الأخبار
أخبار إقليمية
توقعات بإطلاق سراح متمردي جنوب السودان المعتقلين خلال يومين
توقعات بإطلاق سراح متمردي جنوب السودان المعتقلين خلال يومين



مصدر مسؤول : كير يريد ضمانات ألا يعملوا للإطاحة بحكمه
02-03-2014 07:47 AM

في أعقاب ضغوط غربية وأفريقية مكثفة، من المتوقع أن يصدر رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت قرارا بإطلاق سراح المعتقلين الأربعة الباقين من قيادات حزب الحركة الشعبية الحاكم في خلال اليومين المقبلين، وعلى رأسهم الأمين العام للحزب باقان أموم، وذلك قبيل انعقاد جولة جديدة من المفاوضات بين ممثلين من الحكومة والمتمردين بقيادة نائب الرئيس المقال رياك مشار. واشترط كير وجود «ضمانات»، وألا تعمل هذه المجموعة (مستقبلا) للإطاحة بحكمه وألا ينضموا إلى مشار، على أن يلعبوا دورا في تقريب وجهات النظر وتقديم رؤية إصلاحية للحزب والدولة.

وقال مصدر مسؤول في جوبا، فضل حجب تعريفه، لـ«الشرق الأوسط» إن كير بات مقتنعا بإطلاق سراح بقية المعتقلين السياسيين في غضون اليومين المقبلين، مؤكدا أن كير يريد أن يتأكد أنهم لن ينضموا إلى التمرد بقيادة مشار، وأن «المجموعة التي جرى اعتقالها - ومنذ البداية - كان هدفها العمل الإصلاحي في الحزب وتصحيح مساره من دون اللجوء إلى العنف».

وكشف المصدر عن أن كير أرسل الدبلوماسي المخضرم الدكتور فرانسيس دينق، مندوب بلاده لدى الأمم المتحدة، إلى المجموعة التي أفرج عنها من المعتقل برئاسة عضو المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية الحاكم دينق الور الأسبوع الماضي. وقال المصدر إن الاجتماع استمر لأكثر من أربع ساعات، أكدت خلاله هذه القيادات أنها لا تقف إلى أي جانب من أطراف الصراع الدموي، وستقوم بعملية تقريب وجهات النظر ووضع خارطة طريق للحزب الحاكم والدولة لتصحيح المسار.

وأكد المصدر أن المعتقلين سيشاركون في المفاوضات التي ستستأنف في يوم الجمعة المقبل في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، والتي ستتركز حول أسباب النزاع وقضايا الحزب الحاكم وعمليات الإصلاح في كافة المؤسسات. وقال: إن «هناك اجتماعات مكثفة تعقدها المجموعة التي تم الإفراج عنها، وكذلك اتصالات مع دول الإيقاد (شرق أفريقيا) والمجتمع الدولي لوضع هذا البرنامج.. لذلك من المتوقع أن تصدر جوبا قرارا بإطلاق سراح بقية المعتقلين وعلى رأسهم الأمين العام للحزب الحاكم باقان أموم للحاق بالمجموعة في نيروبي في غضون هذا الأسبوع».

وقال المصدر إن كير كان أجرى لقاء سريعا مع عضو المكتب السياسي دينق الور ووزير الداخلية الأسبق قيير شوانق، منفردين، بعد الإفراج عنهما الأسبوع الماضي وقبيل مغادرتهما إلى نيروبي. وأكد كير لهما أن «ما جرى، ما كان ينبغي أن يحدث»، وأنه ليست بينه وبين المعتقلين مشاكل شخصية، مشيرا إلى أن مسؤولا حكوميا كان أصدر خطابا بإخلاء المنازل التي يسكنها عدد من المعتقلين، وجرى إيقاف هذا الإجراء بتدخل مباشر من كير، مضيفا أن «كير أصبح على قناعة أن هناك تشويشا حدث في الفترة الماضية، ربما سيعمل في الفترة القادمة لتطييب الخواطر والدخول في حوار مباشر لعملية إصلاح شاملة». وأفاد المصدر أن اجتماعات مكثفة تعقدها مجموعة السبعة من قيادات الحركة الشعبية، الذين أفرج عنهم الأسبوع الماضي، هدفها بلورة رؤية شاملة تساعد على الخروج من الأزمة. وقال: إن جوبا كانت تسعى إلى إصدار بيان إدانة من قمة الاتحاد الأفريقي لما تسميه بـ«الانقلاب العسكري»، لكنها فشلت بعد أن رفضت عدد من الدول الأفريقية والمجتمع الدولي تسمية ما حدث بالانقلاب.

من جهة أخرى، قال وزير الدفاع في جنوب السودان كول ميانق جوك لـ«الشرق الأوسط» إن قوات موالية لمشار ما زالت تواصل خرق اتفاق وقف إطلاق النار بالهجوم على المدنيين في ولاية واراب، وذلك بالتزامن مع وصول طلائع من مراقبي دول الإيقاد لتنفيذ وقف الأعمال العدائية بين الطرفين. وأضاف أن مواطنين يرتدون زيا عسكريا نفذوا هجمات على المدنيين في عدد من المناطق، مما يشكك في التزام المتمردين باتفاق وقف إطلاق النار.

الشرق الاوسط


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3563

التعليقات
#905372 [مهندس/ عيسى باسي]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2014 02:58 AM
في خريف 2008 في القصر الرئاسي بجوباأتيحت لنا الفرصة للجلوس مع حكومة الجنوب برئاسة الرئيس سلفاكير و بحضور د. رياك مشار نائب الرئيس و عدد من القيادات في حكومة الجنوب و كنا نحن نمثل الحركات التي وقعت أو التزمت بسلام ابوجا، و عندما منحت الفرصة لأتحدث نيابة عن وفد الحركات، كان حديثي قد إنصب في ملاحظتنا بأن الإخوة في جنوب السودان كانوا ميالين للإنفصال أكثر من الوحدة، لذا جاء نصيحتنا لهم في شكل أسئلة. هل الإخوة في الجنوب يضمنون وحدة الجنوبيين في حالة نجاح الإستفتاء لصالح الإنفصال؟ أم يريدون الدخول في قتال داخلي أخر ل50 سنه أخرى مما يؤدي الي ضياع 100 سنه على المواطن الجنوبي الذي ظل يعاني ويلات الحرب قبل الإستقلال؟ كما قلنا لهم أيضاً بأن الجنوب إذا إنفصل بتلك الطريقة سوف يترك الشمال خاصة مواطني الهامش في بركة دماء كما هو حاصل الآن، لكل هذه الحجج قلنا لهم أنه من الأفضل لهم و لبقية الشعب السوداني أن يبقى الجنوب متحداً مع الشمال و أن يعملوا هم على قيادة قوى الهامش السوداني كلها لإنتزاع الحكم و إعطاء كل ذي حق حقه، و أن عليهم أن يبدأوا في توحيد قوى الهامش و أن يكون إنطلاقتهم بالسعي لتوحيد الحركات المسلحة التي رفضت التوقيع على إتفاقية أبوجا لتوحيد خطابهم و من ثم إقناعهم بالأنضمام لعملية السلام مما يساعد على تحديد منبر التفاوض مع الحكومة، ويبدوا أن هنالك أسباب جوهرية أعاق مساعيهم تلك الى أن جاء موعد الإستفتاء بالتالي ركزوا جهودهم على ضمان النتيجة بالإنفصال، و بالفعل جاءت النتيجة كما عملوا له و لكن بعد أقل من ثلاثة سنوات على الإنفصال (الإستقلال كما يحلوا لهم)حصل ما توقغناه. مرة أخرى نقدم النصيحة للإخوة في جنوب السودان أن فيقوا الى رشدكم و تجاوزوا المرارات بل عليكم أن تضعوا مصلحة مواطنيكم نصب أعينكم و عليكم أن تغتنموا فرصة الهدنة هذه لترتيب أوضاع دولتكم بصورة أفضل حتى لا يتكرر ما حدث من فظائع للمواطن الجنوبي الذي كل خلمه ان يعيش عزيز مكرم ليهنأ بخيرات بلده، فلا تقتلوا تلك الأحلام الوردية الني لاحت للإخوة الجنوبيين يوم ميالد الدولة في التاسع من يوليو 2011م، و انتهز هذه السانحة لأدعو فخامة الرئيس سلفاكير و الدكتور رياك مشار و بقية القادةالى توحيد الكلمة و تجاوز المآلات التي حدثت لتعود الجنوب آمنة مستقرة لاننا في دارفور قد ذقنا مرارات الحرب الذي حول مجتمع الريف المنتج الى متسولين في المعسكرات نتطلع الى دور اكبر للاخوة في جنوب السودان لتحقيق السلام في دارفور و بقية السودان لا ان يدخلوا هم في حروبات حديدة لا طائل منها.


#905146 [شاكوش]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2014 08:31 PM
مهما حاولت الرئيس سلفاكير تشويش سمعة الرفاق احد عشر فان الأيام ستثبت الأيام ان الذين يطلقون عليهم أولاد قرنق هم مستقبل جنوب السودان ولديهم صفات لا يتوفر في الرئيس سلفاكير وابن خالته تور دينق ميوين القيادي السابق بحزب المؤتمر الوطني والمهرجل تيلار رينق ومن وراءهم القبيليين والانتهازيين الذين همهم جمع المال فقط


#904825 [مهدي إسماعيل]
5.00/5 (1 صوت)

02-03-2014 02:16 PM
من أول يوم قُلت أن مُطرف صديق (سفير السودان في جوبا) ليس بعيداً عن ما حدث في الجنوب.على سلفاكير إن كان صادقاً في توبته إبعاد مُطرف من جوبا، وإقالة رياك قاي وتيلار دينق ومجموعة المؤتمر الوطني في حكومة الجنوب، فوراً.


#904764 [ابو الافكار]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2014 01:03 PM
خبر جميل


#904595 [locolo]
5.00/5 (1 صوت)

02-03-2014 10:17 AM
إعتراف الرئيس سلفا بان المجموعه المعتقله كان هدفهم الاصلاح لم و يلجاؤا للعنف و هنا يبرز سؤال مهم وهو فلماذا لم يعطيهم الفرصه لاصلاح حال الحزب و الدوله ؟؟ و هذا يؤكد بان الرئيس هو من رفض الاصلاح و هو من كذب على الشعب و آختلق مسرحيه الانقلاب من آجل تصفية هؤلاء القاده الذين جرى إعتقالهم و هو بالتالى كذب على الشعب مرتين ، مرة باتهامهم بالفساد و مرة ثانية باتهامهم بالانقلاب و إستغل السلطه التى منحهها له الشعب من آجل تحقيق آغراض شخصية،، فرئيس بهذه الصفات غير جدير بان يكون قدوه و رئيس لهذا الشعب العظيم و بالتالى هو المسؤل الاول و الاخير من الارواح الكبيرة التى آزهقت سواء من المدنيين آو العسكريين و آلاف اللاجئين و النازحين فضلاً عن تفتيت النسيج الاجتماعى بين قبيلتى الدينكا و النوير وعلى البرمان آن يقوم بدوره ،، كما آن قوله بان هناك تشويش حدث له يؤكد و بجلاء ما ظللنا نكرره بان غواصات المؤتمر الوثنى قد آحاطوا بالرئيس إحاطه السوار بالمعصم و علية أن يكمل الخياطه حرير كما يقول حاج مذكر و يوضح للشعب من هم هؤلاء الوشواشون بل الوسواسون و مواقعهم و علية إبعادهم فوراً و تقديمهم للمحاكمه لانهم مجرمون قتلوا الشعب و على الرئيس الاعتراف بانه كذب على الشعب و علية آن يطلب الصفح من الشعب ، فان لم يفعل ذلك علية بالرحيل المهذب و حفظ ماء وجهه ،،


ردود على locolo
[لوكودو] 02-03-2014 02:35 PM
يا جماعة المير الريئس نصف متعلم وتسلط عليه اقاربه المجردين من الاخلاق وهم كثر وحاءوا بكذبة انقلاب لم ولن يحدث لان هؤلاء المعتقلين يمثلون الاغلبية بقبائلهم . بذلك تورط وفقد اي تعاطف معه والتالي في اي انتخابات فهو خاسر ان شاء اللله


#904516 [ام الدنيا]
4.75/5 (3 صوت)

02-03-2014 09:09 AM
مطلوب من الرئيس سلفاكير ان يعود الى رشده و يقوم باطلاق سراح المعتقلين فورا وعلى راسهم الامين العام للحركة الشعبية باقان اموم وان يتم مصالحة و اصلاح و تسوية شاملة لكل المشاكل في النظام السياسي للحركة .. ويتم ابعاد كل من يتربص بالحركة الشعبية من مثيري الفتن والمشاكل لكي ينعم شعب الجنوب الذي عانى كثيرا من الحروب والفقر بالامن والاستقرار .


#904501 [الخفسو]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2014 08:48 AM
"واشترط كير وجود «ضمانات»، وألا تعمل هذه المجموعة (مستقبلا) للإطاحة بحكمه وألا ينضموا إلى مشار"
طيب الزول ده قبضهم ليه؟؟؟
مش قال ديل مع مشار و دايرين يعملوا إنقلاب؟ ومشار عينهم في وفده التفاوضي ...
الزول دا راح ليه الدرب في الموية



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة