو له سنتعرض له لاحقا ) - يصب بكلياته لخدمة أهداف ومرامى : " الأمة القضبية " بعيدة المدى , أى أنهم بعملهم هذا , يعبدون الطريق , ويمهدونه تماما , لاعطاء المشروع : " الصهيونى أكله " . ؟؟؟؟؟
• ألم يأن الأوان كى يراجعوا أنفسهم , ويجيبوا على السؤال أعلاه : " من أفتى لهم بذلك ؟؟؟ " وأعطى هذا المبدأ التلمودى الخطير : " الصبغة الاسلامية " ...كى تتحقق فينا : " مآلاته " التدميرية , كما سبق أنزلت وتحققت على كافة الشموليات التى أخذت به , وأقرب مثال لذلك ما يجرى الآن فى سوريا , ومحنة الشعب الشقيق هناك , وما تم اندحاره فى كل من : ( تونس –مصر –ليبيا )
• للاجابة على هذا السؤال , هناك حقيقة مرة , وهى : أنهم عندما أقدموا على تطبيق هذا المبدأ , كانوا فى حالة : " تعبئة كاملة " ولم يكونوا على علم بحقيقته , لأن الأب الروحى لهم عندما خطط لذلك , كان يعلم سلفا , أن هناك عقبات وعقبات , تحول دون تحقيقه – ( هنا فى دولة السودان ) - ومن ثم استخدم كلما يملك من دهاء وذكاء خارق , وخاصة أنهم كانوا فى سنى شبابهم الأول , فاستطاع أن يملى عليهم من التعاليم والموجهات , بالقدر الذى أشبعت بها عقولهم , وأصبحوا طوع أمره , ورهن اشارته .
• فهل ذلك يحتاج الى دليل ؟؟؟ اذن , فأنظروا وتمعنوا فى حالة المجموعات المختارة من هذا الشباب الغر , خريجى هذه المدرسة , الذين اسند ت اليهم عملية الاضطلاع , وتنفيذ أخطر , وأبشع عملية تحدث فى تأريخ البشرية , والتى كان لابد منها لازاحة كافة العقبات , واعطاء هذا المبدأ الخطير : " أكله بالكامل "..... ألا وهى عملية تشريد أكثر من (60) ألف من خيرة الكوادر عالية التأهيل , فايقة الخبرة , هم قادة الخدمة العامة للدولة : ( مدنية - عسكرية – قضاة ) اضطلعوا بهذا العمل المشين , والممعن فى سوءه , وقبحه , وهم فى : " حالة نشوة , وهمة عالية , وفرح لا حدود له , وكأنّهم فى حالة عبادة , وتقرب الى الله بعملهم هذا , الذى يعد من أكبر , وأشنع , الجرائم ضد الانسانية "
• ملاحظة : تجدر الاشارة هنا , ان هذا الذى رأيناه فى المثال أعلاه من : " حالة النشوة ’ والهمة العالية , والفرح الشديد ....... الخ "..... نجده بعينه تكرر , عند تطبيق مبدأ تلمودى آخر , فى تكامل تام مع هذا الأول , ألا وهو مبدأ : " الارهاب " وكما تعلمون بدأ تطبيقه , أول ما بدأ , بما يسمى ب . : " بيوت الأشباح " وما مورس وجرى فيها من جرائم يعف اللسان عن ذكرها , وتوالت عمليات الارهاب بصورة متكررة , وفى أماكن مختلفة , يتم كل ذلك بدم بارد , دون أى شعور بذنب , .... بل بذات الهمة العالية , والفرح الشديد , أى , كأنهم فى : " حالة عبادة "
• هنا نأتى للسؤال المصيرى, وهو : " هل أعطى تطبيق هذين المبدأئين التلموديين أكلهما ؟؟؟؟؟؟؟
• للاجابة على ذلك لا بدّ من الوقوف والتعرف على المرامى والأهاف الحقيقية الكامنة وراء تطبيق هذين المبدأيين التلموديين , هل هى لأعلاء : " كلمة الله فى الأرض " أم لمرامى , وأهداف آخرى شريرة , مجافية , ومناقضة تماما لما جاء به : " الوحى الالهى " وأمرنا بانزاله على الأرض ؟؟؟؟؟ ....... لا شك أن الذين تابعوا مآلات الأنظمة الشمولية سالفة الذكر , وما صارت اليه أممها من بعدها , لا يعتريه أدنى شك مما قيض الله لنا الاطلاع عليه من تعاليم التلمود السرية , ويمكن أجمال الهدف النهائى لها فى كلمتين : " التدمير والافساد فى الأرض " وليس الانقاذ ,..... والآن , فالننظر الى ما صار اليه حالنا :
• أولا : فيما يتعلق بالمبدأ الأول التمكين :
• (1) تم بموجبه , تحويل الدولة النظامية القائمة , من دولة الوطن , الى دولة الحزب , يتصرف فى أموالها وممتلكاتها دون أى حسيب أو رغيب .
• (2) ماذا كانت النتيجة : ؟؟؟ وجد هولاء القائمون بالأمر , وهم كما نعلم أناس من بنى جلدتنا , ينحدرن من عامة الشعب , من الفئات الثلاثة : ( فلاح – راعى – عامل ) وجدوا أنفسهم تحولوا الى شىء آخر , لم يكن فى الحسبان , تحولوا الى شبه : " أباطرة " ( يملكون الفلل الضخمة, والبنايات العالية , والاقطاعيات الشاسعة , والشركات الكبيرة متعددة الأغراض , ....... الخ ما أصبح معلوم لكل الناس . )
( هذه الحالة التى عبر عنها الأب الروحى لهم مؤخرا تعبيرا صادقا ( بعد المفاصلة ) ما ذا قال ؟؟؟ قال :
" كسبو الدنيا ونسوا الآخرة " )
• (3) انعكست عملية هذا النهب المنظم , والمقنن , على حالة المواطن , وحولته الى انسان شقى , يعيش فى حالة : " مكابدة دائمة " وأصبح جل همه , ومبلغ حلمه العثور على : " لقمة العيش " له ولاسرته ,..... وهذا كما يعلم الجميع , يمثل , أنجح سبيل يفضى الى عملية : " تحليل النسيج الاجتماعى للأمة " ومن ثم , تجريدها , تدريجيا من جراء ذلك , من كل موروثاتها من : " الأخلاق النبيلة والقيم الفاضلة "
( وهذا هو عين المطلوب )
• ثانيا : فيما يتعلق بالمبدأ الثانى الارهاب :
• ماذا يعنى أن يسطو جماعة ليلا وبقوة السلاح , كى يؤئدوا سلطة شرعية , تستند فى شرعيتها , على آلية التفويض الجماهيرى , ويحولوها الى سلطة : " شمولية " ؟؟؟ ....... هذا لا يمكن تفسيره أوتعليله الاّ أنه يمثل بحق : " أشد أنواع الاستبداد فى الأرض الذى تعوذ منه الشيطان "... كما يقولون , فهذه العملية , كونها تحدث ونحن كنا على أعتاب القرن الحالى (21) والعالم حولنا يعيش فى قمة صحوته , فى محاولة للرجوع الى فطرته السليمة , فى الدعوة الى بسط مبادىء : ( الحرية , والعدالة , والمساواة الكاملة بين أبناء الأمة الواحدة )
( أليس هذا يمثل بحق ما جاءت الرسالة الخاتمة لبسطه , وانزاله على الأرض , ليراه الناس كل الناس , فى عدله وتكامله وشموله , ألا يعد هذا العمل الذى تم ونفذ باسم : " الاسلام " , ردّة , ما بعدها ردّة ,لا يماثلها فى بشاعتها , وخزيها , وعارها , الاّ الحالة التى سبق , وتردت اليها البشرية حينا من الدهر , وجاءت الرسالة الخاتمة , لانقاذها منها ؟؟؟
( فترة الجاهلية الجهلاء )
• اذن نحن هنا أمام دولة : " الارهاب " دولة قائمة على تعاليم وموجهات التلمود اليهودى , التى نراها ماثلة أمامنا رأى العين , فى الشموليات التى قضت عليها ثورات : " الربيع العربى " والتى لايزال نرى بعضها فى الرمق الأخير , فى طريقها الى السقوط , باذن الله تعالى ,...... اذن فالننظر ماذا جنينا نحن هنا :
• لا شك أن الجميع يرى أن هناك عملية تكامل ظاهرة للعيان بين هذين المبدأيين يمكن اجمالها فى الآتى :
• (1) رأينا بأم أعيننا الدور الذى لعبه تطيق المبدأ الأول , وعملية تحويل نفر من عامة الشعب , الى شبه أباطرة , يملكون سلطة مطلقة , لا حدود لها , ومال وفير , يقابل ذلك ( أمة ) غارقة تماما فى هم معيشتها , ومعركة حياتها .
• (2) يتكامل مع ذلك دور : " الارهاب " ( ما تم فى بيوت الأشباح – وما تبع ذلك , ومورس , من عمليات : ( قتل وتشريد وأرهاب ) لكل عمليات الاحتجاجات , والمظاهرات السلمية , على طول البلاد وعرضها , اسكتت كلها فى حينها ولم يسمع لها صوط بعد أبدا . !!!!!!
• (3) أدى ذلك كله مجتمعا ومتكاملا الى حالة من الخوف , والرعب الشديدين , تحولت الأمة بموجبه , الى شعب ذليل , مهان , خاضع , وفى حالة استكانة كاملة .
( وهذا هو عين المطلوب )
• بالاضافة الى ذلك , ألا يدرون أيضا , أنهم بعملهم هذا , يسيرون فى ذات الاتجاه , وبصورة متكاملة تماما , مع موجهات ما يسمى جماعة : " التطرف الاسلامى " ؟؟؟؟؟ وما نفذوه من عمليات كبيرة , وخطيرة , كان أشهرها : " عملية تفجيرات نيويورك "
• ولكشف أبعاد , وأهداف ومرامى , هذه العملية الخطيرة , التى هزت العالم أجمع , يحدثنا البروف./ زكريا بشير امام , فى حوار أجرى معه عام 2004 , ... والى الحوار :
• س. : ماهو المخطط , والمنفذ , والمستفيد ؟؟؟
• ج. : هناك نظرية تقول بأن الأمر كان مؤامرة , من جهات معادية للاسلام , ومعادية للتواصل بين العالم الاسلامى , والعالم الغربى ,..... بهذا تكون : ( القاعدة ) شاركت فى تنفيذ : " جزء " من المؤأمرة , باعتبار أنهم معدون سلفا , وتم استدراجهم بما عرف عنهم من غضب تجاه الغرب , لأنّه لا يضع اعتبارا لمعاناة المسلمين , والظلم الواقع عليهم , هذه المجموعات , كانت غاضبة كما الرعيل الأول منهم , سبق جندوا من قبل الدوائر الغربية لمحاربة الوجود الروسى فى أفقانستان .
• س. : من هم الآخرين ( الجزء الباقى )؟
• ج. : هم اشتركو نعم , ... ولكنهم استدرجوا لتنفيذ دور محدد لهم سلفا فى مؤامرة كبيرة .
• ( أشار البروف فى رده ) : " أن أصابع الاتهام تشير نحو اليهود فى هذه المؤآمرة , وقد ثبت اختفاء عدد كبير منهم من البرجين ذلك اليوم , بالاضافة الى ثبوت جماعة منهم كانت متواجدة بكمراتها فى أماكن محددة , برؤيا معينة , قامت بتصوير الحدث كما شاهدناه .)
• س. : ما هى الجهة الضالعة من وراء الستار ؟
• ج. : يمكن أن أقول بأنها هى : " الدوائر الصهيونية " التى تريد قطع التعاطف الغربى مع قضية فلسطين , وتجذبه ليصطف خلفها فى حملتها للقضاء على المسلمين , والعرب بغرض تحقيق أهدافها لبناء : " هيكل سليمات " بعد هدم المسجد الأقصى .
• س. : ما هى الخسائر التى لحقت بالاسلام ؟
• ج. : الصحوة الاسلامية خسرت فى العالم كله : فى أمريكا استطاع اللوبى : " المسيحى/الصهيونى "..... أن يجاهر : " ان الاسلام دين كاذب , وباطل , وأنه دين : " ار هاب " وأن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم نبى مزور , وكاذب " ....... هولاء كانوا يخشون الجهر بذلك قبل الحادث , هذا اللوبى المسيحى : " المتصهين " : ( 50 مليون ) أصبح يجاهر : " أن واجبهم الدينى حماية اسرائيل وهم يسيطرون على الكونجرس . "
• س. : رأيك فى طالبان ؟
• ج. : أنا معارض تماما لهم , سياستهم غير مستنيرة , وليست اسلامية , فهمهم للدين مختلفا , وغير صحيح , قاموا بتشويه الاسلام , وقدموا نموزج سيئا للمسلم ,..... أعطوا فرصة لليمين المتصهين فى أمريكا .
• س. : طالبان يرون أنه لا يجدى مع العنف الاّ العنف ؟؟؟
• ج. : هذا ليس صحيحا , الله سبحانه وتعالى يأمرنا : (( لا يجرمنّكم شنئان قوم على الاّ تعدلوا , أعدلوا , هو أقرب للتقوى . ))..... ويواصل قائلا : " مهما أصابك من سوء من العدوء , لا تعمل مثل ما يعمل "... مثلا : أحداث روسيا الأخيرة : " قتل الروس آلاف النساء , وآلاف الأطفال "....... " ولكن ليس فى ديننا ما يبيح أن نرد لهم بالمثل . "....... المطلوب منا أن نعلمهم كيف يكون المسلم مختلفا فى طريقة تعامله مع أعدائه , ... ويواصل قائلا :
" لو كنا مسلمين حقا, لقمنا بدعم القوة العاقلة فى الغرب ,....... دعهم يضربوننا , لكننا نمضى بلا سلاح داخل ديارهم , نمشى بالحقائق : صاحب الحق سيكسب مهما كان ضعيفا فى معادلة القوة العضلية . "

( بتصرف من الحوار المذكور صحيفة أخبار اليوم
12/9/2004 . )


ملاحظة : يقول الله سبحانه وتعالى فى محكم تنزيله : (( ويمكرون ويمكر الله , والله خير الماكرين . )) ..ويقول أيضا : (( عسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا . ))

( هذه العملية مع بعدها الخطير , وما يتمتع به مخططوها من دهاء , وذكاء خارق , وعمل شيطانى رهيب , الاّ أن نتيجتها جاءت على العكس تماما , لما خططوا , ورسمو له , فقد أكدت الأخبار أنها كانت سببا رئيسيا , ودافعا فعالا , لدفع المواطن الأمريكى للجرى والبحث عن حقيقة الاسلام من مصادره الأصلية , بعيدا عن دعاويهم الضالة المضلة , ومن ثم كانت النتيجة الحتمية أن دخل أعداد لا يستهان بها , وتحولوا الى الاسلام . )

............... يتبع :


#874932 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 12:18 PM
والله الكلام الذي قرأته يسد النفس من الوطن والمواطنة
بعدين انتو منتظرين شنو - خلاص كل السودان عرف وعارف - الحل شنو عايزين حلول ما كلام
واحد ام مجموعة شباب يكونوا تنظيم تنظيمات اي شي مليشيات احسن من تعداد الماسي والمواجع الحركة الطبيعية رد الفعل - ام خلاص ادمنتم الخوف والفشب والوضع المايل


#874903 [الجمبلق]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 11:53 AM
يازول لتمكنوا لمن تقولوا بس يا اخى نحن خلينا ليكم السودان دا زمان من كنا يفع لنا روح العمل فى السودان وخدمة اهل السودان لما قدمه لنا السودان من خدمة لايمكن ان ينساه احد ولكن عندما تخرجنا لخدمة وطننا بكل تجرد جاء الانقاذيون وقالوا لنا انتم لاتنفعوا معنا فاذهبوا فانتم الطلقاء وذهبناولكن فى الحلق غصة وسوف ياتى يوم ونرجع الى عشقنا الابدى سودان السماحة و الطيبة و الاصل الطيب بعد ان يزول عنا هذا الكابوس . عشان كده اتمكنوا الى اخر مدى ايه حتحصلوا فى النهاية ايعطونكم الابدية بكل تاكيد لا فانتم ميتون لامحالة وسوف لن ينفعكم تمكين ولا غيره الا من اتى الله بقلب سليم .ولكم تحياتى


#874900 [عبيد الله]
3.00/5 (2 صوت)

01-02-2014 11:51 AM
حسين خوجلي أنا شخصيا اتعاطف معة . (والقلوب بين اصابع الرحمن يقلبها كيف يشاء ) وهو لم يكن يوما مسئول عن حكومة أو وزارة أو حتى مدرسة والرجل أهو من يملك عليه دليلا يقدمة ضده أنا لست من الكيزان ولكن الحق يقال نحن في السودان محتاجين لثورة من نوع جديد تعرف من هو الصالح ومن هو الطالح . ومحتاجين للديمقراطية ولكن كيف الوصول اليها ؟ هل دول الربيع العربي حالها يعجبكم ؟ لا وألف لا الديمقراطية تاتي عن طريق صناديق الانتخابات فقط لاغير . فلنعمل للانتخابات من الآن . وبلاش التنطيط والتطبيل والله الشعب ده تعب لدرجة الموت وخلونا نعمل حتجة واحدة صاح وهي الاستعداد للانتخابات من الآن وتعالو نبدأ .نسجل في حزب جديد نعمل اي حاجة المهم من الآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآن .


ردود على عبيد الله
United States [ود الدكيم] 01-02-2014 02:57 PM
يا عبيد الله إتق الله
أتطلب أن يأتوك بدليل؟؟ ألا يكفي أن يكون حسين (ماعاوز أقول حسين منو) من بطانة السوء؟؟

[الزيدابى] 01-02-2014 01:49 PM
لقد سحرك الرجل يا عبيد الله ، وانت مؤمن لذلك كنت صديقاً .


حسين لم يتسنم "امارة " ولكنه بحث عنها بشدة ، وصدوه عنها برفق ، وقالوا له ان الشعراء


لا يصلحون للامارة ، ولك فى المتنيى اسوة وعبرة , فلم يرض ، وعند المفاصلة 99 اختار فسطاط شيخه


الترابى ’ فصار بينه وبين الامارة امداً بعيدا ,



دع حبك له جانبا للحظات .... ستنكشف لك سوءات الرجل .


ولك فى جميع تعليقات زملاؤك فى الراكوبة دليلاً والامة لا تجمع على ضلال كما تعلم


ولك ودى

United States [واحد] 01-02-2014 12:33 PM
صاحبك دا جاء قال الكلام دا بعد ما خما الجدادة وبيضها, هو بيقول لفيت العالم دا كله, من أين له المال ليلف العالم!!!


#874887 [ود احمد]
5.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 11:44 AM
اولا اشكر الكاتب الذي وفى وكفى ولن يترك مجالا للتعليق وكل ما يمكن قوله قصيدة محي الدين فارس التي تغنى بها العطبراوي (هل يسمعون لا يسمعون)


#874883 [ابوسحر]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 11:42 AM
انا عندي ملاحظة شوفوا حسين خوجلي سمين ومبقبق كيف؟؟؟
وكل الوزراء والولاء سمان
هو السمنه والشحم من مواصفات الوزراء
ام بيسمنوا بعد ما يدخلوا حكم الانقاذ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#874879 [انين الصمت]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 11:37 AM
من اجمل ما قارت من المقالات
يرسم بوضوح فكرة الشياطين والتمكين ....اعرف عدوك لتهزمه واعترف بالمشكله لتحلها... اكتر حاجة عملوها الملاعين ديل هو ما قاله الكاتب بالضبط ...ليتمكنو من الوطن والمواطن ... ولكن نريد حساب حقيقي لا عفي الله عما سلف


#874842 [كاره الكيزان محب السودان]
5.00/5 (2 صوت)

01-02-2014 11:06 AM
لك التحية أبو الحسن

سدد الله خطاك وأعطاك مبتغاك بسحق عصابة الجبهة الاجرامية ولصوص المؤتمر البطني الحبناء.


#874841 [ودبري]
5.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 11:05 AM
من أجمل المقالات الهادفة التي قرأتها مؤخراً .. فأصبحت صحافتنا تسمم البدن ( في كل بيت سكران ومدمن وعاطل وذاني) (المره ممكن تفتح بيت والمرة بتمارس أي شئ) كلا غريب والله لا يصدر من سوداني أبداً .. حتى اليوم ورغم كل السوء الحاصل السوداني يتعفف من ذكر كلمة ذنا خليك من ممارسته .. عودة إلى الموضوع .. تمكنت الإسلامويين حتى أصبح من المنطق أن يكون لهم السودان لمدة ألف سنة خرى.. فتعلموا في أحسن الجامعات .. وإمتكلكوا ناصية الإقتصاد والتجارة: هي تلك العناصر التي تجعلك أن تملك كل شئ


#874832 [ابوعاشه]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 10:57 AM
آخر قرارات هذا (المنافق) قبيل خطابه ، كان (تمكيناً) خاصاً ، وهو ترقية زوجة شقيقه لرتبة (( لواء )) .
اما حسين (خوخه) .. باختصار كدا .. هو (كضّاب) كبير .


ردود على ابوعاشه
[ابوفيصل] 01-02-2014 01:43 PM
اصحح فقط ... رتبة الفريق وليس اللواء ...... مع تحياتي ...

European Union [تفتيحة] 01-02-2014 11:29 AM
يا ابو عائشة البشير رقى زوجة اخيه لرتبة ( فريق )


#874828 [ابوعاشه]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 10:55 AM
آخر قرارات هذا (المنافق) قبيل خطابه ، كان (تمكيناً) خاصاً ، وهو ترقية زوجة شقيقه لرتبة (( لواء )) .
اما حسين (خوخه) .. باختصار كدا .. هو (كضّاب) كبير .


#874827 [سيد الاسم]
5.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 10:54 AM
سمعت من كوز قبل سنوات ان من حقنا استغلال غفلة الشعب السودانى وضعف ذاكرته، وكنت اظنه وبعض الظن اثم، يمزح! فقد كنت اعتقد انذاك ان الكوز لديه الحد الادنى من احترام وطنه وقيمه السودانية. بعد سنوات حين افسدوا القيم السودانية ودمروا الوطن، عرفت ان ذلك الكوز لم يكن يمزح بل كان صادقا. ويندر ان يكون الكوز صادقا. يا اخوانا نرجع مع الراحل المقيم الطيب صالح ونسأل من اين اتى هؤلاء؟


#874823 [صديق الشيخ حمد النيل]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 10:51 AM
ذات الطرطور الذى كان على رأس الطراطير يعلن إلغاء سياسة التمكين وهذا لعمرى إقرار تام بأنها كانت مظلمة من ضمن المظالم الذى أهداها الطراطير لشعب منسدح ....ما أقوله كفاية نبيح وسبيح فالنغير النظام بإتباع أساليب تليق بالطراطير


#874809 [ود الدكيم]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 10:43 AM
أستاذنا الجليل لك وربنا يحقق أماني الجميع في هذا العام
مقال في الصميم وعبارة عن قطعة أدبية رائعة.
ولكنك تأدبت معهم وهم لا يستحقون هذا التأدب لأنهم شوارعية وطباعهم غريبة على هذا المجتمع.


#874789 [زهجان من الغربة.. ما تمشوا خلونا نرجع]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 10:21 AM
عزيز الشاعر اولا كل عام وانتم بخير وربنا ديم قلمك الذي يخط كلمات كالسيف توضح وتكشف كذب هؤلاء القتلة.. وهذا الحسين خوجلي بعد الاطلاع على هذا المقال يجب ان يوقف برامجه المزيف للحقائق اذا كان فيه ذرة من الحياء..


#874778 [ZA HAGAN]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 10:13 AM
SUDAN I THE LAND OF FREEDOM FOR THOSE WHO SUPPORTTHE GOVENMENT , IN OTHER WORDS THE ONES WHO KISS ASS . AND THIS GUY IS ONE OF THEM .


#874755 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 09:58 AM
حفظك الله ورعاك يا ابو الحسن ودمت لخدمة هذا الوطن


#874750 [حمدالنيل]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 09:54 AM
لله درك يا الشاعر، فنحن بحاجة لمثل هذا الشرح والتنوير والتذكير حتى لا تنطلي ألاعيب وحيال اخون الشيطان، وأباليس اعلامهم على من يلقى السمع إليهم.
شكرا لك.


#874746 [المشروع]
5.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 09:53 AM
مقال ممتاز جداً استاذي الشاعر بارك الله فيك وليت قومي يعلمون وليتهم يتعلمون ويتعظون فلم يعد في العمر ما يكفي لمزيد من الدجل وبداية جديدة يتحملون وزرها الي يوم القيامة..

المؤسف ان الكيزان يفسرون اية التمكين (الذين إن مكناهم في الارض) على حسب هواهم ويعتبرونها دليلا على اصفائهم من الله والاية جاءت في سياق مدح الله سبحانه على اصحاب محمد صلى الله عليه وسلم من المهاجرين والانصار حيث يقول الله سبحانه وتعالى الذين إن مكانهم في الارض (بنصرهم على عدوهم) لم يغتروا بهذا النصر وهذا التمكين بل (اتبعوه بإقامة الصلاة وايتاء الزكاة) والخلق الحسن والعدل وفعلوا الصالحات وهذه الاية هي دليل ضد الكيزان وليس دليل لهم اطلاقاً كما ان الاية تتحدث عن مدح الصحابة الذين كانت صفتهم كذا وكذا وان الله سبحانه وتعالى هو الذي مكنهم من تلقاء نفسه عز وجل وأيدهم بالنصر..

اما الكيزان فإن التمكين عندهم صناعة ومنهج وخطط من وراء حجاب ومكر باليل والنهار استخدموا فيها كل السبل الرخيصة والكذب والنفاق والفصل وتشريد كل من لم ينتمي اليهم من الخدمة والشرطة والجيش فكيف تكون الآية مدحاً لمثل الذين صفاتهم كهذه ؟ إن الجبهة هي التي سعت الى السلطة خططت لذلك ولم تأتي اليها السلطة والمؤسف ان صنايعهم وعمايلهم بعد ان تمكنوا من السلطة تدل على انهم عملوا ولا يزالون يعملون ضد مفهوم الآية ولكن (لله عاقبة الامور).


#874724 [الجعلي الفالصو]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 09:35 AM
عافي منك وفيت وكيفت


#874723 [الخمجان]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 09:34 AM
بارك الله فيك .....والله شفيت صدور قوم مؤمنين.....بالذات في ذلك الجاهل المدعو حسين خوجلي.....


#874719 [عبادي]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2014 09:31 AM
لا حول ولا قوة الا بالله
غبينة شتق والله الصالح العام دا
انا عندى اخوى فصولوه من عسلاية في عز الشباب
وشردوه وشردو اولاده
وما زالت غصة في حلقة على تلك الايام
الله ينتقم منهم



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صفحة 1 من 212>
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة