الأخبار
أخبار إقليمية
خطاب الرئيس !!
خطاب الرئيس !!
خطاب الرئيس !!


01-31-2014 01:10 AM
د. عمر القراي


(وَإِنَّهُمْ لَيَقُولُونَ مُنْكَرًا مِنَ الْقَوْلِ وَزُورًا) صدق الله العظيم
الخطاب الذي ألقاه السيد رئيس الجمهورية، في قاعة الصداقة، قبل أيام، على جمع من المسؤولين، ورؤساء الاحزاب السياسية، والإعلاميين، وخاطب من خلالهم الشعب السوداني، دعا فيه الشعب الى الحوار، الذي ستتم به للسودان " وثبة" تغير وضعه الراهن.

واستجابة لهذه الدعوة الكريمة، سأبدأ الحوار بالتعليق على الخطاب نفسه !! ولا أدري هل يتابع السيد الرئيس هذا الحوار، الذي دعا إليه؟! وهل يقرأ بذهن مفتوح، ما يكتب، ولو كان مخالفاً له ولحزبه ؟!

أول ما بدأ به الرئيس خطابه، هو ان السودان كان يفترض ان يحقق " وثبة " منذ توقيع إتفاقية السلام الشامل.. وهي كانت ستشمل الجنوب أيضاً، ولكن الجنوب إختار الإنفصال، ففقد فرصة " الوثبة" !! وبسبب ذلك تأخرت " وثبة" الشمال ثلاثة سنوات أخرى، لعدم انخراط مفاوضي الجنوب، في مفاوضات منتجة .. قال السيد الرئيس ( إذ يستشرف السودان مرحلته الجديدة ، ظل يستشرفها منذ توقيع إتفاق السلام الشامل عام 2005 .... وكان لابد أن تكون سنوات الفترة الإنتقالية الست، فترة تمّهل في الوثوب إلي غمار هذه المرحلة الجديدة .. سبب هذا التمّهل، هو أن الحزب وحكومته، وقد بذلا للجنوب، عقداً منصفاً وكريماً وناظراً المستقبل كان ينتظر نتيجة هذا العرض الأصيل في وطنيته، بعد أن يُقّومَهُ إخواننا ومواطنونا في الجنوب. ولأن العهد معهم كان قائماً على حرية إختيارهم، هل يقبلونه أم يختارون دولتهم الخاصة في الجنوب؛ لم يكن الإقبال على وثبة سودانية كاملة تشمل الجنوب ممكناً ... حتى يقول الجنوبيون كلمتهم، وقد قالوها والواقع أن خيار الجنوب الأنفصال، قد أدى ايضا إلى إمتداد التمّهل ثلاثة أعوام أخرى، بسبب عدم أنخراط مفاوضي الجنوب في محادثات منتجة بعد الإنفصال). أول ما يجب ان تثيره هذه الفقرة من تساؤل هو : إذا كان حزب المؤتمر الوطني قادراً على إحداث " وثبة"، فلماذا عجز عن ذلك خلال العشرين سنة التي سبقت الإنفصال ؟! ثم بعد إتفاقية السلام، لماذا فشلت الحكومة في ان تجعل الوحدة جاذبة- وكان لديها الكلمة العليا في حكومة الوحدة الوطنية- حتى تجئ نتيجة الاستفتاء برفض الإنفصال ؟!

لقد رفعت الحكومة الشعارات الإسلامية، ولم تراع التنوع الديني والثقافي، وفرضت قوانين جائرة، وصفتها بأنها إسلامية، تضرر منها غير المسلمين، مثل قانون النظام العام، الذي جلد في عام 2008م حوالي 43 الف إمرأة سودانية معظمهم من الجنوب ومناطق الهامش !! ورغم أن الحركة الشعبية كانت شريكة في الحكم، إلا ان الحكومة كانت تسخر من أعضائها، وأصرت على حرمانها من الوزارات الهامة، وفي الوزارات التي يكون على رأسها احد قادة الحركة الشعبية، تجعل السلطة الفعلية في يد الوكيل، الذي يكون من كوادر المؤتمر الوطني، وتجعل الوزير بلا مسؤولية، بغرض عزلهم عن معرفة طريقة الحكم .. ثم إنها ضيقت على نشاط الحركة الشعبية، ومنعت بعض ندواتها، وقامت باعتقال قيادات بارزة منها بعد مسيرة اجتماع جوبا، ووضعتهم لساعات في الحراسة، وتم ضرب بعضهم. والأهم من ذلك أنها أجازت بالاغلبية الميكانيكية في البرلمان كافة القوانين المقيدة للحريات والمعارضة للدستور ولاتفاقية السلام الشامل.

ثم رفضت الحكومة تنفيذ " المشورة الشعبية" التي نصت عليها الإتفاقية في جبال النوبة وفي النيل الأزرق، وحاولت تجريد الجيش الشعبي من سلاحه، قبل نهاية المدة المقررة في الاتفاقية. ورفضت ما جاء في الإتفاقية بخصوص أبيي رغم توقيعها عليه. وحين رفض الجيش الشعبي تسليم سلاحه انتهكت الحكومة اتفاقية السلام واشعلت الحرب ومارستها بالقصف الجوي على القرى وقتلت آلاف المدنيين ومنعت عنهم الإغاثة وقصدت استعمال الجوع كسلاح ضد النساء والاطفال. فمن المسؤول حقيقة عن " الانفصال" وما تبعه من حروب ودمار للإنسان السوداني وللبيئة ؟! وهل الرئيس صادق حين يقول ان حزبه إلتزم بإتفاقية السلام ؟؟ ولماذا لم يحدثنا السيد الرئيس عن سبب عدم "وثبة" دارفور، ومن المسؤول عن قتل ما يزيد عن 250 ألف مواطن بها ونزوح أكثر من مليونين؟! ولقد سبق ان اعترفت الحكومة بأن الذين قتلوا في دارفور حوالي 10 الف مواطن، فلماذا لم يحاكم أحد على هذه الجريمة الشنعاء ؟! وهل يصح من رئيس ان يدعو ابناء شعبه ل "وثبة" سواء ان كانوا في دارفور، أو جبال النوبة والنيل الأزرق، وهو لم يواسيهم في قتلاهم، ولم ينصفهم من ظالميهم ؟!

لقد حدثنا السيد الرئيس عن " الوثبة" المرتقبة فقال:(هذه الوثبة ، ليست ولاينبغي لها أن تكون حزبية محضة، لكن الحزب يرى أن الوقت قد نضج لوثبة سودانية، وطنية، شاملة، طموحة ولكنها ممكنة. من أجل هذا، نحن نتوجه بالخطاب لشعبنا كله، لا لعضويتنا وحدها، ولا نستثني من هذا الشعب أحداً، حتى ولا منافسي المؤتمر الوطني من القوى السياسية الأخرى) وما دام حزب المؤتمر الوطني هو الذي يرى ان الوقت قد حان لهذه " الوثبة"، فهي إذاً حزبية، لأنه هو الذي إدعاها وقرر ان وقتها قد حان الآن !! وذلك لأن الاحزاب والقوى الاخرى، قد ترى ان الوقت غير مناسب لأي "وثبة"، وذلك لأن الوطن جريح، ومقعد، وعاجز عن الحركة، ومشتعل من اطرافه بالحروب، ويعاني من الفقر، والمرض، وبعض أراضيه سلبت، ومشاريعه مدمرة، فهو يحتاج ان يقف أولاً على قدميه، قبل أي "وثبة" فالشخص الراقد من العجز، لا يمكن ان يقفز !!

ثم يحدثنا السيد الرئيس عن التحدي الذي يواجهنا، فيقول ( إن التحدي الماثل أمام الطبقة السياسية والأحزاب، هو أن يعلو الولاء الوطني المستنير على الولاء الحزبي الضيق، وأن تمحو الغيرة على السودان، الغيرة من الحزب الآخر، وأن يدار الخلاف السياسي، بحيث يمكن إدالة السلطة من الذي يتولاها، بثمن يدفعه هو، ولا يكون السودان غارماً، بل يجني ثمرة هذه الإدالة رشاداً وتمكناً من أمره، سيداً على قراره). وهذا حديث طيب يدعو الى تجاوز الحزب، الى مصلحة الوطن، وإلى التداول السلمي للسلطة. فهل نفذ حزب المؤتمر الوطني هذا الأمر ؟! في شهر سبتمبر الماضي قامت الحكومة برفع اسعار سلع ضرورية، فأحتج الشعب، وخرج في مظاهرات يتقدمه طلاب المدارس العزل، فقامت السلطة بضربهم بالرصاص الحي، وسقط أكثر من مأتي شهيد .. فهل قدم المؤتمر الوطني مصلحة بقائه في السلطة، أم مصلحة الوطن، حين ضحى بدماء شبابه رخيصة ؟! وحين جاءت حكومة الإنقاذ أعلنت فصل آلاف المواطنين من الخدمة المدنية والعسكرية وسمت ذلك العمل الإحالة الى الصالح العام، ثم في وقت متأخر أعترفت انها قدمت الولاء للحزب على الكفاءة !! فهل كان ذلك العمل لمصلحة حزبية ضيقة أم كان لمصلحة الوطن ؟! وهل يؤمن حزب الرئيس بالتداول السلمي للسلطة ؟! لماذا إذاً قام بالانقلاب العسكري، ليوقف التداول، ويفرض وجوده بقوة السلاح ؟! وحين أقام انتخابات عام 2010م، لماذا زورها بصورة مكشوفة، صورت، وعرضت في المواقع الإلكترونية، حتى عرفت بإنتخابات "الخج"، حيث قلبت الاصوات ووضعت لمصلحة حزب الحكومة ؟! لماذا فعل كل ذلك إذا كان يؤمن بإمكانية أن تذهب السلطة عنه لحزب آخر ؟! فإذا قيل ان السيد الرئيس إنما يتحدث عن المستقبل، ويطالب بما ذكر في مقبل الأيام، فهذا لا يجوز قبل الإعتراف بأخطاء الماضي، والإعتذار عنها، ومحاسبة من إرتكب جريمة في حق الشعب، ولو كان من الاقربين !!

يقول السيد الرئيس( إنما نطلبه اليوم من السودانيين، منظمين أو غير منظمين، هو عمل غيرُ سهل، ولكنه لا يمكن أن يوصف بأنه غيرُ منصف، لأن المؤتمر يبدأ فيه بنفسه أولاً، ما تستوجبه هذه الوثبة، من نهيٍ أو إيجاب، يتوجه الأمر بهما إلي المؤتمر الوطني قبل أية طائفة أخرى) الحقيقة إنما يطلبه الرئيس من السودانيين غير منصف، لأنه يساوي بينهم وبين أعضاء المؤتمر الوطني، وهم ليسوا سواء !! فمن من قيادات حزبك أيها الرئيس، يمكن ان يعتبر فقير كسائر الشعب السوداني ؟! من منهم بات يوماً دون عشاء ؟! من منهم لا يملك عمارة وأموال في داخل البلاد وخارجها ؟! وإذا طلبت من الشعب ما تطلبه من هؤلاء في "الوثبة" فإن ذلك هو عين عدم الإنصاف!!

كيف يريد الرئيس أن يحقق هذه "الوثبة" ؟! (... بفكر صادق، غير منتحل أو مستوهب من الاباعد أو موروث عن كلالةٍ، أو مستلهم من غير عين الولاء للوطن) وإذا كان فكر الرئيس وحزبه هو فكر الأخوان المسلمين، فهو مستوهب من المصريين، وليس فكراً وطنياً .. وهو موروث عن كلالة، لأنه سقط الآن في بلده الأم، وعزله المصريون عن حياتهم، وصنفوا أهله كإرهابيين. وفكر الاخوان المسلمين ليس فيه ولاء للوطن، ولا يعترف أصلاً بالاوطان، ولا بالحدود بين الدول، ويقدم الولاء الديني للتنظيم على الولاء للوطن، والأرض كلها مقسمة فيه الى دار حرب ودار إسلام. وهذا ما جعل الأخوان المسلمين العرب يقاتلون في افغانستان، ويقاتلون الآن ومعهم الأخوان الافغان في سوريا، وهو نفسه ما جعل حكومة الرئيس البشير، تسعى لإغتيال الرئيس الاسبق حسني مبارك، ولا تعتبر ذلك شأناً يعني دولة أخرى.

وعن الغلاء، المشكلة الكبرى، التي يعاني منها الشعب، قال السيد الرئيس ( الضيق بالمعيشة هذه المرة، ليس حنيناً إلى ماضٍ بسيطٍ سهل، ولكنه تطلع إلى الأحسن، إذ أنه بدون الإدعاء أنْ ليس في السودان فقرٌ، إلا أن فقر المجتمع السوداني بالمقياس المطلق، ليس أشد من فقر الماضي، ولكنه بمقياس مستوى المعيشة الراهن والمأمول أظهر، ولو تأملنا في هذه الجزئية، فأن هذا الضيق، الضيق بمستوى المعيشة لا ضيق المعيشة، لهو فرصة كبرى، مفتاح إغتنامها، هو العمل والسعي الجاد، وعلى الدولة دور في جعل سبيليهما ممكنتين). هذا ما قاله السيد الرئيس، ولكن الشعب كان ينتظر ان يسمع عن أسباب ضيق المعيشة والمعاناة التي يعيشها .. ولماذا يعاني الفقر والجوع ويعاني أعضاء قيادات حزب الرئيس التخمة ؟! ولماذا لم يتعرض السيد الرئيس للفساد وهو سبب اساسي من اسباب أفقار الشعب وتضييق معيشتهم ؟! وإذا بلغ الفساد أن يتهم المراجع العام وزير المالية بالتزوير، ثم يظل كل منهما في منصبه، فماذا ينتظر الشعب من مثل هذه الحكومة ؟! لقد كان الشعب يتوقع من الرئيس أن يبدأ بنفسه، ثم بأهله، ثم بحزبه، فيرد الأموال التي نهبت بالفساد الى الشعب .. كان واجب الصدق، والمروءة، يقضي بأن يقرر الرئيس، إنه إسهاماً منه في المساعدة في تقليل معاناة الشعب، سيرد على الشعب، أموال شركات أخوانه، التي لم ينشؤها، إلا بعد أن أصبح رئيساً!! كما يرد أموال النافذين في حزبه، وحكومته، ويطالبهم بإرجاعها من الخارج، وبيع العقارات التي اشتروها في ماليزيا وفي دول الخليج وإعادة اموالها للخزينة العامة .. ثم ويعلن الحرب على الفساد والمفسدين، ويبدأ بأهل بيته، قبل أن يطالب الشعب الكادح بالمزيد من العمل، ليزيد الانتاج، فتتلقفه مرة اخرى بئر الفساد !!

إن ما نطالب به الرئيس أمر شاق لا يقدر عليه إلا افذاذ الرجال، ولكنه سبيله الوحيد للخلاص أمام الله ثم أمام شعبه .. ومن الذي كان يدعي أنه ليس في السودان فقر، ويطلب منه الرئيس في عبارته السالفة ان يكف عن هذا الإدعاء غير قيادات حزبه وحكومته ؟! يقول الخطاب (إن فقر المجتمع السوداني بالمقياس المطلق، ليس أشد من فقر الماضي) من الفيلسوف، الذي كتب للرئيس، هذا الخطاب العجيب ؟! فليس هناك مقياس مطلق، وإنما كل قياس هو بالضرورة نسبي، لما يقاس إليه !! وبهذا القياس النسبي، فإن وضع السودان اليوم، أسوأ مما كان عليه بالأمس. فهل يعلم السيد الرئيس، أن هنالك مطاعم في الأسواق الشعبية في أمدرمان والحاج يوسف ومايو تبيع للمواطنين وجبة " كسرة بالماء" بدون سكر أو ملح ؟! هل يعلم أن بعض بائعات الشاي، يبعن الآن الأدوية، بالحبة الواحدة، لأن المواطن لا يستطيع شراء كورس الملاريا، أو المضاد الحيوي من الصيدلية ؟! هل يعلم أن الطالبات في الداخليات، لا يستطعن شراء أصبع المعجون، ويتفقن مع صاحب البقالة القريبة على شراء " عصرة" معجون كل يوم ؟! هل يعلم أن أكلة " زمني الخائن"، وهي عبار عن حبات من " البليلة"، يعوض بها الناس عجزهم عن شراء الفول، لم تعد متوفرة ؟! كم من العفة وحسن الخلق يمكن ان يضيعها مثل هذا الفقر؟! بالرغم من هذا الوضع المحزن، يشتري أحد أعضاء حزبك وحكومتك، قصراً بمليون دولار ويأخذ زوجاته الأربعة ليتفرجوا عليه !! إن هذا الشعب، لو خرج شاهراً سلاحه، وقاتلكم دون أمواله، التي نهبتموها منه، حتى لا يهلك جوعاً ومرضاً، لجاز له ذلك.

يقول السيد الرئيس (فأن هذا الضيق، الضيق بمستوى المعيشة لا ضيق المعيشة، لهو فرصة كبرى، مفتاح إغتنامها، هو العمل والسعي الجاد، وعلى الدولة دور في جعل سبيليهما ممكنتين) إن مثل هذا التنطع، والتكلف، والتلاعب بالالفاظ، هو الذي جعل الخطاب يقابل بالرفض من عامة الشعب .. فما هو الفرق بين الضيق بمستوى المعيشة، وضيق المعيشة ؟! أليس ضيق المعيشة يعني الضيق بمستواها ؟! وكيف يكون ضيق المعيشة فرصة، يتم اغتنامها بالعمل، ما دامت مقومات العمل نفسها غير متوفرة ؟! أين البنية التحتية للمشاريع الزراعية ؟؟ أين قنوات الري لمشروع الجزيرة ؟؟ من الذي دمرها ومن الذي باع المشروع نفسه ؟؟ من الذي احضر التقاوي الفاسدة ولماذا لم يحاكم؟؟ أين مدخلات الإنتاج للصناعة ؟؟ ولماذا كل المصانع الكبرى معطلة أو متعثرة في ديونها ؟؟ وإذا كان الخريج عاطل والعامل لا يكفي مرتبه ليوصله الى مكان عمله، والمزارع لا توفر له الدولة الأرض والقرض، فكيف تريد منهم المزيد من العمل والسعي الجاد ؟؟

إن "الوثبة" التي يجب ان نهيئ لها أنفسنا، لها متطلبات ذكرها السيد الرئيس، هي ( أولاً : السلام مبدأ عقدياً فكرياً إيمانياً وطنياً واقعياً .... ثانياً المجتمع السياسي الحر الذي يحتكم لحكم المشروطية متصرفاً في شأن الوطن بحرية ومشاورة للناس ... داعياً لحقوق الجميع بالسوية ... ثالثاً الخروج بالمجتمع السوداني من ضعف الفقر الى افق إعلاء القوة المستطاعة. رابعاً : انعاش الهوية السودانية التاريخية التي تعيش التاريخ تحترم ابعاضها وتتوحد بهم ) وقبل مناقشة تفاصيل هذه المسائل، لابد من الإشارة، مرة أخرى، الى اللغة العجيبة التي كتب بها هذا الخطاب .. فما معنى " المشروطية"، التي يحتكم إليها المجتمع السياسي الحر؟ فإن كان المقصود بها " الشروط"، فلا قيمة لذكرها، دون تحديد ما هي تلك الشروط .. لأنها قد تكون قوانين مصادرة للحرية نفسها، فتأخذ بالشمال ما أعطت باليمين. ثم كيف تنعش الهوية ؟؟ وما هي الهوية السودانية، التي يجب ان نحترمها حسب رأي الرئيس وحزبه ؟؟ ولماذا التاريخية ؟؟ أليس لنا هوية حاضرة أم ان الهوية الحاضرة لا تحتاج الى إنعاش ؟؟ ووصف الهوية التاريخية، بأنها التي تعيش التاريخ، أليس هو تفسير الماء بعد الجهد بالماء ؟؟ ثم ما معنى كلمة " ابعاضها" هنا ؟؟ فإن كانت جمع "بعض" فإن كل هذه الأجزاء المذكورة، لم تبلغ الكل، وإلا لقال تحترم ذاتها وتتوحد بها .. فإذا كانت هذه الأجزاء لم تبلغ الكل، فهي إذاً بعض، فلماذا لم يقل تحترم بعضها وتتوحد به ؟؟

لقد جاء الرئيس الى الحكم بانقلاب في يونيو 1989م، ومنذ ذلك التاريخ، استمر في حرب مع المواطنين السودانيين الجنوبيين حتى عام 2005م. وقبل ان تتوقف حرب الجنوب، تماماً، إندلعت الحرب في دارفور.. فقام النظام بتصعيدها، وسلح مليشيات الجنجويد، وفاقم من الصراع، ولا تزال الحركات المسلحة، التي ولدها القهر والغبن، تشعل دارفور مواجهة للقوات الحكومية. ثم إن النظام بعد انفصال الجنوب، أشعل الحرب في جنوب كردفان، وفي النيل الأزرق، ولا زال يضرب المواطنين العزل بطائرات الأنتينوف، قبل خطاب الرئيس وبعده، فيدمر القرى ويقتل الشيوخ والنساء والأطفال. وكان حصاد هذه الحروب الجائرة، مئات الآلاف من القتلى، واضعافهم والجرحى، ومئات النساء المغتصبات، وملايين اللاجئين والنازحين، الذين تحولوا في المدن الكبيرة الى مشردين، ومتسولين !! فإذا قال الرئيس بعد كل هذا ان السلام عنده (مبدأ عقدياً فكرياً إيمانياً وطنياً واقعياً) فمن الذي يصدقه ؟! ولو كان الرئيس جاداً، ولو كان لديه أدنى احترام لشعبه، أو لزعاماته الحزبية والسياسية، لأعلن على الأقل وقف اطلاق النار من جانب الحكومة، وفتح الباب للإغاثة للمتضررين من الحرب في جنوب كردفان والنيل الازرق، ولأعلن التفاوض مع الجبهة الثورية، لتحقيق السلام دون شروط مسبقة.
د. عمر القراي
[email protected]


تعليقات 44 | إهداء 0 | زيارات 11698

التعليقات
#903548 [ابو خالد]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 01:26 AM
خطاب الرئس مفلس كما الرئيس ودنكم ما قالة قوش لقد جئنا واعدئنا فى جيوبنا فمن يقصد غير الفقر وقيل والعهدة على القائل ان سبب الحرب على هذا القوش هو امساكة بملفت الفساد وفيها طبعا اخوان الرئيس ونافع واخرين وما علم عن التقاوى وسودانير وسودان لاين وغيرهما لقليل من كثير ولك الة يا وطن هزم بابنائة


#903449 [ودنوباوي]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 09:31 PM
كلام موزون ينم عن فكر عميق يا دكتور.


#903442 [بت البلد]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 09:15 PM
شكرا لك يا دكتور لقد وضعت النقاط على الحروف ... وقمت بفك طلاسم الوثبة التي استعصى فهمها على الكل لسوء الاخراج الناتج عن الجهل والاستخفاف بعقول أهل السودان ... ناسين أو متناسين أن هناك عقول نيرة من أمثالكم يستطيعون فهم ما ترمي اليه حكومة الفساد وماسحي الجوخ ... شكرا لك يا دكتور ونأمل أن يسدد الله خطاكم وبكم نتطلع الى فجر جديد والله المستعان...


#903419 [د. محمد عبد الرازق سيد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2014 08:17 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

شكرا لك اخي دكتور عمر القراي .. احسنت .. تفصيلا ..واحسنت .. سياسة وادبا .. جزاك الله عني

وعن كل محمد احمد والسودان خيرا .. وتحياتي لشباب الراكوبه الشرفاء ..وانا واثق مادام في الوطن مثل فكرك فانه سيثب وثبة حقيقيه انشاء الله قريبا جدا ..


#903384 [kokshmara]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2014 06:44 PM
ماديرين وصبة ولا نطة الشعب يريد العيش الكريم الناس تجاوزو مرحلة الاكل والشرب والسكن والعلاج المجاني وجاي تقولو تاني منتظرنا وسبات ماحرام


#903371 [ود الدكيم]
3.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 06:12 PM
خطاب الوثبة والإندغام والأحابيل خلى الراجل زي "عوير" الأفلام الهندية بتاعت زمان.

هسي أفرض الراجل ده بقى أبكم تاني ترفهوا عن نفسكم كيف؟؟؟غايتو مرارتكم حتنفقع.

كدي يا جماعة إتأكدوا لينا طير الدباس الصادق وابنه البعير من غير لب وجعفوري المنغولي والسامري أبو الأتربة يوم "التلاتا" الجاي جايين تاني؟؟


#903335 [النائم في الواطة]
4.00/5 (2 صوت)

02-01-2014 05:08 PM
! هل يعلم أن الطالبات في الداخليات، لا يستطعن شراء أصبع المعجون، ويتفقن مع صاحب البقالة القريبة على شراء " عصرة" معجون كل يوم ؟! هل يعلم أن أكلة " زمني الخائن"، وهي عبار عن حبات من " البليلة"، يعوض بها الناس عجزهم عن شراء الفول، لم تعد متوفرة ؟! كم من العفة وحسن الخلق يمكن ان يضيعها مثل هذا الفقر؟! بالرغم من هذا الوضع المحزن، يشتري أحد أعضاء حزبك وحكومتك، قصراً بمليون دولار ويأخذ زوجاته الأربعة ليتفرجوا عليه !!الجزء دا والله خلي عيوني تدمعي ...والله نحن ننوم في الواطة لعدم تكننا شراء سرير باليل بالنهار ارضا سلاح واذا جانا ضيف نتحرج ..ولسه تقولي البلد مافيها فقر وعندنا ارض منهوبة عن طريق واحد من الحزب الحاكم !


#903313 [الصوت]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 04:33 PM
الخطاب والوثبة وما جمع فاوعى كلللللللللللله ادوات لتطهير السفاح من الدم السافر لدى سيف الجنائية " الكافر " ...

هذا لب الخطاب وحواشيه ...لذلك تسمع كلمات من شاكلة :// السلام العقدي // عند كل ركوع " غرباً " ..

//والمشروطية // عند كل إفتراش " لدينا " هنا .. مكاناً ..

يا للعجب ...انهم يسألوننا " النفقة " ان اردنا " الطلاق " ...والا ... " فالفراش " ....

لا شيئ دون مقابل ..كما قال احد " ركائز " النظام ......

لم يكن المخاطب بهذا الخطاب الداخل ابداً..... وكل العمائم التي ترون ما هي الا لتحلية" المرق ".. كما كانوا دائماً ...


#903284 [محي الدين المسبعاتي]
4.50/5 (2 صوت)

02-01-2014 03:29 PM
لقد قالها المرحوم ..... من المدفع طلع خاذوق.....خواذيق البلد زادت....)....بس الليبين لما ماتوا قاموا ورجعوا الخاذوق بخاذوق في معمر..فرعون ليبيا......واللبيب بالشارة يفهم.......لك التحية أستاذنا عمر القراي.. لا فضّ فوكّ.......


#903162 [الزول المنسي]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 12:34 PM
أولاد الغدار على عثمان الذي غدر بنسابته (الصادق ومبارك بالأنقلاب) ثم عديله الذي أمسكه الدرب (الترابي ثم غازي) و أولادالضار ود علي نافع من يمسكون بالسلطةوهؤلاء لن يفرطوا فيها و البشير يريد أن يكون رئيس كل مرة كذبة جديدة (في كل شهر مش كذبة ابريل فقط) و البلد ما فيها فساد الشاف وداد تسرق عشان ملايين الدولارات العندها دي يجيب ما يثبت ذلك


#902931 [ود التوم]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 03:10 AM
والله ياخى القراى محمود الكزاب ما زال يكزب ويراوق ويكزب والغريبه انو بعض الناس ما بقول كل الناس مصدقين كزب محمود الكزاب ده بعد تجربة 25 سنه من الكزب والنفاق لكن انا بقول كان امل الشعب المسكين متفايل انو محمود الكزاب يصدق وطبعاًالغرقان بمسك فى طروره وعايزنهابارده ابرد من المكنكشين فيها لكن يا محمود الكزاب اقعد اتلولو كده لحدى ما يجيك النمر ويكون مجهز عيدانه وكل اول ليهو اخر


ردود على ود التوم
United States [الزمن العجيب] 02-01-2014 08:47 PM
لا حرج عليك يا ود التوم ، فأنت من سلالة قوم لوط التي تعرف في اللغة فقط حرف الـ ( ز )

European Union [كركاب مطر بلا سحاب] 02-01-2014 12:39 PM
ذال فى كلمة الكذب زعلانة منك ..عرفنا بشبش كتبوا ليهو خطابه.. مايكون بشبش كتب ليك تعليقك ده ؟؟


#902907 [الساكت]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 01:28 AM
تسلم د.القراي وأشكرك على هذا الرد الوافي لخطاب الرئيس، ولا شك أن وقع الخطاب قاسي على نفوسهم ويمزق كبريائهم الزائف ويعريهم تماما ويظهرهم على حقيقتهم ... هذا النضال الشرس والمدافعة عن حقوق الشعب هو الذي يخيف الكيزان ويجعلهم يكرهون اليوم الذي أتى بهم إلى السلطة.


#902887 [حزب الراكوبة]
3.00/5 (2 صوت)

02-01-2014 12:38 AM
الشعب يريد أن يعرف الآن وقبل الوثبة :
من الذي كتب خطاب الرئيس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


ردود على حزب الراكوبة
United States [محمد عبدة] 02-01-2014 02:59 PM
هده اللغة المتقعرة هو اسلوب امين حسن عمر فلفوس الجماعة والطشاش في بلد العمي شوف يا اخوي حزب الراكوبة

[سيبويه] 02-01-2014 03:44 AM
و لماذا قرأه علينا سيادة الرئيس مع احتوائه علي مصطلحات كنعانية و آشورية تحتاج الي تراجم ؟ ؟


#902831 [إسماعيل البشارى زين العابدين حسين]
3.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 11:10 PM
لماذا لم يتطرق الخطاب لأمر الشريعه التى بها تاجر سنين عددا ؟؟؟
أظن وبعض الظن إثم إن طالبه الشعب بتطبيق تلك الشريعه بمفهومها ونصوصها فستكون البدايه بآل البيت آل بيت أمير المؤمين !!! ورهطه وعشيرته الأفربين والمقربين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين لهذا تم التحاشى ؟؟؟؟؟


#902682 [krkasa]
5.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 06:19 PM
لو امتلك بعض ساستنا الذين ابتلينا بهم لو امتلكو مثل هذا الفهم السياسي والديني المتقدم لما لبثنا في العذاب المهين ..؟؟


لك الشكر وكذا مولانا سيف الدولة الذي لم نتنكن من التعليق على مقاله الرائع والذي يعبر عن فهم متقدم .


#902662 [Rebel]
4.25/5 (3 صوت)

01-31-2014 05:28 PM
* الحقيقه المره ان الوطن تحكمه عصايه من اللصوص و المجرمين و القتله، يا اخى القراى. اقول ذلك ليس بالمعنى المجازى "للصوصيه و الإجرام"، و انما بالمعنى الحرفى للجمله.
* و هل يمكن ان يسلك "اللصوص و المجرمين" طريق "الحوار" هذا، فى اى زمان و مكان، إلآ بهدف المزيد من إبتزاز الضحايا، و تعظيم مكاسبهم الناتجه عن اللصوصيه و الإجرام؟
* الثوره، يا اخى د.القراى. الثوره على المجرمين و العفن هو الحل، و ليس غيرها. اللهم انى قد بلغت فاشهد.


#902568 [تينا]
4.50/5 (4 صوت)

01-31-2014 02:23 PM
كفيت اخوى الفاضل ((( ساب البلد ))) ... تسلم البطن الجابتك ... تحياتى ...


ردود على تينا
United States [ساب البلد] 01-31-2014 10:28 PM
******* شكرا **** اختي ((تينا)) ****** متعك الله بالصحة و العافية ******


#902554 [كاظم]
4.19/5 (5 صوت)

01-31-2014 01:59 PM
د. القراي: بعقلية متوازنة ورصانة التعمق في حقيقة داء السودان قبل الدواء ، ارشحك لحكم السودان لننا نحلم بغد مشرق ورئيس يحترم نفسه اولا ويخدم شعبه يطع ربه، شخص مستنير ذو عقل وقلب كبير مثلك.

ادام الله نور عقلك وحفظك


#902525 [الكنزي]
5.00/5 (1 صوت)

01-31-2014 12:41 PM
اقف معك تماما فيما ذكرت دكتور القراي , خاصة في تحليل حطاب الوثبه المزعوم وكنت اتوقع في خطاب الوثبه الاعتزار للشعب السوداني لكل الجرائم التي ارتكبت في حقه منذ 89 والتواصل مع الشعب السوداني بعد الاعتوار مع القيادات الفعليه للشعب السوداني ومع الحركات المسلحه في دارفور والنيل الازرق وجموب كردفان ومغ كل قيادات المناطق المهمشه التواصي في وضع الاليات والمكانزمات لتطبيق العداله في كل من فسد وافسد حتي لمن هم من اهل بيته وتقديم كل من اجرم في حق الشخب السوداني في دارفور وكجبار والنيل الازرق وجنوب كردفان وبورسودان وسبتمبر وشهداء رمضان وشهداء الدولار وشهداء الصالح العام والفاسدين في مشروع الجزيره والخطوط الجويه السودانيه والتهريه وهثرو وغيرها وغيرها فاليطبق شرع الله فيمن افسدوا الحياه الاجتماعيه والسياسيه والماليه اذا كانو يحترمون شرع الله الذي ينادون به لن يستطيعوا فعل اي شئ من ذلك لانهم ببساطه لا يحترمون الوطن فما بالك شعبه هم يحترمون التنظيم الدولي للاخوان فبتالي لا جديد الا مايقرره التنظيم الدولي كسر هذه المعادله طوريتها الشعب السوداني كما قعل المصريين مع الفارق في الظروف الموضوعيه والزاتيه


#902517 [عاشق السودان]
5.00/5 (2 صوت)

01-31-2014 12:34 PM
ربنا يديك العافية يا د القراي كفيت ووفيت اما عن موضوع الخطاب فهو خطاب زول خائف ومرتبك ولان الظالم ياخدعقوبته في الدنيا والآخرة ولان فترة حكم الجبه الغير إسلامية أفسدت كل ماهو جميل في السودان!


#902505 [أبو ذر الغفاري]
5.00/5 (6 صوت)

01-31-2014 12:13 PM
مع الاسف السودان منذ ربع قرن يحكمه شخص مجرم وحزب مجرم ومجرمي حرب و......


#902492 [ودالباشا]
5.00/5 (1 صوت)

01-31-2014 11:45 AM
دي فلاسفة النظام امين والخطيب يكذبوا على الشعب الصامد والصامت ويدركوا انهم يكذبوا ولكنهم لايدركوا ان الشعب لايصدقهم عكس ما يظنون وقد لاحت تباشير فنائهم بأذن الله وحتى لو استكان الشعب للذل والهوان فأبكى ياوطنى على شعبك قبل ان يبكيك الشعب


#902486 [الحركة السودانية للحرية والعدالة]
5.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 11:33 AM
أجمل وأحلى نتائج خطاب الرئيس هو توحد المعارضة وطرحها لأربعة شروط للحوار متفق عليها، ولا أعتقد أن الجبهة الثورية سترفض هذه الشروط الأربعة لأنها تلبي كل مطالب الشعب السوداني.
الجميل في خطاب الرئيس أنه دعا للحوار بصراحة تامة، وأعلن عجز المؤتمر الوطني عن حل مشاكل الوطن منفرداً بعد إن ادلهمت به الخطوب، ولكن القبيح في خطاب الرئيس أنه لم يعترف بأن ما وصلت له البلاد من تردي كان نتاجاً لأخطائه المتراكمة وسياساته الكارثية وديكتاتوريته وتفرده بالقرار، فكانت لهم السلطة المطلقة ولذا أفسدوا فساداً مطلقاً.
نعم المؤتمر الوطني أقر أخيراً بعجزه عن إدارة الوطن منفرداً ولذا طلب الحوار، ولكن أي حوار يريد؟؟؟ إن الحوار لا يبدأ إلا بالاعتراف بالقصور والتقصير، فإذا لم يعترفوا بقصورهم وتقصيرهم وفشلهم الزريع على كافة المستويات السياسية والاقتصادية فعلى أي أساس يقام الحوار؟؟؟؟؟


#902480 [Dr Abdelwahab Yousif Babiker]
4.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 11:22 AM
This Omer Elbasheer Talks RUBBISH.


#902446 [ود جبل حلة]
5.00/5 (4 صوت)

01-31-2014 10:21 AM
ربما تكون وثبة حق اريد بها باطل
في قادم الايام سنشهد العجب العجاب في خطب الرئيس وخبثاء المؤتمر الوثني جعبتهم ملأي بالوثبات


#902443 [نبض التعب]
4.75/5 (10 صوت)

01-31-2014 10:10 AM
وطن وشعب يضمان في صفوفهما عقول مستنيرة وواعية كدكتور القراي يحمكها الرئيس الرقّاص؟! .. لا تعليق أكثر من هذا.


#902438 [taluba]
3.50/5 (4 صوت)

01-31-2014 10:03 AM
عزيزي القراي حديثك كانفجار الدناميت في الصخور الصلبه، فتتفتت هذه الصخور الي جزئيات صغيره متبعثره هنا وهناك، لأن هذه الصخور احست بتأثير الدناميت، اما هاؤلاء فهم مجردون من الاحساس والانسانيه ،هم ليست بشر انما مخلوقات اخر.


#902416 [abosari]
5.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 09:11 AM
ان عشبة القنب الهنديه تلك اذا لم تروي تماما بالماء. فانها تكون اكثر حدة في ما تحتويه من ماده مخدره . وبالفعل لقد كلن ذلك . وهذا كلام مساطيل لا يفهمه الا مسطول . ونحن اذ نقتفي اثر الشرح لهذا الخطاب . ما علينا الا ان نسال السيد المسطول رقم 2 السيد فقري حسن طالح ولربما فهمنا شئ.


#902403 [Abu]
5.00/5 (4 صوت)

01-31-2014 08:46 AM
"All things entail rising and falling timing. You must be able to discern this?”
Dear Dr. Omer, utterly fabulous critique. Wish if someone will be kind enough to pass it to this “idiot”? Unquestionable he will find hard to comprehend, and the rest of this scams around him, precisely the dullard who wrote him this speech. Such an immaculate work doesn't sure need a genius to twig, just a common simple layman, and definitely such criteria this idiot doesn't bear it. Thank you and our beloved “Al-Rakoba” for given us the pleasure to read such a masterpiece


#902402 [ساب البلد]
3.85/5 (11 صوت)

01-31-2014 08:42 AM
******** شكرا د.عمر القراي ***** البشير لم و لن يحترم الشعب ***** و المؤتمر الوطني يري الشعب عبيد سخرهم الله لخدمة دولة المشروع الحضاري ***** الكيزان ينظرون الي الشعب ك (صراف الالي) يدفع المال و هو صامت لا يتكلم او يحتج ****** الان آن الاوان ياما ان نكون دولة محترمة و شعب محترم او لا نكون ***** ليس للشعب ما سيخسره ****** ان لم نمت بالرصاص قتلنا الجوع و المرض *****هبوا يا شعب السودان ***** هبوا لاقتلاع الطاغية من ارض ****** طهروا ارضكم من الكيزان و الادران *****


ردود على ساب البلد
United States [ساب البلد] 01-31-2014 10:36 PM
***** تسلموا من كل شر **** اختي (رانيا) **** اخواني (كمال) و(ابو ذر الغفاري) ****** نسأل الله تعالي ان يصلح لنا سوداننا ******* لكن يجب الا ننتظر التغير من الكيزان او المعارضة يجب ان نبدا نحن بالتغير ******** (( إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ)) *********

United States [كمال] 01-31-2014 04:58 PM
احيييييييكك اخي هذا عو كلام العقل
هؤلاء الكيزان ا ل خ و ل ا ت عاوزين يكسبوا الوقت ليس الا
ليستمروا اطول فترة هم الآن نظام سقط وتهاوى ،وخائفون يرتجفون
من الذي آتي !!
الشراع بس لكنس هؤلاء الشواذ

United States [ساب البلد] 01-31-2014 03:00 PM
****** شكرا اخي ابو ذر الغفاري ******* تسلم كتير ***** جمعة مباركة ******

[رانيا] 01-31-2014 01:44 PM
الله يبارك فيك وفي كلامك الطيب .

European Union [أبو ذر الغفاري] 01-31-2014 12:19 PM
تسلم الايادي
تعليقك تعليق رجال ما تعليق عوين
الله يكرم والديك


#902400 [ود الجزيرة]
5.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 08:39 AM
يسلم ايدك يادكتور عمر القراي


#902398 [أبوعلي]
5.00/5 (2 صوت)

01-31-2014 08:30 AM
رد جميل ومقنع لكل من تابع مسيرة الإنقاذ أتمنى ان يقرأ الريس ما كتبت أو مستشاريه وان قرا ان يفهم ما كتبت. وان فهم ان يعمل على ان يكون صادقا مع ربه ونفسه وشعبه


#902397 [معمر حسن محمد نور]
5.00/5 (2 صوت)

01-31-2014 08:24 AM
هي الكلمة الوحيدة الخارجة عن انتقاد شكل الخطاب الي محتواه .. ومن هنا ينبغي ان يبدأ الحميع.


#902394 [شن قولك]
5.00/5 (2 صوت)

01-31-2014 08:21 AM
شكرا للدكتور عمر القراي لشرحك خطاب السيد الرئيس الذي لم يأتي بجديد بل كان محبطا


#902392 [د. حسين إسماعيل أمين نابرى]
3.69/5 (5 صوت)

01-31-2014 08:19 AM
أخى د. عمر القراي كعهدنا بك تكتب اليوم مقالا موضوعيا موثقا مهما تكشف فيه إفلاس الرجل وإفلاس نظامه. إذن لم يعد هنالك من حل إلا إجتثاث هذا النظام الفاسد الظالم المستبد من جذوره. ومثلك تماما قال بيان الجبهة الوطنية العريضة أن هذا النظام ساقط لايشارك فيه إلا هالك. في إطار متابعتى للخطاب الهذيان أعدت الآن نشر فقرات من مقالك هذا على صفحتى في الفيسبوك


#902384 [السودان الجديد]
4.38/5 (4 صوت)

01-31-2014 08:00 AM
تماما كما عودنا د. القراي تشريحا متمهلا و موضوعيا و علميا متزنا من الدرجة الأولى! لله درك يا القراي. وعلى كل من يحاول التصدي الجدي " لمناورة " سدنة الانقاذ و محاولتهم اليائسة للوثوب من شراك ما كسبوه من آثام في حق شعبنا و ديننا، قراءة و هضم و تمثل ما قال به د. القراي في هذا المقال الرائع المترع بالحكمة و المحتشد بالأمل في مستقبل سوداننا. هذا بالطبع نداء حصري للذين يعبأون بمستقبل و مصير السودان!


#902379 [مدحت الهادي]
4.75/5 (3 صوت)

01-31-2014 07:44 AM
قال الكاتب ((( فهل يعلم السيد الرئيس، أن هنالك مطاعم في الأسواق الشعبية في أمدرمان والحاج يوسف ومايو تبيع للمواطنين وجبة " كسرة بالماء" بدون سكر أو ملح ؟! هل يعلم أن بعض بائعات الشاي، يبعن الآن الأدوية، بالحبة الواحدة، لأن المواطن لا يستطيع شراء كورس الملاريا، أو المضاد الحيوي من الصيدلية ؟! هل يعلم أن الطالبات في الداخليات، لا يستطعن شراء أصبع المعجون، ويتفقن مع صاحب البقالة القريبة على شراء " عصرة" معجون كل يوم ؟! هل يعلم أن أكلة " زمني الخائن"، وهي عبار عن حبات من " البليلة"، يعوض بها الناس عجزهم عن شراء الفول، لم تعد متوفرة ؟! كم من العفة وحسن الخلق يمكن ان يضيعها مثل هذا الفقر؟! بالرغم من هذا الوضع المحزن، يشتري أحد أعضاء حزبك وحكومتك، قصراً بمليون دولار ويأخذ زوجاته الأربعة ليتفرجوا عليه !! إن هذا الشعب، لو خرج شاهراً سلاحه، وقاتلكم دون أمواله، التي نهبتموها منه، حتى لا يهلك جوعاً ومرضاً، لجاز له ذلك.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وهل بعد كل هذا إذا قدم وزير إستقالته أو أي شخص مرتبط بالحكومة يترك بأن يغادر
البلاد دون حساب ؟؟؟؟فوالله تكون مصيبة كبيرة.........ولا بد من محاسبة ومحاكمة كل من نهب أموال هذا الشعب المسكين الطيب ....والله أكبر ولا نامت اعين الجبناء والخونة .....


ردود على مدحت الهادي
[رانيا] 01-31-2014 01:49 PM
صدقت .. وليه بعد المعاناة دي ما نلقى حاجة؟؟ المفروض نعجل ونصادر أموالهم وإلا حنحاول نبدأ من
جديد بشنو ؟؟ هم خلوا شئ وما جففوه !!


#902371 [الوثبة الحقيقية]
4.75/5 (4 صوت)

01-31-2014 06:59 AM
أتمني أن يقرأ السيد الرئيس هذا الخطاب الحجة .. ثم يعمل به باعادة الأمانة لاهلها بعد أن فشل و زمرته في حملها .. و ذلك بحل برلمان المؤتمر الوطني و تشكيل حكومة تكنوقراط انتقالية بعيدآ عن المؤتمر الوطني و بفية الاحزاب لكتابة الدستور و اجراء انتخابات برلمانية و رئاسية ان كان يقصد وثبة حقيقية تخرجنا من عنق الزجاجة بدلآ عن فرض رأي بطانة المؤتمر الوطني التي أقعدت بنا طوال هذه السنين .. والله المستعان .


#902361 [حنانة النسى اهلو ما جانة]
4.88/5 (4 صوت)

01-31-2014 05:55 AM
ما داير اشكرك وله اصفق ليك كما صفق الجالسون فى ليلة خطاب المفاجاة ...
لقد اوضحت جزء من كثير .

( بعد ده بالبلدى عديل )

** ناس الموتمر ديل عارفين اللحصل واللحيحصل بعد كده!! بس خجلانين يقولوها ليكم بصورة صريحة وانا
من وجهة نظرى باعتبر انو خطاب الرئيس من داخل ( قرمصيس )واللبيب بالاشارة يفهم .


#902360 [loody]
4.75/5 (3 صوت)

01-31-2014 05:52 AM
المقصود من الوثبة هنا بمعناها المطلق هو نط الحيط عشان اي واحد جعان ينط ويسرق عشان ياكل
اما بالعنى القياسى هو انك لما تنط الحيطة عشان تسرق حتموت فورا لانو البتنط ليهو فيى بيتو جعان اكتر منك وصاحى من الجوع كمان تنط ليهو حيعمل فيك شنو غير يقتلك يا اعدام ويرتاح من الحياة او مؤبد على الاقل بضمن تلاتة وجبات وشاة ظريفة..... ده المقصود ياناس وبكدة حيموت اكتر من 90 فى المية من الشعب وديل الجعانين الما ال 10 فى المية ديل الشبعانيييييين وعندهم مال يكفى جنى جناهم.
فهمنا الخطاب تماما


#902357 [الزين الزين]
5.00/5 (1 صوت)

01-31-2014 05:33 AM
المفروض او المفترض كارتر يقول لينا البشير قال ليهو شنو والا تانى مايجينا فى السودان.


#902353 [الراكب الماسورة]
4.75/5 (3 صوت)

01-31-2014 05:22 AM
لقد أوفيت يا دكتور ولا كان يجب أن تلوث قلمك الطاهر وشرف الكلمة بالحديث عن مجرم مطلوب للعدالة الدولية


#902341 [عبد الحميد موسي بورو]
5.00/5 (2 صوت)

01-31-2014 04:20 AM
التحية لك الدكتور عمر والتحية للشعب السوداني الذي ينكوي ليل ونهار منذ 1989 بنار الكيزان، اتفق تماما مع تحليلك الموضوعي وبسيط جدا من الناس الذين ردوا علي الخطاب بنوع من الموضوعية مثل ردك،خطاب السيد البشير لم يتناول الحقائق وربما هو شخصيا لم يفهم بدقة ما قاله، من حيث الحصور كان هناك نوع من النية شبه الجادة لقبول طرح البشير بهدف البحث عن ايجاد حلول جادة لازمات البلاد اذا اعترف البشير نفسه بالازمات، واذا فعل ذلك لوجد ترحاب وحتي من بعض الحركات المعارضة للحكومة، لكن لان البشر اصلا مغضوب عليه من الله سبحاهن وتعالي لانه مسئول عن ابادة السودانيين في دارفور وجبال النوبة وجنوب النيل الازرق لذا لا نرجع منه الخير علي الاطلاق، واي مجرم موجود في سدة حكم لا يتركها الا بالقوة وخصة اذا وصل اليها بالقوة.


#902337 [الحلفاوي القرفان]
5.00/5 (3 صوت)

01-31-2014 03:54 AM
صدقت يا دكتور ..والله انت مفروض تكون قائد الامه في المرحله القادمه ....

عندما يرحل هؤلاء الذين فقدوا البوصله ...



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة