الأخبار
أخبار إقليمية
قوات مشار تؤكد الاستيلاء على ملكال .. وجيش سلفاكير يؤكد الاشتباك وينفي سقوط المدينة‎
قوات مشار تؤكد الاستيلاء على ملكال .. وجيش سلفاكير يؤكد الاشتباك وينفي سقوط المدينة‎
قوات مشار تؤكد الاستيلاء على ملكال .. وجيش سلفاكير يؤكد الاشتباك وينفي سقوط المدينة‎


02-18-2014 04:54 PM

قال متمردون في جنوب السودان أنهم سيطروا على ملكال عاصمة ولاية أعالي النيل المنتجة للنفط في أول اندلاع للقتال هناك منذ وقع المتمردون والحكومة على وقف إطلاق النار في يناير الماضي.

وأكدت حكومة جوبا وقوع الهجوم لكنها نفت سيطرة المتمردين على المدينة التي تقع على بعد 650 كيلومترا إلى الشمال من العاصمة جوبا. وتقع أيضا على أطراف مناطق إنتاج النفط الرئيسية في البلاد.
وستؤجج الاشتباكات المخاوف بشأن أمن حقول النفط الشمالية في جنوب السودان التي تمثل شريان الحياة لاقتصاد أحدث دولة في العالم. وتزيد الاشتباكات أيضا الضغط على المعسكرين المتناحرين لإحياء محادثات السلام المتوقفة في إثيوبيا المجاورة.

ويقول جنوب السودان انه أجبر على خفض إنتاج النفط بمقدار 20 بالمئة إلى 200 ألف برميل يوميا تضخ كلها من أعالي النيل. ويمثل النفط 98 بالمئة من إيرادات الحكومة.
وتبعد ملكال حوالي 140 كيلومترا عن مجمع بالوج النفطي الذي يضم منشأة رئيسية لتكرير النفط الخام.
وقال جاكوب جوك دوت مدير مركز الديمقراطية والتحليل الدولي الذي يتابع صناعة النفط "يضخ كل النفط من الحقول حول أعالي النيل إلى بالوج... إذا باتت ملكال تحت سيطرة المتمردين فسيحدث توتر بالتأكيد في أعالي النيل وحولها."
وقال جاثوث جاتكوث احد قادة قوات المتمردين في أعالي النيل وهو حليف مقرب من نائب الرئيس السابق ريك مشار لرويترز عبر الهاتف إن قواته هاجمت ملكال صباح اليوم واستعادت السيطرة على المدينة سريعا.
وقال فيليب أجوير المتحدث باسم جيش الحكومة لرويترز "انتهك المتمردون وقف إطلاق النار وهاجموا ملكال هذا الصباح." لكنه نفى سقوط المدينة في ايدي المتمردين.
وقال أجوير إن القتال مستمر في المنطقة الجنوبية بملكال على الرغم من انه قال إن الاتصال انقطع هناك.
جاءت تصريحات أجوير بعدما قال متحدث باسم حكومة ولاية أعالي النيل لرويترز إن اشتباكات بدأت في حوالي الساعة السابعة صباحا (0400 بتوقيت جرينتش) وإن قوات الجيش تخوض معارك في شمال وجنوب ووسط ملكال.

وكالات


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 8780

التعليقات
#919643 [ابو اللول الحقاني]
2.00/5 (3 صوت)

02-19-2014 01:26 AM
اري الكثير من الشماته والضحك من بعض الاخوة من الشمال لما يدرو في الجنوب وان الجنوب لن يهدا حتي يرجع الي الشمال.
وهل الشمال امن الان؟
سؤال اريد ان يجاوبني عليه من يقول يشمت ويضحك علينا..اما الحروب لم تتوقف في الشمال اما التناحر القبلي فهو موجود وبكثرة في الشمال وبكل مناطقه و اتجاهاته الجغرافيه ويستمر القتل بسبب ومن دون سبب عشان كده ما يضحك اب سن علي اب سنين...


ردود على ابو اللول الحقاني
United States [sky painter] 02-19-2014 04:06 PM
ههههههههههههههه,ساري الليل رباطابي بس...يا ابو اللول الحقاني اتحداك ان يكون الجنوب قد مر بمأسي و ذاق من الويلات عبر تاريخة الطويل مثل ما يذوقه الان على ايديكم (حتى في اشد حالات الحرب مع الجيش السوداني),هذا كله جزاء الكذب و البهتان و المزايدة في اتهام الشمال بالباطل الذي كان ينتهجه ساستكم الكذبة المفترون...اتهامات ساهمت في زرع الكراهية بين الشعبين (تهميش,عبودية,مواطنة درجة ثالثة...الخ) و اعطوكم احساس ان كل مشاكلكم بسبب الشمالين و عندما تم الانفصال ظهرت الحقيقة فاصبحتم تأكلون في بعض (النار تأكل بعضها ان لم تجد ما تأكله )...سؤال بريئ:بماذا تفسر هرولة الاخوة الجنوبيون الى دخول السودان,هل ذلك حبا في التهميش,العبودية او المواطنة درجة رابعة؟..اجيب عنك:المواطن الجنوبي البسيط يعرف تماما انه لا يجد صدر احن اليه من الصدر الشمالي..و الذين دخلوا كينيا,يوغندا يخبروك بصدق ما اقول

United States [ساري الليل] 02-19-2014 01:57 AM
حسي في زول هنا ضحك عليكم؟ عقدكم دي حتكون جواكم لي يوم الدين. احساسكم بالدونية هو السبب في كل ما يجري الآن.
وبعدين آب سن واب سنين ديل منو؟ انتو من متين قامت ليكم سنون؟


#919600 [ود الريف]
2.00/5 (4 صوت)

02-18-2014 11:35 PM
الراحل حميد بين مرارة الماضي ونبوءات المستقبل

الكاتب / دكتور توفيق الطيب البشير منتدي التوثيق الشامل


وأما حميد فقد كان له في هذا الباب أمر عجيب .. فقد تنبأ بخمس نبوءات، تحققت على زمانه ثلاثٌ منها، ومات عند وقوع الرابعة، وترك لنا واحدةً الله وحده يعلم متى تتحقق ولكننا نتوق شوقاً إليها ونتوقع حدوثها كل حين!
أما الأولى فنبوءته بإنشاء طريق شريان الشمال .. وحينها كان السفر إلى الخرطوم من شمال السودان عبر الصحراء فيه من المعاناة والمشقة والتيه والموت ما لايخفى على أحد وكان مشروع الشريان وقتها ضرب من الخيال المحض حين قال:
يا مطر عز الحريق
يا مصابيح الطريق
يالمراكبيي البتجبد من فك الموج الغريق
جينا ليك والشوق دفرنا يا المراسي النتحويبا
لما ينشعوت بحرنا
يا جزرنا وقيف عمرنا
يا نشوق روحنا ودمرنا
يا المحطات الحنيني القصرت مشوار سفرنا

وأما الثانية، فقد كانت سد مروي ذلك الأسطورة التي لم يصل حتى المسئولون آنذاك فيها إلى مجرد التفاؤل أو التذرع بالأمل .. كان حميد وقتها يحلم بخزان الحامداب ...
يلاقوك شفّع الكتـّاب
نضاف وظراف بلا النسمى
يغنولك غناوى السـاب
وفى بيوضة مافى سراب
جبال كجبي وفيافى الكاب
تميد بى الخضرة ...منقسمى
فيافى الصّى وبيوضة ..
البراسيم فيها مفروضة
خدارا يرارى شوف عينى
على الأبواب .. طواريها وحواريها
بقت روضة
بقت تشرب من الحامداب ..
تشوفى رهاب ... بُعُد نجمى ..
بشوفو قريب قُرُب نضمى

وأما الثالثة فهي انفصال الجنوب عن سوداننا الحبيب، وقد تنبأ بالانفصال حين كانت الوحدة هي حديث المتمردين ورأسهم الأكبر جون قرنق .. كانوا يتحدثون عن السودان الجديد وعن تحرير السودان وضم وداي النيل وكان حميد يلمح إلى الانفصال ..
يا بت العرب النوبية
يا بت النوبة العربية
دسيني من الزمن الفارغ .. من روح المتعة الوقتية
من شر الساحق والماحق .. بين دبش المدن المدعية
والليل يتحكر بيناتا
كحّل بي دبشو عويناتا
يا شمس الناس المسبية
روحت اتنسم أخبارك .. لا تشفق قالو لي نصيحي
وأنا عارفك ممكونة وصابرة .. لكن لي ناس إلا تصيحي
جواي مأساتك مغروسة ..
يا طفلة تفتش في باكر ما بينات نخلة وأبنوسة
الجوع العطش الفد واحد .. الفقر الضارب زي سوسة
الخوف والحالة المنحوسة
يا بحر الحاصل .. لاك ناشف .. لا قلمي الفي إيدي عصا موسى

وأما الرابعة فهي موته في صحراء بيوضة ! وقد تنبأ قبل ثلاثين عاماً بموته في الصحراء ولم يلتفت لذلك أحد، وتنبأ أنه سيموت بسبب الرمل الزاحف على شريان الشمال..
بالمد الثوري المتدافع .. فوق دربك تب ما متراجع
رغماً عن عنت الأيام .. والزمن الجهجاه الفاجع
ما رمل الدرب الوسطاني .. وكتين الراحل وصاني
لا ترجع ساكت يا شافع
لا ترجع شافع يا ساكت (أي أشفع بموتك(
خُتْ بالك وعينك في الشارع
لا ترجع .. لا .. لا

ولك أن تنظر فقط إلى المفردات التالية : المتدافع .. الفاجع .. رمل الدرب الوسطاني .. خت بالك وعينك في الشارع ... ما متراجع .. لا ترجع

ومن الغريب أنه ربط نبوءة موته بنبوءته الخامسة وهي عودة السودان بعد حين من الدهر إلى الوحدة وإلى مليون ميله المربع! وهذا ما يقوله الآن دعاة الانفصال انفسهم!
يا نورة شليلك ما فات
بي عدلو شليلك جاييكي .. ما جايي ألم التمرات
لا أبكي وأقابل بالفاتحة .. في زولاً ليّا مرض .. مات
جاييك أتزود من غلبك .. وأكفر خطأ غيمةً ما جات
نبحت لها كل المعمورة
والناس يوم تمرق مدخورة
يا نورة نشيلك غنوات
وآمال بي باكر مضفورة ..
طلابك وأقلامنا هويتك .. قدامنا قضيتك سبورة
رتّبنا الخرطة البتوصل .. أدِّينا الخاطر يا نورة


نتمني عودة السودان للوحدة ورحم الله الشارع الوطن حميد وعفر له


ردود على ود الريف
United States [Abu] 02-19-2014 08:56 AM
Thank you very much for this splendid writing... Hope we all will see the unification of that place??


#919599 [صريح]
2.00/5 (5 صوت)

02-18-2014 11:35 PM
بلد جيش ما عندها، تدفع ليوغندا لتقوم بقتل شعبها، اي دولة هذه؟!


#919590 [النوراني الكردفاني]
1.00/5 (2 صوت)

02-18-2014 11:10 PM
ايها الاشقاء الجنوبيين اقولها لكم بكل صراحه عليكم بلرجوع الي وطنكم الام وخيار الوحخده هو مخرجكم الوةحيد


#919578 [عبدالله الشاقي]
3.00/5 (1 صوت)

02-18-2014 10:51 PM
تاني جددتوها .نعم لعبة المصالح فوق كل شئ .مشاكل مندكورو تاع شمال انتهي و دشمات مندكورو تاع جنوب بدور


#919517 [الرفاعى]
3.00/5 (2 صوت)

02-18-2014 08:11 PM
سوف يرجع دولة جنوب السودان للسودان طال الزمن او قصر والعلم عند الله


#919417 [المهدي]
3.13/5 (4 صوت)

02-18-2014 05:49 PM
من المؤسف الحروب تولد الدمار والشقاء للبشر وكان الله في عون السودان الجنوبي والشمالي



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة