الأخبار
منوعات سودانية
عازفة الكمنجة سارة شحاته الموسيقى هوايتي.. والصدفة قادتني للعزف
عازفة الكمنجة سارة شحاته الموسيقى هوايتي.. والصدفة قادتني للعزف
عازفة الكمنجة سارة شحاته الموسيقى هوايتي.. والصدفة قادتني للعزف


03-08-2014 10:38 PM

الخرطوم- علاءالدين أبو حربة

أصبحت العازفة سارة شحاته وجها مألوفا في الفضائيات السودانية، إذ أضحى الجميع يشاهدونها وهي تجالس كبار العازفين السودانيين مع الفرق الموسيقية في عدة برامج كان آخرها برنامج (أغاني وأغاني) الذي بث في فضائية النيل الأزرق خلال شهر رمضان المنصرم لتواصل بذلك الطريق الذي بدأته جداوية موسى أول عازفة سودانية، وسارة طالبة الإعلام التي لم تتحمس كثيرا لدراستها اختارت أن تسير في طريق الفن في صورة من صور عزم وإصرار المرأة السودانية المثابرة.. جالسناها بمركز الخاتم عدلان في إحدى ليالي المركز الذي تتدرب فيه أسبوعيا على العزف وعلى أنغام موسيقى آلة الكمنجة أدرنا معها هذا الحوار...

* ألم تتخوفي من دخولك للمجال الموسيقي؟

إطلاقا لم أتخوف والسبب يرجع لوالدي الذي كان عازفا لآلة الجيتار منذ وقت بعيد إذ كان مغتربا بالسعودية ويصطحب معه الجيتار ورغم بعده إلا أن الآلات الموسيقية المختلفة لم تبارح منزلنا أبدا لتكون الاجواء التي شكلت ميولي واتجاهاتي وجعلتني أدرس كورسات في الموسيقى في الوقت الذي كنت فيه طالبه في كلية الإعلام ثم ألتحق بعد ذلك بكلية الموسيقى التي تخرجت فيها قبل نحو عامين.

*هل تعد الموسيقى هواية أم هي تأثر بالوالد؟

هي هوايتي التي دعمتها بالدراسة بعد أن وجدت نفسي فيها وتعلقت بها أكثر فأكثر.

* لماذا اخترت آلة الكمنجة تحديدا؟

كان الاختيار بمحض الصدفة في الكورسات الموسيقية حيث كانت رغبتي حينها التخصص في العزف على آلة الجيتار وكنت الطالبة الوحيدة في مجال العزف عليه وقد تخصص معظم زملائي بالعزف على آلة الكمنجة ثم تحولت إليهم رويدا رويدا لأتخلص من معاناة الفصل الخالي الذي درست فيه وأبدأ في مداعبة الآلة التي بدت لي أسهل نسبيا من الجيتار لأواصل في طريقها.

* ألم تتخوفي من نظرة المجتمع لامرأة تمارس الموسيقى وتعرفين أن هذا المجال يندر العنصر النسائي فيه؟

حبي للعمل في المجال حمسني كما دفعتني الرغبة الأكيدة في تقديم شي يفيدني ويفيد المجتمع السودان، عطفا على ثقتي في رغبتي وفي احترام المهنة.

* صعوبات واجهتك خلال المشوار؟

واجهتني صعوبات تمثلت في هاجس التفكير الدائم في التطور بالآلة والذي لا يتأتى إلا بجهد كبير يتضمن ممارسة للتمارين وملاحقة الرواد في المجال والاحتكاك بهم مثل الأستاذ محمدية وغيره من القدامى وأيضا تأثرت كعازفة في بداياتي بشح الفرص الممنوحة والتي يستأثر بها بطبيعة الحال الرجال وفي وقت كان ينظر للمرأة كمخلوق ضعيف لا يقوى على ممارسة هذه الأدوار.

*هل تعتمدين في عملك على الظهور في البرامج التلفزيونية فقط؟

لا.. فقد جربت في بداياتي جميع التجارب حتى استفيد، فعملت في الحفلات العادية وحفلات الزواج عطفا على عملي في البرامج الثقافية من مدارس ومهرجانات وغيرها.

* معزوفة موسيقية تحبين أداءها دائما؟

لا يجذبني حاليا مقطع معين وأتعامل مع كل الألحان الموسيقية بشكل واحد غير أنني وبعد أن تعلمت الكمنجة كنت أبادر بمعزوفة (الأيام الخالدة) للموسيقار حافظ عبدالرحمن.

* لمع نجمك في الآونة الأخيرة واصبحت تشاركين في العديد من البرامج آخرها أغاني وأغاني.. ما تعليقك على ذلك؟

إنه فضل وتوفيق من عند الله تعالى الذي أحمده كثيرا، فبعد مشاركتي في مقطوعات موسيقية في برنامج أفراح النيل بفضائية الشروق ومشاركتي أيضا عبر فضائيتي أم درمان والخرطوم وضعت فيّ الثقة مجددا لأكون ضمن الفرقة الموسيقية لبرنامج أغاني وأغاني.

* برنامج نجوم الغد يعتبر المحطة الأطول التي عملت، بها فما تقييمك للبرنامج والمشاركين فيه؟

هو طبعا برنامج هواة إذ يقدم الفرص لكل هاو أو راغب في الغناء وهو برنامج جماهيري ومحبوب في أوساط السودانيين في الداخل والخارج، ولعل ارتباط المشاهدين به جاء من منطلق أن المشاركين فيه من مختلف بقاع السودان وهو مساحة جيدة قدمت للساحة الفنية السودانية العديد من نجومها الحاليين.

*ما رأيك كموسيقية في نشر الأغنية السودانية خارجيا؟

لابد من نشر الأغنية السودانية وأنا لم أتردد إطلاقا في أي عمل يهدف إلى النهوض بموسيقانا السودانية إذا وجدت الفرصة، فنحن جميعا نتمنى ونمطح في الوصول بالأغنية السودانية للعالمية.

* ما قصة زواجك بأحد مهندسي الصوت في فضائية النيل الأزرق؟

ضاحكة.. نعم أنا متزوجة من الباشمهندس مبارك أحمد المبارك الذي تعرفت عليه من وقت طويل وذلك عندما كنت أشارك في بعض التسجيلات الهامشية مع بعض الفرق والمطربين ولكن لم تكن تجمعني به في ذلك الوقت غير علاقة العمل بيد أن علاقتنا أصبحت قوية بعد مشاركتي في برنامج نجوم الغد في العام 2008_2009م فقد كان المهندس المباشر المسؤول عن البرنامج.

* صفي لنا الصورة وأنت تجتمعين مع زوجك في فريق عمل واحد؟

مبارك مستمع جيد للموسيقى ويحفظ الكثير من الأغاني فهو ينحدر من أسرة فنية وجميع إخوانه عازفون للموسيقى ولعل ذلك ما يجعله يناقشني كثيرا في عملي كما أنه يفيدني ببعض الملاحظات أثناء التصوير وذلك ما أفعله أنا أيضا عندما الحظ أن هناك مشكلة ما في الصوت فأسارع بإخباره.

*ماذا عن ميولك السياسية والرياضية؟

علاقتي بالسياسة منعدمة ولا تجمعني بالرياضة علاقة تذكر وإن كنت أميل للمريخ بحسب الميول الحمراء لوالدي.

* أخيرا ماذا عن طموحاتك الموسيقية؟

أتمنى النجاح في هذا المجال وأن أساهم في تشكيل الساحة الفنية بوضع البصمة التي تميزني بها عن طريق العمل المنظم والمقبول

اليوم التالي


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 4124

التعليقات
#936578 [رانيا]
3.50/5 (2 صوت)

03-09-2014 02:25 PM
عزف الكمانة ده من أجمل ما يمكن سماعه أما سارة فما شاءالله متمكنة ورائعة .


#936499 [ابوكرنك]
5.00/5 (1 صوت)

03-09-2014 01:22 PM
وفقك الله ياساره قمة الادب والزوق انت وزميلاتك الي الامام


#936275 [المهند]
5.00/5 (1 صوت)

03-09-2014 09:57 AM
بكل فخر انها النجمة الاولى فب اغاني واغاني


#936017 [عصمتووف]
5.00/5 (1 صوت)

03-08-2014 11:32 PM
* ألم تتخوفي من نظرة المجتمع لامرأة تمارس الموسيقى وتعرفين أن هذا المجال يندر العنصر النسائي فيه؟
سؤالك سخيف ي ابو حربة ما الغريب في ذلك وتتخوف من من المراة صعدت القمر وبالصاروخ الي متي تطرح مثل هذه الاسئلة الغبية هنا لو قادت دراجة هوائيية او ردفت في الموتر او قادت سياره قليلة الادب



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة