الأخبار
أخبار إقليمية
«الجنائية الدولية» ترفض وقف إجراءات محاكمة «بندا» في جرائم دارفور
«الجنائية الدولية» ترفض وقف إجراءات محاكمة «بندا» في جرائم دارفور
«الجنائية الدولية» ترفض وقف إجراءات محاكمة «بندا» في جرائم دارفور


الاتهامات تشمل القتل والشروع في ارتكابه
02-01-2014 04:48 AM

بروكسل: عبد الله مصطفى
رفضت المحكمة الجنائية الدولية، طلبا للدفاع، بإنهاء إجراءات المحاكمة، ضد عبد الله بندا الذي يواجه اتهامات في ملف دارفور، والذي تنظر فيه المحكمة الدولية التي تتخذ من لاهاي بهولندا مقرا لها. وحسب بيان صدر أمس، قررت الدائرة التمهيدية الرابعة في المحكمة الدولية، رفض طلب الدفاع عن عبد الله بندا، الذي سبق وتقدم به في الخامس من سبتمبر (أيلول) من العام الماضي، والخاص بوقف إجراءات المحاكمة ضد بندا، الذي يواجه اتهامات تتعلق بارتكاب جرائم حرب، ومنها استعمال العنف في شكل القتل أو الشروع في ارتكابه، وأيضا اتهامات تتعلق بالنهب، ومهاجمة منشآت وموظفين ومركبات تابعة لبعثة الأمم المتحدة، والجرائم التي ارتكبت في هجوم 29 سبتمبر 2007 ضد بعثة الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام في موقع حسكنيتا شمال دارفور بالسودان.

ومن المقرر أن تنطلق إجراءات المحاكمة ضد بندا في الخامس من مايو (أيار) القادم. وفي أكتوبر (تشرين الأول) الماضي قالت المحكمة، إنها وفي إطار النظر في ملف الجرائم التي ارتكبت في دارفور السودانية، أوقفت المحكمة إجراءات محاكمة صالح جربوا، بعد أن تلقت أدلة تشير إلى وفاته، حتى وإن لم تحصل على شهادة وفاة رسمية، أما بالنسبة للشخص الآخر عبد الله بندا، فقد تقرر بدء جلسات محاكمته في مايو المقبل. وأشارت إلى أن الغرض من الدعاوى الجنائية هو تحديد المسؤولية الجنائية الفردية، وأن من المناسب، في ظل الظروف الراهنة، إنهاء القضية المرفوعة ضد جربو دون المساس بإمكانية استئناف هذه الإجراءات إذا ما توافرت لاحقا معلومات تدل على أنه لا يزال على قيد الحياة.

وفي مارس (آذار) 2012 أصدرت المحكمة مذكرة اعتقال بحق وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين. ليكون سادس شخص تلاحقه المحكمة بتهمة ارتكاب جرائم في إقليم دارفور غربي السودان.. وكانت المحكمة الجنائية أصدرت مذكرات اعتقال بحق الرئيس السوداني عمر البشير ووالي ولاية جنوب كردفان أحمد هارون وقائد ميليشيات سابق يدعى أحمد كوشيب، لاتهامهم بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في دارفور. يذكر لدو جب لس 1593 31 2005 وذلك 13() نظام . وتعد المحكمة الجنائية الدولية محكمة مستقلة ودائمة تحقق مع الأشخاص المتهمين بارتكاب أشد الجرائم خطورة موضع الاهتمام الدولي وتحاكمهم، وهذه الجرائم هي: الإبادة الجماعية، والجرائم ضد الإنسانية، وجرائم الحرب. ويجري مكتب المدعي العام حاليا تحقيقات ومحاكمات في مثل هذه الجرائم في أوغندا، وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وجمهورية أفريقيا الوسطى، ومنطقة دارفور في السودان، وكينيا، وليبيا، وساحل العاج، ومالي. ويقوم المكتب أيضا بتحليلات تمهيدية في كولومبيا وجورجيا وأفغانستان ونيجيريا وهندوراس وغينيا وكوريا الجنوبية.

الشرق الاوسط


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 6489

التعليقات
#903958 [ELSHAFYA A.ALI]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 02:04 PM
ضحكت والله وأنا اقرأ بعض تعليقاتكم...
رأيت بام عيني كيف يضحك أبوسن على ابوسنين...
ومنها تأكدت فعلا أن نسبة الأميه عندنا فاقت ال 60%...


#903476 [عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2014 11:09 PM
بالضرورة يتم محاكمة كل من يثبت مشاركتة بارتكاب جرائم ضد الأنسانيةفي دارفور
من قتل وتشريد وحرق القرى واغتصاب


#903443 [nagatabuzaid]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 09:17 PM
غايتوا انا بشهد على التقرير المحوه من اجهزة الكمبيوتر الذى يؤكد دور على عثمان فى تجنيد الجنجويد وطبعوه وين والسافروا لمعرفة من سلح الجنجويد لانه الريس بسلامتوا ما كان عارف والى ذلك الحين انتظر ارسال طائرة خاصة لى للسفر الى لاهاى والنزول فى القصر الهولندى الرئاسى خوفا على شخصى الكريم المهم جدا من تفجيرات ناس داعش بنت عم داحس والغبراء ولا ينطوا لى انصار بيت المقدس جناح السودان يمسخوا على الفسحة فى هولندا النفسى اشوفه ولنلتقى فى هولندا هم متهمون وانا شهود


#903440 [ودالناموسيه الغرباوى]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2014 09:10 PM
فى هذا التقرير ارجو اضافة كل من :-
الفريق اول ركن عصمت عبدالرحمن زين العابدين الحسن قائد المنطقة الغربية انذاك الفاشر
والفريق الركن على الشريف الطاهر احمد
والمقدم عبد الرحمن الحلبى رئيس شعبة الاستخبارات فى وقتها
والطيار المقدم الركن عمر الجنرال من ابناء نيالا
والطيار النقيب معاوية من ابناء نيالا
والمقدم حسن محجوب الفاضل قائد حدود الفاشر
المزكورين اعلاهم مشاركين بنسبة 75 بالمائه من تصفية وابادة اهل دارفور
ويوم يجى الحساب انا الشاهد الاول فى لاهاى تزكرة واقامة من عندى
وقافل من يقول ان هؤلاء لن يحاسبوا يوما ما والله يمهل ولالالالالالالالالايهمل
ولسع فى بقية لم ازكرهم


#903310 [AburishA]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 04:23 PM
نحن مع العدالة أينما وجدت... سواء كانت (دولية أو اقليمية أو محلية) لا يهم الموقع اوالجهة..بل العدالة نفسها.


ردود على AburishA
United States [AburishA] 02-02-2014 12:05 AM
لك التحية اخ الصليحابي على التعليقات التوثيقية القيمة.. ومزيدا من الكشف عن اسماء المجرمين

[الصليحابي] 02-01-2014 06:28 PM
مطلوبو المحكمة الجنائية
المصدر (رويترز)
----------------
نشرت منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومان رايتس ووتش) التي تتخذ من نيويورك مقرا لها، قائمة بأسماء المسؤولين السودانيين وقادة الجيش والميليشيات، التي تطالب بالتحقيق معهم في جرائم وحشية ارتكبت في أقليم دارفور بغرب السودان.
وعلاوة على ذلك قالت الجماعة: إن على مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن يضيف قائمة بهذه الأسماء في سجله الخاص بالمشتبه بهم، الذين قد تطبق عليهم عقوبات تتعلق بالسفر وعقوبات أخرى، ووافق المجلس على هذا الطلب .

وجاءت في التقرير الذي وقع في 85 صفحة، الأسماء التالية:
1. الرئيس السوداني عمر حسن البشير. وجاء في التقرير أنه لعب دورا محوريا في تنظيم حملة التطهير العرقي ضد القرى غير العربية وذلك من خلال توجيهات عامة وخاصة.
2. علي عثمان طه النائب الأول للرئيس الذي يقول زعماء المجتمعات إن له صلة شخصية مع موسى هلال زعيم الميليشيا وإنه كان وراء خروجه من السجن عام 2003 .
3. وزير الدفاع اللواء عبد الرحيم محمد حسين وزير الداخلية السابق ووزير الدفاع الحالي والمبعوث الرئاسي في دارفور عام 1994 . وقال التقرير إنه يبدو أنه لعب دورا محوريا في تنسيق الحملة ضد القرى غير العربية.
4. اللواء بكري حسن صالح وزير الدفاع السابق ووزير شؤون الرئاسة ونائب الرئيس حاليا.
5. أحمد محمد هارون وزير الدولة للداخلية مسؤول ملف دارفور سابقا والي شمال كردفان حاليا ، يتمتع بسمعة سيئة في حرب الإبادة وقد تحمل وجع القباحة نيابة عن المركز في هذه الحرب القذرة
6. عباس عربي رئيس هيئة أركان القوات المسلحة السودانية سابقا.
7. اللواء صلاح عبد الله قوش مدير الأمن والمخابرات العسكرية سابقا.
8. الطيب عبد الله المفوض السابق في دارفور من عام 2003 حتى عام 2005 .
9. الحاج عطار المنان إدريس حاكم جنوب دارفور. سابقا
10. جعفر عبد الحق حاكم غرب دارفور سابقا.
11. اللواء ادم حامد موسى حاكم جنوب دارفور من عام 2003 حتى منتصف عام 2004 .
12. اللواء عبد الله النور الطيار المتقاعد بالسلاح الجوي والحاكم السابق لشمال دارفور عامي 2000 و2001 والذي يزعم أنه مد الميليشيات بالأسلحة.
13. العميد احمد الحاجر محمد قائد فرقة المشاة 16سابقا التي شاركت في هجمات على قرى دارفور في ديسمبر كانون الأول عام 2004 .
14. اللواء الهادي ادم حامد ضابط اتصال بارز مع ميليشيا الجنجويد.
15. المقدم عبد الواحد سعيد علي سعيد قائد لواء مخابرات الحدود المتمركز في دارفور.
16. الرائد فضل الله الذي تحملت قواته مسؤولية شن هجمات على المدنيين وتدمير القرى ونهب الممتلكات
17. (ابو شيرين) سم الشهرة لقائد الميليشيا عبد الله صالح سبيل.

18. الشيخ موسى هلال زعيم ميليشيا بارز رصده شهود في موقع هجمات حدثت في شمال دارفور حيث ارتكبت عمليات اغتصاب وقتل وتعذيب.
19. (علي قشيب) اسم الشهرة لعلي محمد علي قائد ميليشيا شنت هجمات على عدة قرى عامي 2003 و2004 .
20. مصطفى ابو نوبة زعيم قبيلة رزيقات في جنوب دارفور ويزعم مسؤوليته عن هجمات على القرى.
21. نزير التيجاني عبد القادر زعيم قبلي في جنوب دارفور. يزعم مسؤوليته عن شن هجوم على قرية خور ابيشي في السابع من ابريل نيسان عام 2005 .
22. محمد حمدان زعيم ميليشيا يزعم تورطه في هجوم على قرية عدوة وعمليات سلب حدثت في نوفمبر تشرين الثاني عام 2004 .


#903220 [ابوعبيدة النيل]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 01:52 PM
يكفي فقط ان تشهد الجنائية الدولية باجرامية حكومة البشير ممثلة في هذه القائمة من المتهمين


ردود على ابوعبيدة النيل
[الصليحابي] 02-01-2014 06:28 PM
مطلوبو المحكمة الجنائية
المصدر (رويترز)
----------------
نشرت منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومان رايتس ووتش) التي تتخذ من نيويورك مقرا لها، قائمة بأسماء المسؤولين السودانيين وقادة الجيش والميليشيات، التي تطالب بالتحقيق معهم في جرائم وحشية ارتكبت في أقليم دارفور بغرب السودان.
وعلاوة على ذلك قالت الجماعة: إن على مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن يضيف قائمة بهذه الأسماء في سجله الخاص بالمشتبه بهم، الذين قد تطبق عليهم عقوبات تتعلق بالسفر وعقوبات أخرى، ووافق المجلس على هذا الطلب .

وجاءت في التقرير الذي وقع في 85 صفحة، الأسماء التالية:
1. الرئيس السوداني عمر حسن البشير. وجاء في التقرير أنه لعب دورا محوريا في تنظيم حملة التطهير العرقي ضد القرى غير العربية وذلك من خلال توجيهات عامة وخاصة.
2. علي عثمان طه النائب الأول للرئيس الذي يقول زعماء المجتمعات إن له صلة شخصية مع موسى هلال زعيم الميليشيا وإنه كان وراء خروجه من السجن عام 2003 .
3. وزير الدفاع اللواء عبد الرحيم محمد حسين وزير الداخلية السابق ووزير الدفاع الحالي والمبعوث الرئاسي في دارفور عام 1994 . وقال التقرير إنه يبدو أنه لعب دورا محوريا في تنسيق الحملة ضد القرى غير العربية.
4. اللواء بكري حسن صالح وزير الدفاع السابق ووزير شؤون الرئاسة ونائب الرئيس حاليا.
5. أحمد محمد هارون وزير الدولة للداخلية مسؤول ملف دارفور سابقا والي شمال كردفان حاليا ، يتمتع بسمعة سيئة في حرب الإبادة وقد تحمل وجع القباحة نيابة عن المركز في هذه الحرب القذرة
6. عباس عربي رئيس هيئة أركان القوات المسلحة السودانية سابقا.
7. اللواء صلاح عبد الله قوش مدير الأمن والمخابرات العسكرية سابقا.
8. الطيب عبد الله المفوض السابق في دارفور من عام 2003 حتى عام 2005 .
9. الحاج عطار المنان إدريس حاكم جنوب دارفور. سابقا
10. جعفر عبد الحق حاكم غرب دارفور سابقا.
11. اللواء ادم حامد موسى حاكم جنوب دارفور من عام 2003 حتى منتصف عام 2004 .
12. اللواء عبد الله النور الطيار المتقاعد بالسلاح الجوي والحاكم السابق لشمال دارفور عامي 2000 و2001 والذي يزعم أنه مد الميليشيات بالأسلحة.
13. العميد احمد الحاجر محمد قائد فرقة المشاة 16سابقا التي شاركت في هجمات على قرى دارفور في ديسمبر كانون الأول عام 2004 .
14. اللواء الهادي ادم حامد ضابط اتصال بارز مع ميليشيا الجنجويد.
15. المقدم عبد الواحد سعيد علي سعيد قائد لواء مخابرات الحدود المتمركز في دارفور.
16. الرائد فضل الله الذي تحملت قواته مسؤولية شن هجمات على المدنيين وتدمير القرى ونهب الممتلكات
17. (ابو شيرين) سم الشهرة لقائد الميليشيا عبد الله صالح سبيل.

18. الشيخ موسى هلال زعيم ميليشيا بارز رصده شهود في موقع هجمات حدثت في شمال دارفور حيث ارتكبت عمليات اغتصاب وقتل وتعذيب.
19. (علي قشيب) اسم الشهرة لعلي محمد علي قائد ميليشيا شنت هجمات على عدة قرى عامي 2003 و2004 .
20. مصطفى ابو نوبة زعيم قبيلة رزيقات في جنوب دارفور ويزعم مسؤوليته عن هجمات على القرى.
21. نزير التيجاني عبد القادر زعيم قبلي في جنوب دارفور. يزعم مسؤوليته عن شن هجوم على قرية خور ابيشي في السابع من ابريل نيسان عام 2005 .
22. محمد حمدان زعيم ميليشيا يزعم تورطه في هجوم على قرية عدوة وعمليات سلب حدثت في نوفمبر تشرين الثاني عام 2004 .


#903110 [karkaba]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 11:42 AM
ابسط حاجة يا انت المتغلم عليك ان تفهم ان امية الشخص او نغليمة لا غلاقة لها كونةمجرم والمحكنة تنظر في ارتكاب الشخص للجريمة بعيدا عن كونة امي او متعلم


#903027 [عبدالمنعم عبدالله]
1.50/5 (2 صوت)

02-01-2014 10:01 AM
هده مسيسه اكثر مما ينبقي ازا كانت لاتمت للسياسه بشي فلمازا لاتحاكم اميركيا والافعال التي تقوم بها في كل دول العالم باسم الارهاب واسرائيل التي تقتل وتغتال في كل العالم مخابراتها تغتال وتسجن الغلسطنيين والاعمال التي تقوم بها ضد الانسانيه لمازا لمازا لمازا


ردود على عبدالمنعم عبدالله
United States [AburishA] 02-02-2014 12:23 AM
ياخي خليك من كلام المتأسلمين المتورطين في الابادة الجماعية والتطهير العرقي حتى النخاغ..اذا كانت مسيسة لما كان اتهمت عبدالله بنده (العدل والمساواة) وهو الذي يقاتل نظام المتهم الكبير البشير!!! اذا كانت مسيسة لما اتهمت وقبضت على سلوبودان مليسوفيتش الذي مارس التطهير العرقي ضد المسلمين (صربيا/البوسنة والهرسك)!! عبدالله بنده متهم اتهام.. اذا اصلا مقتنع بانه برئ لماذا لم يذهب للتحري كما فعل ابوقرده على ما اعتقد...
*ملحوطة: هناك اخطاء كثيرة في تعليقك السطرين ترفع الضغط .. مماينبقي....هده..ازا...الغلسطينيين.. لمازا لمازا لمازا....

European Union [garfaaaaan] 02-01-2014 01:50 PM
لمازا لمازا لمازا

لماذا هذ1 الالم يا هذا ............. ياخ اتعلم اكتب صح يا ساقط املاء بدل ما تفقعو مرارتنا يا كزان السجم


#903022 [واحد قرفان]
1.00/5 (1 صوت)

02-01-2014 09:52 AM
بلا محكمة جنائية بلا كلام فاضي, امريكيا واسرائيل بيعملو وما زالوا يعملو في جرائم حرب أين موقف المحكمة تجاههم.


#902963 [محمد درقو]
1.50/5 (2 صوت)

02-01-2014 06:36 AM
والله العظيم محكمة الجنايات الدولية ذاتها ما عندها شغلة ، ما لقي فى هذه الدنيا الا عبدالله بندة المسكين الامى الجاهل ليحاكمه هانت الدينا أقسمت لكم برب الكعبة عبدالله بندة هذا لا يستطيع ان يفرق بين واو دكر من واو انتاى


ردود على محمد درقو
[الصليحابي] 02-01-2014 06:27 PM
مطلوبو المحكمة الجنائية
المصدر (رويترز)
----------------
نشرت منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومان رايتس ووتش) التي تتخذ من نيويورك مقرا لها، قائمة بأسماء المسؤولين السودانيين وقادة الجيش والميليشيات، التي تطالب بالتحقيق معهم في جرائم وحشية ارتكبت في أقليم دارفور بغرب السودان.
وعلاوة على ذلك قالت الجماعة: إن على مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن يضيف قائمة بهذه الأسماء في سجله الخاص بالمشتبه بهم، الذين قد تطبق عليهم عقوبات تتعلق بالسفر وعقوبات أخرى، ووافق المجلس على هذا الطلب .

وجاءت في التقرير الذي وقع في 85 صفحة، الأسماء التالية:
1. الرئيس السوداني عمر حسن البشير. وجاء في التقرير أنه لعب دورا محوريا في تنظيم حملة التطهير العرقي ضد القرى غير العربية وذلك من خلال توجيهات عامة وخاصة.
2. علي عثمان طه النائب الأول للرئيس الذي يقول زعماء المجتمعات إن له صلة شخصية مع موسى هلال زعيم الميليشيا وإنه كان وراء خروجه من السجن عام 2003 .
3. وزير الدفاع اللواء عبد الرحيم محمد حسين وزير الداخلية السابق ووزير الدفاع الحالي والمبعوث الرئاسي في دارفور عام 1994 . وقال التقرير إنه يبدو أنه لعب دورا محوريا في تنسيق الحملة ضد القرى غير العربية.
4. اللواء بكري حسن صالح وزير الدفاع السابق ووزير شؤون الرئاسة ونائب الرئيس حاليا.
5. أحمد محمد هارون وزير الدولة للداخلية مسؤول ملف دارفور سابقا والي شمال كردفان حاليا ، يتمتع بسمعة سيئة في حرب الإبادة وقد تحمل وجع القباحة نيابة عن المركز في هذه الحرب القذرة
6. عباس عربي رئيس هيئة أركان القوات المسلحة السودانية سابقا.
7. اللواء صلاح عبد الله قوش مدير الأمن والمخابرات العسكرية سابقا.
8. الطيب عبد الله المفوض السابق في دارفور من عام 2003 حتى عام 2005 .
9. الحاج عطار المنان إدريس حاكم جنوب دارفور. سابقا
10. جعفر عبد الحق حاكم غرب دارفور سابقا.
11. اللواء ادم حامد موسى حاكم جنوب دارفور من عام 2003 حتى منتصف عام 2004 .
12. اللواء عبد الله النور الطيار المتقاعد بالسلاح الجوي والحاكم السابق لشمال دارفور عامي 2000 و2001 والذي يزعم أنه مد الميليشيات بالأسلحة.
13. العميد احمد الحاجر محمد قائد فرقة المشاة 16سابقا التي شاركت في هجمات على قرى دارفور في ديسمبر كانون الأول عام 2004 .
14. اللواء الهادي ادم حامد ضابط اتصال بارز مع ميليشيا الجنجويد.
15. المقدم عبد الواحد سعيد علي سعيد قائد لواء مخابرات الحدود المتمركز في دارفور.
16. الرائد فضل الله الذي تحملت قواته مسؤولية شن هجمات على المدنيين وتدمير القرى ونهب الممتلكات
17. (ابو شيرين) سم الشهرة لقائد الميليشيا عبد الله صالح سبيل.

18. الشيخ موسى هلال زعيم ميليشيا بارز رصده شهود في موقع هجمات حدثت في شمال دارفور حيث ارتكبت عمليات اغتصاب وقتل وتعذيب.
19. (علي قشيب) اسم الشهرة لعلي محمد علي قائد ميليشيا شنت هجمات على عدة قرى عامي 2003 و2004 .
20. مصطفى ابو نوبة زعيم قبيلة رزيقات في جنوب دارفور ويزعم مسؤوليته عن هجمات على القرى.
21. نزير التيجاني عبد القادر زعيم قبلي في جنوب دارفور. يزعم مسؤوليته عن شن هجوم على قرية خور ابيشي في السابع من ابريل نيسان عام 2005 .
22. محمد حمدان زعيم ميليشيا يزعم تورطه في هجوم على قرية عدوة وعمليات سلب حدثت في نوفمبر تشرين الثاني عام 2004 .

[سوداني اصيل] 02-01-2014 05:43 PM
لا يغيد الاعتزار بالجهل بالقانون ياسيد افهم دي



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة