الأخبار
أخبار إقليمية
الجماعات والتنظيمات الإرهابية التي تستهدف السعودية
الجماعات والتنظيمات الإرهابية التي تستهدف السعودية
الجماعات والتنظيمات الإرهابية التي تستهدف السعودية


03-08-2014 11:45 AM

امتدادا للأمر الملكي الصادر مطلع فبراير (شباط) الماضي، والذي ينص على المعاقبة بالسجن لكل من شارك في أعمال قتالية خارج المملكة أو الانتماء للتيارات أو الجماعات الدينية والفكرية المتطرفة، أو تقديم الدعم المادي أو المادي لها، وتشكيل لجنة من وزارة الداخلية، ووزارة الخارجية، ووزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، ووزارة العدل، وديوان المظالم، وهيئة التحقيق والادعاء العام، مهمتها إعداد قائمة - تحدث دوريا - بالتيارات والجماعات، أعلنت وزارة الداخلية السعودية في بيان لها مساء أمس القائمة الأولى للأحزاب والجماعات والتنظيمات وهي: «تنظيم القاعدة، تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، تنظيم القاعدة في اليمن، تنظيم القاعدة في العراق، داعش، جبهة النصرة، حزب الله في داخل المملكة، جماعة الإخوان المسلمين، جماعة الحوثي»، علما بأن ذلك يشمل «كل تنظيم مشابه لهذه التنظيمات، فكرا، أو قولا، أو فعلا، وكل الجماعات والتيارات الواردة بقوائم مجلس الأمن والهيئات الدولية وعُرفت بالإرهاب وممارسة العنف»، كما نص على ذلك البيان.

وفي ما يلي تقدم «الشرق الأوسط» تعريفا بهذه الجماعات والتنظيمات، وأسسها وأهدافها، وأنشطتها في المنطقة.

1) تنظيم القاعدة أسس أسامة بن لادن تنظيم القاعدة في عام 1988 من العرب الذين شاركوا في القتال في أفغانستان ضد الاتحاد السوفياتي. وكان الهدف المعلن للتنظيم هو تأسيس خلافة إسلامية تشمل العالم الإسلامي كافة. وسعيا لتحقيق ذلك الهدف كان تنظيم القاعدة يستهدف توحيد المسلمين لقتال الغرب خاصة الولايات المتحدة، والإطاحة بالأنظمة الإسلامية التي اعتبرها التنظيم «كافرة»، والتخلص من النفوذ الغربي في الدول الإسلامية وهزيمة إسرائيل. وأصدر التنظيم بيانا في فبراير 1998 يعلن فيه تأسيس «الجبهة الإسلامية العالمية للجهاد ضد اليهود والصليبيين»، ويدعو كل المسلمين إلى قتل المواطنين الأميركيين - سواء كانوا مدنيين أم عسكريين - بالإضافة إلى حلفائهم في كل مكان، ثم اندمجت الجماعة لاحقا مع حركة الجهاد الإسلامي المصرية في يونيو (حزيران) 2001.

وفي 11 سبتمبر (أيلول) 2001، اختطف 19 مهاجما انتحاريا من تنظيم القاعدة أربع طائرات أميركية تجارية، اصطدمت اثنتان منها بمركز التجارة العالمي بمدينة نيويورك، واصطدمت الأخرى بمقر البنتاغون على مقربة من واشنطن العاصمة، بينما سقطت الرابعة بأحد حقول شانكسفيل ببنسلفانيا. وقد أسفرت تلك العملية عن مقتل 3000 شخص. كما أدار تنظيم القاعدة قبل ذلك أيضا هجوم 12 أكتوبر (تشرين الأول) 2000 على البارجة الأميركية «يو إس إس كول» في ميناء عدن باليمن، والذي أسفر عن مقتل 17 بحارا أميركيا وإصابة 39 آخرين، كما نفذ التنظيم تفجيرات أغسطس (آب) 1998 على السفارتين الأميركيتين في نيروبي بكينيا ودار السلام بتنزانيا، وهو ما أسفر عن مقتل 224 شخصا وإصابة أكثر من 5000 شخص. ومنذ عام 2002، شن تنظيم القاعدة والجماعات التابعة له العديد من الهجمات في جميع أنحاء العالم بما في ذلك أوروبا وشمال أفريقيا وجنوب آسيا وجنوب شرقي آسيا والشرق الأوسط، وفقا لمعلومات ووثائق «المركز الوطني لمكافحة الإرهاب في أميركا».

2) تنظيم القاعدة في جزيرة العرب هو ذراع عسكرية من أذرع تنظيم القاعدة، قام بعمليات إرهابية داخل السعودية استهدفت مجمعات سكنية، وأمنية، واختطاف أجانب. وأول قائد له في السعودية هو يوسف العييري، الذي قتل على يد السلطات الأمنية السعودية في يونيو 2003، كما كان من أشهر قادته عبد العزيز المقرن، وصالح العوفي. يدين التنظيم بالولاء لزعيم «القاعدة» السابق أسامة بن لادن، ومن بعده أيمن الظواهري.

تبنى التنظيم عددا من الأعمال الإرهابية والتفجيرات واستهداف الأجانب ورجال الأمن في السعودية. ففي مايو (أيار) عام 2003 نفذ التنظيم هجوما إرهابيا بثلاث سيارات مفخخة على مجمع سكني بالرياض تقطنه غالبية غربية أسفر عن مقتل 26 شخصا إضافة إلى مقتل تسعة من المهاجمين. وفي نوفمبر (تشرين الثاني) من عام 2003 أعلن التنظيم مسؤوليته عن هجوم بشاحنة مفخخة استهدف مجمعا سكنيا بالرياض أسفر عن سقوط 17 قتيلا و100 جريح. وشنت السلطات السعودية حربا شاملة على أفراد التنظيم، واستأصلت وجوده وجففت مصادره.

3) تنظيم القاعدة في اليمن بعد اشتداد الحملة الأمنية السعودية على أعضاء تنظيم القاعدة في السعودية، تسرب عدد كبيرة من كوادرها إلى اليمن، وهناك في يناير (كانون الثاني) 2009 أعلن إرهابيون يمنيون وسعوديون التوحد تحت مظلة مشتركة إيذانا باعتزام التنظيم العمل كمركز للإرهاب الإقليمي تحت مسمى «تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية». وكانت قيادة هذا التنظيم الجديد تتكون من أمير الجماعة وهو ناصر الوحيشي، ونائبه الذي قتل وهو سعيد الشهري، والعسكري قاسم الريمي. وكانت الجماعة في البداية تركز على استهداف المصالح الأميركية والغربية في شبه الجزيرة العربية لكنها أصبحت الآن تتبنى استراتيجية عالمية.

كان التنظيم مسؤولا عن عدد من الهجمات الإرهابية، كانت أشهرها تلك العملية التي استعان فيها التنظيم بعمر فاروق عبد المطلب، نيجيري المولد، الذي حاول تفجير طائرة «نورث إير لاين 253» المتجهة من أمستردام بهولندا إلى ديترويت بولاية ميشيغان في 25 ديسمبر (كانون الأول) 2009، وهي أول محاولة لشن هجوم داخل الولايات المتحدة ينفذه تنظيم تابع لـ«القاعدة» منذ هجمات 11 سبتمبر 2001، تلته محاولة أخرى تضمنت إرسال طرود تحمل متفجرات إلى الولايات المتحدة في 27 أكتوبر 2010. وكان أنور العولقي، الذي يحمل الجنسيتين الأميركية واليمنية والذي كان يتمتع بشعبية واسعة باعتباره منظرا راديكاليا، واحدا من أهم أعضاء التنظيم لكنه قتل في عملية تفجيرية في سبتمبر 2011.

وفي ديسمبر 2013 قام تنظيم القاعدة في اليمن بالهجوم على مجمع وزارة الدفاع اليمنية، واقتحام مستشفى العرضي، وسقط في ذلك عشرات القتلى والمصابين، معظمهم من النساء والمرضى والأطفال.

4) تنظيم القاعدة في العراق أُسس تنظيم القاعدة في العراق الذي يعرف أيضا باسم «دولة العراق الإسلامية» في أبريل (نيسان) 2004 على يد الأردني أحمد الخلايلة، الشهير بـ«أبو مصعب الزرقاوي»، والذي تعهد في العام نفسه بولاء جماعته لأسامة بن لادن. وقد استهدف تنظيم القاعدة في العراق قوات التحالف وكذلك المدنيين بالاستعانة بتكتيكات مثل السيارات المفخخة والمفجرين الانتحاريين وقتل الرهائن عبر قطع رؤوسهم وغيرها من الوسائل في محاولة للضغط على الدول والشركات الأجنبية لمغادرة العراق ودفع العراقيين للتوقف عن دعم الولايات المتحدة والحكومة العراقية وجذب المزيد من الكوادر إلى صفوفها، وفقا لمعلومات ووثائق «المركز الوطني لمكافحة الإرهاب في أميركا».

5) جبهة النصرة لأهل الشام منظمة تنتمي للفكر السلفي الجهادي، متفرعة من الدولة الإسلامية في العراق التي تتبع تنظيم القاعدة، تشكلت أواخر سنة 2011 خلال الأزمة السورية، وسرعان ما نمت لتصبح في غضون أشهر من أبرز الفصائل المسلحة. صنفتها الولايات المتحدة الأميركية في ديسمبر 2012 كجماعة إرهابية. يقدر عدد مقاتليها بـ6 آلاف مقاتل.

زعيمها هو أبو محمد الجولاني أحد المقاتلين السوريين ضمن تنظيم القاعدة في العراق، انتقل إلى سوريا وأسس جبهة النصرة بمشورة من «دول العراق الإسلامية» في أول الأمر، لكن الخلافات دبت بين الطرفين، وأدت إلى اقتتال جبهة النصرة مع دول العراق والشام.

6) «داعش» وتسمى «الدولة الإسلامية في العراق والشام».. وهو تنظيم مسلح يتبنى الفكر الجهادي، ينتمي لتنظيم القاعدة، يهدف أعضاؤه إلى إعادة «الخلافة الإسلامية وتطبيق الشريعة»، يمتد في العراق وسوريا. ويقدر عدد مقاتليها بـ5 آلاف مقاتل.

ويعد أبو بكر البغدادي زعيمها، وهو أمير ما يعرف بـ«دولة العراق الإسلامية»، أسس جناحه في سوريا بعد أن رفضت جبهة النصرة الانضمام تحت لوائه أو تلقي الأوامر منه.

وتعود النواة الأولى لتأسيس «داعش» إلى «جماعة التوحيد والجهاد» التي أسسها أبو مصعب الزرقاوي، وأعقب ذلك بمبايعة زعيم القاعدة الأسبق أسامة بن لادن، وبعد مقتل الزرقاوي في 2006 جرى انتخاب أبي حمزة المهاجر زعيما للتنظيم، وفي نهاية السنة تم تشكيل دولة العراق الإسلامية بزعامة أبي عمر البغدادي.

7) حزب الله تأسس تنظيم حزب الله في عام 1982 كرد فعل على الغزو الإسرائيلي للبنان. ويسعى حزب الله، وهو جماعة إرهابية تتمركز في لبنان، إلى تمكين الشيعة عالميا. كما يؤيد التنظيم الجماعات الفلسطينية في صراعها ضد إسرائيل ويوفر التدريب للمسلحين الشيعة الذين يهاجمون المصالح الغربية في العراق. وأعلن الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، في مايو 2013 تأييد حزب الله لنظام بشار الأسد عبر إرسال مقاتلين إلى سوريا. وصنف الاتحاد الأوروبي الجناح العسكري لحزب الله كتنظيم إرهابي في 22 يوليو (تموز) 2013 في أعقاب إدانة أحد أعضاء التنظيم بقبرص وتفجير أوتوبيس يقل إسرائيليين في بلغاريا في يوليو 2012 وتدخل التنظيم في سوريا.

وفي يونيو 2013 صنف مجلس التعاون الخليجي حزب الله جماعة إرهابية، متخذا إجراءات مشددة لتجفيف وملاحقة مصادر واستثمارات حزب الله في دول الخليج.

يذكر أنه في عام 1996 تعرضت السعودية لهجوم إرهابي في مدينة الخبر، وكشفت التحقيقات انتماء أفراد الخلية الإرهابية إلى حزب الله، وهو ما عرف بمسمى «حزب الله الحجاز» الذي يوصف بأنه الذراع العسكرية لمنظمة الثورة الإسلامية التي تهدف لنشر أسس وأفكار الثورة الخمينية، وتتلقى دعما مباشرا من إيران.

وتنشط كتائب ومنظمات متعددة تحت اسم حزب الله في أكثر من مكان في العالم، سوءا في العراق أو لبنان أو سوريا، مما يؤكد أن حزب الله حركة عالمية تنتشر فروعها وخلاياها في أكثر من مكان، وإن كان الأشهر والأبرز هو حزب الله في لبنان، الذي يترأسه الزعيم الشيعي حسن نصر الله، ويرتبط الحزب بصلات وثيقة واستراتيجية بالنظام الإيراني.

8) جماعة الإخوان المسلمين هي جماعة إسلامية عالمية، مقرها الرئيس في مصر، وتنشط في جميع دول العالم، تحت اسم «التنظيم العالمي لجماعة الإخوان المسلمين». أسسها الداعية المصري حسن البنا في مارس (آذار) عام 1928، ونشطت في العمل السياسي والدعوي، وكونت لها جناحا عسكريا تحت مسمى «التنظيم الخاص».

وتصنف الجماعة نفسها بأنها «جماعة إسلامية، إصلاحية شاملة، وتعتبر أكبر حركة معارضة سياسية في كثير من الدول العربية، خاصة في مصر». وتسعى الجماعة إلى تحقيق «الخلافة الإسلامية»، عبر «دعم عدد من الحركات الجهادية التي تعتبر حركات مقاومة في العالمين العربي والإسلامي، مثل حركة حماس في فلسطين، وحماس العراق في العراق، وغيرهما من الحركات التي تنشد الاستقلال لبلادها». كما يؤكد ذلك التعريف الرسمي للجماعة في موقعها على الإنترنت.

وتعمل الجماعة وفق الهيكلة الحركية والحزبية، وأنشأت حزبا سياسيا لها باسم «حزب الحرية والعدالة»، بعد ثورة 25 يناير في مصر، ويحتل المرشد العام المرتبة الأولى في الجماعة باعتباره رئيسا لها، ويرأس في الوقت نفسه جهازي السلطة فيها، وهما مكتب الإرشاد العام ومجلس الشورى العام.

في ديسمبر 2013 صنفتها الحكومة المصرية كـ«جماعة إرهابية»، عقب تورطها في أحداث عنف وتفجير حدثت في بعض المدن المصرية.

9) جماعة الحوثيين تسمى بـ«حركة أنصار الله»، وهي حركة سياسية مسلحة تأسست عام 2004 في شمال اليمن، وتعد صعدة معقل الحركة التي تمتلك مشروعا سياسيا ومذهبيا وقوة عسكرية وتبايع إماما هو عبد الملك الحوثي.

تشكلت البدايات الأولى للحركة عام 1992 حين أسس بدر الدين الحوثي منتدى «الشباب المؤمن» الذي ضم تحت لوائه الآلاف من الشباب، وكان شعاره «الله أكبر.. الموت لأميركا.. الموت لإسرائيل.. اللعنة على اليهود.. النصر للإسلام». وتطالب الحركة ظاهريا بإعادة حكم الإمامة ومنح الحقوق للزيديين، وخاضت هذه الحركة ست حروب مع السلطة، كما دخلت في حرب مع الجيش السعودي في الحدود الجنوبية، انتهت بهزيمتها، وانسحابها إلى معاقلها داخل اليمن.

وتتهم السلطات اليمنية النظام الإيراني بتقديم الدعم اللوجيستي والعسكري لحركة الحوثيين، حيث أعلنت السلطات الأمنية اليمنية في عام 2009 ضبطها لسفينة إيرانية محملة بالأسلحة لدعم الحوثيين. فيما صرح عدد من رجال الدين الشيعة مثل مقتدى الصدر بدعمه للحوثيين.

الشرق الاوسط


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 5179

التعليقات
#936277 [عثمان حسن]
1.00/5 (1 صوت)

03-09-2014 09:58 AM
ما شاء الله كل هولاء ارهابيين وقتله اما اسرائيل وبشار وامريكا ودول الغرب واحبابهم وعلي راسهم الملك الحنون عبدالله راعي الدين كل الدين ما عدا الجهاد فاءنه ارهاب .


#935858 [الصليحابي]
0.00/5 (0 صوت)

03-08-2014 06:15 PM
خيراً ما فعلته السعودية ، وعليها أن تحمى نفسها من هؤلاء الكذابين المنافقين القتلة " إخوان الشياطين " ونتمنى أن تلحق " حزب المؤتمر الوطني " وحزب "المؤتمر الشعبي " لقائمة الإرهاب ، لآنهما أس البلاء في السودان و يمثلان القاعدة الرئيسية لجماعة الإخوان المسلمون والتنظيمات الإرهابية الأخرى التي تتدثر في عباءة الإسلام مثل حماس وإيران وحزب الله والشيعة وتثير الفتن في المنطقة العربية وغيرها .
أيها السادة ، السودان مختطف ومستباح من التنظيم العالمي للإخوان المسلمون، استعملوا العنف الفاجر الذي لا يتخيله حتى عقل الشيطان ضد إنسان السودان الغلبان ، في شرقه وغريه وشماله وجنوبه ووسطه ( قتلوا وسحلوا وعذبوا ونكّلوا وأحرقوا وشردّوا وشتتوا ويتّموا وأرملوا واغتصبوا وجلدوا وسرقوا ونهبوا ودمّروا وظلموا واستباحوا وحللوا وحرموا باسم الدين وتحت شعار " الله أكبر " " هي لله ، لا للسلطة ولا للجاه ")
سؤالي ، أريتم غير ذلك طيلة 24 عاماً من حكمهم البغيض ، والنتيجة " محكمة جنائية تطلب أكثر من 52 من قياداتهم السياسية والعسكرية ، ارتكبوا فظائع يندي لها الجبين ، وحرب أهلية قبلية عنصرية جهوية ) وبعد كل هذه الموبقات والسوءات يرون أنفسهم ملائكة .. ويقولون أمواتنا وقتلانا في الجنة ويستخرجون صكوك الاستشهاد للبلهاء .... عجبي على من حباه الله العقل والعلم والحكمة والرؤية السليمة ....


#935784 [أبو عبدالله]
5.00/5 (1 صوت)

03-08-2014 04:27 PM
إلى خادم الحرمين الشريفين ...
الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ، ملك المملكة العربية السعودية ...
حفظه الله و رعاه ..
إلى حامي حمى مقدسات المسلمين و أمينها ..
إلى راعي المسلمين جميعا في مشارق الأرض و مغاربها ...
أنتم لكم القول الفصل في تحديد مواعيد حجنا و صيامنا ..
أنتم لكم القول الفصل في استقبال ضيوف الرحمن و الذين يأتون من كل فج عميق ليشهدوا منافع لهم تلبية لدعوة ربانية لكل من استطاع إليه سبيلا ..
تنظمونهم و ترعونهم و تطعمونهم و تسقونهم ماء زمزم بأيديكم الكريمة و أيدي شعبكم ، و ليس بيد غيركم ..
و تشرحون لهم و تدلونهم إلى اتباع المناسك الحقة و الصادقة لله وليس غيركم .. و هذا تفويض إلهي لكم و لشعبكم الكريم ...
و أنتم تحملون أمانة كبيرة و عظيمة و يثق فيكم الجميع في كل كلمة تقولونها و لم يكن تحرك والدكم عليه رحمة الله إلا أمر رباني أراد الله أن يعز به المسلمين جميعا و ليس بلادكم وحدها .. و قد حصل هذا في تعمير بلادكم و تقدم شعبكم ليعيش حياة كريمة و امتدت أياديكم لتشمل رعاية كافة المسلمين في كل بقاع الأرض ..و قد هيأتم و عمرتم بيت الله الحرام بهذا المشهد العظيم الآن ... وعظمتم قبر رسول الله ( صلى الله عليه و سلم) و عمرتم مسجده و مدينته الشريفة حتى صارت منارة تشع نورا .... تهفو إليها النفوس و تمتد إليها الأعين بفضل رعايتكم و جهدكم الذي لا ينكره إلا أعمى بصيرة .. وهذه أمانة و عبء ثقيل سهرتم عليه أنتم و شعبكم الكريم ...



فيا خادم الحرمين الشريفين و راعي المسلمين جميعا ... نحن شعب السودان المجاور لبلادكم .. كما تعلمون ذلك ... و تعرفوننا منذ قديم الزمان و تعرفون أخلاقنا و مدى تمسكنا بديننا و عقيدتنا الاسلامية ...
فقد ابتلانا الله بجماعة ضالة و مضلة و منافقة جعلت من الاسلام مطية و لباس كذب يتدثرون به ليجلسوا على رقابنا طوال 24 عاما عجافا .. من قتل و بطش و تعذيب حتى حلت الكارثة بنا الآن و يريدون تحميل شعبنا كل أخطائهم طوال 24 عاما ... وحتى اليوم فإنهم يقتلون أطفالنا و نسائنا و رجالنا و يعتقلون دون فرز أفراد شعبنا في هذه الأيام الحرم ...التي حرم الله فيها قتل الأنفس ... لا يهمهم كم قتلوا قبلا في شرقنا و غربنا في شمالنا و جنوبنا .... باسم الدين و الدين منهم بريء .. . نحن نستحي أن نقول لكم كل شيء ... فأنتم تعرفون ذلك و أكثر ...
ونحن لا نطالبكم أن تقتصوا لنا منهم ... فشعبنا قادر أن يقيم عليهم الحد و حكم الله في السودان في الأيام القادمة .. ولكننا نريدكم أن تنصحوه و تهدوه إلى الطريق القويم .. فقد بح صوتنا من ذلك ...
فقد كره كل الشعب هذا البشير و عصابته و من لف حوله و شعبنا يريد القصاص منه اليوم قبل الغد ..
و الآن لديكم حاجا و محرما و يلبس لباس الكذب حتى على الله .. بعرق شعبنا و يديه ملوثة بدماء شعبنا و القتل و التعذيب
فهل عندما نطالب بكرامتنا و كرامة أهلنا .. نعتبر مخربين ؟؟
فهل عندما نطالب بالعدل فهل نحن ملحدون ؟؟؟
فهل عندما نطالب بحقوق شعبنا و مال شعبنا .. فهل نحن قطاع طرق ؟؟
لقد كنا في مقدمة الدول العريبة و الاسلامية و الآن نحتل الموقع الأخير فهل نحن متربصون ؟؟؟
فما هو الشيء الموجود .. حتى نخربه ! بل وما هوا لشيء المقصود حتى نتربص له !!
انصحوه و اهدوه أن يسلم نفسه ليحاكم هو و عصابته و من لف حولهم و نرحب بقضاة و علماء المملكة العربية السعودية ليشهدوا محاكمتهم في السودان بالعدل ... فنحن من جربنا الظلم و القهر يستحيل أن نظلم غيرنا .
عشنا طوال حياتنا في أمن و أمان على اختلاف تنوعنا و ثقافتنا التي ورثناها عن أجدادنا منذ قديم الزمان ... و كنا مسلمين و مؤمنين من قبل أن يأتي لنا الترابي و البشير و عصابتهم ...
عاش أجدادنا القدماء و ماتوا على الاسلام الذي تربوا عليه فهل نحن ملحدون ؟؟ و مساجدنا و دور العبادة الأخرى تمتد على مساحة مليون ميل مربع ...
و حتى هذه الأرض لم تسلم من عمائلهم المنكرة ففقدنا ثلثها بسببهم فهل نحن مخربون أو قطاع طرق .
أنصحوه عله يهتدي و ينصاع لأمر الله و هو أمر الشعب بأن يذهب هو و جماعته عن السودان ملعونين من كل شعب السودان
و اليوم يخرج علينا ببدعة جديدة سموها حوارا و هي حقيقة استغفالا بالعقول و خدعة كاذبة هرول لها كل صاحب ميول و لم يسلم منها حتى كهول و قدموا انجالهم طمعا في الفوز و القبول و انطلت الحيلة عليهم و صدقوها و انتابهم بعض الحبور ... و لكن هيهات ثم هيهات أن يقبل شعب السودان بذلك فقد قرر ازالة و كنس النظام بأكمله و من أتى بهم و من شارك معهم و من تكتم عليهم ..
يقولون أنهم يبحثون عن السلام و هل يوجد غيرهم من أشعل الحروب في كل بقاع السودان و لم تسلم اسرة واحدة من القتل و الطرد من الوظائف بالتمكين و نشروا الفقر و المرض و الجهل و لم يسلم فرد من ذلك
يقولون أنهم يبحثون عن هوية الوطن و الشعب فهم أكثر الناس كاذبون و منافقون ... فنحن هويتنا كتبها أجداد أجدادنا على دمائهم و أورثونا لها وطنا كبير شاسعا روته دمائهم الطاهرة في كل بقعة من أرض السودان فنحن سودانيون ثم سودانيون شاؤوا أو أبو اخوان الشيطان و من والاهم
يقولون أنهم يبحثون لنا عن دستور و كنتور و نحن دستورنا كتبه جيل استقلالنا منذ عام 1953 و تركوا لنا براحا لنعدل و نكمل بدؤوا وهو حق للأجيال القادمة لتعدل ما تريد تحت ثوابت الأمة في سودان متعدد الأديان و الثقافة و تنوع قبلي اندمج و انصهر منذ قديم الزمان تحت شعار أن السودان لكل السودانيين و ليس قصرا على الأحزاب
يقولون أنهم يردون محاربة الفقر فمن غيرهم جعل الشعب يعيش أيامه فقرا منذ 1989 و ما تركوا موبقة ولا فسادا ولا نهبا ولا تدميرا إلا ارتكبوها بصورة علنية أو سرية فضحتهم و فضحت أهدافهم
و الثورة مستمرة حتى يتم تطهير ارض السودان منهم ..
و الله ولي التوفيق
بأسم شعبنا البطل ...
بأسم شهدائنا الأبرار ......
وجرحانا الذين لم تجف دماءهم ...
و بأسم المعتقلين و المعتقلات و الذين يعذبون في سجون النظام

و نحن على أستعداد لتقديم مليون شهيد و حتى النصر و عاش السودان حراً مستقلاً

شكرا شكرا شكرا خادم الحرمين الشريفين فقد كان ردكم و صفعة لهم و هو كل ما نرجوه......
فشعبنا يشكركم و يقول شكرا يا راعي المسلمين جميعا


ردود على أبو عبدالله
[جميل ماسألناه] 03-09-2014 02:51 PM
ياسلام عليك ياوطنى نسأل الله جل جلاله أن يصل هذا الكلام إلى خادم الحرمين الشريفين فأهل المملكة اهل خير وبركة لأنو دى أرض الحرمين مأوى أفئدة المسلمين.. والغريق يتعلق بقشة .

United States [عثمان حسن] 03-09-2014 10:38 AM
بعد الاطلاع علي الرساله الطيبه للملك المفدي والاحترام والتبجيل وبعد التأكد من صدق نوايا صاحب الرساله كما انه يا مليكنا اسمه نفس اسم والدكم رحمه الله ، ولولا بعد المسافه بين صاحب الرساله التي حالت بينه وبين ايدي وارجل الملك حفظه الله ولو كان قريبا منه لوقع تقبيلا ليدي وارجل المليك المفدي ، واننا اذ نطلب من جلالته ان يكون ابوعبدالله من ضمن كشف الذين يتلقون العطيه الملكيه كما نرجوا ان يمنح التابعيه السعوديه ليتمكن من خدمة جلالتكم وصب الماء للوضوء ليزداد اجرا في الاخره وبحبوحه دنيويه عندما يرجع في الاجازات الي اهله حيث يستقبله ابناء الحي والاهل استقبال المجاهدين والفاتحين ، جزا الله اخونا ابو ملك السعوديه .


#935716 [عمر.....]
0.00/5 (0 صوت)

03-08-2014 03:02 PM
الاخ عصمتوووف
لايوجد مذهب او فرقة اسمها الوهابية هذا المسمى اطلقه الشيعة على دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب وهي دعوة حنبلية لم تخرج عن الحنابلة قيد انملة وعندك كتب الشيخ محمد بن عبدالوهاب اقرأها وانتقده ان كنت جادا وصادقا من كتبه وليس مما تسمع عنه


ردود على عمر.....
European Union [عصمتووف] 03-08-2014 09:01 PM
انا لن اقرا لكتاب الفة بشر مثلنا وليس سمع افهم هذه النقطة جيدا حاليا او فبل مادام اتبع كتاب الله وسنة رسوله صلي الله علية وسلم لو انت لديك مشكلة مع الشيعة وغيرهم انا ليس لدي مشكلة ولا يهمني اختلافك معهم ان اقرا من كتاب الله لكن لا سعودي ولا سوداني ولا مصري لا اعترف بهم ما عدا البروف عبدالله الطيب رحمة الله علية 1400 مرت هات لي عالم عربي المذكورين كلهم ما عرف بل عجم وي يلا بلا كرور


#935651 [عصمتووف]
5.00/5 (2 صوت)

03-08-2014 02:00 PM
بداية موفقة تاخرت المملكة كثيرا اتمني ان تحذو جميع الدول حذوها لتجفيف منابع ومستنقعات ومجاري تلك الجماعات السياسية الارهابية علي حسب الوانها والسنتها وعرقها هؤلاء الخوارج الجدد باتوا كالحشرات الضارة تجدهم في كل مكان وزمان تحت الحجار والشقوق والمجاري نحن اكثر الناس المكتوين بفعالهم لمدة 25عاما بالرغم من تعثراتنا والحرب في الجنوب كنا افضل حالا نمتلك السفن والقطارات والطائرات والمشاريع الزراعية الضخمة والمصانع تعمل 3 ورديات والتعليم والصحة بفضل دينهم الترابي وليس دين الله اصبحنا اباطنا والنجم يجب علي السعودية وجميع الدول عكس التجربة السودانية اولا والصومالية والافغانية وما يحدث في العراق وليبيا واليمن وسوريا ومصر للاجيال القادمة والحالية وان تدرس تلك التجارب في المدارس والجامعات وعبر جميع الاجهزة الاعلامية لتتعظ تلك الاجيال وان لا تنتسب الا لدين الله الحقيقي وسنة رسولة لا وهابية لا امصار سنة لا قاعده لا اخوان او طرق صوفية دين الله واحد ولن نعبد الا الله ليت السعودية بدات بنفسها


ردود على عصمتووف
European Union [ادروب شرب الروب] 03-09-2014 12:48 AM
ياخروفوك مشكلتك مع الاخوان ..


#935637 [الصليحابي]
0.00/5 (0 صوت)

03-08-2014 01:45 PM
9



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة