الأخبار
أخبار إقليمية
السفاح : أغلقنا باب التفاوض مع المتمردين حول السلطة والثروة.. التفاوض فقط في العفو عنهم
السفاح : أغلقنا باب التفاوض مع المتمردين حول السلطة والثروة.. التفاوض فقط في العفو عنهم
السفاح : أغلقنا باب التفاوض مع المتمردين حول السلطة والثروة.. التفاوض فقط في العفو عنهم


قال : العام الحالي يعد حاسماً للقضاء على التمرد
01-10-2014 11:59 AM
الخرطوم - اعلن الرئيس عمر البشير اغلاق باب التفاوض مع الحركات المسلحة ، وقطع بانه لن يفاوض الحركات المتمردة على السلطة او الثروة وان التفاوض سيكون حول العفو عنهم فقط ، في وقت نفت الحركة الشعبية التى تقاتل الحكومة في ولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان سيطرة الحكومة على بلدة استراتيجية قريبة من الدمازين.

واشترط البشير على حملة السلاح وضعه اولاً بل الدخول معهم في اي تفاوض ، واضاف: قدمنا كل التنازلات واعطيناهم كل فرص السلام واغلقنا كل أبواب التفاوض حول السلطة والثروة، والتفاوض فقط في العفو عنهم وليس لاشراكهم في السلطة او الثروة.

وقال الرئيس اللبشير في مخاطبة بالنيل الازرق ان مرحلة تقديم التنازلات انتهت وأنه لن يفاوض أي حركة مسلحة على السلطة والثروة مجدداً وشدد على ان التفاوض سيكون حول العفو فقط وشريطة ان يضعوا السلاح، واكد البشير ان القوات المسلحة عازمة على بسط السلام والاستقرار في كافة المحاور

و أكد أن العام الحالي يعد حاسماً للقضاء على التمرد، وهنأ القوات المسلحة بولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان على الإنتصارات التي تحققت أخيراً وتوجت بتحرير منطقة "ملكن" الاستراتيجية بالنيل الأزرق.

ووجه البشير خلال مخاطبته قيادات المؤتمر الوطني الحاكم بولاية النيل الأزرق (الخميس) رسالة لحاملي السلاح للعودة والمساهمة في بناء البلد، وجدد عفوه عن حاملي السلاح. وأشار إلى تحقيق مطالب أهل الولاية في مجالات التعليم والصحة والمياه والخدمات الأخرى.

وأكد الإيفاء بحقوق المهجرين وإنشاء محطة تحويلية للكهرباء لتغطية حاجة الولاية من الكهرباء ، ودشَّن الرئيس بالدمازين عاصمة ولاية النيل الأزرق، برنامج (نفرة الخير) الثالثة بتكلفة (9) ملايين جنيه، الذي نظمه ديوان الزكاة، ويحتوي على مشاريع إنتاجية.

غير ان الحركة الشعبية نفت بشدة سيطرة الحكومة على منطقة ملكن وكذبت الاعلانات الحكومية القائلة بذلك وقالت الحركة ان القتال في المنطقة مازال مستمراً.
سودانتريبون


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 3312

التعليقات
#882169 [ود البلد]
4.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 02:41 PM
و أكد أن العام الحالي يعد حاسماً للقضاء على التمرد،
متأكد العام ده ذاتو 2014
طبعا العام 2013 عفيناك فى كضبو
ونشووووووووووووووووووووووووووووووووف


#882160 [مهدي إسماعيل]
0.00/5 (0 صوت)

01-10-2014 02:27 PM
يرفض البشير التفاوض مع الحركات المُسلحة، وفي ذات الوقت يكون لجنة للتفاوض مع الحركات المسلحة (لجنة صديق ودعة) والسيد/ غندور يدعو إلى الحوار ويقول أن وفده جاهز للتفاوض، وكذلك يدعو حسبو عبدالرحمن للحوار غير المشروط!!
فهمونا إنتو كم حكومة؟!وكم لسان لكم؟! آه يا منافقين با كذبة.


#882127 [kori ackongue]
3.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 01:30 PM
This Ghost; called Omer Hassan Ahmed Al Bashir the man of major psychological defect in his mental manner. He looks more than angry about the loss he had in the Nuba Mountains Region, Blue Nile and Darfur recently. This is the reaction than will not last than 72 hours’ time from today, if not his men will soon either disqualify his statement of will say that people, the media people have wrongly interpreted his talks in that rally. Al Bashir is always Al basher that roaring person like a fearing dog. Of course he wants to show to the world that nothing has happened to his armed forces any way. See what he stated publicly in Juba about the joint oil field force between Sudan and South Sudan and shortly his minister of foreign affairs denied that also publicly. The president is over loaded by those fields’ true victories against his heavily paid mercenaries and the purchased bulk of weapons and machineries to be lost within less than 72 hours exactly. What to do in this case more than saying escape goat policy lies to all, including his most sincere support states (Some in the Gulf-States). Take it as a grant, whatever he says is expected but what is not expected by him is his definite loss of that credibility and he will lose the ruling enjoyment as well. Just wait for the summer time he had mentioned it to go ahead on his normal habitual situation of genocide committing deeds, and also see how far his final approach to losing everything can be at that end to the Anti-Peace and main gate for the thieves of the kind in Sudan trying to conserve that well known secrets by keeping away events to stop him form that sweet seated Palace of Giant Thieves.


#882126 [مالك عقار]
4.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 01:26 PM
التفاوض فقط في العفو عنهم ؟؟؟؟؟

عليك الله يا البشير اعفو عننا واىىىىىىىىى عليك الله يا بشبش عفوك انت و رضاكا


#882120 [jackssa]
5.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 01:16 PM
انت جعجع ساكت يمن تجدهم داخل القصر .


#882116 [الطريفى]
5.00/5 (3 صوت)

01-10-2014 01:05 PM
الغريب فى الامر ان السفاح قد اوصى رفيقه سلفاكير بضروره الاسراع فى التفاوض مع مشار لان المشاكل بين ابناء الوطن الواحد لا تحل الا بالحوار ؟ يا ربى السفاح اصابوا زهايمر ولا خرف؟


#882100 [كاره المتمردين]
5.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 12:24 PM
نعاتب كم لأنكم رحماء بهؤلاء المرتزقة فلتقصفوا جذورهم فى الحدود


ردود على كاره المتمردين
[كاره للمنافقين] 01-10-2014 12:47 PM
المرتزقة هم الجايبنهم من تشاد و النيجر و مالي يا العجب آمو


#882095 [قرفان]
5.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 12:18 PM
ياعالم فهمونا منو بيحارب منو ولي شنو اذا الجبهة الثورية اعلنت تقدمها في النيل الازرق و قبل مايجف حبر البيان البشير يذهب للدمازين و يعلن نهاية التمرد و الجبهة الثورية تتفرج علي مرمي حجر منه الناس دي متفقة و نحن الجهلة


ردود على قرفان
[مشهور] 01-10-2014 01:03 PM
لك ان تصدق من لم تعهد منهم الكذب اما البشير فهو كذاب معروف بدا انقلابه بكذبة و إستمر في الكذب طوال ربع قرن و كل سنة يقول حيحسم التمرد و مافي تفاوض و حاصلي الجمعة في كاودة و مافي قوات دولية تدخل دارفور و يا عوض أقفل البلف و عد و اغلط



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة