الأخبار
أخبار إقليمية
قوات الامم المتحدة تطلق رصاصات تحذيرية لحماية مجمع في جنوب السودان
قوات الامم المتحدة تطلق رصاصات تحذيرية لحماية مجمع في جنوب السودان



01-16-2014 01:24 AM

الامم المتحدة (رويترز) - قال متحدث باسم الامم المتحدة يوم الاربعاء ان قوات حفظ السلام الدولية اطلقت رصاصات تحذيرية لابعاد مسلحين عن قاعدة للامم المتحدة في جنوب السودان بعدما أصابت أعيرة نارية المجمع مما ادى الى مقتل مدني واحد على الأقل واصابة عشرات كانوا يحتمون بالمكان.

وقال المتحدث مارتين نيسيركي ان الواقعة حدثت يوم الثلاثاء في قاعدة لحفظ السلام تابعة للامم المتحدة في ملكال وهي نقطة عبور رئيسية والمركز الإداري لولاية اعالي النيل.

وأضاف "قتلت أعيرة نارية مدنيا كان يحتمي بقاعدة (الامم المتحدة) في ملكال بولاية اعالي النيل بعدما أصابت الأعيرة قاعدة الأمم المتحدة هناك امس." ومضى قائلا "أصيب عشرات المدنيين ومسؤول عسكري بالامم المتحدة بطلقات نارية داخل القاعدة امس وتلقوا الرعاية الطبية."

وتابع "البعثة قالت ان قوات حفظ السلام اطلقت عدة أعيرة لمنع اي شخص يشارك في القتال من الاقتراب بشدة من قاعدتها وذلك لكي تحمي المدنيين."

وقال نيسيركي يوم الثلاثاء ان قوات حفظ السلام الدولية تحمي اكثر من 65 الف مدني يحتمون بقواعد الامم المتحدة في انحاء البلاد.

وأضاف "قالت البعثة اليوم ان القتال توقف في ملكال لكن الوضع لا يزال غير مستقر." وتابع "لايزال بالإمكان سماع اطلاق نار متقطع من على مسافة من قاعدة الامم المتحدة التي تحمي الان نحو 20 الف مدني."

ومضى يقول "لاتزال البعثة تتحدث أيضا عن انفجارات مدوية وإطلاق نار في محيط قاعدتها في بور حيث تحمي 9000 مدني داخل قاعدة الأمم المتحدة."

واتهم الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون يوم الثلاثاء جيش جنوب السودان والمتمردين الذين يقودهم ريك مشار النائب السابق للرئيس بسرقة معونات غذائية ومركبات تستخدم في توصيل مساعدات الإغاثة مع اقتراب البلاد من حافة الحرب الأهلية.

وأعاد القتال الذي اندلع في منتصف ديسمبر كانون الأول فتح صدوع قبلية. ويشير احد التقديرات إلى احتمال مقتل ما يصل الى عشرة آلاف شخص وإن كان لا يوجد احصاء رسمي للقتلى. وكانت الأمم المتحدة قالت إن أكثر من ألف شخص لقوا حتفهم.



وتقول المنظمة الدولية ان اكثر من 400 الف شخص فروا من منازلهم بسبب القتال.

وتفجرت الأزمة بعد أن عزل رئيس جنوب السودان سلفا كير نائبه مشار ووزراء آخرين العام الماضي. ويطالب المتمردون الذين يقودهم مشار بالإفراج عن 11 من حلفائهم السياسيين سجنوا بعد اتهامهم بالتآمر للقيام بانقلاب.

وانفصل جنوب السودان عن السودان في 2011 في اطار اتفاق سلام دعمته الولايات المتحدة انهى حربا اهلية استمرت عقودا


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1744


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة