الأخبار
أخبار إقليمية
قيادات أهلية بالنيل الأبيض تندد بالأحكام الصادرة ضد تجار
قيادات أهلية بالنيل الأبيض تندد بالأحكام الصادرة ضد تجار



01-25-2014 12:20 AM


الميدان: عادل كلر

نددت قطاعات أهلية واسعة بجنوب النيل الأبيض بقرار محكمة الجمارك الصادر ضد(5)من أبناء منطقة “قوز التومات” شمال غرب أم جلالة بالغرامة(2) مليون جنيهاً والسجن سنة، وفي حالة عدم الدفع السجن لسنة أخرى. وكانت قوات مكافحة التهريب قد أوقفت(2) تراكتور وترلة محملة بالبضائع تتبع لقبائل سليم، على بعد ساعتين من الحدود مع دولة جنوب السودان بالقرب من منطقة “قوز التومات”، وتمت محاكمتهم بمحكمة الجمارك التي حكمت بالسجن والغرامة ومصادرة العربات والبضائع. وقال العمدة مبشر محمد عبد الله لـ(الميدان) أمس، أن المحكومين الـ(5) من بين إثنين قصر تبلغ أعمارهم (16) عاماً، وأوضح بأن التراكتور كانت تحمل بضائع بسيطة كالزيت والشطة والدقيق والويكة، وهو تابع لقبائل عرب سليم وتقوم بتوزيع هذه البضائع على قرى وفرقان المناطق الممتدة بين الراوات وأم جلالة بجنوب النيل الأبيض، وقال بأن هذه الرحلة لتوزيع البضائع الإستهلاكية بين القرى تعرف بإسم(أم دورور) وإنتقد محاكمة المتهمين في محكمة الجمارك بدلاً من المحكمة العامة، وقال بأن: الشرطة ألقت القبض على المتهمين في منطقة بعيدة كل البعد عن دولة الجنوب) وقال: ( الأولاد ديل كانوا بعيدين من حدود الجنوب بأكثر من مسافة ساعتين بالعربية) وأشار إلى أن ترحيل السلع بين القرى أصبح أمراً في غاية الصعوبة نسبة لوعورة الطرق ولإرتفاع أسعار الجازولين، حيث يباع جالون الجازولين بمبلغ(30) جنيهاً في السوق الأسود.
الميدان


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1170

التعليقات
#895638 [ابوانوار]
0.00/5 (0 صوت)

01-25-2014 05:02 PM
في كل العالم يوجد نوعين من القضاء ( مدني و عسكري) لاول مرة نسمع بمحكمة الجمارك وهذه لاتوجد الا في السودان . كيف يستقيم محاكمة شخص في محكمة الشاكي ( الخصم والحكم واحد )


#895306 [قنقليس]
0.00/5 (0 صوت)

01-25-2014 11:58 AM
ما قاله العمدة مبشر يبدو لي أنه نوع من المناصرة لسكان في وضع صعب نسبيا اتيحت لي الفرصة لزيارته العام الماضي ، ولكن الذي يهمني واريد قوله أن منطقة جنوب كوستي تقع علي الحدود مع دولة الجنوب ولايفصلها عنه سوي 60 كيلومترا طوليا، والمنطقة هي من اكثر المناطق شدة ووعورة في ولاية النيل الابيض، يمتد فيها مشروع زراعي عربي "وقد سمعت معلومة تقول أن مالكه هو جمال ابن الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك ولكني غير متأكد من هذه المعلومة" فهذا المشروع يحتل معظم المساحات الزراعية في الجهة الجنوبية للولاية حيث يقوم بزراعة الذرة في ارض شاسعة، وهذا المشروع به عدة ترع وقنوات ري تجعل من العسير مرور شاحنات النقل عبره مما يزيد من زمن أي رحلة بين قرية واخري، ومع بداية فصل الخريف تنقطع المنطقة عن بقية الولاية ونتيجة لذلك ترتفع اسعار البضائع والمواد الغذائية بصورة جنونية بفعل توقف حركة النقل، ويقوم السكان بإشباع حاجتهم من الطعام والاغراض الأخرى عبر الحصول عليها من تجار يقومون بتخزينها قبل موسم هطول الامطار في يوليو من كل عام، ويتم هذا التخزين بصورة غاية في السوء تجعل من المواد الغذائية غير قابلة للاستهلاك الادمي في كثير من الاحيان. كما يقوم بعض الافراد بالذبح "الكيرين" لتوفير اللحوم بأنواعها المختلفة وهذا ايضا خطر، معظم السكان وفي كثير من القري التي تقع جنوب كوستي لا يستطيعون الاستفادة من النيل الابيض في فترة الخريف لخطورة تأثير الفيضان علي عمليات صيد الاسماك هناك، ويستخدم كثير من التجار وسائل اخري بديلة لترويج بضائعهم، منها التجول عبر الدواب او المقطورات التي تجرها تراكتورات علي القري المنتشرة غرب النيل الابيض حتي في اوقات الجفاف لوعورتها،
هذه المناطق يوجد بها الكثير من العائدين من قبائل سليم وخلافها، الذين قضوا عشرات السنوات في جنوب السودان يمارسون حرفا تقليدية مثل الرعي وتربية الحيوان و الزراعة وبعض الاعمال الصغيرة الأخرى، وبعد انفصال الجنوب اجبروا علي العودة والاستقرار في مناطقهم الاصلية حيث اقربائهم في منطقة جنوب كوستي وذلك بعد ان قامت حكومة جنوب السودان بإجبارهم علي الرحيل ، ثم قامت حكومة السودان بتوفير بعض المنشآت التعليمية والصحية والمياه بالمنطقة، وعلي الرغم من ذلك ظل هؤلاء العائدين يقيمون في منازل سكنية تفتقر لأدني مقومات الصحة ،،، صحيح أن القانون يطبق ولكني أقول للقائمين علي امره وفي ذهني طبيعة تلك المنطقة والعلاقات السائدة فيها وطرق العلاقات بينهم وتدافعهم لكسب العيش، عليهم وضع كل ذلك في الاعتبار نحن لا نعلم بحيثيات القضية ولا نعلم كيف ولماذا تم القبض علي هؤلاء الصبية، هل كانوا وقوفا ام متحركين بجراراتهم بعد ان قطعوا مسافة كبيرة عبر المنطقة الحدودية الفاصلة بين السودان وجنوب السودان ، علي أي حال ارجو ان تتم مراعاة طبيعة الناس وطبيعة تلك المنطقة عند اصدار أي احكام.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة