الأخبار
أخبار إقليمية
" الوثبة " المقترحة قنبلة دخانية تشغل الجميع لحين الفراغ من (توضيب) بيت حزب البشير من الداخل
" الوثبة " المقترحة قنبلة دخانية تشغل الجميع لحين الفراغ من (توضيب) بيت حزب البشير من الداخل



جواسيس داخل المؤتمر الوطني ..!!
02-11-2014 11:21 AM
عبد الباقي الظافر

جلست لجنة الشيخ احمد ابراهيم الطاهر لتحاسب موقعي مذكرة الاصلاح..من بين الاتهامات تكوين تنظيم موازي..احد المتهمين يرفع اصبعه ويسأل لجنة مولانا من قال اننا نسعى لتكوين تنظيم داخل التنظيم..واللجنة ترد بين يدينا تقارير.. المتهم يضع يديه على راسه كناية على الفاجعة ويصرخ أصبحتم تتجسسون على إخوانكم ..وتصمت اللجنة ولا تجيب على سؤال المتهم الذي حشرهم حشرا في قفص الاتهام.

امس كانت هيئة شورى المؤتمر الوطني تناقش لوائح جديدة وأخري معدلة ستكون سارية المفعول قريبا..من بين تلك اللوائح لائحة مراقبة ومتابعة ومحاسبة عضوية الحزب.. *بروفسور غندور اماط اللثام عن تفاصيل اللائحة الجديدة ..ستكون هنالك لجان على مستوى المركز والولايات لمتابعة ومراقبة العضوية..المحاسبة الحزبية أمر متعارف عليه.. الا ان المراقبة والمتابعة تهدف الى تحويل الحزب الى سجن كبير يشرف عليه جهاز بوليسي يتتبع هفوات أعضائه ويرصد كل صغيرة وكبيرة.. (السوبر تنظيم) سيستفيد من المعلومات في السيطرة على الحزب ..هذه الالية الامنية القابضة تمنع مجرد التفكير خارج الإطار الرسمي والمقبول .

بصراحة تكوين تلك اللجنة مؤشر الى مرحلة جديدة (يثب ) اليها المؤتمر الوطني..بدات تلك المرحلة في انتخابات الحركة الاسلامية التي أفلحت الطبخة الهادئة في أبعاد قيادات جسورة وطموحة والإتيان بالزاهدين العابدين من اهل الآخرة .. حتى لوائح الحركة الاسلامية الجديدة جعلتها مجرد لافتة ضخمة ملحقة بالأجهزة التنفيذية ويتم تسخيرها للتبشير في مواسم النفرات القتالية..تلك اللوائح كبلت الحركة وغلت من يدها .. حينما حدث التنازع في المناصب داخل البرلمان اقترح مرشد الحركة تخفيض المخصصات.. لم يأبه احد للمقترح الحكيم .. بل شرع نواب البرلمان *في جمع التوقيعات لرفع شكوى لرئيس الجمهورية تقدح في كفاءة قيادات البرلمان ..النواب يدركون ان شيخ الزبير لا يملك الا الدعوات الصالحات.*

الان لجنة اخري من المؤتمر الوطني تبحث في فرض قيود إضافية لكل من تسول له نفسه الترشح لرئاسة الجمهورية نيابة عن الحزب الحاكم..القيود الجديدة تجعل سلطة المؤتمر العام للحزب تفاضل بين ثلاث خيارات ترفعها هيئة الشوري المحدودة العدد.. اللائحة الجديدة المقترحة غضت الطرف عن القيود السابقة التي تمنع شغل اي منصب حزبي لأكثر من دورتين ..بعض قادة المؤتمر تحدثهم انفسهم بإصابة السلطة مثنى وثلاث ورباع وفي سبيل ذلك يتم تطويع اللوائح وكسر عنقها.

بصراحة المناخ والحيثيات تؤكد ان كثير من الخطوات التي قام بها الحزب الحاكم لم يرد بها وجه الاصلاح..التغييرات التي شملت رموز من الحرس القديم كان هدفها فيما يبدو التمكين لمجموعة وتيار قابض.. وعلى هذا المنوال تبدو (الوثبة) المقترحة لحل قضايا الوطن مثل قنبلة دخانية تشغل الجميع لحين الفراغ من (توضيب) بيت الحزب الحاكم من الداخل.

الأهرام اليوم
[email protected]





تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 5010

التعليقات
#912643 [AburishA]
5.00/5 (1 صوت)

02-11-2014 03:48 PM
لك التحية اخ الظافر... 25 سنة لو كنا حمير لتعلمنا اليف باء تاء سا... التنظيرات والتحليلات معترفين بيها لكن خليناها لانها ما بتجيب لينا ربع رطل سكر ونص وقية شاي!!! شلنا البندقية وتوكلنا على الحي الدايم.. وما النصر الا من عند الله..


#912460 [radona]
3.00/5 (1 صوت)

02-11-2014 12:48 PM
من المؤكد اتها خديعة انطلت على الاحزاب السودانية فيما عدا الحزب الشيوعي وحزب المؤتمر السوداني
اما الشعب السوداني المكتوي بنار هذا النظام فقد ايقن ان الله قد استجاب لدعائه بع ان خرج يوما متظاهرا .. العذاب ولا الاحزاب .. وقد اجاب الله دعوته وسلط عليه العذاب الذي تمناه
ومن قصره على الشعب السوداني ان يخرج مجددا ويدعو الله .. لقد تبنا اليك فارفع عنا العذاب والفساد فقد ضرب بلادنا وعبادك الجوع والفقر والمرض .. عسى ان يستجيب لنا الله ورحمته واسعة .. اللهم ارفع عنا البلاء وسبب البلاء ..آآآآآآآآآآآآآآآآآآآميييييييييييييييييييييييييييييييييييييين


#912371 [عزة]
4.00/5 (3 صوت)

02-11-2014 11:33 AM
كلام خارم بارم
تفووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووا عليكم
نحن شعب ذليل


ردود على عزة
United States [alakrory] 02-11-2014 01:11 PM
والله صدقت نحنا اصبحنا جثث هامدة لا حول ولا قوة الا بالله



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة