الأخبار
أخبار سياسية
نفقة الحيوانات اخر صيحات القضايا في السعودية
نفقة الحيوانات اخر صيحات القضايا في السعودية
نفقة الحيوانات اخر صيحات القضايا في السعودية


01-22-2014 10:03 AM



سعوديون يرفعون دعاوى ضد ابائهم لإعالة أصدقائهم من الحيوانات، واخصائيون يربطون الظاهرة بصعوبة التواصل الاجتماعي.



الرياض – الهوس بالحيوانات الاليفة في السعودية في صفوف الجيل الحالي يصل الى المطالبة بحقوقهم المادية.

ويبدو أن محبي الحيوانات الأليفة في المملكة لا يتوانون عن فعل المستحيل "لإعالة" أصدقائهم.

ففي آخر صيحات الدعاوى في السعودية، استقبلت المحاكم قضايا رفعها أبناء ضد آبائهم لإلزامهم بدفع النفقة لحيوانات أليفة اقتنوها في منازلهم لتربيتها.

كشفت وزارة العدل السعودية الثلاثاء أن المحاكم في المملكة استقبلت قضايا رفعها أبناء ضد آبائهم لإلزامهم بدفع النفقة لحيوانات أليفة اقتنوها في منازلهم لتربيتها في آخر صيحات الدعاوى في السعودية.

وتعد تلك الدعاوى النادرة الأولى من نوعها التي ترفع في المحاكم السعودية إذ سجلت مناطق مكة المكرّمة (غرب) والقصيم (وسط) والشرقية أربع دعاوى من أبناء على آبائهم لطلب النفقة لحيواناتهم الأليفة.

وذكر الإحصاء الأخير لوزارة العدل، والذي نشر على موقعها الإلكتروني، أن مكة المكرّمة سجلت دعوى واحدة فيما سجلت القصيم دعويين والشرقية دعوى واحدة خلال العام الماضي يقاضي فيها الأبناء والديهم لتحمُّل تكاليف النفقة للحيوانات.

يذكر أن بعض السعوديين يقتنون في منازلهم حيوانات أليفة كالقطط والطيور وأسماك الزينة والدجاج والحمام والببغاوات،إضافة إلى كلاب للحراسة.

وتحتاج الحيوانات إلى عناية طبية فائقة حتى تجنب نقلها للأمراض البكتيرية والفيروسية والفطريات والطفيليات.

وقال شادي عبدالله طبيب بيطري يعمل في هذا المجال منذ سبع سنوات: "أن اهتمام الفتيات السعوديات بالحيوانات بات مختلفا عن السابق، فلقد لمست من خلال عملي في العيادة البيطرية مدى اهتمام الفتيات بالحيوانات التي يمتلكنها، حيث إنهن حريصات جدا على أخذ المواعيد بشكل مستمر للعناية بها والاطمئنان بنظافتها، وتطعيمها ضد الفيروسات، على الرغم من ارتفاع أسعار الأدوية والمواد الغذائية والفيتامينات الخاصة ببعض الحيوانات، إلا أن ذلك لم يمنعهن من الإقبال على النوعية الجيدة منها، رغبة في تدليلها من جانب والمحافظة على صحتهن من جانب أخر".

وكانت وزارة الزراعة السعودية ذكرت على لسان وكيل الوزارة المساعد لشؤون الثروة الحيوانية الدكتور خالد الفهيد أن الأنظمة تنص على إيقاع العقوبات بحق معنفي الحيوانات الذين تثبت مخالفتهم.

وأضاف الفهيد حول مستوى الغرامات والعقوبات أن "الغرامات المالية بحق المخالفين تبدأ من 1000 ريال وتصل إلى مليون ريال، والسجن مدة تصل إلى 5 أعوام، بحسب نوع المخالفة وفقاً لإجراءات قانونية محددة في النظام".

وأكد أن في أهداف نظام الثروة الحيوانية الرعاية والتغذية والتربية المناسبة للثروة الحيوانية بجميع أنواعها من الحيوانات والدواجن والطيور، سواءً الأليفة منها أو المستأنسة، والرفق بها، وعدم تعريضها للاستغلال أو التعامل معها بشكلٍ يترتب عليه ضرر أو خطر أو قسوة عليها.

واعتبر الفهيد أن "الإساءة إلى الحيوانات بغير أذى صدر منها ضد الإنسان ليدفع عن نفسه شرها يعتبر تعدياً، ولا يصح تعذيبها كون هذا الأمر لا يقبله الدين الإسلامي والعقل والمنطق".

وافاد أخصائيون في الطب النفسي ان ظاهرة تربية الحيوانات الأليفة في المنزل في المملكة اصبحت بدافع المتعة والزينة والتفاخر أو التباهي، وزادت بعد انتشار وسائل التصوير والاتصال، فأصبح الشباب السعودي يتهافت على وضع صوره الى جانب الحيوانات في وسائل التواصل الاجتماعي للتباهي والتفاخر.

واعتبروا ان ميل الكثير من السعوديات الى تربية الحيوانات يعود الى صعوبة تواصلهن الاجتماعي مع المحيط الخارجي لتكون مصدر تعويض لهن عن العلاقات الإنسانية.

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 978

التعليقات
#892782 [gasim]
0.00/5 (0 صوت)

01-22-2014 06:14 PM
الاولى الاهتمام بالمكفول خاصه السائقين والخادمات ءءءء السعودييين اكبر همهم التشبه بالغرب واللحاق به فى كل شى


#892466 [الجمبلق]
0.00/5 (0 صوت)

01-22-2014 12:31 PM
حظ البياطرة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة