الأخبار
منوعات سودانية
مصرع طفلة في الرابعة دهستها سيارة تقودها بنت الجيران
مصرع طفلة في الرابعة دهستها سيارة تقودها بنت الجيران



01-31-2014 12:31 AM

أم درمان: منال عبد الله:

لفظت طفلة في الرابعة من عمرها أنفاسها الأخيرة تحت إطارات عربة كانت تقودها فتاة عندما كانت الصغيرة تلعب وتلهو مع إخوتها بجوار منزل أسرتهم بالثورة الحارة الأولى بمحلية كرري، وجاءت الفتاة تقود سيارتها مسرعة إلى داخل الشارع الفرعي في طريقها إلى المنزل الذي تقيم فيه والذي لا يبعد كثيراً عن منزل الطفلة المجني عليها، ودهستها أثناء ذلك بالسيارة وولت هاربة إلى منزل ذويها لتقوم بإدخال العربة للمنزل وطمس آثار الجريمة بغسلها من دماء الطفلة التي رشحت في الإطارات، وذلك بحسب مصادر عليمة أبلغت بالحادثة أمس والتي فجع بها المواطنون بالحي.. وتمكنت الشرطة عقب التحريات الأولية من توقيف الجانية والتي
أرشد عليها الطفل شقيق المجني عليها عندما أكد على أن العربة التي اصطدمت بأخته هي سيارة الفتاة التي تسكن في منزل مجاور لهم. وأرشد عليها باسمها بحكم معرفته السابقة بها. وأفادت المصادر أن شهود العيان أكدوا وفاة الطفلة في ذات الأثناء متأثرة بالجراح. وأكد الكشف الطبي ذلك، لتتخذ الإجراءات القانونية ضد الجانية.

اخر لحظة


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1694

التعليقات
#902564 [ست الدار]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2014 02:17 PM
أكيد لو كان وقفت بعد الحادث وقامت بواجبها الأخلأقي وحاولت إسعاف الطفلة رحمة الله عليها وأسرعت بها بمعاونة آخرين إلى المستشفي وأظهرت حزنها وندمها كان ممكن أهل الطفلة يرحموها ويعفو عنها ويحسبو الأمر قضاء وقدر..ولكن بهروبها ومحاولة إخفاء آثار الحادث تصنف مجرمة وقاتلة...رحم الله الصغيرة وصبر أهلها.


#902328 [سوسو]
5.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 03:24 AM
ياااه البت دى ماله قلبها قوي كده دى اقل شىء كان يغمى عليها وهى فى سيارته دى من هول المنظر تقوم تهرب وكمان تخفى اثار الجريمه بالغسيل قال الجنس اللطبف قال


ردود على سوسو
European Union [أبو عمر] 01-31-2014 08:47 PM
و إنت ما جنس لطيف يا سوسو ، فى كتير من الجنس اللطيف أصبح خشن



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة