الأخبار
أخبار إقليمية
مصطفى عثمان : التفسيرات الخاطئة حول مبادرة رئيس الجمهورية أحدثت خللا
مصطفى عثمان : التفسيرات الخاطئة حول مبادرة رئيس الجمهورية أحدثت خللا



02-01-2014 11:43 PM
( سونا ) - أكد دكتور مصطفى عثمان إسماعيل القيادي بالمؤتمر الوطني أن التفسيرات الخاطئة التي سبقت خطاب الرئيس أدت إلى ارتفاع سقوفات الأماني لدى العديد من الجهات، مشيراً إلى إصدار تصريح باسم الأمين السياسي قبل خطاب المشير عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية دعا فيه الإعلام بمختلف وسائطه بالتوقف عن التحليلات غير المسنودة بالحقائق حتى لا تحدث حالة من الإحباط وسط الفئات المختلفة.

وقال - إن الخطاب الذي كان مقرراً له الثلاثاء تم تقديمه يوم الاثنين لقطع الطريق أمام التوقعات غير المبنية على الحقائق، موضحاً أن الخطاب جاء كدعوة للحوار فيما تقرر شرح تفاصيل المبادرة لاحقاً عبر المؤتمرات الصحفية واللقاءات.
واستعرض إسماعيل مشروع الإصلاح الذي بدأ المؤتمر الوطني في تنفيذه منذ يوليو من العام المنصرم عبر تشكيل لجنة برئاسة الأستاذ أحمد إبراهيم الطاهر لعكس مقترحات الإصلاح التي جاءت من جهات عديدة داخل الحزب توطئة لوضع وثيقة للإصلاح بالحزب.

وأشار إلى أن اللجنة عرضت تقريرها في أكتوبر من العام المنصرم للمكتب القيادي وعلى ضوء ذلك تم تشكيل عشر لجان تحت لجنة الطاهر. وقال إن اللجان بدأت أعمالها في شكل حوار وأسئلة وإجابات شملت أكثر من ( 200 ) من كوادر الحزب من أساتذة جامعات واقتصاديين وسياسيين تم على اثر ذلك إعداد التقارير النهائية للجان العشر.
وأوضح إسماعيل أن رئيس الجمهورية ترأس أربع جلسات فاقت عدد ساعاتها الأربعين ساعة لعرض تقارير تلك اللجان وأضاف أنه بعد مناقشة تلك التقارير من قبل المكتب القيادي في اجتماع ضم تلك اللجان تمت صياغة تلك التقارير في شكل مصفوفة وقال انه في اجتماع المكتب القيادي الأخير تقرر بالإجماع عرض المصفوفة على جماهير الشعب السوداني والقوى السياسية باعتبارها رؤية خاصة بحزب المؤتمر الوطني حول كيفية إدارة عملية الإصلاح من داخل الحزب وفي داخل الدولة.

وقال مصطفى عثمان إن المخطط له من قبل (الوطني) يتمثل في أن يعقد رئيس الجمهورية لقاءات ثنائية مع القوى السياسية، مشيراً إلى لقاء الرئيس بقيادات الاتحادي الديمقراطي الأصل برئاسة محمد الحسن الميرغني. وأضاف أن اللقاء التالي كان مقرراً مع الصادق المهدي، معلناً أن التسريبات التي خرجت والتفسير الخاطئ لتصريحات بعض القيادات بالحزب جعلت ضرورة الإسراع في لقاء الرئيس بالقوى السياسية للحد من تضخيم القضية وعملية رفع السقوفات التي أصبحت الشغل الشاغل لبعض أجهزة الإعلام والمواقع الاسفيرية، موضحاً انه كان مقرراً أن تتواصل لقاءات الرئيس مع القوى السياسية قبل وبعد رحلة الرئيس لأديس أبابا ومن ثم عقد اجتماع جامع مع القوى السياسية تطرح من خلاله القوى السياسية مبادراتها للخروج بمبادرة واحدة تمثل كل أهل السودان.

وأعرب إسماعيل عن تقدير حزبه للاستجابة الواسعة التي وجدتها الدعوة من قبل القوى السياسية لحضور الخطاب، مشيرا إلى أن الدعوة لم تستثن أياً من قيادات القوى السياسية. ونفى إسماعيل أن يكون هناك خطاب آخر كما رشح في الإعلام، معلناً أن هناك برنامج للقاءات ثنائية فضلاً عن اجتماعات للمكتب القيادي والمجلس القيادي ومجلس الشورى أيام الأربعاء والخميس والجمعة من هذا الأسبوع على التوالي يتم خلالها عرض المصفوفة ومناقشتها والتداول حولها لتتم إجازتها في صيغتها النهائية بالجمعة في اجتماع مجلس الشورى.

وأكد أن رئيس الجمهورية سيواصل لقاءاته ومقابلاته للقوى السياسية والاتفاق معها على الآلية والخطوة القادمة التي تتيح فرصة للحوار، مشيرا إلى أن خطاب الرئيس كان بالأساس خطابا يدعو للحوار ويحدد القضايا من خلال رؤيته كحزب ولا يقتصرها وأضاف أنها دعوة للقوى السياسية للحوار وقال إن ما تم من استجابة للقوى السياسية كان مبشراً ويؤكد أن القوى السياسية السودانية يمكن أن تلتقي.

وأضاف إسماعيل أن كل القوى السياسية التي شاركت في اللقاء وافقت على مبدأ الحوار ووافقت بعد دراسة خطاب الرئيس من قبل مكاتبها السياسية على أنها ستستجيب لأي دعوة للحوار وأوضح أنهم يريدون أن تقبل القوى السياسية بالحوار وأن يطرح كل حزب رؤيته وأكد عزم الحزب على شرح المبادرة وتوضيحها، مشيرا إلى أن الواقع السياسي بالبلاد انتقل من الاتجاه السلبي للاتجاه الايجابي. وقال إن مسيرة التواصل والحوار مع القوى السياسية ستتواصل وفق جدول زمني وآلية متفق عليها.
وجدد إسماعيل تأكيده بأن لا خطاب جديد للرئيس باستثناء خطاباته العادية التي سيخاطب بها المجلس القيادي ومجلس الشورى وأضاف "لا توجد مفاجئة". وقال "إننا عرضنا المبادرة في عمومياتها وسنستمر في تعميقها وشرحها في المرحلة المقبلة".


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 1633

التعليقات
#904188 [كيس الموز التحت السرير]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 07:36 PM
يجب كنس هولاء من الحياه السياسيه وتجمديد نشاط ما يعرف بالمؤتمر الوطنى ؟ لانو الغبن والاحتقان وصل الى درجه سوف تكون هنالك تصفيات لايعلم مداها الا الله .


#904035 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 03:24 PM
ايها السودانيين واصلوا مسيرة الثورة وبكل السبل لان الانقاذ تؤكد كل يوم انها مرواغة ومخاتلة من الدرجة الاولى لانها اذا تريد حل المعضلة السياسية فى السودان كان ممكن يكون خطاب البشير من ثلاثة او اربع نقاط بدل الكلام الكتير ده وهى:
عمل حكومة قومية
تحديد موعد لمؤتمر قومى دستورى
وقف مؤقت لاطلاق النار الى حين الفراغ من المؤتمر وبعد التراضى والوفاق الوطنى ممكن يكون وقف دائم لاطلاق النار الخ الخ!!
اطلاق الحريات السياسية والاعلامية وقومية الجيش وقوى الامن.
كسرة: واحد سعودى قال لسودانى اذهب الى الخرطوم واكتب لى عن كيفية استيراد مانجو من السودان قام السودانى كتب ليه خطاب يشرح فيه انواع المانجو وتاريخها فى السودان والعالم واصلا ما شرح ليه الخطوات العملية لتصديرها من السودان زى خطاب البشير قعد يستفيض فى شرح المشكلة الاقتصادية والسياسية زى الكانه كاتب صحفى وليس رئيس جمهورية ويتخذ خطوات عملية لعملية الوفاق والتراضى الوطنى لحل مشكلة الحكم والادارة فى السودان !!!
اما الجماعة الكانو قاعدين فى الصف الاول ويستمعوا لخطاب البشير طلعوا اى كلام يا راجل !!!!!!!!!!!!


#904021 [ود الكوتش]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 03:11 PM
مصطفى عثمان يقول مافي لقاء تاني و غندور يقول في وثبه ثانيه ,,اقعدوا جضمو بعض واتفقوا على كلام واحد و الخايب الاسمه البشير ده فهمومهو اتفقتو على شنو عشان فقرتونا كلكم الله يورينا فيكم يوم قريب كلكم ,, يخرب بيتكم وبيت أهلكم ,,مابتتهدوا انتو
استغفر الله العظيم


#903799 [بت قضيم]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 11:18 AM
قال اربعة جلسات فاقت الأربعين ساعة يعني كل جلسة عشرة ساعات والله حيرتونا وغلبتونا عديل في الكذب وانت بالذات يا سمسار الاستثمار


#903781 [gasim]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 11:05 AM
كيف لحزب فشل فى قيادة منسوبيه والحفاظ عليهم ان يقود بلاد بها اكتر من حزب واكتر من فصيل واكتر من لغه ولهجة وديانة - المؤتمر الوطنى حزب متبلد الاحساس مبتور قرنا الاستشعار يتحرك بقوة دينمكية المال والسلطة فقط ونهمة وغرورة اصبح لايرى مبادرة فيها حل الا اذا جاءت من داخلة ةليس لديه رغبه فى الاصلاح ويخادع كثيرا حتى صدق نفسه -- بداية الاصلاح ان تضع الحكومة السلاح - وان تعيد ترتيب الجيش - ثم انهاء كافة الحروب - وحل جهاز الامن واعادة هيكلتة - وتسريح المليشيات - وافشاء السلام ومن ثم نبدا فى عملية التحول الديمقراطة بعد فترة انتقاليه خمس سنين تكون بقيادة تكنو قراط لتحديد مشاكل وعلل الاقتصاد والمجتمع والسياسة السودانية وفصل الملفات ومعالجتها واحد تلو الاخر - السطلة والديمقراطية والحريات - الجيش والشرطة والامن وقميتها ودورها فى الحفاظ على سودان قوى - العلاقات الخارجيه ودورها فى معالجة الديون وعلاقات حسن جوار وجذب استثمار وتمثيل مشرف للسودان ومن بعدها التمنية وتوزيع الموارد والمصالحات القبيلة والتعليم والصحة وتوزيع الجامعات وتفكيك العاصمه وبناء عواصم مماثلة من حيث توزيع سكانى جيد منعا لتمرز الخدمات - الابيض - كوستى - نيالا - الدويم - سنار الدمازين مدنى بوتسودان وكسلا وعطبرة وشندى ومروى ودنقلا والجنينيه والفاشر وتاهيل جميع هذة المدن حتى تصبح لاتقل عن الخرطوم وام درمان وبحرى


#903607 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 06:15 AM
يعني يا مصطفى اسماعيل يا متخلف انت عارف ان الذي يحبط الناس هو عدم استقالة الرئيس و عدم تكوين حكومه قوميه كما انك تعلم جيدا ان الدعوه للحوار هي امر ﻻ جديد فيه و ان نسيت ارجع الى ملفات السﻻم الموجوده في سلة قمامة المؤتمر الوطني
1/ اتفاقية القاهره
2/ اتفاق جده
3/ اتفاق التراضي الوطني
ح4/ محادثات اديس ابباقول لينا يا اهبل شنو الذي تم تنفيذه من هذه اﻻتفاقات يغري المعاضه بالجلوس معكم مره اخرى و هي التي لدغت من جحركم اكثر من اربع مرات


#903604 [الفنجري]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 05:23 AM
والله كلام عجيب لجان عشرة مصفوفة وشنو ما بعرف داك ورئيس ولقاءت مع احزاب و معارضة واجتماعات ودا كلوا عشان ترجعونا لمكانا القديم مجانية التعليم والعلاج والحربة الكاملة الكنا فيها؟ .


#903596 [ساب البلد]
5.00/5 (1 صوت)

02-02-2014 04:32 AM
****** هو في زول فهم حاجة عشان يفسر ؟؟؟ ******* الراجل اب جضيمات كرهنا لعب البيلي *******


#903575 [AburishA]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 02:27 AM
أكد دكتور مصطفى عثمان إسماعيل القيادي بالمؤتمر الوطني أن التفسيرات الخاطئة التي سبقت خطاب الرئيس أدت إلى ارتفاع سقوفات الأماني لدى العديد من الجهات

*** هذه مطالب وحقوق وليست.....أماني ياوزير (بدل فاقد)!!!


#903525 [SomeOne]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 12:34 AM
JARJARAH...JARJARAH....JARJARAH... JARJARAH ......
This is precisely what the WATHBA is meant to achieve... Meetings.. Discussions... Meetings... Debate in the media .. Endless dialogues ... And so on and so on.. while things remain as they have always been for the last 25 years.....NCP REMAINS IN CONTROL OF EVERYTHING AND THE REST OF THE PEOPLE OF THE COUNTRY GET NOTHING AND MEAN NOTHING; AS IF THEY NEVER EXIST..... Are these people Sudanese?? "Where do they come from?" It drives you crazy that that the way these NCP people behave defies all sanity and common sense ?? Ah


#903522 [المنجلك]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 12:29 AM
لا بارك الله فيك النقطة دى ذكرت مرارا" وتكرارا" (الدايرنا اليقوى ذراعوا)


#903500 [Dr Abdelwahab Yousif Babiker]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2014 11:50 PM
RUBBISH.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة