الأخبار
أخبار إقليمية
أمريكا تدعو جنوب السودن للافراج عن المحتجزين لتحقيق السلام
أمريكا تدعو جنوب السودن للافراج عن المحتجزين لتحقيق السلام
أمريكا تدعو جنوب السودن للافراج عن المحتجزين لتحقيق السلام


01-31-2014 09:19 AM

أديس ابابا (رويترز) - حثت الولايات المتحدة جنوب السودان يوم الخميس على الافراج عن الأربعة الباقين من السياسيين الذين احتجزوا للاشتباه في ضلوعهم في محاولة انقلاب في خطوة يمكن أن تزيل عقبة رئيسية في المحادثات الرامية لانهاء قتال اندلع منذ أسابيع.

واعتقل السياسيون الكبار بعد اندلاع اشتباكات بين جماعات متنافسة من الجنود في جوبا عاصمة جنوب السودان في منتصف ديسمبر كانون الأول واتسع نطاق القتال سريعا على أسس عرقية في أنحاء البلاد مما أودى بحياة الآلاف.

ونفت الجماعات التي تقاتل الحكومة وجود أي مؤامرة للاستيلاء على السلطة وطالبت بالافراج عن السياسيين المحتجزين أثناء محادثات السلام الجارية في اثيوبيا والتي تتابعها عن كثب قوى اقليمية وغربية تحاول منع انزلاق هذا البلد إلى حرب أهلية شاملة.

وافرجت سلطات جنوب السودان عن سبعة من المحتجزين بينهم وزيرا المالية والعدل السابقين يوم الأربعاء وسلمتهم إلى كينيا المجاورة.

لكن السلطات تقول إنها ما زالت تفحص أدلة ضد الأربعة الباقين بمن فيهم الأمين العام السابق لحزب الحركة الشعبية لتحرير السودان الحاكم باقان أموم.

وقال نائب وزير الخارجية الأمريكي وليام بيرنز على هامش قمة للاتحاد الافريقي في أديس ابابا "نرحب بالافراج عن المحتجزين السبعة ونعتقد انها خطوة ايجابية... سنواصل الحث على إطلاق سراح المحتجزين الأربعة الباقين."

وأضاف بيرنز انه يشعر بالقلق تجاه القتال المستمر في جنوب السودان على الرغم من اتفاق وقف اطلاق النار الذي توصل اليه الجانبان في مفاوضات الأسبوع الماضي.

واتهم رئيس جنوب السودان سلفا كير نائبه السابق ريك مشار ببدء القتال في محاولة للاستيلاء على السلطة.

وينفي مشار المختبيء حاليا هذا الاتهام ويتهم كير بالتصرف كحاكم مستبد وباستغلال اندلاع العنف لاعتقال خصومه السياسيين.



وقال وزير خارجية جنوب السودان برنابا ماريال بنجامين إن التحقيقات بالنسبة للمحتجزين الأربعة الباقين ما زالت مستمرة.

وأضاف بنجامين لرويترز في أديس ابابا "فور انتهائها (التحقيقات) سيتم رفع تقرير الى الرئيس وسيكون له الخيار أيضا في استخدام سلطته الدستورية لمنحهم العفو أو أي شيء آخر."

وقال مصدر في الرئاسة الكينية إن كير قد يمسك عن إطلاق سراح السياسيين الأربعة لتعزيز موقفه في المفاوضات المقرر أن تستأنف في السابع من فبراير شباط. وأضاف المصدر "إذا لعب بكل أوراقه فماذا سيفعل بعد ذلك؟"

وقال وزير العدل الحالي في جنوب السودان بولينو واناويلا اوناجو يوم الثلاثاء إن مشار وآخرين قد يواجهون تهمة الخيانة وهو أمر ما زال يهدد بتعطيل جهود السلام.

واندلعت الاشتباكات بعد توتر سياسي استمر عدة أشهر بين أنصار كير المنتمي الى قبيلة الدنكا وخصومهم من مؤيدي مشار المنتمي الى قبيلة النوير. وتتهم جماعات حقوقية الجانبين بارتكاب فظائع وحشية.

والولايات المتحدة داعم رئيسي لجنوب السودان الذي لا يملك مصدرا آخر تقريبا للدخل الحكومي سوى عائدات النفط.

وقادت واشنطن مع قوى أخرى المفاوضات التي أنهت حربا أهلية استمرت عقودا بين مقاتلين جنوبيين وقوات الحكومة السودانية في الشمال وانتهت بانفصال جنوب السودان عام 2011


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1810

التعليقات
#902521 [ام الدنيا]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2014 12:37 PM
مطلوب من سلفاكير إطلاق سراح المعتقلين الباقيين فورا وعلى رأسهم الأمين العام الشرعي باقات أموم ،،، هذه مناشدة المجتمع الدولي له ،،، عليه الانصياع ،،،


#902461 [الجنوبى المكلوم]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2014 10:51 AM
اتمنى ان يتفهم الرئيس الموقف ويقوم باطلاق سراح الابقيةولكن الرجاء الاكبر ان يحاول المفرجيين العمل على استباب الامن فى البلاد , واخراجه من هذه المتاهةالمعتمةالتى ضاع فيها نفر وشعب لاناقةلهم فيها ولا جمل بل مجرد تعبئيةلا اخرله ولا اول -ودحض مرارات التى اترسبت فى قلوب وعقول الغير - وان يكون ضغط المجتمع الدولى لما فيه خير للبلد.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة