الأخبار
أخبار سياسية
الابقاء على وزيري الدفاع والداخلية في الحكومة الجديدة في مصر
الابقاء على وزيري الدفاع والداخلية في الحكومة الجديدة في مصر
الابقاء على وزيري الدفاع والداخلية في الحكومة الجديدة في مصر


02-26-2014 08:10 PM

القاهرة (رويترز) - قال التلفزيون المصري ومصدر رسمي يوم الأربعاء إن قائد الجيش المشير عبد الفتاح السيسي باق في منصب وزير الدفاع في الحكومة المصرية الجديدة وكذلك محمد ابراهيم وزير الداخلية.

ويتوقع على نطاق واسع اتخاذ السيسي (59 عاما) قرارا بالترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة في غضون اسابيع كما يتوقع فوزه بها. ويتعين عليه الاستقالة من الحكومة والتخلي عن صفته العسكرية لخوض الانتخابات.

وكان السيسي أعلن في يوليو تموز عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين بعد احتجاجات شعبية حاشدة على حكمه. وتصف الجماعة عزله بأنه انقلاب عسكري

وقال مصدر رسمي لرويترز "يتوقع أن يستمر (السيسي) في منصبه لحين انتهاء الإجراءات المتعلقة بقانون الانتخابات."

وقد لا يستغرق الامر فترة طويلة اذ نقلت وكالة انباء الشرق الأوسط الرسمية عن مصدر قضائي قوله ان مجلس الدولة سينتهي من مراجعة مسودة قانون الانتخابات وسيسلمها للرئيس المؤقت عدلي منصور في موعد لن يتجاوز يوم السبت المقبل.

وكانت الحكومة السابقة برئاسة حازم الببلاوي استقالت بشكل مفاجئ يوم الاثنين وكلف منصور وزير الاسكان السابق إبراهيم محلب بتشكيل حكومة جديدة.

وتزايدت التفجيرات والهجمات المسلحة التي تنفذها جماعات اسلامية متشددة منذ الاطاحة بمرسي.

وقال وزير الداخلية محمد إبراهيم بعد تكليفه للتلفزيون المصري "هيبقى فيه (سيكون هناك) تغيير في الخطط الأمنية ودعم لوجيستي كامل من الحكومة لاستتباب الأمن في مصر."

ونجا إبراهيم من محاولة اغتيال في سبتمبر ايلول.

وقال محلب يوم الثلاثاءإن حكومته ستعمل على مواجهة هجمات المتشددين وانه يأمل في أن يؤدي تحسن الامن إلى تعافي الاقتصاد.

وقالت مصادر في مجلس الوزراء إن محلب أبقى على 14 وزيرا على الأقل من الحكومة المستقيلة التي كانت تتألف من 36 حقيبة. واضافت المصادر ان أربعة من الحقائب الغيت أو دمجت مع وزارات أخرى.

ومحلب مهندس مدني كان رئيسا لمجلس إدارة شركة المقاولون العرب أكبر شركات المقاولات المصرية. وكان مسؤولا سابقا في الحزب الوطني الديمقراطي المنحل الذي كان يرأسه الرئيس السابق حسني مبارك الذي أطيح به في انتفاضة شعبية عام 2011.

وبحسب التلفزيون المصري أبقى محلب على وزير البترول شريف اسماعيل ووزير التخطيط اشرف العربي الذي أضيفت اليه حقيبة التعاون الدولي.

كما ابقى على وزير السياحة هشام زعزوع.

وقال مصدر مسؤول لرويترز في اتصال هاتفي إنه تم تكليف منير فخري عبد النور وزير الصناعة والتجارة السابق بتولي وزارة التجارة والاستثمار وتم فصل الصناعة في وزارة أخرى أضيفت إليها الثروة المعدنية.

وقال عبد النور للتلفزيون عند تكليفه "هذه الوزارة هدفها استعادة ثقة المستثمر الأجنبي واستعادة ثقة الأسواق المالية سواء الداخلية أو الاسواق الخارجية وزيادة الاستثمار والانفتاح على الخارج."

وذكر التلفزيون المصري أن من الوجوه الجديدة في الحكومة ابراهيم يونس للإنتاج الحربي وطارق قطب للموارد المائية والري وهشام كامل للطيران ومحمد شاكر للكهرباء والطاقة وخالد حنفي للتموين.

وفي تعبير عن حجم المخاطر الامنية في مصر قالت مصادر قضائية إن محكمة جنايات شمال القاهرة أحالت يوم الأربعاء أوراق 26 شخصا إلى مفتي البلاد تمهيدا لإصدار حكم بإعدامهم بعد إدانتهم بتهم منها تكوين جماعة إرهابية واستهداف السفن في قناة السويس. ويحاكم هؤلاء غيابيا.



وبعد عزل مرسي شنت الأجهزة الأمنية حملة صارمة على أعضاء ومؤيدي جماعة الاخوان المسلمين التي أعلنتها الحكومة جماعة إرهابية.

كما اندلع عنف سياسي سقط فيه نحو 1500 قتيل أغلبهم من مؤيديه وبينهم مئات من رجال الأمن قتلوا في تفجيرات وهجمات مسلحة امتد نطاقها من سيناء إلى القاهرة ومدن أخرى في البلاد.

وأعلنت جماعة أنصار بيت المقدس المتشددة التي تنشط في سيناء مسؤوليتها عن الكثير من هذه الهجمات


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1994

التعليقات
#927787 [عادل]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2014 10:07 AM
ياخى الشعب المصرى ده اغبى شعب


#927640 [الغضنفر]
0.00/5 (0 صوت)

02-27-2014 08:38 AM
ان كنت عايز تبقى رئيس مصر بحق وحقيق ورينا بركاتك كده واتوصى شوية بجيران السوء خليك كريم معاهم واذا اظهرت كرمك معهم فانا اول واحد هنتخبك



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة