الأخبار
أخبار إقليمية
غوردون.. قصة النجل المزيف!!
غوردون.. قصة النجل المزيف!!
غوردون.. قصة النجل المزيف!!
السفير البريطانى


زار السودان قبل أيام
01-29-2014 03:41 PM

تقرير : بكرى خليفة
كريستوفر غوردون، اسم برز وملأ وسائل الإعلام منذ الأسبوع الماضي.. زار الخرطوم لمدة خمسة أيام تزامنا مع ذكرى فتح الخرطوم في السادس والعشرين من يناير وغادر بعدها، لم يكن سر الاهتمام به، أنه طبيب جراح جاء بدعوة من جمعية السودانيين الأمريكيين الطبية لإجراء عمليات جراحية.
إنما كان الاهتمام به لأنه حفيد غوردون باشا ذلك القائد الذي ولد لأب عسكري يدعى هنري وليام غوردون، وكان حكمدار السودان المكلف من قبل الخديوي لإخلاء السودان من الجنود والمدنيين بعد حصار قوات الإمام محمد أحمد المهدي للخرطوم في 1884 إبان الحكم التركي. حيث فشل في أداء المهمة ولقي حتفه بعد سقوط الخرطوم في يد قوات المهدي.
تقرير: بكري خليفة
اتصالات متعددة أجرتها السوداني مع السفارة البريطانية في الخرطوم قبل وصول الرجل وبعد وصوله لمعرفة برنامجه والتنسيق لإجراء حوار معه باعتباره حدثًا تاريخياً وللخوض أيضاً بصورة أعمق في تفاصيل القرابة التي تجمعه مع غوردون.. وكانت المفاجأة الأولى أن السفارة لا علم لها ببرنامج زيارته أو تفاصيل لقاءاته.
اختار منظمو البرنامج أن يلتقي الطبيب كريستوفر بحفيد الإمام المهدي "الصادق المهدي"، وكان كريستوفر الذي يحمل الجنسية الأمريكية يكثر من عبارة "لا أعرف عن السياسة كثيراً" ورغم ذلك استمع لحديث الإمام الذي دعا خلال اللقاء لقراءة عقلانية وموضوعية للتاريخ السوداني، مشيراً إلى أن كثيرًا مما يُكتب عن تاريخ السودان مزيف، وقال خلال تصريحات صحفية أنهم ينتهزون فرصة الزيارة لقراءة التاريخ وتوضيح أن ما حدث لغوردون في الخرطوم تاريخ به روايات خاطئة الأمر الذي يتطلب إعادة التاريخ باستنارة.
لقاء لم يزل الشكوك
لقاء المهدي مع حفيد غوردون أزال بعض الشكوك التي كانت تشير إلى أن غوردون ليس له حفيد ولم يتزوج، فمن غير المعقول أن تفوت مثل هذه المعلومة على السيد الإمام، الذي يحفظ التاريخ عن ظهر قلب، ومع ذلك كون أن غوردون لم يتزوج هذا لا يعني أنه لم ينجب، لذا بدت رحلة أخرى من البحث.
أكد أستاذة تاريخ أن غوردون لم يتزوج، وليس له ابن أو ابنة، إنما كانت لديه شقيقة اسمها إليزابيث يراسلها دائماً وهو في الخرطوم أو الأماكن الأخرى، ورغم تضارب الروايات حول عدد شقيقاته إلى أن إليزابيث كانت أشهرهم لأنها ذكرت في كتب التاريخ، حيث كانت آخر رسالة أرسلها تشارلز جورج غوردون إليها حدثت قبل وفاته.
السفير البريطاني: هناك غموض!!
وأثناء البحث مع المؤرخين أجرت السوداني حواراً مع السفير البريطاني بالخرطوم د. بيتر تيبر، الذي فجر مفاجأة داوية حول الموضوع حيث أكد أن كل ما أثير حول الزيارة التى قام بها مؤخرا الطبيب كريستوفر غوردون للسودان باعتباره حفيد غوردون ليست صحيحة، وقال بيتر إنه سمع بأن كريستوفر التقى بعدد من الشخصيات في السودان إلا أنه لم يكن لغوردون باشا حفيد مضيفا أن الأمر المعروف يشير بأن الجنرال غوردون ليس له أبناء.
السوداني حينما استفسرته عن الأسباب التي جعلت الرجل يدعي بأنه حفيد غوردون قال السفير بعد أن ظهرت عليه ابتسامة عريضة "هنالك بعض الأشياء الغامضة في الحياة"!!


غوردون:
إن كانت هناك بعض الأشياء الغامضة في الحياة كما قال بيتر تيبيت، فبلا شك ستكون قصة غوردون باشا إحداها..
فقد عرف أنه رجل متزمت في مسيحيته ومتعصب لرأيه ولا يلتزم بالتعليمات التي تقال له، يحب التمرد وأشارت الكتب بأنه لم يكن مستقرا. وتقول أستاذة علم التاريخ البروفيسور ميمونة ميرغني حمزة لـ(السوداني) أن الأيام الأخيرة لغوردون في الخرطوم كانت هي الأصعب، فبعد أن تأزم الوضع بالنسبة للاحتلال البريطاني، ابتعث غوردون صحفياً إلى بريطانيا بمكتوب يوضح لهم الوضع الدائر بكل تفاصيله، لكن بعد أن تمت مهاجمة الباخرة التي تُقل الصحفي واستيلاء الثوار على الرسائل التي كان يحملها للحكومة البريطانية عاني نفسياً بعض الشيء، وكانت جملته الأخيرة التي قالها قبل مقتله "أين محمد أحمد المهدي؟"
ثلاث فترات متقطعة أقام فيها غوردون في الخرطوم، كانت حياته الخاصة غير متاحة لكن كانت هناك ثوابت معروفة أنه لم يتزوج أو ينجب.


تعليقات 26 | إهداء 0 | زيارات 7727

التعليقات
#902309 [حد بيعرف احسن م الحكومه!!]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2014 02:32 AM
(1)انتو ايه حكايتكو يا سودانيين طلعتو اى كلام.. طيبين اوى.. أبل كدا موش قاتلو واحده ست آلتلكو انها من بنات ملوك النيل . فتحتولها لبواب وغرفة كبار الظوار وخدتوها علولايات وقابلت الولاة ولسّ وزير لستثمار فى انتظارها تجيب فلوسها المتلتله لستثمارها فى السودان!! لازم بن لادا كلمها وحظرها!!
(2)هللتو يا سوادنه وكبرتو ان قوردون براون اللى انتخب رئيس وظرا ء انجلترا او وزير خارجيه قربو الديلوماسيون الشعراء ينظموا فيه اشعارهم زى ما نظموها فى الوزيره الموريتانيه لحد ما لحقوها امّات طه .. آلو ايه آلو ابن المستر براون ناظر حنتوب .. طلعت الحكايه ان حوأء وآدم ما يلموهم او يربطزا بيناتهم..
(3) شايف الهيصه تانى قايمه اليومين ديل عا الراجل ألأمريكى اللى بتؤولو انتو حفيد الجنرال غردون وقابل الأمام الحبيب الرمز.. السفاره البريطانيه قالت ما تعرفش عنّو حاجه.. المؤرخون قالو ان عردون لم يكن يستطيع الباءه ليتزوج !!!
(4) اخرتها ماسكين سيرة القائم بألأعمال ألأمريكى اللى استقال!! مالكم ومالو؟ هل ألأمريكان او اى دوله فى العالم حتسأل اذا السفير السودانى اوالبريطانى عندها استقال؟ Who Cares? موش كدا وبس كمان بتقولو عاوز يعتنق ألأسلام!! جميل ..بس مين فيكم خياخد حسنه او ختنقص سيئاتو نظير اعتناقو ألأسلام؟.. سيبوا الخلق لخالقها.. قوموا لأندغامكم قيل ألأعتساف مايفوتكم.. وتندمو وتشمت فيكو ابلآ ظاظا@@@ ناس مشغوله بغيرا@@@


#902272 [رانيا]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2014 12:41 AM
طيب ما كله أصله( فشنك ) والجد (المزعوم )بيكون ماعنده ذرية .. جات على ده !! الحمدلله إته غردون ما ( شريف ) وللا كنتوا شفتوا( كريس )في الصف الأول لابس العمة وماسك عكاز..


#901798 [عاكف]
0.00/5 (0 صوت)

01-30-2014 01:34 PM
كتمتتتتتتتتت


#901313 [jsd]
3.00/5 (1 صوت)

01-30-2014 01:07 AM
الرجاء قراة مقال بعنوان الخير قرب
فقط ابحث فى قوقل


ردود على jsd
United States [ساب البلد] 01-30-2014 04:48 AM
******* صحبك ثروت قاسم ****** اشك انه هو الامام ذاتو ****** بكتب باسم مستعار ******* لو ما الامام واحدة من بناته ***** لانو مستحيل يكون في زول يقدس الامام للدرجة دي ***** اها بعد هضربتو دي كلها و العزومة الحفيد طلع ما حفيد طلع ماااااااااااسورة *************


#901306 [ساب البلد]
5.00/5 (3 صوت)

01-30-2014 12:51 AM
******* من اقوال الشريف الحسين الهندي *********


****** (لدرجة حب السيد الصادق المهدى للزعامه، أنه اذا رأى جنازه تمر لتمنى أن يكون الميت).*********


******* هههههههه الحفيد مسك الماسورة للحبيب ***********


****** الدكتور كريستوفر ما غلطان **** الامام اتشربك فيهو **** الراجل عجبو الدور و انداح ***** كل ما في الموضوع ****** الامام بحب الاضواء و الظهور ****** و الراجل ما حب يحرج الامام ********


#901269 [احمد البقاري]
5.00/5 (2 صوت)

01-29-2014 11:44 PM
أغلب الظن بأن هناك عملية نصب وأحتيال تمت وبتخطيط من جهات حكومية عليا على الطبيب الزائر\ كريستوفر غوردون. هذه الخديعة كانت تهدف لتلميع الصادق المهدي، خاصة كونها تزامنت مع مفجأة الرئيس عمر البشير التي بشر بها السودانيين. والتي سبقتها بعض الترسيبات بنية البشير بحل المؤتمر الوطني وتقديم أستقالته وتكوين حكومة قومية برئاسة الصادق المهدي.

ربما تكون الدعاية الرخيصة التي أستغل فيها الطبيب كريستوفر، تقف خلفها ذات العقلية العقيمة التي أنتجت خديعة جائزة قوسي الفلبينية وجائزة المرأة العربية بتاعة الدكتور كريم فرمان.

مجردة ما لمح صقور الأنقاذ لأسم عائلة الطبيب الضحية "غردون" وكونه يحمل جواز سفر بريطاني، قفز لتوهماتهم الشيطانية الأستغلالية أبتهال الفرصة وأطلاق دعاية رخيصة يسوقون من خلالها شخصية حليفهم الصادق المهدي الباهتة والمنبوذة من جماهير الشعب السوداني، وهم الذين لم يعلو جهداً لشراء جائزة "قوسي الفلبينية" المضحكة. والهدف من كل هذه الهيلامانة، هو الدفع بالصادق المهدي لسدة الحكم كشخصية موثوق بها لدى الرئيس، والمعقود عليه الأمل الخلاص للرئيس البشير المطارد بواسطة المحكمة الجنائية من محنته.

هذه هي كل القصة، وستثبت لكم الأيام وبشهادة الضحية بأنه قد تم النصب عليه وأنه لا يمت بأي صلة ل غردون باشا، وأنه لم يدعى ذلك يوماً، وأن ما تم بهذا الشأن عملية نصب وأحتيال قامت بها السلطات الرسمية السودانية وبالأشتراك والتنسيق مع الصادق المهدي. بالتالي يحق للطبيب الضحية رفع قضية عادلة أمام المحاكم البريطانية، مطالباً بالتعويض وجبر الضرر نتيجة لعملية النصب وتشويه السمعة التي ضلعت فيها السلطات الرسمية السودانية وشخص الصادق المهدي كمتهم أول في هذه الفضية. ومثلما دفعت الحكومة ملايين الدولارات لجائزتي "قوسي" و "كريم فرمان" ستدفع تعويض للطبيب الضحية.

الأيام ستثبت لكم صحة حديثنا أعلاه، طالما دخل السفير البريطاني والإعلام البريطاني على الخط.

بالتزامن مع مفجأة الرئيس


ردود على احمد البقاري
United States [ساب البلد] 01-30-2014 04:43 AM
****** يا احمد البقاري سلام عليك ..... الراجل امريكي الجنسية ..... راجع الخبر ...... الف مبروك ده اول تعليق ليك لا يشتمل كلمات عنصرية (مؤسسة الجلابة) ***** يا ريت لو تستمر من غير عنصرية ****** مودتي ********


#901247 [ابزرد]
4.00/5 (2 صوت)

01-29-2014 11:06 PM
ايمكن حفيدو بالرضاعة هههههههههههههههه


#901206 [سوداني وافتخر]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 10:15 PM
دى وثبة جديده زكبيرة جدا كثرت وثباتنااااااا


#901203 [ابو مريم]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 10:12 PM
لماذا نلف وندور حول القول بأن حياة غردون الخاصة غير متاحة لكن كانت هناك ثوابت معروفة أنه لم يتزوج أو ينجب. فالثابت تاريخيا لي من اطلاعي علي تلك الفترة ان غردون كان من المثليين جنسيا - من دون الاساءة لهم- . فكان يجب علي السفير البريطاني وعلي عالمة التاريخ البروفيسور ميمونة ميرغني حمزة القول بذلك دون مواربة او تورية. ويا ليت فصل لنا علماء التاريخ علاقاته تلك.


#901202 [Omerabi]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 10:11 PM
بالله شوفوا لينا مايكل جوردان لاعب السلة سبقا علاقة شنو بغردون باشا الحكاية كلها ذي بعض، انها السذاجة والجهل وعدم الوضوع


#901169 [mix]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 08:53 PM
الى متى سنكون مهوسون لكل ما هو خواجة بس لانه جاى من بلاد العجم


#901158 [غريب الدار]
1.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 08:37 PM
كيف ماعندو أحفاد؟ إنتو بتهظرو ولا شنو زول حكم نصف العالم
ماعندو أحفاد كيف !!! .. كدي فتشو كويس يمين تلقو أحفاد بالكوم .


#901132 [البعاتي]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2014 07:45 PM
ممكن يكون حفيد ابن عم او ابن عمة غوردون، ... الخ

زي المهدي "عم" جد الصادق حفيد الرسول صلعم


#901107 [murmoly]
5.00/5 (2 صوت)

01-29-2014 07:16 PM
يعني طلع ماسورة كبيرة !! دقسَ الجماعة و طار !

كما يقولون: السودانيون ناس طيبون ! يعني عويرون!!


#901102 [نائل]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 07:09 PM
كيفن ما تفوت....... فاتت وجازت علينا قبل كده واحدة أدعت أنها ذات أصول نوبية وأنها أميرة من أميرات أسرة مالكة بإحدى جزر الكاريبي على ما أظن وطمع المتنفذين في أموالها وأستضافوها ولكن تبين أنها عصابة ماكرة. ........للأسف مثل هذه الأشياء لا تتم إلا في السودان ....... قالوا عندنا أكاديمية أمنية قال .


#901079 [تاجوراء]
4.50/5 (4 صوت)

01-29-2014 06:28 PM
منقول من مقال دكتور أبكر
لقد وضع مصير السودان ،، لفترات طويلة من التاريخ ، فى يد الزعماء الطائفيين الرجعيين ،، وهم من لم يبرحوا الماضى أبداً ،، ولن يبرحوه خشية الإحتراق وذهاب الإمتياز ، فأنتجوا تاريخاً محوراً حول الذات والقداسة الشخصية والغزوات والغنائم والهمبتة والإسترقاق ،،، أما العلم والفنون ، فهى مسائل دنيوية لا تنفع صاحبها يوم يُجمعون ،،،
تكمن الملامح المظهرية لسلفية الطائفية السياسية ، فى المحاولات الدائمة للإستيلاء على منجزات الأجداد ، وإنتقاء وتعلية شأن من يصلحون منهم لإستثمارات الحاضر ،،، وإخفاء ، أو تفادى الإشارة لمن يحتمل أن يكون مصدراً للعار ،، رغماً أن مخرجات تلك الحقب ، لم تسلم من التزييف ، والتضخيم الخرافى لمعجزات روجت أنها قد تحققت ،، واليوم ، فإن حضور ذلك الماضى ، المتبل بالخرافات ، والمعاد صقله بحناجر المدح ، ضرورى للتغطية على فشل الذات فى إثبات أهليتها ،، وفى ذلك سنظل نطرح عليهم السؤال الجوهرى ، أين هى منجزاتكم ومعجزاتكم وبركاتكم أنتم ، ومتى ستتدخل لإنقاذ الموقف؟؟

من ملامح تحضير أرواح الماضى ، التشبه بشخصياتها ، والتزين بأزيائها ، وإدعاء التواصل الباطنى بالقدماء ، ونقل رسائل زائفة ، تصب فى خانة تطويع الحاضر ، وإجهاض التمرد ، ومنع الإستقلال ،،،
تشارلز جورج غوردون (1833 – 1885) ، لم يعرف عنه طوال مائة وثلاثون عاماً ، أن له إبناً أو إبنة ،،، لكن ظهر له حفيد ، يحتفى به فى أمدرمان (2014) ،، وكل ذلك لا يأتى إلا فى إطار الإستدعاء المستمر للماضى ،، فى ظل الفشل فى الإيفاء بمستلزمات قيادة الحاضر ،،،
نرجسية مفرطة ،، وأعياد ميلاد ثمانينية ،، لا تعبر إلا عن سنين مديدة ، من الحياة الطفيلية على ظهر البسطاء ، ممن يبحثون عن الرحمة ،، فيمن لا رحمة فى قلبه ،،

إقرأوا المقال كاملاً فى الرابط التالى بصحيفة الراكوبة
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-134346.htm


#901065 [مالك الحزين]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 06:12 PM
المصريين قبل شهر شربوا مقلب أكبر من كده ,, إذ جائهم واحد أمريكى وأدعى بأنه سيناتور وعضو في الكونجرس الامريكى ,, وهاك يا كبكبه ولقآآت متلفزه ,, وحوارات في الصحف , حتى الفزيون الرسمي عمل معاه لقاء,, ولمن سافر بعد الضيافه والاحترامات والاكراميات ,, اكتشفوا بأنه (حلاق )فقط ,, وليس له علاقه بأى شيء مما كان يدعى


#901042 [عزة]
3.00/5 (2 صوت)

01-29-2014 05:48 PM
النوع دى لازم اتأدب بأندغام واحابيل وانعاش الهويه ولابد من اعطائه الناس كل الناس حتى يعرف قدره
كلام عجيب اتتطاول علينا يا هذا


#901023 [kandimr]
5.00/5 (4 صوت)

01-29-2014 05:31 PM
الإمام الضالآخر من يحفظ تاريخ المهدية!هذا السندكالى لا يدرى أن الضريبة من أهم مسببات الثورة على التركية الاولى..غابت عنه وظل يجبى الضرائب..حتى من المغتربين !..ولم يفكر يوما فى تدوير وتطوير الإقتصاد وهو يدعى دارسته بأكسفورد..فلندرسه ونسله أنتفاضة الشعب..وتقذ به ونياشينه وجوائزه وأمواله المنهوبة من دافع الضرائب إلى مزبلة التاريخ...عاش شهداء أنتفاضة سبتمبر..


#901005 [Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2014 05:09 PM
No wander it's part of the national salvation deceptions imposed on our history ,present and future


#901003 [جاكوما]
4.00/5 (1 صوت)

01-29-2014 05:08 PM
وا فضيحتاه

دى زى فضيحة مجموعة القنوات المصرية الاستضافت امريكى على اعتبار انه
سيناتور ,, واتضح انه مستهبل مجرد سباك ولا جرسون مش عارف


#900960 [الصادق]
5.00/5 (4 صوت)

01-29-2014 04:29 PM
غوردون تزوج او لم يتزوج , له حفيد او ليس له حفيد ماذا نستفيد بهذه المعلومات


#900949 [Al-Ansari]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2014 04:13 PM
دى فاتت على سيد صادق ودكتور مصعب كيف ؟


#900932 [ابوبشير]
5.00/5 (11 صوت)

01-29-2014 03:52 PM
مادام المسألة جايطه كده لبسوه قضية التقاوى الفاسده وخراب مشروع الجزيره وشركة والاقطان



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة